منتدى سيما للقصص والحكايات المغربية

كل مايتعلق بالقصص والحكايات المغربية من كتاباتي انا سامية وايز
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)   السبت يوليو 29, 2017 7:37 pm


قد تقف بين القلوب عداوات وتلتف حولها الصراعات وتبعد بينها المسافات و تكبل معها الحريات .. و لكن وحدها الأرواح كفيلة بتحرير قيود القلوب لتعلن ازدهار شجرة حب وسط غابة الغموض .. لتسافر بها نحو بعضها ... لتغوص بها في عمق العشق و الهيام... ترويها من ظمأ الإشتياق وتطفي حرقة نار البعد والفراق تسقط معها مشاعر الحقد والكره معلنة عن إنتهاء الحروب و الخصام و لا تأبى إلا أن تكون قلوب المحبين ملتأمة في كنف الإحتواء لرفع الراية البيضاء راية السلم والسلام
امممممم امممممم .......
الشخص : تتتتت هييييي ستاي تزيتا.....
امممم انننمممم.....
الشخص : اووووفففف ستاي تزيتا فيلي دي *طييييييط*....
طق طق طق
اشخص2 : whats going on ..... Rodrigo
رودريگو :sinyor lucas,,Questa ragazza testarda non vuole stare zitto،،، سيدي لوكاس،،هذه الفتاة عنيدة لا تريد ان تصمت....
لوكاس :hmmm , ،،، Togliere il coperchio sui suoi occhi e la sua bocca senza essere districato e solidificato ....همممم ازل الغطاء على عينيها....وعلى فمها دون ان تفك وثاقها....
انا : بعد مكان الضلام شي حيد الغطا على عينيا بسبب مدة وانا عينيا مسدودين وفاقدة الوعي ماعرفتش شحال المدة على مكيبان ليا بلي مدة طويلة نضرا للشعا لي كتييير والرؤية مواضحاش،،خيال اشخاص عند راسي ماعرفتش عددهم كيبانو داخلين فبعضيتهم....نطقت بصوت مبحوح...شش ششكون نتوما...اييييي...
لوكاس: الحوار بالايطالية.... من انت ومن ارسلك (عطاني بتصرفيقة تا دار وجهي) تكلمي....كيف تجراتي ....
انا : اهئ اهئ مافهمت والو ممكن .... are you speak english....
لوكاس : هييه انت بلغ الرئيس ان ياتي ليرى بنفسه....
رودريگو : حاضر سيدي ....
لوكاس: اممم لا تريدين التكلم سنرى ماذا سنفعل بعد....لكن انصحك ان تتكلمي قبل ان ياتي الرئيس
انا : اهئ اهئ please sad to me are you speak english...i don't understand you ....
لوكاس : Hahahaha vedremo che l'accento rimarrà in questa ostinazione o no هاهاها سنرى ان كنتي ستبقين على هذا العناد ام لا.....

فجأة تحل الباب ودخل .....
لوكاس : dove il presidente اين الرئيس...
رودريگو : Mi ha detto Vai e schiacciante la vostra قال لي اذهب وسالحق بك .....
مكملاش جوج دقليق حتى تسمع صوت خطوات حذاء من طقطقاته يتضح انه حذاء لرجل يملك تجربة وخبرة يحسب كلا خطوة قبل ان يخطوها ...خطوات واثقة من نفسها ..خطوات كلاس ،،خطوات محسوبة ،،خطوات شخص دو هيبة وغرور ....تحبست الانفاس ترقبا لدخول الشخص ...تشك.... تحل الباب ....

انحبست الانفاس حدقات الاعين اتسعت دقات القلب بوحدها لي كتسمع شكون هذا لي دخل واش لي خلا هدوك الرجال يبلعو ريقهم فور دخولو .... تسمع فقط صوت الحداء...طق طق طق...ط..ق
عليت عيني فيه بان ليا واحد من دوك الرجال لي اسمو رودريگي ركابيه كيغزلو بالخلعة ڤايبريشن ...
لوكاس : s...s...sinyor ,,س..س..سيدي ...
الشخص : Perché è lì ,, Che cosa succede ماذا هناك ،،مالذي يحدث هنا...
لوكاس : لا تريد التكلم
الشخص : الا تستطيع ان تجعلها تتكلم..(خبط ايديه مع واحد الطابلة محطوطة تم حتى قفز هداك رودريگو واقيلة دارها فحوايجو كيبان ليا سروالو من بعيد ولا مضلم...) بماذا تنفعون بمااااذا لوكاس : سي ..سيدي نحن..قاطعو...
الشخص : ششش ...سارى ..(دار جيهت هذاك لي واقيلة مات غير جنازتو لي واقفة)...اذهب واحضر لي الذي ساقوله لك بالحرف...
رودريگو : حاضر سيدي
مشا رودريگو جا هدا الشخص قرب لعندي انا كنت حاذرة راسي والخلعة شاداني من صبعي صغير حتى لاخر زغبة فراسي امكن را شابت اش داني اش داني الفضول جابها لجذر والدية يلاه فكني يا راسي فكني هاذو مغاديش يخليوني اكيد غادي يقطعوني طراف ويرميوني لكلاب وموحالش يمنحوني شرف الكلاب تاكلني واااا ميييي اهئ اهئ....قرب لعندي هز ليا الفك السفلي بايديه ..عينيا باقين في الارض ماقدرتش نشوفيه غير من صوتو كيخلع لدرجة الان ماقدرتش ومازلت ماعرفتوش كيف داير...انا غير الخلعة سالات معايا....حتى نطق...
الشخص : هنمممم من انتي مالسبب الذي جعلك تتجراين وتقتحمي هذا المكان تكلمي ...(انا كنقفقف حتى خبط ايديه تاني ) تكلميييي انت في كلتا الحالتين ميتة الاحسن ان تتكلمي ...
انا : d..dddd do you speak english ...
الشخص : لووووووكاااس...
لوكاس : نننعم سيدي...
الشخص : اذهب واحضر **** واتصل ب رودريگو قول له ان يسرع...
لوكاس : حاضر سيدي...
مشا لوكاس ورجع لعندي هاد المرة بدون سابق انذار جمع معايا بواحد التصرفيقة حتى بانت ليا شمش شارقة فماليزيا...
الشخص : Now, Talk ,, how did you know this place ,, who you are و الآن تحدثي ،، كيف عرفتي هذا المكان ،، من انت
انا : اهئ اهئ i i يلاه بغيت نهضر حتى تحل لباب ودخل....


يلاه بغيت نهضر حتى تحل لباب ودخل واحد من رجال لي كانو واقفين قدام الباب ديال لغرفة لي حاطيني فيها عطاه تيليفون على مافهمت جاه اتصال....هز ليا راسي بشعري حتى كانت غاتبقا ليه الگصة في ايديه عاود مرمقني تا رعفت وقربني ليه....
الشخص :I'll be back , but I wish I could find you ready to talk are you understand ساعود ولكن اتمنى ان اعود واجدك جاهزة للتكلم مفهوووم....
انا : كنترعد بزز باش اوميت ليه براسي بمعنى اه كنحس من قبيلة الضبابة على عينيا بزز باش كتبان ليا شي حاجة وزاد كمل عليا هذا بالتصرفيق...مشا بعييد كنسمع فيه كيخبط ويغوت وانا القوة ديالي غادية وكتلاشى يومين ولا منعرف شحال وانا محبوسة هنا ...ملي حليت عيني وانا كنحس بالدوخة والرؤية صعيبة فقطكيبان ليا بيت فيه بولة وانا مربوطة فكرسي،،، النعمة مدخلت لكرشي ملي حليت عيني....شوية كنسمع نفس الخطوات ديال هداك الشخص حادرة راسي كيبان ليا وقف حتى لعندي شوية دخلو دوك جوج هضر معاهم بالايطالية وخرج وهما جاو هزو ليا راسي دارو ليا زيف على عيني وفكوني بغيت نوقف ماقدرتش القوة في طريق التلاشي وقفوني وتمو غادين بيا واحد شوية داك انطونيو هضر مع رودويگو بالايطالية ومشا سبقو وتم غادي بيا مساااافة طويلة وانا كنجر فرجلي حتى وقفني...مع الهزة لي هزيت راسي حيد ليا الغطا من على عيني بان ليا مستودع قد الخلا فيه رجال ضخمي الجثة. غير خيالهم خلعني مع صعوبة الرؤية ...واقفين حدا واحد البرميل كبيييير جاو دوك جوج رجال هزوني بغيت نبدا نتفركل ليهم لكن ما بيدي حيلة قوتي تلاشات جروني وربطوني في واحد الحبل من رجليا... وايديا ربطوهم بحبل اخور واحد الشوية هزوني وسمعت صوت الة كتحرك بحال سنسلة كبيرة ديال شي معمل كتحل بقاو هازيني حتى تلقوني وحسيت براسي كنطلع واحدي حتى جا انطونيو عند راسي وهمس ليا فوذني بالانجليزية هاد المرة قال جملة " هاحنا غاد نشوفو واش غاتهضري ولا لا" ومشا شوية بداات ديك الالة كتهزني حتى ولا راسي لتحت ورجليا لفوق والمسافة بين راسي والارض مسافة معينة بعدها نزلت بيا وسط البرميل لي عامر بالما بقا مدة حتى بدات تقطع فيا نفس وعاود خرجني منو جا تا لعندي وجمعها معايا بجوج طرشات ومع وجهي فازگ كانت الصفعة جد مؤلمة عاود رجعني بقاو شحال وهما معايا بنفس القضية حتى صافي نفسي مشات ...فكوني وحيدوني من تما كنت كنضن ان غير هادشي لي كاين.... لكن تفاجئت بنوع جديد من وسائل التعذيب وهنا عرفت ان مزال كيتسناني الكثير والكثير من التعذيب الجسدي وماشي بعيد يوصل تعذيب نفسي او يمكن اغتصاب وهادشي عادي لا بل جاري بيه العمل في ميدان المافيا لي دخلني ليها ماشي الخطا او من اجل الانتماء انما كان سبب الرئيسي اللي هو الفضول ......

انهارت قواي الى الحضيض ...صافي الضبابة غطات ليا على عينيا حتى فشلت وطحت ليهم ... كنسمع غير طووووووط صفير فودنيا حتى صافي غمضت عينيا وهنا مبقيتش عقلت....
بعد لحضات او يمكن برهة او يمكن ساعات او يوم بديت كنحل عينيا شوية بشوية حتى بدات توضاح ليا رؤية ....اشنو انا زعما ميتة بديت كنضور بجنابي لقيتني مربوطة فكرسي لي كنت فيه سابقا ... لاا مميتاش انا باقي فنفس البلاصة ...بقيت كنشوف بعينيا وكنتحرك حتى حسيت بوخزة فايدي شفتها لقيت سبارادرا عليها ..على ما اضن كانو معلقين ليا سيروم...بقيت مدة حتى سمعت خطوات اشخاص لكن ميزت خطوات من بينهم لي كانت لداك الراجل هاد المرة كنحس براسي قادرة نوقف هاد المرة غادي نشوفو مزيان شكون هو وحتى لفين غادي يوصلو معايا ....ماهيا الا لحضات حتى تحل الباب وهنا دخل كل من رودريگو و انطونيو ومعاهم داك صاحب الخطوات هزيت عينيا فيه ....
كيبان ليا راجل طويل وعريض واصلع الراس وباين تكون عندو ديك 49 عام او اقل ....جا رودريكو حدايا هو و انطونيو... وصاحب الخطوات جا تلعند راسي وهز ليا بايديه الفك سفلي ديالي وزير عليه ...حيد سكوتش بجهد حتى حسيت بفمي مشا معاها تا نقزت دمعة من عيني.....
صاحب الخطوات : غادي نهضر معاك بالعربية احسن ومن الاحسن بالدارجة ...ههه حنا ولاد البلاد ...جوج كلمات غادي تقولي اش عندك وعلاش جيتي لهنا ولمن تابعة والاهم علاش كتقلبي
على "حجر الزمرد" لي سنين ومينين وحنا دايرين عليه حراسة وتخطيط سنوات باش ناخذوه وتجي نتي ضربي لينا كلشي فزيرو لمن تابعة ... من الاحسن تجاوبي لانك فكلتا الحالتين ميتة ميتة لكن الى مبغيتيش غادي نضطرو تستعملو وسائل تعذيب اكثر من لي شفتي ولي الصهاينة بنفسهم مطرقوش ليها....
انا : انا معارفاش علاش كتهضرو انا كل لي هامني انني نقلب على هاد الحجر باش ندير عليه بحث ف مشروع تخرجي للحصول على ماستر ديالي معارفاش علامن كتهضرو...ايييي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)   السبت يوليو 29, 2017 7:39 pm

الشخص :انا هادشي مكيهمنيش لي مهم هو لمن تابعة حجر مهم كهذا البحث ديالك عليه بهاد الطريقة الجنونية وحدروك انه عليه العسة من طرف رجال المافيا ورغم ذالك (ضربها لراسها) قصحتي راسك وخرجتي فيما لا يحمد عقباه ... عندك جوج دقايق جاوبي على سؤالي والا غادي تمشي مع (ضار عند رودريگو) ...,, Che cosa vuoi che ti dia una tortura onore اش كاين بغيتي نمنحك شرف تعذيبها ...
رودريگو : بالطبع سيد جوزيف انه لشرف لي ان افعل ما تامرني به Mr. Joseph corso è un onore per me fare quello che mi ha richiesto
انا : (فهمت اش قصد) كنقسم ليك انا متابعة لتاحد فقط بحث من اجل التخرج ديالي اهئ اهئ ...رااااق ...
جوزيف (صاحب الخطوات اسمو جوزيف وفالاصل يوسف ...من اصول مغربية ملي هاجد لايطاليا التحاق بالمافيا وكيف كتعرفو فعالم المافيا الداخل مفقود والخارج مولود سنين وهو معاهم او تقريبا ملي كان قاصر كان مع المهاجرين سريين استغلوه ودخلوه لعالمهم) : جوج دقايق ديالك سلات ...رودريگو هيا ليك دابا...انطونيو تبعني....مشاو سدو علينا الباب ...
انا : هزيت عيني فرودريگو لقيتو كيدير ليا ابتسامة ماكرة شهوانية ديال ناوي على خزيت ريوگو سالو بقيت كنتنطر ليه بدا كيقرب ليا لعنقي كشمشم فيه بواحد طريقة مقززة ...حل ليا ايديا وهنا جمعتها معاه بطرشة حتى دار جن جنونو وعينيه حمارو دخل فيا براسو حتى رعفت ودخت حل ليا رجليا وفكني بدا كيحيد ليا حوايجي وانا كنغوت...
انا : اهو اهئ طلالااااااق مني الحمار الشماتة طلااااااااااااق بقيت كندفع فيه مدة ونضرب حتى تقادا جهدي ... عاود جبدها معايا بطرشة ودخل فيا براسو بجهد حتى سخفت كيبان ليا غير كيحيد فحوايجو وحوايجي بدا كيبوس بطريقة جنونية ويلحس ووصل المعقول يلاه بغا يبدا حتى تدفع الباب على مصراعيه بجهد حتى تسمع صوتو على بعد اميال... ناض رودريگو من عليا كيقفقف والبول دايز منو ( اودي يا ودي علامن عولتي اسي جوزيف ) ....سسس س س سينيوور
رودريگو :
...قبل اسابيع. البروفسور: تفضلي جنة جنة: شكرا ،اذا كانت الاشياء سيدي التي يهم الانسان امرها..وضع لها قيمة وقدر من البديهي ان تلك الاشياء تتفاوت تفاوتا عظيما من حيث تلك القيم والثمن...! اذا كانت هذه مجرد اشياء هو صنعها بنفسه لا الطبيعة.. وقد تكون كمالية وثانوية كيف لو كانت تاريخه واساس وجوده قبل الالاف السنين.. استاذي الفاضل تراثنا الذي اختارناه انا واصدقائي الطلبة كمسلك للدراسة تركنا من اجله مدننا وانتقلنا الى العاصمة لاننا نعرف مليا انه عمادنا وكل بناء لايستقيم عماده فهو الى الانهيار والاندثار والتصدع والتقهقر..استاذي الفاضل وزملائي الاعزاء. كل ماتقدم مني ماهو الى تمهيد لاختياري لاصعب الاقتراحات التي تلاها البروفسور بخصوص البحث النهائي.. الا وهو احجارنا الكريمة لي سبق ودرسنا تاريخها وتاريخ فقداتها او بالاحرى سرقتها .. البروفسور: سامحيني جنة هذا انتحار ماشي اختيار انتي كتقلبي تعاودي السنة حيث غتبقاي تدوري فحلقة فارغة الدولة بنفسها وباجهزتها الامنية ماوصلت لوالو ابنتي كملي مع مجموعتك حول اثار مدينة وليلي وان شاء الله نقطكم مضمونة.. صوت وشوشة وتهامس وضحك الطلبة قاطعو صوت جنة المرتفع.. جنة: دكتوور انت قلتي تيمة البحث اختيارية وكنظن انه مستقبلي انا اكثر وحدة تخاف عليه او من الاول منحطش هاد الاقتراح.. الدكتور: التمة لي اخترتي كل سنة كتتحط فلائحة مواضيع البحوت تحصيل حاصل تكملة عدد وسد خانة لاغير ابنتي من نهار بديت الخدمة هنا مكاينش لي اختارها.. جنة: اذن يحصلي الشرف نكون اول وحدة نجحت فغنكون حققت شنو بغيت فشلت تكفيني المحاولة البروفسور: احيي فيك اصرارك جنة الزياني غنحاول نساعدك بلي فالاستطاعة واخا متاكد اني غنشوفك السنة المالية.. جنة: ولكن... البروفسور: انتهت المحاضرة تقدرو تتفضلو!! صوت: جنة جنة تسناي فين غادة كتجري؟؟


جنة: بعدي مني اصافية ماشفتيش داك الشيبة العاصية كيفاش حطمني وكسر نفسي قدام الطلبة صافية: هههه راه المشكل اني شفت.. شفت كيفاش كتردي عليه وكيفاش سكتيه.. ولكن بيني وبينك اش لاحك علا هاد الصداعات خليك معانا ياصاحبتي نمشيو كل ويكاند لوليلي نتساراو وباليل نطلعو لفاس ولا مكناس جتا يكمل هاد لبحث ومعانا فالجروب شي دراري تبوقيصة دبصح.. حشومة عليك.. جنة:اختاريت هاد المحور حيث مآمنة بيه صافية: كدور عليها نتي نتي مامنة بيه الله يجعلني نتيق راه صحيبتك انا من يامات اليسي وبنت مدينتك وحافضاك وقارياك نتي كتامني غير بالعناد وبالتخاطير والمراهنة. جنة: كدبل فعويناتها بصراحة بصراحة مخاطرة مع عماد الوكيلي صافية: شديني شديني ونتي من ايمتا وليتي تهضري مع ولد اغنى رجل فيك يامروووكو جنة: الرهان.. صافية: وشحال فيه 5000 درهم جنة: طلعتها هبطتها وجوه الفقر المدقع مشيت وخليتها صافية: جنة جنة وقولي قولي شحال دار معاك عماد... جنة: كنسد لها فمها سكتي الزبلة شوفي الناس كيفاش كيشوفو فينا دابا يفهموك غلط ييخ صافية: ايوا قولي جنة: اليخت صافية: التخت اه ياالواطية وصلتي فيها معاه لتخت تفو عليك جنة: وااااااربي اش درت فحياتي بليتيني بكلخة وصمكة سمعي سميتها يخت يخت هو داك المركب السياحي لي كنا شفنا فمارينا وعجبك صافية: ااه داك لي بالزاج واللون الابيض عرفتو جنة: عرفتيه صافية: قولي الباركو جنة: انا بغيتو يديك للجزر ويلوحك تماك ويهنيني منك صافية: اجي اجي نوبتك تخلصي الرايب اجي جنة: بعدي مني الا خلصت عليك ليوم غنكملو 11 فطور لي ضربتي علا ظهري طلقي مني خليني نمشي للبارتما نراجع.. صافية: عار الله والجورة ماكملي خيرك وخلصي نمرة 12 جنة: شفتي ديك 12 بغيتو طوبيس ويدوز عليك زيدي قدامي امتا نتفك منك.. صافية: زوجيني جنة: انا نتسناك هنا حتا تفطري ونخلص صافية: غتهربي عليا ياك ابنت لحرام جنة: هاكي صاكي عنقيه ديه معاك.. انا بغيت غير نشم لهوا شوية حسدتيني تفو.. صافية: اريييه.. هانا مشيت نجيب لك شي حاجة طلبي متحشميش جنة: طيييري.. اوف.. بيد ماترجع نعاود لكم شوية عليا مادام غدوزو معايا الايام الجاية من حياتي

(7) sima wise & sana mina
جنة الزياني 21 عام.. سنة ثالثة فالمعهد الوطني لعلوم الاثار والثرات بالرباط.. من صغري كنت كنتمنى نكون مرشدة سياحية بحال بابا ويمكن مدينة لي تزدت وكبرت فيها لي هي فاس خلات حب الاثار والثرات يكبر معاية وملي خديت الباك بنقطة مشرفة استخسرتها فمعهد السياحة والفنادق فاخترت نجي لرباط ونقرا علم اثار.. جات معايا صافية صاحبتي وبنت حومتي غير مقدماها معايا ولكن وجودها معايا مونسني.. ومفرحني.. ساكنة فشقة ديال ولد خالتي طارق.. حيت هو مازال ساكن مع والديه .. كبر مني بعشر سنين ولكن كنتفاهم معاه كثر من اي واحد فالدنيا واخا ماما وخالتي يموتو ويزوجونا الا انا كنت كناكد انه خويا خويا الكبير ليس الا وهدشي لي خلاني منسكنش مع خالتي فالدار وهو فهمني وعطانا دارو انا وصافية نسكنو فيها.. كنظن هادو هوما الناس لي مهم تعرفوهم حيث ايامي كدوز معاهم.. اما شخصيتي فتتسم بالعند والمكابرة والاجحاد فقط معنديش ميزة من غير هادو شكلا لا اختلف كثيرا عليك نتي لي كتقراي..غير قصيرة شوية... لا يمكن بزاف.. المهم.. ماعلينا نكملكم مرة اخرى صافية جات.. جنة: كملتي لفليسات صافية: ههه لا ماشي لديك الدرجة.. وحنا كنتمشاو كنتحدثوا... دازت سيارة سبور بسرعة كبيرة.. ورجعات مارش ارير تحل الزاج الفيمي كانت السيارة كلها بنات كاسيات عاريات مائلات مميلات متبرجات.. وطبعا رئيس العصابة بغيت نقول الطلبة هو لي سايق.. عماد: كوكو جيجي جنة: جيجي راه كتشطح فكاباري الانس.. كتعرفها واقيلة كتشبه لك شوية ماتكونش ماماتك صافية: خخخخخخخخ عماد: غندير ماسمعت والو الالاهم عندك 90 يوم وتدفعي لبحث كامل ومكمول وكنشوفك مازال هنا هي غادة لوليلي هههه جنة: لالاهم وفكلشي فايتاهم وكاوياهم... سمع امينوش راه حطيت اختياري للمحور عند البروفسور وان شاء الله غنحرقك فديك 350 مليون عماد: غنشوفو طلع الزاج وعلا الموسيقى وزاد يالاه كندعيو عليه حتا جبدني شي حد وصلاها معايا بطرشة


جبدني شي حد وصلاها نعايا بطرشة درت نشوف شكون وعينيا عامرين بالدموع.. صافية: ايي علا كسيدة شحال خايبة هههه جنة:علاش اطارق... هنا مقدرتش نحبس دموعي.. وحتا هو سكت واكتفا يجرني ونطلعو لسيارتو.. اما صافية فهربات حيت عرفات غتنوض الحرب ملي نكمل دميعاتي وشهقاتي.. وصلنا للحي فاش ساكنة ووقفنا شوية بعيد علا العمارة... ساد الصمت مدة كسرو صوت التصرفيقة لي رديت ليه.. لا هي اكثر حدة من ديك لي عطاني وجهو ولا حمر وكيتنفس بسرعة... طارق: نزلي جنة: مالك هكدا مافيكش الروح الرياضة تمازحنا صرفقتيني رديتها لك عادي طارق:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)   السبت يوليو 29, 2017 7:42 pm

وشكون قالك انا كنتمازح معك انا غير حبست راسي منديرلكش الشوهة حدا المعهد جنة: وعلاش بالسلامة.. طارق: حيت عطيتي فرصة لواحد بحال ولد الوكيلي يتبسل عليك لا وزايداها بالتفلية والضحك معاه فالطريق وقدام العادي والبادي جنة: بلاتي بلاتي اولا انا مكنتش كنتمازح معاه هو كيقرا معايا وانا نضاذة معاه غير فالقراية وزيدون كونك قريبي او بمثابة خويا لكبير فهذا مكيسمحش لسيادتكم انك تمد يدك عليا قذام الناس.. طارق: انا خوك الكبير...جنة نزلي..جنة: لا طارق: نزلييي جنة: لاااا طارق: بغيتي غير الجحاد انا مولاه.. نزل.. ودار لجيهتي.. حل لباب وبغا يجرني ساعة لقاني عصبة لي لقيتها قدامي كنشد فيها باب كوسان.. حتا عيا.. قلت واش استسلم ساعة.. هزني بغفلة مني.. ولاحني.. وراجع راكب. جنة: وطارق.. والزبل واعافاك وسمع بغيتك فشي حاجة.. طارق.. طارق ..مشا وخلا العجاج موراه.. قطعت الشانطي كنتافف.. ونسب فيه باش ندخل للدار.. حتا قاطعات.. سيارة طريقي.. هو والله حتا هو عرفتو مغيمشيش.. نزل الزاج وحط راسو فوق ايذو والضحكة غالباه..اش كاين:؟ جنة: عيساوة ستايل.. طارق: هههه ايتس فاني جنة: اش باغي لاش واقف لي فطريقي.. طارق: متعصبيش دين خالتك..وتخليني ندم علاش رجعت لك.... جنة: صافي اوك ..سمع دابا انا انا انا طارق: واصباح والشحرورة غتبقاي غير انا انا جنة: مالك زربان.. دابا انت سيادتكم.. بوليسي ياكا ياكا .طارق: يمكن ايوا زيدي ضربتي شي حذ.. نتفتي شي وحدة....نسيتي صاكك فالطاكسي.. اشنو اشمن فضيحة..جنة: ولا هادو ياقريبي طارق: ايوا جنة: دابا انت سنين ومنين باش خدمتي وكتعرف الناس وتقدر تجيبليا معلومات غتفيدني فالبحث ديالي..طارق: جمع حجبانو بانتباه..كيتسناني نكمل جنة: معلومات متعلقة.. بالزمرد..لي مشا من المتحف الوطني ف......طارق طارق طارق سيير الله يلقيها ليك تفو..خلاني بلاكة.. الخواف الجبان..

طلعت للدار كنغلي وناكل فضفاري ...حيدت حوايجي ودخلت للدوش..،وانا تحت الرشاشة بقيت كنفكر فالطريقة لي نقنع بيها طارق حيت هو الپيست الوحيدة لي معولة عليها....طاحت فبالي فكرة تعوذت من الشيطان الرجيم منقدرش ندير فيه هكذا وهو خيرو مغرقني وماشفت منو غير الاحسان من وانا صغيرة..سست دماغي من افكارو وخرجت لقيت صافية جات جالسة كتاكل انا: بسم الله الرحمن الرحيم متاشبعي متگهمي متشدك معدة ماطلع عليك غوفة غير تسرطي صافية: وهي كتخشي فوجها انا في عار الله وسيد النبي رسول الله انا ناكل ونتي غير مقابلة دوش كي. الجعرانة جنة: جعرانة فعينك يالمسخة غير نتي لي مكتحمليش لما كيف المنش قلتي راه كلشي بحالك صافية: بغمزة باش ساليتيها مع طارق ولانفهم انا بصحة الدوش ...حنة: انا بغيتو دشينوا ويطرطق عليك قادر ياكريم ،عقلية دلمرض صافية: غير كنضحكو مالك اصاحبتي وليتي دغيا كتقلقي جنة : بسيف طارق حلف مايعاوني صافية: غير معرفتيش تقنعيه نتي لسانك كيف السم عطيلو حلاوة اللسان يعطيك عينيه نتي عارفة وانا عارفة شنو كتعنيلو جنة: مغنحلش داك لباب ا صافية بغيت نبقا ديما ختو الصغيرة والمدللة كيف ديما ماشي يكمل لبحث ويكرهني حيت غنكون عطيتو امل زائف صافية: نتي حاولي متعرفي يتبدظل كلشي جنة: ميمكنش.. صافية: هي غتنازلي علا البحث جنة : لا عندي امل وحيد انك تطلبيه نتي ربما يسمع منك صافية: معرفتش نخاف يدور فيا ولكن علا قبلك نجرب ونصبر جنة: عنقاتها ربي يخليك ليا احبيبتي هاكي هاتلفون وهانمرتو صافية : ايي سلم عليه زرب عليه عطيني فرصة ناخدظ نفس ونفكر اش غانقول ونزيدك طيري من حدايا باش متصدعينيش بالاشارات ونتخربق ...جنة: صافي صافي هالبيت ودخلي سدي عليك حتا تهضري وتكملي ولكن ياحناك ماتخرجي الا ما قنعتيه صافية: مادا لها ايدها بوسي جنة : ايه واخا هي لولا ، هزات موس من فوق طبلة ،والله تنگردها لمك.صافية هزات تلفون وكتجري للبيت انا في عار الله تقطعي ليا ايدي مازال مالبست المحبس جنة: عندك الزهر هربتي اما والله تايخصوك قالتلك بوسي .،.باستك عقرب
دخلات صافية للبيت وشدات عليها.... مشيت تسحبت موراها وحطيت وذني علا لباب..صافية: سلام خويا طارق مع صافية.. اه اه لا لا ماطرالها والو حنا بخير كنت بغيت غير نطلب منك واحد طلب...... الله يجازيك.. الطلب لي غنقولك مافراسش جنة ياريت متفضحنيش.. بغيتك تعاونها فالبحث لي معلقة عليه امال كثيرة...سكتات مدة.... وهي كتحاول تقول شي كلمة كتوقف فاول حرف...شوية بدات كتقول الو الو عرفت القضية حماضت وعرفتو قطع فوجهها مسكينة... طرت للكوزينة كنقرقب فلماعن زعما راه مشغولة.. حلات لباب وخرجات حانية راسها وكتجر فرجليها .جنة: مالك صافية: و..و..ال..و جنة: صافية واش كتبكي صافية: بسيف ياختي غول مشغول شقمني قمعني نخلاني حتا نكمل اش بغيت نقول.. قالك هو لي عارف نصلرحتك رجال وحاولو يقربو من الموضوع وغبر ليهم الاثر عاد نتي لي بنت وبدا كيكشكش ..فالصراحة بقات فيا.. جريتها وعنقتها ماعاش ولا كان لي يبكيك ليا هو لي وصلنا لهاد الطريق المسدودة ..غنلجئو للخطة ب... وديني وايماني اسي طارق حتا تدير لي بغيت انا ...صافية: علاش ناوية واش لي بالي بالك جنة: ايصبح ويفتح... الغد ليه فقت وانا مخططة اشنو غاندير..طلبت من ضافية تمشي تذوز النهار عند صاحبتنا من المعهد تخلعات وبدات كتشكك فشنو باغا ندير لكن قنعتها...خديت دوش.. ولبست اكثر لبسة معرية عندي... كانت عبارة علا كسيوة فلبلو سييل.. قصيرة حد لفخد ومفتوحة من الظهر لبست معاها صندالة پلا فلبيض.. صاوبت ظفيراتي.. وسشورت شعري.. وطلهتو للفوق باهمال...درت قلم ازرق.. وبودر وغلوص... رشيت بارفان عجباتني النتيجة النهائية.. مهزيتش صاكي اكتفيت بتلفون.. فقط سورت وخليت ساروت تحت طاپي كيف مولفين دزت عند مول تلفونات وبعت تلفوني مور ماهزيت كاع لي دونيي منو.. ازيز عليا ولكن خرج فيه لبلان .. خديت طاكسي.. وتوجهت للكوميسارية.... وقفت بعيد شوية... عطيت لحنيكاتي واحد زوج طرشات حتا تزنزنو... حكيت نيفي ولا حمر.. حاولت نخلي عيني يبانو مدماعين...خربقت شعري ودخلت كنبكي..هئ هئ.. عافاك خويا مكتب الظابط طارق.. البوليسي..: الطابق لول علا ليمن.. طلعت بجرا باش نبان سخفان.. فتحت لباب ودخلت هاجمة.. كانو عندو شي وحذين كيحقق معاهم.. انا درمت.. وتلاحت عليه: هئ هئ حگروني حگروني

طارق بخوف كبير: شكون هذا لي حگرك وانا حي دويي بقيت كنشاهق طارق: خرج عليا هادو... خرج دوك دراري لي كانو حالين فمهم فماوراء لكسيوة.. جلست وعطاني نشرب طارق: عاوديلي شنو وقع شكون هادا لي ضربك.. ليوم نقتلو.. جنة: الشفار...نتفني. ودالي صاك فيه لفلوس والتلفون..ولاكارت هئ هئ وعطاني بزاف ديال التصرفيق طارق: الله ينعل مو.. فين واشمن سيكتور وكيف داير ليوم نحي مو.. جنة: هو طويل وصحيح بحالك هكدا قياس لخير.. طارق:فييين ؟؟؟ جنة: قريب لدارك حيت كنت خارجة بوحدي طارق: فين صافية جنة: كانت كتبكي لبارح وقالت غادة تدوز يومين فدارهم حتا تهدن وترجع طارق: ماقالتش ليك مالها جنة؛ لا طارق: غزا فدين مك هاد شفار جنة: ياكا ياكا زعما انا جيت عندك نتا باش تحميني كتشفا فيا طارق: غنجيب لك حقك اكيد ولكن اش هاد لبس.. كيقولها وهو براسو حال فمو ..جنة: صافي صافي ديرني ماجيتش عندك بلا متعدب راسك.. جيت بغيت نوقف شفتو مسمر فبلاصتو محبسنيش وانا ندير براسي ذايخة.. طارق: حبيبة مالك.. قالها وهو مطوق خصري عاد توافق شنو قال وحشم وانا طالبة عليها حطيت ايد فذراعو وايد فصدرو: بخير بخير.. طارق: اجي ترتاحي... نقزت عليه قبل مايكملها بتعنيقة هئ هئ متخليتيش عافاك متبعدش عليا.. طارق تردد واش حط يدو ولكن فالاخير بادلني لعناق وزير عليا وهو كيشم فشعري وكيهمس..: عمري نخليك ..جلسني فوق لفوتوي وجاجلس حدايا دار اتصالاتو... يجيبو ليه لي كيشفرو فداك السكتور..ولبسني جاكيت ونزل معايا لبلاصة ديال لي كارط.. مزيان نيت نعاودها.. كانت ديك التصويرة معقداني فحياتي لي فيها

خديت الروسي وطلعنا لبيرو ديالو وقف.. وقربني حداه.. جيت موراه بشوية... شوية دخلو صف ديال صحاب شرگ گطع.. المشرمل والذي يليه...وهو يغوت عليهم.. طارق: طلع راسك نتا وياه....شوفي نتي شكون فيهم.. بقيت حالة فمي هاناري كيف ندير.. خفت نظلم شي حد..والنشكل قلتلو طويل وصحيح وهادو لي ذخلو كولهم فاقات غذائية.. غاعويد لخيزران علا خوه....طارق ؛ شووووفييي جنة: حتا واح....كنت غنقول حتا واحد ملي علييت راسي لقيت واحد كيشوف فيا بشهوانية وكيدير حركات مقززة تخلي اي وحدة شافتها تقيا.. ه هاهو هذا... المشتبه: والله ماشفت هاد القوقة الشاف اول مرة..طارق: تلاح عليه بالضرب... حتا دخل واحد صاحبو منعو... يكمل...عليه هبطوه للاكاف الله يسمخ ليا منك ا شريميلة ماعرفت ذنوبك امتا غيخرجو فيا....طارق تلاح فوق الكرسي معصب...كيغلي.. قربت حداه جلست فوق لبيرو قدامو بصوت رقيق شكرا والله فرحتيني واخا هادي يومين وانا مقلقة.. حسيت بلي عندي علامن نعول...طارق: وهو كيقرب ليا شنو مقلق بطبوطتي جنة: فالصراحة بغيت نسحب البحث لي قدمت باش نعاود لعام طارق: علاش متقدريش تبدلي تيم جنة: لا يستحيل.. طارق: وهو مازال كيقرب وحتا انا عمرنا كنا قراب لهاد لحد الله يسمح ليا.. حط ايدو مور ظهري.. لقا لكسوة مفتوحة من تم حسيتو تفافا بحال ضربو الضو...تنهد بصعوبة طارق: غنشوف كيف ندير نعاونك ولكن بشرط.. انا: زدت حتا مابقا بيناتنا والو شنو هو طارق..: وهو كيحط شفايفو علا شفايفي ..قبلني قبلة دافئة وحنينة... حاولت نتجاوب واخا اول مرة طاوقت عنقو... علا راسو شاف فعيني وابتسم رجع كيقبل قبل خفاف فوجهي وخدودي وهو كيهضر تواعديني.. انك متقربيش للخطر تجيبي لمعلومات لي ناقصة وترجعي فقل من عشرين يوم.. خدا شفايفي بين شفايفو من جديد ورجع ضمني.. واعديني مور ماترجعي نفاتحو والدينا فموضوعنا... تصنعت الرضا.. مبغيتش ننطق الوعد كتافيت.. نضمو.. وانا غير هاربة لايعاود ياخد شفايفي طيبهم ..جرني جلست فوق رجليه.. حسيت بصلابة غير عادية وانا نهرب. جنة: باي طارق..طارق: حس بيها وضحك سايني نوصلك ونقولك كيفاش وامتتا غنعاونك.. وقفت بقلة حيلة خرجني وهو شاد فايدي..ركبنا الطريق كلها وهو يبوس فيدي ويعنق.. فالصراحة محملتش راسي ولكن لضرورة احكام...عمري توقعت طارق يفوت اخ بالنسبة ليا.. دازت يومين كنت كنتلاقا معاه فكوفي كيفهمني وكيعطيني معلومات صورلي المحضر لي تدار.. وعطاني مقالات صحفية عالمية هضرات عل الموضوع.. ووراني صورة واسم وعنوان شخص الا تبعتو غيوصلني لمبتغاي.. اكبر سمسار اثار فايطاليا.. دابا غنوجد لوراق.. بمساعدة من المعهد وطارق... باش يوجدو فاقرب وقت... وطلبت منو هو وصافية مايقولو والو لعائلتي بخصوص سفري وانا غنبقا نتصل بيهم من لهيه.. جبدت مذخراتي .شريت حوايج جداد .واباراي فوتو نيمريك.. وتلفون ذكي جديد.. اما لبيي فخلصها.. طارق هي ومصاريف اقامتي تماك.. وصلوني للمطار وهو كيوصي ويعاود... ضميتو وانا فقرارة نفسي.. كنطلب منو السماحة.. وضميت صافية وغلبوني الدموع... مشيت دفعت لباس وتلفت لهم.. حسيت احساس خايب بحال عمري غنشوفهم.. حكقلبي ضرني وجاني لحنين ليهم لعائلتي للقرايتي لوطني من دابا ...طلعت علا متن الرحلة لجوية وسندت ظهري وترخييت

انسة انسة
جنة : هممم اشنو ،، صافية براكة خليني نعس كنقوليك مية مرة تنفيق راسي اااو هننممم
انسة انسة ...
جنة : وااععععع اااااش هيييييئ شكون نتي ااا سمحي ليا وي ...
المضيفة : هههه ماشي مشكيل مهم ربطي الحزام خمسة دقايق ونوصلو ...
جنة : اوك شكرا ....
ربطت الحزام وماهيا الا برهة حطت الطائرة اعلنت المضيفة على انه وصلنا.... هبطت .....حطيت رجلي للبلاد لي غادي نتعرف على جو جديد ناس جداد وجوه مختلفة ايطاليا بلد ممتلئ باشخاص واجناس مختلفة اشمنك يا زعورية اش منك يا فيران مسلوقة اش منك يا زيتون اسود لامع ههههعع ... خديت شهيق زفير استنشقت الهواء النقي ديال هاد البلاد مننكرش ان ريحة بلادي لها نسيم خاص كيف وهيا بلدي الام ...دخلت لمطار Fiumicino بروما توجهت لمكان الجمارك تحققو من جواز سفري وبعدها مباشرة خديت الحقائب ديالي ...خرجت لقيت طاكسي واقف رسلوه ليا الاوطيل لي غانزل فيه ....ركبت ومباشرة توجهنا لاوطيل ...دخلت لغرفة بعد ما عطيتهم معلوماتي فالاستقبال ديال لوطيل لي حجز ليا فيه طارق... اوطيل راقي ونقي ...رتبت حوايجي وخديت دوش لبست وهبطت لكافي ديال اوطيل ....درت اول اتصال لي كان لصافية
....
الووو
ينعل مك شتك مرققة صوتك ولا بانت ليك نمرة الخاريج هااا دوي
الصافية : الووو شكون معايا الووو
جنة : معاك عزرين
الصافية : حبييييبتي مصيرينتي وصلتي
جنة : لا مزال غير طلبت البيلوط يوقف في اقرب هاتف عمومي حتى نهضر معاك ...
صافية : بييييييييخخخ حااامضة ...
جنة : سمعي هضري مع طارق وقوليلو وصلت ومن بعد نعيط ليه قولي ليه غير تدعقت حتى تستقر وتهضر معاك اوكي ؟؟؟ مافيا ميسمع غزل منو براكة غير تانيب ضمير لي فيا دابا ...
صافية : ولكن...
جنة : صافية دابا خاصني نقطع ضروري باااييي
طيييييط
هييييييه !!!!

جنة : هيييييه ..
الشخص : si !!!
جنة : مرااااد !!!
مراد : جنة الزياني ؟؟
جنة : مراد المتوكل ههههه
مراد : وافيييين الهبيلة صافا اش جابك هنا ومعامن جيتي
جنة : بشوية بشوية هههه اجي نگلسو ونعاود ليك يااالها من صدفة
مراد : وي اجي ولكن منكلسوش هنا اجي معايا لشارع لي لور كاين واحد ريسطو هادئ تما نهضرو على راحتنا المبطبطة ههههخخخ شتك زيانيتي العفريتة والفورمة ولات قتالة دوب زرزور من فوق سور...
جنة : نري نتا هو نتا مدات منك روما والو وماااااتبقااااش تقوليا مبطبطة ولا راك عارف
مراد : اش عارف اااش زيدي لمك قدامي ....هههه
مشيت معاه لريسطو كان هادي وزوين جلسنا في طاولة معزولة
كان محور حديثنا ملي كلسنا على الاحوال واسترجاع ذكريات الدراسة ...مراد صديق الدراسة من ايام الابتدائي حتى لثانوية من بعد ماخدينا الباك كل مشا دار توجه ديالو انا اختاريت نتوجه في بلادي انا وصافية اما هو فاختار يكمل دراستو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)   السبت يوليو 29, 2017 7:51 pm

في ايطاليا وهو دابا كيقرا في المدرسة العالمية لتصميم الازياء .... وكيخدم في نفس الوقت في نايت كلوب في اوستريا فيلاج ساحلي بعيد على روما بنص ساعة ....بقينا كندردشو حتى سولني على مجيئي لايطاليا ....فالاول ترددت لكن مراد كان ديما كيوقف بجنبي لكن شاءت الاقدار كل يمشي يشوف مستقبل ديالو....لذالك تشجعت وعاودت ليه على الحجر لي علاش كنقلب....اصلا مكاين لاش نخبي عليه ....
مراد : chi cosa (اشنوو) !!!! نتي ڤيييو واش عارفة اش كتقولي نتي راك الفيزيبل لي كان شاد ليك في داك دماغ في ايام ثانوي تصوطى الله يا ربي غادي نبدا نعدد كي العيلات واش عرفتي على اش كتحومي را هادشي قمة الخطورة
جنة : اوووففف ندمتي جذر بابايا علاش عاودت ليك
مراد : دابا خلينا من هاد الهضرة انا عارفك راسك قاسح والى فات حتى حطيتي فيه شي حاجة تنفد تنفد،، اشنو غادي ديري كيفاش غادي تلقاي هاد الحجر ديال "الزمرد"
جنة : مزال يلاه غادي نبدا بالخطوة اللولة راك عارف الخطورة لي محيطة بيه ...
مراد : ياختي عارفة باللي كاينة خطورة... اوف منك اجنة نتي هيا نتي ديما طيييري اشنو الخطوة اللولة قولي ليا كلشي باش نعاونك او عالاقل نوريك فين تمشي لان ايطاليا معارفاهاش وخصوصا روما والاهم اجنة نبشرك باللي الحجر لي كتقلبي عليه على ماسمعت في الجرائد انه تسرق من اكبر متاحف المغرب ....ومقدروش البوليس يوصلو ليه لان السرقة تمت على يد مااافيا ايطالية خطيرة فهمتي خطييييرة واش البوليس بنفسهم خافو ونتي بغيتي تفرفري ....قولي ليا باشنو بغيتي تبداي
جنة : اول خطوة خاصني نلقا واخد السمسار اسمو "موريس سانتياغو" عندو نادي ليلي هنا في روما...
مراد : اسمييتوووووووو !!!!!

اسمييييتوووو!!!!
جنة : مالك ؟؟
مراد : عاودي اسميتو
جنة : موريس سانتياغو..
مراد : عارفة عليه شي معلومات ...
جنة : على مقاليا طارق اسمو موريس سانتياغو من اصول كولومبية وعايش هنا صاحب نادي ليلي في اوستريا بعيد على روما بنصف ساعة فيلاج ساحلي ...
مراد : لاا ميمكنش ..
جنة : اشنو لي ميمكنش عارف فين كاين عارف عليه شي حاجة ...
مراد : هاد السيد لي كدوي عليه هو الباطوون ديالي في نادي لي كنخدم فيه فليل ..واش عرفتي اش كيدير...
جنة : عارفة هو سمسار لي قلت ليك وهو لي بيه غاد نعرف مكان فين كاين الحجر ....
مراد : هههههههههههههههههههههههههههههههه وامي واهيا ربي على جنة حق مولانا تانتي جنة هبيلة وراسك قاسح ههههعع
جنة : تهجرو دابا غاتهضر ولا نوض نمشي نتيسر ...وراك عارفني لي فراسي فراسي يا تعاوني يا سلام عليكم (نضت بغيت نمشي) ....
مراد : تسناي ينعليك جدود شكون قاليك تخاطري مع شي حد شكوون ...الالة هاد موريس غير الى سمعك كتقلبي عليه واخة معارفش علاش يصفيها ليك نري نري ورا مافيا ايطالية هدي را اخطر مافيا في العالم ،، كاين حل واحد باش توصلي ليه عالاقل اتنقص خطورة انه يدير ليك شي حاجة ...حنا لي خدامين عندو ومسؤول علينا اليد اليمنى ديالو اما هو مكيبانش ....
جنة : لي هو ؟
مراد : ديري داكشي لي نقوليك بالحرف والاهم تكوني قدام عيني راني عارفك شنيولة ....
جنة : انا معاك فلي درتيه...
مراد : نااري لمك نتي غا ديال تبربيق ...عطيني ودنك وسمعيني مزيان.....

في مساء اليوم الموالي باحد النوادي اليلية المشهورة بروما( milan) ....
الشخص : (طلعني وهبطني بنضرات ممفهوماش ) هممم مناسبة لكن عندي شرط ...
مراد : نعم سيد توماس ....
توماس : غادي تهبط لتحت لاكاف في الكازينو غادي تلبي اوامر الزبناء لي تما مهما كانت الاوامر ( بنضرة ماكرة)هذا شرطي ...
انا : (بلعت ريقي حيت فهمتو اش كيقصد)....
مراد : سينيور ولك....
جنة : اوك سيدي موافقة(خرج فيا مراد عينيه حتى بغاو يطرطقو لي فهمت منهم بالي واخة على مك ازايغة خههخخخ)
توماس : اليلة امكن ليك تبداي مع 9 تلقاك واجدة تعطلي بدقيقة مطرودة...
جنة : مفهوم سيدي...(مشا شفت في مراد بنص عين كيبان ليا كيقرب ودخان خارج من ودنيه وجناوح منخرو كيترعدو هنا عرفت ساعتي وصلتي فماكان امامي من حل الا ان اتلق رجلي لريح وافرتح )
مراد : واخة عليك نشدك نشدك ....يا سيدي ربي اش درت في حياتي تخرجت ليا هدي من جنب ياك خليت الموغريب لاش تبعني لاااش....
مشيت بجرية خرجت من النايتكلوب قبل ميشدني داك المسلسع هههخخ لكن جيت بغيت نخرج حتى تصاطحت مع شي حاجة قاسحة حتى حسيت بريتي خرجت ورجعت هزيت راسي وشادة صدري بايدي وكنكحب يلاه بغيت نشوف حتى لقيتو مشا عطاني بالضهر ....الله يغبر لولديك الروايد ....شفت تاعييت بغيت نبدا نعرعر بان ليا مراد وعطيت رجلي لريح .....خديت طاكسي وفورا لاوطيل دوشت وتغديت خديت لابطوب ديالي متاصلتش بطارق ولا صافية نهائيا مبغيتش يوشوشو تفكيري وخصوصا طارق ...دخلت الانترنيت خديت بعض المعلومات ورجعت لملف لي عطاني طارق تاكدت شحال من حاجة كتخص موريس باقي اربع ساعات على وقت د الخدمة
بقيت في الغرفة طيلة الوقت كنبحث وكنتعلم بعض الكلمات الصغيرة بالايطالية (هههههععع تعلم اللغة الايطالية في اربع ساعات هههه) وكنتعلم كيفاش نتصرف ونبان مغرية بقات نص ساعة هزيت حوايجي لبست اقصر معندي ودرت مكياج شاربوني صارخ وليت كنبان سو سو سكسي طفيت لابطوب وخديت تيليفوني درتو في صاك طويل رشيت بارفان مثير .....خرجت من الاوطيل والوجهة لنايت كلوب لي فيه غادي تبدا المغامرة الحقيقية والدخول لدوامة الخطر ......

وقفت قدام نايت كلوب وانا على اتم الاستعداد وخا في قرارة نفسي فيا نوع من الخوف شي حاجة فيا كتقوليا هادشي لي مقدمة عليه مغاديش نخرج منو سالمة ولكن كيجيني نوع من الاطمئنان ان شي حاجة زوينة غادي توقع فالاخير يمكن غادي نوصل لمرادي ولكن كلشي ليه ثمن اوضريبة ،،ضريبة العناد لي فيا ضريبة تسرعي ،،ذنوب طارق لي غادي يخرجو فيا خصوصا انني استغليتو ومزاال الاتي اعضم ....
خديت نفس عميق وتقدمت باول خطوة لي غادي نبداها في هاد المكان لي كيتعتابر على مقاليا مراد تجمع سري لاعضاء المافيا او العبيد ديال ريوس الكبار ديال المافيا لي مكايبانوش وموريس واحد منهم ومن زهري البارح انني لقيتو هو ملقيتش الايد اليمنى ديالو فهديك الوقيتة جا هو بنفسو ومراد استغل الفرصة وطلب منو يخدمني معرفتش علاش خدمني رغم انه صعيب نخدم هنا بهاد السرعة شي حاجة كتقوليا بانه كاينة ان من ورا خدمتي ،،الله اعلم ...
انا كل هدفي انني نجح فداكشي لي بغيت نوصليه خاصني نوصل لحجر باي وسيلة او طريقة كانت حتى ولو على حساب حياتي....
دخلت لقيت مراد فاستقبالي وعلامة الخوف على وجهو الله يسمح ليا منو هذا الحل الوحيد باش نتبع "موريس " ونعرف مكان الحجر او نعرف كيفاش نوصليه ....
مراد : عفاااك اجنة كوني منتابهة الله يخلي ليك الواليدين وهانتي شوفي كي كنطلبك مك مدارت هك ....انا معرفتش علاش هاد الحالة على هاد الحجر اختاري اي بحث كيما كان ونتي ميخفاش عليك فاي بحث تنجحي كنتي دماغ من الابتدائي....
جنة : ههههعع متخافش غادي نتابه ليوم ولا غدا نتهناو من هادشي ....وزايدون هادشي لي قلت فات مني وتخاطرت مع داك بنادم اما منوصلش لهنا وعارفني ملي كنتخاطر وخصوصا الى استفزني شي واحد ...المهم ماعلينا شكرا بزاااف مراد وسمح ليا حطيتك في الخطر حتى انت خيرك منساهش والي...
مراد : صافي صافي قلت ليك متبقايش تشكريني انا فقط كنوريك وكنبهك وردي بالك مرة اخرى...يلاه سيري مع دوك الدروج لي لهيه ورا البنت لي تما غادي توريك فين تبداي وياك تم وياك تمشي مع شي واحد يلاه الله المعين...
جنة : شكرا...
درت داكشي لي قاليا مراد بالحرف فعلا لقيت البنت كتسنى ابتسمت ليها وهيا بدورها كذالك حلت باب كان سانسور هبطتنا لتحت بجوج طبقات مان عبارة عن كزينو فيه رجال اعمال باينين من الهيئة ديالهم والبنات حداهم كيشربو بطريقة راقية وضحك طاولات اللعب مراهنات على ملايين وعقارات وحتى البنات وعلى ما قاليا طارق هذا كيديروه تمويه لان التجارة الحقيقية على السلاح والمخدرات والاهم على "الاثارات" لي منها الحجر علاش كنقلب خاصني نركز على هادشي مزيان وعلى مقاليا ان الوسيط في تجارة الاثارات هو "موريس سنتياغو" هو اللي كيجيب ليهم تجار كبار وكيمشيو لمكان سري فين كيتلقاو الريوس الكبار منهم الراس الكبير لي معروف ب predator"المفترس" غير كيسمعو هاد الاسم المافيا كلها كتزلزل نضرا لهيبتو العضيمة لي وصليها شي كيقول كبير في السن شي كيقول بلي مقعد وشي كيقول بالي شاب كل واش كيقول لانه مكيبانش كيتعاملو معاه عند طريق رجالو هو كيعطي الاوامر من بعيد وراتني خدمتي ولي كانت توصيل المشروبات لزبائن وعلمتني كيفاش نبتاسم منهضر غير نحرك براسي كانت هضرتها بالانجليزية بحكم اتقانها لهاد اللغة بحكم انها من اصول ايرلندية ....مشيت لبست ليونيفورم في المستودع جمعت شعري على شكل كعكة وانا غادية خارجة باش نبدا غادية وكنزرب حتى تعكلت فشي حاجة لولا لطف الله شدتني ايد كان الضلام في الكلوار هزتني وبيرعة قرب شي حد لودني قال
"هاد المرة الثانية ،،، عودي ردي البال مزيان احسن ليك" .....وقفني ومشا...

يا صاحب الضل الطويل ....من انت ....
همس في وذني " المرة الثانية هدي ،، المرة جايا ردي بالك احسن ليك ردي بالك احسن ليك ردي بالك احسن ليك...... هاد الكلمات بقات كتردد في وذني بقيت ساهية حتى قفزني صوت...
بارمان : Hey Girl Ti rimarrà tale prendere questo al tavolo il n ° 7 in fretta هيييي يا فتاة هل ستبقين هكذا خذي هذا الى الطاولة رقم 7 بسرعة ....
جنة : همممم i don't understand you what you said???
بارمان : Take this to the table No. 7 quickly
جنة : اوك ...
خديت المشروب للطاولة بديت كنفرق عليهم وعينيا كيقلبو هنا وهنا ...كملت توجهت للحانة باش ناخذ الطلبية لاخرى حتى لمحت مجموعة من الرجال كلشي وقف حتى يدوزو كيهضرو بلغة ممفهوماش قشعت موريس وسطهم كيتناقشو حتى بانو ليا دخلو لواحد الممر حارسينو جوج بوديگارد ...بقيت حاضياهم حتى قفزني داك المنتوف لي كيعطيني المشروب نوزعو ...
جنة : اماااالنا يعطي لبوك الجهل ...
بارمان : كي كوزاااا...
جنة : نيينتي niente ...لا شيء
عطاني تاني نوزع المشروب هاد المرة عيني على الممر لي واقفين فيه دوك جوج حاضيين ...شوية حتى قاليا البارمان نمشي دابا بكري غادي يسدو قبل الوقت حيت كاينين زبائن خاصين ليوم وبحكم انني باقة جديدة فهما كيخليو البنات لي كسبو خبرة ... هنا اضطريت نكدب عليه ونستعمل حييلي باش يخليني...قلت ليه بالي موريس هو لي طلب مني نبقا هنا وندير اي حاجة وكلفني نبقا مهما كانت ضروف ومنخرج مهم بقيت عليه كدب من هنا تلق سلوگية من لهيه وحيت الطاليان فيهم غير تبرگيك والكلاخ معطيهم دغيا تاق وخلاني وخا كيبان ليا فيه عرق مغريبي باقي كيحنزز سيد توغوش ههههخخ ....خلاني بشرط انني نوصل مشروب لا غير ونعانو في غسيل الكيسان ونمسحهم وتوصيل غادي تكلف بيه بنت اخرى بقينا حنا جوج بنات والبارمان والبوديكارد ... شوية خرجو دوك المجموعة وتوجهو لطاولات اللعب لي فالكازينو...بديت كنتعاون انا والولد والبنت كتوصل المشاريب واحد الوقيتة طلب مني ندي معاها حيت طلبو كمية كتيرة من المشاريب ويسكي فودكا وزيتون ومقبلات اخرى كلمار كافيار الخ...كلشي من الانواع الفاخرة الملكية ...مشيت معاها كان حديثهم كلو بلغة الرموز الانجليزية كيهضرو على شي حمولة ما حمولة ديال سلعة لانه ممنوع عليا نبقا واقفة حداهم تقلت ايدي فحطان المشاريب جملتين خلاوني ندخل في عالم المتاهة جملة نطقها موريس بنفسو...

Black enclosure
Water toy
العلبة السوداء ،، لعبة الماء
يا ترى ماسر هاتين الكلمتين ،،
هنا مبقا ليا حتى خيار اخور من غير انني لجا لاتصال بطارق ....

جملتين اثارو فضولي اش كيعنيو بالضبط وعلاش سماوهم هكا يا ربيييي جنة خدمي هاد المخ لي عندك تا حاجة مكتصعاب عليك يا ربي الى عرفني طارق فين انا والله تايجبني من گفاية يرجعني حدا مي .... مخاصنيش نخلي اتصالو هو الحل الوحيد ماعليا غير ب....
كملت خدمتي انا والبنت طلبو مننا انصارفو حيت مهمتنا سلات وحتى مهمت البارمان ...لبست حوايجي وخرجت تفكرت هذاك لي شدني فاش كنت بغيت نطيح هضرتو بورشتني هههه اسميته صاحب الضل الطويل حيت دورة لي درت بان ليا خيال شخص طويل بزاف ههه ضحكت على راسي وعلى سمية طلعت انا والبنت لفوق كل مشا في حالو الا انا لي لقيت صعصع واقف متكي كيتسنى فيا تعالى الكبيدة جابك الله ....
جنة : حبيب قلبي
مراد : يعطيك حبة ما حبيب حد انا...
جنة : تفووو تعاشرتي فديك دار الازياء مع العيلات وليتي كي الولية فين رجلة والخشونة لي كانت في مراد المتوكل فييييين ...
مراد : تحذر لودني "بغيتيني نتبت ليك رجولة والخشونة ...
جنة : الله يمسخ مك منحرف لاخور ...
مراد : عههههععع مرة جايا عرفي اش تتقولي ...زيدي قدامي وقولي ليا اشنو درتي بالتفصيل...
جنة : .............
مراد : همممم هاد جوج جملات صعاب بزاف ولكن يمكن ليا نلقا لي يفسرهم ليك عندي صديق عندو خبرة في فك رموز وبحال هاد النوع من الجمل بلاتي يفيق ونعيط ليك نقوليك اشنو تفسيرهم...غادي تمشي دوشي ونعسي ليك شوية ومن بعد فطري وغادي نجي عندك ليوم عندي خاوي عطلة ...
جنة : وعليه ...
فعلا داكشي لي درت دخلت لاوطيل ديريكت لغرفة دوشت وتكيت نعست مدة حتى سمعت هاتف كيصوني كيبلغوني ان مراد كيتسناني لتحت لبست حوايجي قديت شعري ضفرتو في جنب لبست كسيوة موردة وصندالة صبع درت ماسكارا وايلاينر ورشيت عطري وهبطت بجرا لعند مراد...
جنة : صباحو...
مراد : صباح نور ...
جنة : امضرا اتاصلتي بهذاك السيد ...
مراد : وي بعد ستة وستين كشيفة باش اقتانع بانه غير لعبة بيني وبين صحابي واخة حاس انه دخلو شك معلينا ....
جنة : هممم...
مراد : العلبة السوداء كتعني شي بلاصة مضلمة يمكن فجوة او حفرة مضلمة ....
ولعبة الماء فهيا كتعني شي مكان كاين فيه الما ...
هدو لي قدر يفسر ليا ....
جنة : يعني هدو غايكونو مكان فين كيتعاملو تجار سرقة الاثارات لكن متى وفين بالضبط هذي ليها حل وحيد لي القدر خلاني نلتاجأ ليه ومكاينش من غيرو ....
مراد : لي هو !!!
جنة : على مقالت ليا البنت لي خدامة معاها فاش سولتها شكون هدو قالت ليا اصدقاء موريس خاصين كيجيو عندو من السبت لسبت وقالت ليا بالي يوم الاثنين مكيجيش كيجيو يوم الاحد باليل طوموبيللات وكينطالقو كلهم حتى من الكازينو لتحت كيتسد دكشي علاش الاتنين غيكون عندي عطلة ...
مراد : نفهم من هدشي...
جنة : شفت فيه وانا كنرمش...
مراد : هاااه لا لا لا جنة لاااا اوووففف merda ...

تفارقت انا ومراد هو مشا يستراح ومن بعد يقضي اشغالو على مقاليا عندو سفر خارج روما بساعة ويرجع مع 9 ليل باش ستانف الخدمة في البار....وانا نستانف خدمتي ايضا الكازينو او مهمتي في مراقبة "موريس" ....
وصلت وقيتة الخدمة بديت فالعمل ديالي كيف البارح توصيل من هنا ومن هنا والغريب فالامر ان زبائن قلااااال قليل فاش كنوصل مشروب او نعاون شي حد ....بقيت كالسة في انتضار يجي شي زبون او ندير شي حاجة....طلب مني البارمان نوصل جوج كيسان لواحد الطاولة حتى كنشوف نفس الاشخاص لي كانو البارح ولكن هاد المرة زايد عليهم واحد ولكن من كترت ممحاوطينو كيبان غير القب ديالو انا كنشوف حتى قفزني موريس بصوت خلعنا كلنا.....
موريس : هييييييه نتوما تواحد فيكم كيبقا هنا ليوم غادي نسدو بكري كلشي يمشي فحالو....
بارمان : اوكي سينيور ...هييه نتي يلاه بدلو سيرو حتى ليوم الثلاتاء عاد بداو الخدمة .....
البنت : واخة اسيدي....
جنة : واخة ....
مشيت بجرى بدلت حالتي وجمعت شعري مزياااان مشيت هاد المرة دورت وجهي لناحية المكان فين كيدخلو بان ليا ضو احمر منبعث من ديك البلاصة تاكدت من كلشي وطلعت لفوق مشيت لجهة البار فين خدام مراد...قالو ليا خارج يقضي شي حاجة ويرجع بقيت شي ساعة وانا كنتسناه واخيرا بان...
جنة : مراد فينك ساعة وانا كنتسنى فين كنتي ...
مراد : اممم كنت غير هنا اش درتي ...علاش خرجتي في هاد الوقت
جنة : معرفتش قالو لينا خرجو دابا غادي يسدو الكازينو بكري مهم نتا راك عارف علاش مدام سدو بكري اذا غيرخرجو قبل الوقت المعتاد لي قالت ليا البنت ...
مراد : اذن....
جنة : انا راقبت كيف تافقنا باقي غير نفذو الخطة دابا فالوقيتة لي كنت كنتسناك مشي طليت من ورا الكازينو في البلاصة لي نعتي ليا لقيت الطوموبيلات مزال مجاو....وانا فخضم الحديث مع مراد بانت لينا حركة غير معتادة فالمكان هنا غمزني مراد ...
مراد : واجدة....
جنة : واجدة ...
مراد : نحسب حتى لثلاثة وطبقي اش قلت ليك اوك ..
جنة : وعليك...
فلاش باك ________>>>>>>>
نايت كلوب مكون من اربع طوابق والطابق الارضي الفوق كاين ريسطو كبيرة مطلة على البحر....الوسط كاين ريسطو خاص بالعائلات وهاد الطوابق دايرينهم كل فجيه الطابق في اليمين وطابق في اليسار يعني طوابق معزولة على بعضياتها وهذا من تصميم مهندس كبير ومعروف داكشي علاش كيبان ليك بحال الى مزخرف ماعلينا .... يعني لي فهاد الطابق خاصو يدور عاد يمشي للطابق لاخور وكاين النايت كلوب لي فين خدام انا والطابق الارضي لي فين خدام انتي لي هو الكازينو هنا متفاهمين...
جنة : وي فهمت وهما تجمعاتهم كاينين في الكازينو...
مراد : لا مزال مكملتش نتي معارفاش انه كاين مخبا سري مخزون تحت من الطابق لي خدامة فيه انتي....
جنة : كيفاششش يعني دوك البوديكارد حارسين دروج لي كينزلو ليه...
مراد : هدوك ماشي دروج هدوك سانسور كاين في الارض عندو باب مكيبانش حتى ولو جات لجنة العقارات مغيبانش ليهم واخة معرفت اش ...
جنة : ونتا باش عرفتي هادشي كلو....
مراد : هاا عرفت وصافي مهم ما علينا حلي ودنيك مزيان بغيتي تعرفي فين كيتجمعو او بالاحرى تبعي موريس وتعرفي مكان الزمرد حيت طبيعي مدام هضرو على الامكنة لي فيها الاثارات والا وهو غيكون معاهم عندك حل وحيد وانا راني ممعاكش في هادشي ولكن حفاضا ولو بنسبة 40 % على حياتك هذا هو الحل الوحيد على الاقل غادي تنقص نسبة انهم يشوفوك ....دونك حاجة وحدة انك دخلي من القبو لي غادي نوريك انا وحدي لي عارفو ومتسولينيش كيفاش مهم ديري لي نقوليك غادي دخلي ليه غاتخرجي في قادوس ديال الما سيري سباحة وبعدها غادي تخرجي ديريكت بلاصة فين واقفين طوموبيلات انا نحاول ندير ليك تمويه لبوديكارد ونتي فورا ركبي لور ديال وحدة من دوك طوموبيلات هاكي هذا كيحل جميع القفولة ديال طوموبيل وبدون ميتسمع صوت يكفي تبركي على هذا وميتسمعش حسك وبعدها......
.............
الحاضر _______>>>>>>>>
مراد : 123 gooooo
داكشي لي قاليا بالحرف طبقتو ....مشيت لواحد القبو فين قاليا مراد لقيت حفرة في الحايط كان مدسوس فيها شي تخربيق مضرگينها بيه حيدتو ودخلت ورجع هو من ورايا وبعدها معرفتوش فين مشا هبطت لقيت قادوس ديال الما خديت نفس عميق استجمعت الهواء وغطست حتى وصلت لبلاصة فين قاليا بعد مشقة الانفس واجهت صعوبة فالتنفس ولكن حيت انا كنعرف للسباحة مزيان مشكلش عليا خطر وفعلا ملي وصلت ليقت راسي ورا وحدة من دوك الطوموبيلات ولكن من حضي انني لقيت وحدة منهم كوفر ديالها مفتوح مستعملتش داك الاداة لي عطاني ونبهني مندخلش لطموبيلت موريس حيت هيا فين كيحطو السلعة والكوفر ديالها لي كيتستعمل بزاف استغربت كيفاش عارف هاد المعلومات الخطيرة كلها ومنكوش ان حتى طارق عاوني وعطاني معلومات خاصة على موريس قدرنا انا ومراد نجمعوها ونكونو هاد الخطة ....دخلت لديك طوموبيل وسديت عليا وانا كندعي ربي ميكشفنيش
.......طق طق طق .....
دق دق ....
الشخص١ : تفضل ...entrare
الشخص : Sir pubblica blogger lo ha portato dove tutte le loro informazioni e anche la sua
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)   السبت يوليو 29, 2017 8:01 pm

طق طق .....
دق دق ....
الشخص١ : تفضل ...entrare
الشخص : Sir pubblica blogger lo ha portato dove tutte le loro informazioni e anche la sua testimonianza e le informazioni suoi amici e anche il suo amicoا
احضرت ملفها سيدي ،،مدون فيه كل معلوماتها وحتى شهاداتها ومعلومات اصدقائها وحتى صديقتها المقربة
الشخص١ : جيد يمكنك الانصراف...
الشخص ٢ : امرك سيدي....
سيدي لقد احضر كل معلومات الفتاة هل من اوامر اخرى سيدي....
شير ليه بايدو بمعنى سير دبا ....
الشخص ١ : امرك سيدي ....
غير هو خرج... حدر عينو على ملفها بقا مركز في صورتها مدة طويلة وهو كيشوف هاد الفتاة لي وصلت بيها الجراة انها تبحث على حجر الزمرد لي ليه خمس سنوات وهو تحت حراسة رجال "المفترس" .....
عند جنة .....
بعد ماركبت في الكوف ديال طوموبيل قطعت الحس دازت نص ساعة حتى كنسمع رجلين بزاف وتقرقيب ديال صبابط وخطوات كتوحي انهم رجال كبار وعندهم هيبتهم وانا في نفسي كنغزل ....(هدي لخفة لي دارتها ليك مالك على هدشي كلو على حجر خخخهه) سمعت صوت خطوات كتقرب لجيهة الطوموبيل يا ربي يا ربي كنسمع صوت طوموبيلات كيديماريو كل خذا بلاصتو حتى طوموبيل لي فيها انا ديمارات بداو كيمشيو ومن انا كنقصد طوموبيل لي فيها انا خخخخ وبسرعة انطالقو وحدة مورا وحدة حمد الله لي الان مزال معرفوني وانا كندعي فسري فجاة تسمع فران مجهد غييييييييييييط
بلاتي بلاتي مشيت وجيت يعني هذي طوموبيل لي فيها انا !!! تحل الباب طق طق طق
الشخص : حل ....
الشخص : كي كوزا !!! نعام ؟
قلت ليك حل
الشخص : اوك سينيور ....
كنسمع خطوات كتقرب كتقرب كتقرب حتى !!!!


قطعت نفس لاقصى درجة كيتسمع غير صوت خطوات كتقرب طق طق طق طق .....
الشخص : حل الباب ....
السائق : نعام !!!
الشخص : قاليك سينيور موريس حط هاد المليطة عندك لور في المقعد لي لور ....
السائق : اوكي ....
الشخص : كاينة شي حاجة في الكوف ....
السائق : نو مكاين والو ،، تبغي نحطها فيه...
الشخص : (بقا ساكت شحاااال ،، ....) امممم نو احسن خليها فالمقعد الخلفي ورد البال مغبرش علينا حتى نوصلو لعين المكان...
السائق : اوكي سينيور....
انا : اووووففف تنفست الصعداء بعدما روحي ضاقت بالخلعة كنت على مشارف يكشفوني...بعد لحضات انطالقت سيارة ....بقينا مدة غادين مايقارب ساعتين حتى بدا الاكسجين كيلعب دورو وكينقص ....اتصبب عرقا ...شهيق زفير ...مرت خمس دقائق حتى وقفت سيارة وامر موريس رجالو باش يتبعوه ..... حليت الكوف بشوي بديك الاداة وطليت غير من شق بانو ليا غادين ونفس الشخص غادي وسطهم لي داير القب ....تاكدت حتى مشا كلشي بقاو غير سائقين لي حارسين كانو شي تلاتة بحكم ان المكان سري يمكن هداكشي علاش كانو قلال.....
جنة : اففف كيف ندير فكري اجنة فكري....
البوديكارد ١ : هييييييه الولاعة لو سمحت...
البوديكارد ٢ : خذ ....طاااااق ...هيييييه من هناك مشاو كيجريو لبلاصة فين سمعو ضربة كانت انا رميت الحجرة في مكان بعيد استغليت الفرصة وخرجت من الكوف طليت هنا وهنا بان ليا صندوق ضخم دوك لي كيهزو فيهم سلعة في الباخرة مشيت بجرى وراه وانا قلبي كيضرب بالجهد ...طليت بجنابي وعلى المكان لي انا فيه هنا اكتاشفت انني في ميناء صغير ... بلاتي يعني المقصود بلعبة الماء ...الماء هيا الميناء واللعبة لانه ميناء صغير .....
والعلبة السوداء !!!!
هيييييييييه ....


هيييييييي من هناك ......
انا : دقات قلبي تسارعت....ياربي سلامة يا ربييي ...
من هنااااك...
سمعت صوت موريس من بعيد كيعيط ليهم يلتاحقو بيه....
الشخص: لا تهتم لا اضن ان هناك احد ....يبدو انها قطة او كلب ما....
الشخص ٢ : يبدو ...
من بعد ممشاو تنفست الصعداء للمرة الثانية..( يا ربي هذي المرة الثانية لي كنفد منها ،، عاود طليت بشوية بانو ليا مشاو ورا موريس ...مشيت لجيهة لوخرا ...بقيت كنتنقل من هنا وهنا لحد الان معرفتش منين جاتني لجراة انني نتبعهم بدون مينتابهو ونكمل بقيت على هاد الحال تابعاهم حتى وقفو ....طليت كيبان ليا مجموعة من الرجال دايرين بشي حاجة وشاعل ضو خفيف تما ...بقيت حاضياهم حتى توزعو رجال ....بقاو غير جوج هدوك كيبانو ليا هبطو مع شي حاجة في الارض حفرة ...
دابا خاصني نتسناهم على موصاني مراد حتى يكملو اجتماعهم تما والكل يمشي ....خاصني في هاد الوقت نفكر في خطة لي تخليني ندخل لمكان لي فيه ولكن خاصها تكون خطة محبوكة كيف ذالك ؟؟
فكرة تدي فكرة .....دازت تقريبا ساعة ونصف وانا مخبية ورا دوك الصناديق الكبار ديال السلعة لي فالميناء حتى بدا التعب يغلب عليا ونعاس كيف لا وانا يومين مشفتوش من كترت التفكير والخطط لي درنا انا مراد ااااه مراد لي مسكين من نهار جيت معرف باش تبلى ولكن ونعم الصداقة كان صديقي الحقيقي ايام الثانوي بقيت كنفكر ..حتى اثار انتباهي خروجهم من ديك البلاصة هاد المرة مول القب مكاينش غريييب طفاو الضو فيها بداو كيوشوشو بيناتهم على ما اتاضح ليا ....حتى ركبو في طوموبيلاتهم عاود تاني وانطالقو وكيف توقعت بقاو رجال تما حاضيين هديك البلاصة طبيعي على مقاليا مراد وحتى انه كيكونو رجال بوديكارد مكيبانوش كيكونو حارسين من بعيييييد غاالبا ...

وانا في خضم تفكيري حتى حسيت بشي حاجة محطوطة فوق راسي !!!!

رجوعا للحاضر: ..سمعت سلان مائي... وسمعت خطوات شبيهة ببدايات افلام الرعب طاق طاق وصدى صوت.. كيرجع...كيقرب ولاخر كيبعد.. الشخص مكيهضرش.. ولكن داك رودريكو صوت ازدراد ريقو ودقات قلبو وصلوني فينما انا كاينة... رودريگو: سسسيينييور .جوزيييف..هو.. لي..مكملاش كان شادو من ذرعو ردها مور ظهرو وتسمع طراق.. وصوت كيزلزل الارجاء ركب فيا الرعب والرعدة كثر من لي فيا..: هادي.. حيث انا لي كنعطي لي لوردر هنا ماشي غيري..
ودار ليدو لاخرا ولاخر مازال كيغوت ويتآلم طايح فارض رجع لور حتال ظهرو.. وضربو نيشان... للمعلم.. انا غمضت عيني وصرخت..بلا منشعر سمعت بحال صووت علبة بلاستيك فارغة اذا وطيتي عليها وعاود نطق: وهادي حيت انت فمافيا..ماشي فعصابة متسكعين اولوياتهم الاغتصاب.. هذا غييب مابقاش كيتحرك.. تلفت لجيهتي لي قدرت نميز هو ذقنو.. لخفيف لي فيه حفرة اسفلو.. وبدا كيقرب... حسيت بالخوف وتوتر كبير...عينيا كيتغمضو والدوخة كتديني وتجيبني السقف كيضور لساني ثقال واطرافي بردو اخر ماعقلت عليه انه.. لففني بمونطوه لي زولو ورماني علا كتفو... معرفتش بعد كم من ساعة كنلقا راسي... فمقعد خلفي لسيارة.. غالبا دات دفع رباعي حيت عالي والمنتو مازال لابساه وزرايرو مسدودة كنت لابساه فوق ملابسي الداخلية ورجلي حفيانين حسيت بتجمد.. زيرتو عليا. وتحسست الضربات لي فيا والدم لي تجمد فشعري.. الظلام حالك.. والضباب حاجب الرؤية متشوفش لي حداك حاولت نحل الباب كان مقفل باحكام.. بعد مدة بسيطة سمعت خطوات كتقرب... وانا عيني معلقين بنوافذ بغيت نشوف شكون واشمن نوع عذاب جايني فالطريق جل مافكرت فيه انهم غيدوني لشي خلا ويلوحوني... شوية تحل لباب جيهة السايق صرخت من ذعري....دخل راسو كان شاب سمر ووسيم... ملامحو عربية وحرشة... الشاب غيكون فمنتصف الثلاثنيات
نطق بهمس: فقتي؟؟
انا: عافاك خليني نمشي عافاك انا ماعارفة والو ومادرت والو الشاب: سمعي تهدني وجلسي.. مابغيتش..نكتفك...حتا نوصلو.. جنة: فيين هاناري تلفت ليا وهو كيدير المفتاح فمكانو ويدير المحرك..: لي نقدر نقولك هو ماتخافيش

زادت السيارة وزادت السرعة ديالها وزادت خفقات قلبي.. خايفة ومجمدة وكنقفق.. رغم انا سيارة كانت دافية تمشينا حوالية الربع ساعة فصمت كسرها وهو ومن جديد بهمس بحال الا خايف يسمعو شي حد: فيك الجوع؟؟ من صدمتي معرفت منقول طبعا فيا المجاعة اما جوع خليتو شحال هاذي هو كيتسناني نجاوبو تلفت بسرعة كانو كيطمن علاش صامتة حدي حركت راسي باه.....وقف السيارة علا جنب..وشاف فيا وهضر بشوية تاني وانا هزيت نسبة التركيز باش نسمعو غير اش كيقول ...يمكن معندوش الحبال الصوتية.. نطق: خليك هنا برا بارد ونتي مالابساش مزيان شنو تبغي تاكلي.. حركت كتافي بمعنى لي كان...سد الباب ونزل وهو كيلبس فواحد لاڤيست... شفتو دخل لواحد المحل للاكلات السريعة... بقيت متبعاه من الزاج كيهضر مع هداك وكيشوف فالقائمة معرفتش كيفاش جاتني فكرة نجرب لباب واش مفتوح...ويال صدمتي كان مسدتش الباب فرحت بزاف نقزت تنقيزة وحدة من ديك الكات كات... وخليت الباب محلول...وانا نطلق رجليا للريح كنجري.. ونجري بلا منستارح وبلا مناخد نفس حتا حسيت بجنبي ضرني وقلبي شويش يوقف دخلت مع واحد الزنقة وتحنيت شادة فراكبية.. وكنلهت بعد شوية حسيت بحركة مورايا. لا حرارة يد محطوطة علا وركي وكتدوز وكتعاود تلمس الدورة لي غندور لقيت واحد غليض وواشم كلو... كرشو سابقاه شهب شعرو طويل وعندو لحية وشنب مرولي بحال رجال الغال وعينيه مقلوبين بالشهوة ريحة الكحوليات ضاربة 190...تخلعت وتفكرت اني لابسة المونطو علا الملابس الداخلية لي اصلهم شوهة وهذاك مافوتش فرصة..رزقو وجابوليه الله حتال عندو... انا محدو كيقرب وهو كيبعد حتا لصقت مع الحيط.. كان كيخاطبني بلسان نابي وعبارات ساقطة... مد يدو حل الزراير ديال المونطو... اويلي علا كحلة الايام هربت من اغتصاب باش نطيح فهاذا.. رودريغو بعدا زوين علا هذا كنت متاكدة هادو ذنوب طارق لي استغليتو وبابا لي ثايق فيا ومسيفطني نقرا وذنوب صافية لي كنخبي عليها الماكلة ذنوب شريميلة ..وذنوب هذا لي دار فيا الخير وبغا يوكلني وانا تفليت عليه وهربت...بقالي حل وحيد.. مستمد من القصص..لي هو

الحل هو نضربو لميعناتو ونعرب هزيت ركبتي وانا نعطيه نيشان...... تاوووه وعطاني الطريق وانا نضربها بجرية ..كنت عييت فعلا والدوخة الجوع التعذيب السهير والبرد كلها عوامل خلات قواي تنهار ومع ذلك كنت كنقاوم ...معرفتش كيفاش عثرث وجيت طايحة..فوق شي حدايد.. وحدة كان خارج منها ڤيس...ضربني لفخدي.. حتا تشرگ.. مع الجهد باش طحت بدا الدم كيتخوا... وانا الضبابة علا عينيا ..شفت هداك لي ضربت جاي وكيقرب تخلعت وبزاف.. بغيت نجري مقدرتش.. غادة كنتمشا كنعرج وكنتلفت علا هداك ودموعي شلال كنطلب الله يعتقني ولكن بدون جدوى هداك وصل عليا وبدا كيضرب فيا... جرني من شعري.. تمشيت بضع خطوات وطحت بوقفتي ..معقلتش... مافقت غير وانا مجمدة بالبرد كنت...فخربة . فوق فوتاي قديم وقدامي برميل شاعلة فيه العافية موسيقى مجهدة وريحة الشراب كنت بدو پياس حليت عينيا كان هناك الغليض مقابل مع مراية مهرسة وكيقيس فداك المونطو لي كنت لابسة وكيحاول يسد الصدايف لي مابغاوش... حاولت نوض نتسلت مقدرتش كلشي ضارني ضهري رجلي راسي كنتالم بشدة هداك سمع انيني وجاي عندي وريوگو سايلييين... تلاح عليا.. بثقلو حسيت بكبدتي غتخرج مع فمي نفسي تقطع وقلبي تعجن فوسط صدري.. حتا جا الفرج من عند الله...صوت رصاصة.. تقلب موراها هداك وطاح فالارض كنشوف فيه وكنشوف فلحمي لي عمر بدم بصدمة...كان داك الشاب الاسمر... كان معصب وعروقو بارجين عينيه حمرين وخارجين هاز تلفون ومسدس فايدو... قرب تحنى علا هداك قاس نبضو وخشا ايدو فالمونطو.. وجبد.. تلفون خو داك لي عندو هادشي كلو كنشوفو ومكنتحركش فقط كنرمش باش نقاوم عينيا لي كيتسدو فهمت انه كان دايرولي باش يتتبعني الا حاولت نهرب... هز ايزار...ولواه عليا وهو كيشوف ففخذي كنت غنعاتبو علاش تعطل ولكن غير هزني تصدمت وماعقلتش فين انا حتال دابا

حتال دابا عاد حسيت بنفسي واش عايشة كنت فغرفة دافية.. ومغطية باكثر من غطاء واحد.. سيروم فوق راسي معلق فذراعي ...تحسست وجهي كان كلو ضماذات وشاش مدور علا جبهتي ...رجلي حتا هي كتععطيني الحزيق بحال الا مغرزة...مديت ايدي تحت الغطاء كنت مازال بدوك الحوايج لي شافو معايا لويل والتولويل.. غنسالي منهم نديرهم فڤيترين غير الله يخرج الطرح بسلام حطيتها علا فخدي كانت ضماد طويل... تحسست فوقو كان واضح جرح مخيط.. تعگرت وتاوهت... وهو يتحل لباب بحال الا كان موراه كان هو عاد مدوش لابس سرول سيرفيت ازرق... وتيشرت ابيض مزير علا عضلاتو شعرو.. فازغ وفوطة علا رقبتو كنت سارحة فيه ومع كل قطرة كطيه من شعرو لكثير كنشوف فمو كيتحرك ولكن مكنسمعش حتا قرب وهو مستغرب كيطرش فيا بشوية.. الشاب: واش نتي لاباس. جنة: ااه ااه بيخير الشاب: علا سلامتك راه جبتلك ممرضة تكلفات بيك وطمناتني انك ممحتاجاش للمستشفى خليك مرتاحة حتا يكمل المغذي ونعاونك تدخلي للحمام...ونجيبلك اكل... ودار باش يخرج كان كيهضر بحنان غير معهود ونظرات رجالية تحسسك بالامان ماشفتهاش الا فعيون بابا حتا طارق من ديما كيقول كيبغيني ولكن نظرتو كانت كاي راجل ليا.. وقفتو: شكرا بزاف.. وسمحليا... الشاب: نتي لي سمحي ليا لي داز عليك ماشي ساهل ابتسم وخرج استغربت من كلامو ولكن... كنت مزيرة نثرت.. المصل ووقفت وانا دايخة . دخلت للحمام... خويت عليا الما وانا كنحاول منوصلش للجروح اما شعري دابزت نفكو مابغاش وخليتو.... خرجت بالبينوار... انا حليت باب الحمام وباب البيت.. تحل.. شاف فيا وشفت فيه.. لمدة ثلاثون ثانية بالتمام والكمال وهرب وجهو بكل جنتلمانية حط اكل مما لذ وطاب واضح انها وجبة فطور مكنتش عارفة شحال الساعة ولكن هادشي واضح.. الشاب: فطري وياريت تكمليه قلت ليه فخاطري متحتاجش توصي كيقولو السيروم كيسد الشهية وانا عاد ماحلها لي.. كمل هضرتو وهو كيشوف فالارض.. انا غنخرج نجيبلك لبس وسمحيلي هاد المرة غنسد عليك من حقو فالواقع كنطير.. بيني وبينكم حشمت من فعلتي لبارح كون ماهو كن انا ميتة دابا...بغا يخرج وعيطلو هيييه وقف دارلعندي هاد المرة شاف فعيني كيتسناني نهضر جنة: واش مخايفش حيت عاونتيني من الشاف ديالك.. الشاب: انا عاونتك حيث بقيتي فيا وعارفك مامسيفطك حد وعاونتك حيث بنت بلادي وانا الشاف ديالي سيفطك معايا باش نلوحك.. فالبحر.. انا عاونتك وانا عارف اني غنبقا حياتي كلها هارب الا عرفوك حية اما الا لقاوني غيقتلوني جنة: هادشي كلو الشاب : واكثر جنة: والحل الشاب: ياما تموتي فعلا وهذا مستبعد او نخليوهم يتيقو اني قتلتك ونبعدك من هنا.. جنة: والدموع فعينيا وتقدر زعما.. الشاب: كنتمنى.. كولي.. جنة: شكرااا الله يخليك لميمتك ويخليلك خواتاتك كيفما عاونتيني ونقذتي شرفي وحياتي.. الشاب: للاسف معنديش خواتاتي بنات جنة: صافي انا ختك بابتسامة عبيطة.. خلاها مرسومة علا وحهي وخرج مشافش فيا... تبعتو وقفت فباب الغرفة وهو فباب الدار.. جنة: هيييه قول غي شنو سميتك بعد... الشاب وهو كيلبس نظاراتو الشمسية لي زادتو هيبة وابهة فوق لبسو الكلاس..: شاف فيا وابتسم منطقش بحرف.. فقدت الامل نعرف.. خرج وقبل مايزدح لباب سمعت:طه سميتي طه
انا مصدومة...اهاه فعلا مصدومة.. حيت بقيت مدة طويلة وانا واقفة كنسمع غير.. صدى صوت كيتردد..طاهااا طاااهها طاااهاا..ابتسمت بغبائي المعهود ودخلت طحت فديك الاكل...نضت كنعرج نكتشف فين.. حنا... كانت شقة صغيرة البيت الكبير فيها هو لي انا فيه...وفوسطو حمام.. وكاين بيت صغيور.. فين ناموسية.. وماريو... كوزينة...مفتوحة علا ليفنغ لي كان عبارة عن فوتاي گرونة.. اونفاص مع شاشة بلازما... كانت نافذة فوسطو... قربت..لها.. كان المنظر كيبان من العلو كيوضع اننا فالظابق التاني...اشجار اشجار فكر مكان وجدول ماء السما صافية... والواضح اننا فالارياف..حيت الحركة قليلة وشبه منعدمة... حسيت بشوية دلبرد حيت باقا بالبينوار.. دخلت للكوزينة.. وصاوبت حليب سخون بالشكلاط.. باش ندفى... جاني للفضول ندخل لداك البيت الصغيور.. كان فوق من السرير شانطة دالحوايج.. لي فهمت انو معول يهرب هاد خونا.. وبلي اول مرة يجي لهاد الدار هزيت واحد الشوميزة وبقيت كنشم ونستةشق فيها معرفتش علاش حسيتها كتغلغل للخلايا الدماغية..رجعتها محلها كانت شانطة اخرى حليتها وحليت فمي كان فيها ماك وقطع سلاح وبزاف دلفلوس ويلي هذا شافر المافيا وداير فيها معاونني اميمتي... سمعت لباب كيتفتح وانا نطير بجريتي.. اقرب بلاصة هي لفوتاي درت راسي ناعسة هو كان داخل بجهد وكيقرقب غير شافني وهو يدخل لبيتو هز غطا ورماه عليا.... جلس علا ركبتو...وبدا كيزول الشعر.. علا وجهي وكيقيس فخدودي جابلي الدغدغة ...حسيت بالتنفس ديالو حدايا كنت غنسخف دقات قلبي كون راه سمعاتهم الصافية من الرباط... كنتسنا قبلة... لكن اكتفى يقبل خدي ويقول زوينة وبريئة وماتستاهليش... اويلي اش مانستاهلش اويلي ياك ماغيقتلني... حسيتو بعد وانا لخلعة ركباتني من صبعي الصغير.. بعد مدة.. رجع كنسمع فخطواتو كنسرط غريق حتا تحطات شي حاجة فجنبي.. وانا نغوت وااااع كان يسحبلي مسدس وغيقتلني ساعة هو مبلوكي وايدو باقا فين خلاها كان بغا يفيقني طه: مالك تخلعتي.. جنة: لا والو والو..غير كابوس طه: بسم الله عليك حط يدو قوق رجلي ودابا لاباس قلتلو فخاطري عندك انت ماشي انا..انا مت انا ذبت الله يرحمني .حركت راسي مرة وحدة اه ولا طه: واش اه ولا لا عاودتلو تاني اه ولا لا زاد الضحكة واحخ اقلبي ..عماني بشعا دوك سنينات وديك الضحيكة ..قالي الا تقدري تخرجي لبسي هاد الحوايج لي جبتلك جنة: اه نقدر ولكن لفين طه: غنديك تتصوري وغناخدو الصور لواحد الشخص فروما...باش يقادلك جواز سفر اه لبسي مزيان وكولي مزيان حنا قدامنا طريق طويلة انا: بغصة فقلبي وانت؟ طه: انا مالي جنة: نغتقادش باش باش تمشي معايا طه: بابتسامة هههه متخافيش كيفما كتبني الله عليك كتبك الله عليا كيباني مازال غنطولو علا مانلقاو حل.. يعني غنسافرو بزوج..قربت لعندو.. تعليت علا صبيعاتي.. باش نوصلو بستو فخدو وهو مصدوم ...حشمت بغيت نهرب وهو يجرني ...

معرفتش علاش بستو ولكن فرحت انه غيبقا معايا ونسيت علاش انا جيت لهنا جرني من ذراعي قربني ليه...بزاف.. غمضت عيني وتنفسو فوجهي...كنتسناه حتا عيت حليت عيني لقيتو مكشر وكيشوف فوجهي... شوية حط ايدو طه: اوف وجه حمر وحرارتك مرتافعة بزاف... غنجيبلك مخفضات حرارة بلا منخرجو. ليوم.. جنة: لا والله مابيا والو غير خلينا نخرجو عافاك عافاك طه: لا هي لا مكاينش خروج مادام ماطمنتش عليك..لبسي شي حاجة دافية... دخل هو للكوزينة وانا هزيت دوك الاكياس ديتهم للبيت باش نعست لبارح.. عجبوني بزاف شيك...ومودرن ..ولكن تحرجت ملي شفت الملابس الداخلية والفوط الصحية كلشي جابو مانسا والو.. تفو تفو...علا احراج.. هزيت وحدين فالابيض.. وبيجامة فالبيج سخونة... فكيت شعري مشطو ودخلت للفراش نتسناه اش كيصنع...شويش دق فالباب جايب معاه.. صحن شوربة وبزاف دالدوا احاي واش انا فكلينيك.. جنة: يع يع متنشربهاش .طه: فرصة زوينة تجربيها جنة: صلت لك مكنحملهاش ..جيت نوض... وهو يرجعني بعنف حتا تعگرت فرجلي... طه غتشربيها وغتشربي الدول ولا والله حتا نخرج ونخليك هنا...ومانجي حتا يقولها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)   السبت يوليو 29, 2017 8:06 pm

لي راسي ولا منرجعش گاع.. حسيت بالحگرة وعرفتو.. انه تمكن من نقطة ضعفي.. بديت كندوق براس االملعقة شويش هي فالصراحة صدقات زوينة ماشي بحال دماما..ولكن عزة نفسي خلاتني نمثل انها خايبة.. كملت الصحن وهو مازال مركز معايا عطاني الدوا اللول والثاني.....الثالث شديت الحبة من عندو بلا عناذ حيت كنت فرحانة بذاك الاهتمام... طه: ارتاحي ساعة بيدما ياخد الجسم من مفعول الدول ونخرجو حركت راسي باه غطاني وخرج... نضت ..منعستش دخلت للحمام بدلت الضمادات لراسي واخا تخلعت زهرة جمالي ذبلات بالعصا بصح باقي كنبان زوينة شكار راسو داز من هنا.. قلبت فدوك.. البلاستيكات هزيت.. سروال جينز...اسود مع ديباردوغ كحل.. وجاكيت كوير....مشطت شعري وهبطو علا جبهتي باش يغطيها.. كان جايب مستحضرات نسائية. وتروس مايكاب كتافيت بقلم.. ورشة بارفان.. وخرجت.. لقيتو كيتفرج لابس سروال وشوميزة سبور فالازرق وگات وجاكيت كحلة وبارفانو كيدوخ.. غي خرجت وهو وقف طه: جنة واش هانية جنة: هانية غير مصبرتش وبغيت نخرج طه: ههه وانا... شد فايدي حيت كنت كنعرج شوية.. وخرجنا وقفت حتا سد الباب كانو الدروج فقط لاوجود للمصعد وفعلا مقدرتش ننزل كانو كثار.. كان سابقني تلفت لقا تعابير الالم علا وجهي مهضرش .حط ايدي علا كتفو وايدو علا صدي وتحني لرجلي واووب هزني. بكل اريحية نازل فدوك الدروج الكثار وانا مركزة انظاري فيه بلا منمرگ وانا كنت متاكدة انه ملاحظني.. ولكن كان ساكت وثابث.. اش كيوقعلي معك منقدي الاسمر
مكنتش باغا دوك الدروج يكملو وهو بقا هازني حتال السيارة لي مكانتش بحال ديال لبارح هادي كانت كحلة سبور... حطني وقادلي سانتير وانا كنستنشق عطرو لف لكرسيه وانطلق كان الطريق طويلة والدوا نعسني... حتا فقت علا ايديه كتلعب فوجهي فتحت عيني هو اتصدم هبط وجهو كيهضر الحمد لله نزلت الحرارة يالاه... نزلنا قدام.. محل كبير... دخلنا..تمشينا شوية وصلنا لدرج كهربائي وصلنا للطابق الاول لقينا غرف صغيرة فاصلة بيناتهم ستائر.. دخل هو اللول ..تصور وخرجولو التصاور فالبلاصة ...ودخلت حتا انا وانا معجبنيش راسي جيت بحال لاكارت الدولة وقلتلو نعاودها شحال ضحك.. المهم سالينا وقالي غنتغداو ونمشيو عند السيد لي غيضرب لنا الوراق باش نهربو... هدشي كل وانا مرفوعة وناسية عماد الوكيلي وناسية الزمرد... تغدينا وكلها كيسرق من لاخر نظرات مرة مرة...نزلنا وانا شادة فيه وكنعرج...حتا وصلنا للسيارة..اتطلق هاد المرة مشا مع شوارع فرعية.. بعضها كان فارغ ومخيف فكرني فليلة دلبارح ..طه: خايفة انا تصدمت كيفاش قرا افكاري جنة: اممم لا طه: لا نتي خايفة غنعاود نقولها لك متخافيش من هنا حتا نوصلك للمغرب ونرجعك لحياتك الطبيعية نتي فحمايتي... اكتفيت بالابتسام.. وصافي قد ماعجبني كلرمو قد ماخفت رجوعي للمغرب يجي بسرعة ومنعاودش نشوفو.. وصلنا للمكان شبه خالي... مصنع قديم كيحرسوه زوج دالرجال.. طه حيد سلاحو حطو فلبواط اگو.شوية رجع فكر وهو يحطو فجيب جاكيتي انا جمدت... طه: تبقاي هنا؟؟ جنة: لا لا عافاك ديني معك.. ابتسم بهدوء طه:اوك نزلي دار حلي لباب وشبكت ايذي فدراعو كاني كنتحاما بيه... هادوك قربو لعندو وفتشوه ..وهو ساكت وهوما كيفايوه ..ويدوروه.. واحد يالاه بغا يفتشني وهو ينطق طه هاد المرة فهمتها حيت كانت بكلمات واضحين..طه: تحط ايدك علا مرتي نقطعها لك... شاف واحد فلاخر..وشير له بخليهم.. دخلنا.. كان الظلام.. ضو بعيد كان فيه مكتب قربنا. كان عجوز حاط قدامو كاس دالشراب وبزاف ديال التصاور والوراق...الشايب: المانيا فرنسا..اسبانيا لفين بالضبط.. طه: لي كان الشايب:20000يورو طه: موافق.. الشايب:دابا طه: حتا ناخد الباس والتاشيرة..كانو كيتناقشو حتا تسمع الرضاص طه: بشحال بعتيني الشايب: نص مليون.. جبد..طه السلاح من جيبي وتيرا فيه..لتاني..مرة كيقتل انا كتفيت بالصراااخ......كلشي خلعني الشرارلي فعيون طه الدق لي من لمافيا..ومن رجال الشايب هو لاحني علا كتفو وايد كيتيري بيها خرجنا من واحد لباب لقينا..موطور ركبنا عليه وتحركنا بسرعة جنونية انا كنت شادة فيه شدة العما فالظلمة وحاميها للغوات وهو ماحيلتو يسوگ ولا يسكتني ولا يفانتي الرصاص لي كيجي فينا كانت سيارة فيها اربعة دالرجال مسلحين تابعانا دخلنا مع المدينة والزحام روعنا ناس... وواجهات المحلات تهرسو والكراسى دالمقاهي تهرسو حسيت براسي ففيلم بوليودي غير هنا الخطر كبير.. والموت محقق.. دخلنا مع واحد الشارع ومن سعد السعود سكت الموطور طه: اش هاد الزهر نزل ونزل العريجة هو تلفت شاف هادوك حتا هوما نزلو وانا نورك علا نفسي ورجلي لي كتضرني وجريت وانا بشوية معاه هو شافني تالمت وهبطنا مع شي دروج تخبينا موراهم.. وياويح امي ماهذا غير العشاق وشي قالع لها الفوقي شي قالع لراسو لتحتي شي يجر ويجبد شي يتباوس... جلس هو تحت الحيط مع طويل وانا نشوف واحد الشينوية.. هي واحد جنة: ويلي ويلي الله يعطيكم الذل.. شافت فيا : وات.. عاد غنجاوبها وهويجرني....جلسني فوق منوووو..جيت قدامو رجل من هاد جيه ورجل من جيهة لاخرة بقيت مستغربة جنة: اش كادير..هو ما يبانولنا هادوك الربعة ديال قبيلة جاين كيجريو.. خشا ايد تحت من الكويرة وجرني من ظهري لعندو وايد مور ظهري ..وادخلني فقبلة اقل مايقال عنها جامعة.. كيقبل.. وكيعطي لكل شفة حقها علا حدا.. ويعاود يلتاهمهم كل وحدة بوحذها وايد كتسارا فشعري وايد فضهري هادو جاو حتا قربو لينا ومشاو كيجريو.. بعدني عليه هاد المرة هو وبقا مركز عينيه فيا كيتسنى ردة فعلي... كان متوقع نطرشو او نغوت لكن انا كنت مرفوعة وكنهتز من الداخل... ركزعيني فيه وحطيت ايدي علا عنقو وانا لي هجمت هاد المرة نرجع بوستي لي خدا كان مصدوم وجامع ايدو حتا شافني غنتراجع عاد طوق ظهري بايديه بزوج وتجاوب معايا بكل..جوارحو..وشتان الفرقان بين قبلة طه وقبلة طارق

قبلة جامحة شغوفة ملهبة تحمل في طياتها ترجمة لاحاسيس جياشة ترجمة لروموز كلمات اعيننا اللي لحد الان لا نعرف معناها اهيا اعجاب ام شيء اخر ......
بقينا مدة وحنا كنتبادلو القبل الي حسيت ان فرق كبير بين قبلة لي قبلني اياها طارق وهاد القبلة لي انا فيها مع طه فرق كبيييييير يا عمري ....
مرت مدة وحنا في نفس البلاصة وعلى نفس الوضع حتى حسيت بشي حاجة تحت مني كتگونفل هههعع كتنفخ اجي بعدا اش تحت مني ومع ذالك استمريت انا وياه فالقبل ،،، حتى سمعنا غوات قفزنا بجوج ضرنا جيهت فين كاين لغوات لقينا بنت صرفقت شي واحد كانت ديك شينوية على ما اضن مشكيل بيناتهم ....بقيت كنشوف فيهم حتى جرني طه من ايدي مكيشووفش جيهتي سولتو فين غادين مجاوبنيش ...اوه هذا مالو...
طل هنا وهنا وانا وراه لاصقة في ضهرو حتى تاكد وجرني من ايدي عاود دخلنا بين دروبة ...بقينا غادين مسافة ساعة ونصف حتى عييت ليه بالمعقول ورجلي كنحس ببلاصة جرحة كتزنزن بصداع ولحريق حدرت راسي عليها كلقا بلاصتها ضاير بيها الدم وانا كلهث حتى تقطع نفسي يلاه بغيت نقوليه نستراح حتى قاليا ووجهو كيشوف لهيه معرفتش علاش مبقاش بغا يشوفيا واش تحرج من داكشي ديال قبيلة ولا مكانش باغي ورغبتو طغات عليه ولا ولا... يا لغبائي الخفة لي فيا جابتها ليا فين عمرني بست ولا قاسني شي حد من قبل ولا من ورا بوسة طارق ليا ياربي اش غادي يجيب ليه بالو عليا ... انا على يقين ان لي فكر فيه من جيهتي غايكون عندو الحق لانني ببساطة انا لي بادرت ...انا سارحة حتى لقيتو كيشير بايديه على وجهي ....
طه : هييييهو فين مشيتي ..
انا : وال...
طه : مهم انا غندير اتصال باش يجي واحد الشخص ثقة يعطيني سيارة وشي لوازم غنمشي بسرعة لدار ناخدو داكشي لي فيها وغنتاقلو لوحد دار اخرى بعيدا عليها بساعتين ...اوميت ليه بنعم ...وداكشي لي كان اتاصل بصاحبو نصف ساعة جاب ليه طوموبيل كانت كحلة كلها رباعية الدفع من نوع hummer وشي مستلزمات شكرو وركبنا ديمارا ومباشرة لدار ......
وصلنا لدار حل باب طوموبيل ودار عندي ....
طه : نزلي ....غادي ندوش ونخرج نشوف شخص اخور يقضي لينا الغراض...(تم غادي وانا نشدو من ايديه....دار شاف فيا ومركز معايا ..)
جنة : علاش...
طه : علاش اش....
جنة : لاا والو والو ... غير رد لبال لراسك...
ابتاسم ليا ابتسامة خفيفة وهبط ...هبطنا طلعنا لدار دخل بسرعة دوش وبدل حوايجو هاد المرة لبس شوميز فالكحل وسروال دجين كحل وكاط فالكحل الله يا ربي الله وريحة بارفان كتشم على بعد اميال نوع خفيف كيتغلغل فخلايا انفك ويطلع لدماغ لي بدورو كيرسل دبدبات لعينيك وكرجعو قلوبة ههعع. رجع شعرو لور ولحية لي كتصطي خصوصا مع غمازة الذق تاعت تجمعيها مع تواصلو تايغيب وتخطفيه ولهلا يقلب جد بو حجر ولا زمرد ااااه ماذا فعلت بي ايها الاسمراني .... بقيت فتاملاتي حتى سمعت صوت تحنحينتو اححح حتى من تحنحينة وسيمة ...جا لعندي ..
طه : غادي نسد متخرجيش مطليش كلشي موجود هنا اه ومتنسايش دواك وعطي لراسك راحة انتابهت ليك قبيلة فورصيتي على رجلك انا بالكثير فالعشية نكون هنا ...
جنة : (اكتفيت بالايماءة )....
مشا لباب حلو وهو يدور لعندي بابتسامة جانبية ...
طه : ولا عليك مديريش فبالك...
جنة : هااا...
طه : ههه انا مشيت ...سد الباب ودا قلبي معاه ....
بقيت شوية نضت درت دوش بدلت حوايجي مشيت لبيت لي فيه بلازمة شعلتها بقيت كنتفرج حتى حسيت بشوية لوجع خفيف عرفتها لالة طامو زارتني مشيت بجرية لطواليت بدلت درت لفوط صحية لي جاب ليا ..ولكن لوجع غير متزاد بقيت كنتلوى ونتقطع نهار كلو حتى وصلت لعشية تسنيتو يدخل ولكن مجاش بقيت شحال وانا كنتقطع مشيت لكوزينة ندير شي حاجة تدفيني ملقيت والو من غير نعناع خديتو تبختو مع الما وشربتو شوية بدا يهمد عليا الوجع رديت لبال المگانة كانت 9 ليل مجاش اويلي هذا اش وقع بففف حتى تيليفون مكاين يا ربي استغليت لفرصة وقلت نتدها بيدما جا مشيت نوجد العشا لقيت كلشي موجود قررت ندير بيتزا مارگريتا خفيفة وجدت كلشي صاوبت لعجين وصوص طومات وطون وفروماج فقط وشوية زعتر ودخلتها الفران وجدت عصير كلشي وجد وحطيتو فوق طابلة بقيت كنتسناه وبالي تشغل عليه معرفت حتى اش واقع ليه بقيت كندي ونجيب حتى .....
حتى سمعت صوت سوارت فالباب ضربتها بجرية طرت لعندو عنقتو بكل ما اوتيت من قوة ضميتو كانني تنفست الصعداء ليس لانني خايفة لا يلقاونا ولكن كان خوفي لا هو بنفسو توقع ليه شي حاجة ،خفت لا نفقدو شعور كان خاص خوف غريب عليه واخة مدوزتش معاه بزاف مدة قليلة جدا ولكن نضرة الاولى لعبت دورها وبزاف....
هو معرف راسو باش تبلى حل الباب حتى لقاني في وجهو لدرجة فاش عنقتو بقا هاز ايديه لكن سرعان ما نزلهم لكن بعدني عليه ....
طه : احم سمحي ليا تعطلت ولكن بزز باش لقيت واحد ثقة مهم من هنا لاسبوع غادي يقدر يوجد لينا لوراق ونغادرو من هنا ...غنمشيو لبوردو ....
ومشا دخل لبيتو هلاني واقفة مصدومة ماشي حيت غنمشيو بعد اسبوع ولكن من تصرف لي دار وطريقة باش بعدني عليه صحيح كانت طريقة لبقة ولكن انا حست بيها قمعة ...نزلت دمعة من عيني بدون شعور هبطت راسي ومشيت لبيتي تكيت ...نكدب عليكم ونقوليكم بكيت حتى بردت ابدا بقيت كنفكر ونتخبط في افكاري كنقارن بوستو كيفاش كانت وكنتفكر طارق لي ذنوبو هدو خرجو فيا استغليتو وجا لي ياخذ حقو مني تفكرت انني لحد الان مدويتش مع دارنا العالم بيهم الله ،،صافية ،، مراد ،، اااه هاد الاخير فين تاخر بيه الحال غير يصبح الحال ونطلب من هداك يعطيني نهضر معاهم واحد واحد ....سمعت دقان كان طه ...
جنة : وي
دخل ...
طه : مغاتعشايش باش تشربي دواك ...
جنة : (لا براسي )....
طه : هضرت معاك مغتعشايش...
جنة : الصمت ...
طه : خبط الكومدينو لي عند راسي حتى قفزت واول مرة نسمع صوتو كيغوت ...وليت نقفقف...ملي نهضر معاااك جاوبي راني بنادم ماشي حيوان سمعتيييي...
جنة : ااااااااااااالاااااااا
طه : غااااااااااااااتعشااااااااااااي وغااااااا تشربي دواااااااااااااك ومنعاااااااااودش الهضرااااااااااااا....
جنة : شفت فيه كرمش فعينيا حتى انفاجرت بالضحك ...ههههههههههههههههههههههههههههه لااااااااا وجمعت الضحكة ....
طه : دابا انا لاش كنتشاور معاك ...هوووووپ هزني كنتركل ليه ....
جنة : حطنييييييييي مبغااايتش ...
طه : (لا حياة لمن تنادي) ...الصمت ...داني لكوزينة حطني فوق الكرسي حط قدامي طبسيل فيه بيتزا لي طيبت وكاس ديال عصير قطعها ليا طريفات هادشي كلو كيديرو وانا مسهوتة لا لا مصدومة ...كمل هز عينو وشاف فيا مع ابتسامة ساحرة ...الله يعطيك الصحة جات لذيذة مع غمزة هادي هادي الغمزة يا خواتي شللت اطرافي وقتلت لساني ...
يوم جديد....
كنت كندوش في الصباح مخشية تحت رشاشة مستمتعة بالماء الدافئ لي كيهبط عليا لاننا في دار في الارياف فكان الحال بارد بزاف...لويت عليا فوطة خرجت ذهنت لحمي بكريم مرطب وشعري نشفتو بفوطة وخليتو مطلوق على راحتو...لبست بيجامة بيتوتية فلغوز بيبي درت مرطب شفاه ستيك اليڤغ وديودورون رشيت بارفان جابو ليا مع الحوايج لي خدا ليا وخذا حتى ميكاب والغريب انه جاب داكشي من نوع غالي يعني ماركة ...اكتفيت بماسكارا وايلاينر...خشيت رجلي في بانطوفة على شكل قطة جيت كيوت ههههعع ....مشيت لكوزينة حتى كلقاه خدام كيدندن وكيوجد فشي حاجة على ما اضن كيدير في بيض مشيت حداه حتى كنتفاجئ مداااايرش بيض داير بيض مع زيت وقشر البيض اكلة جديدة هدي O.o ....
جنة : (حابسة الضحكة ) كخخم اشنو وجدتي ...
طه : (دار تصدم معرفتش مناش مهم بقا مدة كيطلعني ويهبطني شفت فين كيشوف ....عاد انتابهت لبيجامة بالي قصيرة حد ركبة وعازلة فورمتي وكيف كتعرفو دوك البيجامات واخة تكون طاي ديال مخلويض تبينها سيكسي وزيد بانطوفة وشعر متلوق باقي فازگ وريحة العطر لي مراجلش يولي راجل ههههع ...) بقا مدة عاد فاق براسو ...
احم فقتي صباح الخير...
جنة : صباح نور انا تدير القهوة ...
طه : نو نو سينيوريتا نتي مزال عيانة انا نوجدو حسبي ليوم عارض عليك يلاه يلاه گلسي ...
جنة : نگلس ولكن البيض بلاش ...
طه : انا غنعاود واحد اخور هذا غير ..نتي مالك گلسي وسكتي...
جنة : ههه اوك ههههههههههههه....
طه : مالك كضحكي...
جنة : مضحكتش ..كخم عهههه ...
طه : (خنزر فيا حتى دخلت سوق راسي ) بقا مضارب شحال وهو مع داك البيض ناس يطيبوه في جوج دقايق هو بقا ساعة معاه من صباح وراسو قاسح مخلانيش نعاونو فيه...واخيييرا كملو حطو فوق الطابلة كب ليا حليب مخلانيش نشرب قهوة قاليك باش نسترجع صحتي سايرتو بقيت متبعة حركاتو كيفاش كيحط ليا وطريقة الاهتمام بيا خلات قلبي يفرفر من لداخل ....لكن هيهااات ...
طه : ذوقي وعطيني رايك ...
جنة : هزيت دغمة واول محطيتها على فمي ...اححححح اهئ ....هههه اممم الله يعطيك الصحة زوين...استمريت دغمة تابعة لوخرا وانا الله لي عالم بيا...مبغيتش نحرجو ...
طه : شفتي غير نتي مكتصبريش ...هز دغمة حتى غير حطها في فمو وهوووووووپ بشااااخ جرية وحدة لاقرب قرعة ماء ....
نعم نعم بدل زيت قام بوضع عصارة زيت الفلفل الحار .....هيلووو بواسير ... مشا يجري خدا قرعة ديال الما كلها نزل عليها عروقاتو دايزة مشيت نجري حتى انا مبقيتش قدرت نصبر تكينا بجوج على القراعي ديال الما حتى ولينا لهتو....
طه : اوووووف بزاااف اووووف ....
جنة : معليش معليش كتوقع ....
طه : بقا كيشوووف فيا ..احم انا غلوح هذا البيض ونشوفو حاجة اخرى...
جنة : نن غير بقا انا ندير شي حاجة خفيفة... داكشي لي كان مشا هو گلس وانا بقيت كنصاوب فطوسط دهنتو بفورماج وعصرت ليمون في المكينة هنا وكان وجد حطتو بقينا كنفطرو ....كنت كنهز راسي كلقاه كيشوف لكن بسرعة البرق كيدارك الموقف ويدير راسو مكيشوفش كنحس انه باغي يسول وكاتم السؤال فعينيه وفحركاتو تساؤلات ....كملنا ...دخل خدا دوش كيف العادة لبس وتقاد حتى دخل عندي لقاني كنتفرج ....
طه : انا غنخرج مدة ساعتين ورجع بلا منوصيك ...
جنة : فين غادي ...
طه : ماشي مهم تعرفي ...يلاه انا مشيت ...
جنة : يلاه بغيت نسولو مشا وسد لباب من وراه معطانيش حتى فرصة نقوليه بسلامة حدرت راسي مستسلمة لتصرافاتو وغموضو ...بقيت كنتفرج تا بديت كنحس بوجيعات خفاف هاد المرة وجع ديال كرشي حتى كنبدا نعرق مدرت فبالي والو لكن سرعان ما بدا الالم كيضاعف اكثر مشيت لكوزينة كنقلب على شي حاجة شربت الكمون او والو مخليت مدرت مع دعقة مشيت كنجري كنقلب على دوا في فارماسي ديال دار شتت دوا في الارض بحر الالم ملقيت حتى حاجة جاتني الردة مشيت كنجري لطواليت رديت حتى مقديت حتى حسيت بالدم كيخرج نقيطات ...مشيت لبيت تكيت فوضعية الجنين مبقاش عندي جهد لي نتحرك بقيت هكاك حتى داتني عيني وغفيت وانا كنين...
كنحس بشي حد كيحرك فيا حليت عينيا بشوية كلقا طه كيحرك فيا وعينيه فيهم هلع من حالتي كيف لا وانا كلي سخاين وعرق وانيني كيتسمع ....
طه : جنة ياك لباس ..مالك اش وقع ليك ..دوي متغيبيش ...
جنة : كر..كرشيي كتقطع اوووفففف ايييييي....
وقفني ودار ايديا على كتافو وتم غادي بيا شوية مبقيتش قدرت اخر حاجة عقلت عليها هيا نداء طه ليا بصوت عالي وبعدها مشيييييت....
حليت عيني هاد المرة على صوت هضرة برا ...دورت عينيا لقيتني فبيتي وسيروم معلق لاصق فايدي ...كنحس بقوتي بدات كترجع ...من نهار فكرت نتخاطر انا وعماد الوكيلي وانا فالمشاكيل عنادي جاب ليا البلا ....يلاه بغيت نوض حتى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)   السبت يوليو 29, 2017 8:09 pm

شفت باب بيتي تفتح دخل منو طه بوجه مكشر وعينين مخنزرين ....
طه : هاكي شربي هاد الدوا قبل من الاكل غنمشي نجيب ليك متاكلي هاد الاسبوع كلو غادي تبقاي تشربي غير شوربة وعواصر طبيعية ...
مقدرتش نجاوبو وهو من وجهو باين الى هضرت رعف مكيعطينيش مجال نهضر او نقول حتى شكرا شربني دوا بطريقة فيها جفاء قاتل كانني مريضة وهو ممرض كيتعامل ببرود تام وهذا لي قتلني ....حاولت نسولو ولكن كيف قلت حتى مجال انني نقول شكرا مكيعطيه ليا عينيا تغرغرو حابسة البكية بزز ....كمل ليا واطمئن على رجلي حتى هيا ومشا يصايب ليا على مقال شوربة حاولت نسولو اش قاليه طبيب ولكن فضلت حتى نحس بيه تهدن واخة معرفتش علاش دار معايا هاد التصرف للمرة الثانية ....حسيت بيه معصب لاقصى درجة وهو من نوع الى تعصب يفضل انني نبعد لانني منعرفش اشنو ممكن يدير ليا صحيح انني معشتش معاه معاشرتوش ولكن كيبان من وجهو وطريقة تكشيرتو واخة عصبيتو زوينة لكن فنفس الوقت مخيفة وزيد عليها انه مربي على ايد المافيا يعني خدام معاهم واي حاجة فالمافيا مباحة....
تكيت شوية دازت بيا عيني حتى جا تاني فيقني باش نتعشا كانت شوربة دجاج وفيها الحامض شربت شوية بشوية تحت نضراتو رغم جفائو الا انه مراقبني مهتم بادق تفاصيلي كملت جا بغا يهز صينية حتى شديت ليه ايديه وهنا قررت نفرگع هاد الرمانة ولي ليها ليها....
جنة : علاش كتعامل معايا هكا اشنو درت علاش كتخنزر وكتعامل معايا ببرود...
طه : جنة شربي دواك ونعسي احسن...
جنة : مغاااانشرب والو حتى نعرف علاش علااا...
محسيت حتى جر ايدو بجهد وهز صينية بزلافتها وبقايا الاكل خبطها مع الحايط حتى تشتت هزيت عيني فيه لقيت عروقو خارجين ومخنزر شرار كيخرج من عينيه...
طه : علاش علااش كديري هكا علاش كلتي هديك الماكلة لقيتيها حارة خليها متكمليهاش علاش مقدرتيش تقولي راها حارة عادي ...... .الحمد لله محتاجيتيش غسيل معدة .....
وعلاش اجنة مقلتيليش بلي عندك قرحة معدة.. قوليها علا الاقل ناخدو احتياطاتنا فالاكل ديالك علاش راخصة عمرك......مقدرتش نديك لطبيب حنا وضعنا حساس هنا ونتي خاطرتي وعلااااش تخاطري لاااش ....اشنو فنضرك ندير ها دويييي...
انا : عينيا كيرمشو وغالبين عليهم دموع كنشهق بالحس خلعني منضرو معرفتش علاش تعصب لهاد الدرجة .....هذا سبب بسيط ميخليهش يتعصب لهاد الرجة منضرو كان كيبت فيا رعب ....انا ا هيييييىئ انا غي..غير مبغيتش نحرجك سمحليا اهئ اهئ....نترت سيروم من ايدي ونضت بدوختي مشيت جيهت لباب حتى حسيت بايد جرتني وبيرعة البرق دورتني تزدحت مع صدرو وايديه محاوطيني خشاني وسط احضانو العريضة ودافية كيبوس في راسي قال كلمة وحدة ...سمحي ليا ...وانا مشييييت لا بل غفيت وانا فاحضانو وقلبي خرج من بلاصتو بقوة ضرب هنا تاكدت من داكشي لي فبالي .....
بقيت مدة وانا في احضانو دافية الاحضان اللي كتحسسني بالامان رغم انه كيبقا شخص من المافيا لا امان له لكن كنحس معاه بامان تام ....كنحس بقلبي كيطير فور مكيقيسني وليوم في هاذ اللحضة تاكدت ان لي فبالي صحيح ولا مفر منه نعم انه الحب الحب لي دق باب قلبي وانا فعز الخطر حب من طرف واحد حب لانسان حياتو كلها خطر فخطر حب مافيوزي....يا لسخرية القدر...القدر لي كتب عليا انني نبغي هاد الشخص اللي حاضني في هاد اللحضات ....بقيت مخشية فيه كنسمع ضربات قلبو لي قريب يخرج لعندي كيضرب بالجهد ضربات غير معهودة كانه توثر كانه انفعال ...لا اعرف ....من بعد لحضات بعدني عليه بلباقة ولكن فنفس الوقت قريبة ليه قريبة لوحهو كنحس بانفاسو السخونة ولفحات كضرب في وجهي...نطق..
طه : سمحي ليا ...انتابه للاقتراب الشديد لي بيناتنا وبعد شوية..كان عليك تقولي ليا عندك قرحة كان عليك متكمليش الاكلة علاش غادي نتحرج عادي علاش غامرتي على قبل باش منتحرجش..ببساطة قولي طيابك زيرو ولا دفليها ...ضرب ليا راسي بضربة خفيفة...ااااه يا جنة هاد الراس اش فيه مالو قاسح علاش علاش...
جنة : (حيث كنبغيك الحمار) احم ماشي مشكيل سمح ليا واخر مرة نعاود هاد التصرف ولكن بشرط خليني انا نتكلف بالكوزينة ونتا تكلف غير بتسريع وراقنا باش نمشيو من هنا...
طه : ها...اوك متافق ....
رجعني لبلاصتي ...باس ليا راسي يلاه بغا يمشي حتى سمعنا تخرشيش برا وغادي وكيكثر ....مشا بسرعة البرق خدا السلاح ديالو ...
طه : متحركيش من هنا بتخنزيرة متحركيش ...مشا
وانا بقيت في البيت مخلوعة بقيت كندور فالبيت سمعتو حل باب دار وسدو...يا ربي مايوقع ليه والو يا ربي دير لي فيه الخير بقيت كنمشي ونجي نمشي ونجي حتى سمعت صوت القرطاس بااااااق....
جنة : لااااااا مشيت كنجري معقلتش على راسي ولا درت بكلامو كان كل همي نعرف اش واقع خايفة عليه لا توقع شي حاجة فيه خايفة لا يطيح فايديهم خايفة لا يكونو عرفونا فين كاينين كنجري وكندعي فسري خرجت من دار فاتجاه صوت القرطاس تالقيت قدامي منضر رهيب لا بل مروع ....منضر لم احسب له حساب...
جنة : ط ...طه
جنة : ط طه !!!
طه : علاش خرجتي ياك قلت ليك متحركيش ..يلاه يغا يبدا يعرعر لقاني طرت ديريكت لدوش كنتقيا وكل متفكرت المنضر كنزيد فالوتيرة حتى مبقيت قديت..كان منضر مخيف بالنسبة ليا اول مرة نشوف حيوان مقتول وخصوصا ذيب وزيد الهلع لي كنت فيه خفت لا تكون وقعت ليه شي حاجة حسيت بالسخفة ...خرجت من دوش لقيتو واقف ليا عند الباب وعلامات الخوف والاستفسار بادية على محياه....
طه : مالك كضرك شي حاجة ...
جنة : والو غير منضر اععععع...
طه : اجي تسندي عليا راسك اقسح من الصخر قلت متحركيش متحركيش هاد المرة غادي نضطر نستعمل اسلوب اخور ... عرفتي اشنو ..هوپ هزني بين دراعو حاوطت ايديا ورا عنقو مركزة شوفة فيه دار شاف فيا ونا نهبط عينيا ...داني حطني فناموسية غطاني ومشا بقيت مدة قليلة حتى غفيت ...
ضربتني لفيقة فليل جاني عطش شديد تحسست الكومودينو لي حدايا شعلت الاباجورة لقيت الكاس الكبير خاوي اضطريت نوض هزيتو وخرجت باش نمشي لكوزينة ...دخلت حليت تلاجة شربت رويت عطشي وعمرت الكاس لي غنحط عند راسي ...درت بغيت نخرج من الكوزينة حتى تساطحت معاه تخوا عليه شوية من الما لي فالكاس ...
جنة : اوووبس سمحليا معرفتكش واش غتدخل سمحليا ...هادشي كنقول فيه ومزال منتابهتش لواحد الحاجة لكن شيطاني الاخرس جعلني انتبه لذاك الجسد الضخم كان لابس شورط قصير وعريان من الفوق جسم رياضي صلب عضلات سداسية اسمر اللون اخخخ يا قلبي...
طه : ههه ماشي مشكيل ديك ساعة عيطي ليا نجيب ليك الما انا نسيت معمرتوش وحطيتو عند راسك ...جنة هييييهو ...
جنة : فين هيا جنة را سافرت معاك لمالديف فشهر العسل ....هاه هه نو نو صافي قضيت الغرض ..اويلي هذا مالو كيقرب ابنادم سير عطيني تيساع وكلت فيك الله...بقا يقرب يقرب حتى مبقا كيفصلنا تا حاجة كنحس بنفس ديالو عند فمي قرب حتى غمضت عيني كنتسنى يبوسني هههه لكن حليتهم فور محسيت بنفس بعد ...
طه : ههه عمرتي الكاس مي راك خويتيه كلو فالارض حضري عقلك سويتي ...
جنة : هاااه ...هبطت راسي عاد رديت البال من اول مشفتو بداك الجسم وانا كنخوي فالكاس ديال ياااااا لغبائي...
مشا عمرلي القرعة وجابها لي.. جا قدامي يمدهالي خديتها جيت نخرج حتا هو بغا يدوز يرجع للكوزينة انا كنمشي ليمن هو كيجي قدامي كنرجع ليسر حتا هو كيرجع قدامي... حتا ليا وسند علا الحيط وهو كيضحك.. وخلاني ندوز هربت..بالجرا...دخلت لبيت وقلبي كيفرفر..اش كيوقعلي.. هادشي فات الحب انا واقيلة مريضة بالقلب هذو زدحات ماشي نبضات...تكيت فبلاصتي كنفكر فيه حتا..داني النعاس فقت..فالصباح ملقيتوش فالدار قلبت عليه حتا عيت والو ومعندي حتا تلفون باش نتصل بيه خديت دوش..وبدلت حوايجي فطرت وطرفت الدنيا وجدت الاكل... وشعلت التيڤي وبقيت من محطة لآخرى وانا عقلي معاه تعطل بزاف طفيت داك الويل ووقفت فالسرجم مرة نطل مرة نمشي ونجي فالدار.. حتا ظلام الحال صافي..كاع الاحتمالات الخايبين..جاو فبالي.. حتا تحل الباب.. لقاني واقفة قدامو مكشرة هو كان جايب بلاستيكات بزاااف.. انا: هههيه فين كنتي كان عقلي غيخرج من الصباح وانا كنتسطا بوحدي علمني او خلي لي ورقة كتب فيها شنو كاين الا مبغيتيش تعطيني تلفون.. معرفتك حي ولا ميت معرفتهم شدوك معرفتهم قتلو معرفت ضرباتك كسيدة..هو مصدوم حيت تفرگعت عليها بحال شي قنبلة كاع لي فقلبي قلتو طه؛ هادشي لي بغيتيلي الالة ايوا الا ساليتي اجي هزي معايا خليني نسد الباب جنة: واش غتسطيني قوليا ابنادم فين كنتي .راه كندوي معاك جاوب كنهضر وانا كنقيسو بصبعي...شاف فيا بواحد التخنزيرة حتا حسيت بركابيا فشلو لاح دوك الميكات ورجع سد الباب بلا ميهضر انا بقيت مسمرة فبلاصتي حتا بغا يدخل لبيتو.. تلفت شاف فيا بان لي بقيت فيه وهو يقولها وهو كيشوف فالارض طه: صاوبت اللوراق غنسافرو غدا ودخل سذ عليه تسنيت حتا سمعت الرشاشة ديال الدوش وانا نطيح بوقفتي ودموعي كينزلو لا لا مبغيتش هدشي يسالي مبغيتش تتقاضى هاد المغامرة بغيت نبقا معاه... سمعتو كيحل الباب وانا نوقف.. كنمسح فدموعي جنة: الاكل موجود طه: مزيان اجي ناكلو باش تشربي دواك عندنا مايدار هاد الليلة ..جنة: بريبة اش عندنا طه: بابتسامة حفل حفل توديع ايطاليا.. سكت وجيت اعتدلت قدامو فالطابلة كناكلو او بالاحرى كياكل وانا كنحسب القطرات لي نازلة من شعرو الفازغ حتا فيقني طه: كوليييييي جنة: اه اا ه واخا صمكتيني يالطيف علاصوت زلز.... مكملتهاش كان كيبرق فيا خترت الحل الديبلوماسي ونخرج صحيحة من هاد الجلسة كملت اكلي نضت غنجمع الطبلة وهو ينطق طه: خليهم انا نجمعهم جنة: ولكن تافقنا انا مني الكوزينة طه: خليها عليا اليوم نتي غتهزي وحدة فدوك البلاستيكات لي تما ديك الكبيرة فيهم.. ولبسي منها غنخرجو.. مشيت تقدمت للفوتاي هزيت منو البلاستيكة كنقلب لقيت كسوة بحال ديال اميرات ديزني باللون الماسي.. معاها حذاء فكرني بديال سندريلا وقناع براق حتا هو من لون الكسوة فيه شويش دالريش الابيض.. حليت ميكتو هو لقيت شي لباس بحال ديال فرسان الحكايات.. عليت راسي هو كان مسند بطريقة مثيرة علا باب المطبخ مربع ايديه ومخالف رجليه ..وهو ينطق متستغربيش.. الحفل من القرون الوسطى
معطانيش فرصة نفهم مشا خلاني... دخلت للبيت فين كنعس.. استحميت وخرجت تضاربت مع شعري حاولت نصاوبو بوحدي وانا كان بلاصت دوك الضربات كيضروني وانا براو...درتو سامبل.. وجمعتو من القدام بنفيفخة ..درت مايكاب ركزت علا العيون باش يبانو مثيرين من الماسك درتو شاربوني.. لبست ديك لبسة جابلي الله بحال شي عروسة.. حيث كانت بالابيض الماسي.. ضاربت مع الماسك حتا ركبتو باش يخسرليش الشعر..درت اللمسة الاخيرة وهيا بارفان.. ملي سمعت الحس برا عرفتو سالا... خرجت.. حتا هو كان لابس ومقاد .وداير الماسك فالاسود ..ابتسم وهو كيقرب وانا الحشمة زنگات ليا وجهي مد لي ايديه.. ترددت قبل منحط ايدي وسطها علاها لفمو قبلها زوج بوسات خفاف.. وشبك يدي معاه .وخرجنا وانا ايد شاداه وانا مصدقت قربت ليه وايد جارا داك العجب لي لابسة معرفت كيف كانو.. كيلبسوه.. ركبنا فالسيارة...شفتو شد الطريق الرئيسة جنة: واش حنا راجعين لروما طه: اه جنة: مكتشوفش بلي كاين خطر كن احتفلنا غير فالڤيلاج احسن طه: هههه راه الحمقة هاد النوع دالحفلات كيدار غير فدار وحدة فروما كامل مرة كل سنة جنة: اشمن نوع طه: راه قلت لك حفل من القرون الوسطى كيفما كتعرفي فداك العهد كانت طبقة النبلاء كتحتافل بهاد الطريقة التنكرية.. داكشي علاش تسمى هكذا ونزيدك لقصر باش مديورة اثري.. من ذاك العهد ولكن شراه رجل اعمال. مساكنش فيه مخليه غير للاحتفال شفت فيه بريبة جنة: هاد الرجل من المافيا.. شاف فيا بالزربة ورجع كمل السياقة بلا ميجاوب.. جنة: اذن هو معاكم...شافيا وزفر بحال معجبوش الحال ملي ذكرتو بلي هو مافيوزي..سكت وكملنا الطريق وانا لي فيا ماهناني ديما نحك علا الضبرة حتا نجيبها فراسي شي نهار جنة: واش القصر ديال المفترس/ شد فران بجهد حتا كنت غنخرج من الزاج طه: كتعرفي المفترس!!!!!
جنة: هاه فين غنعرفو غير كنسمع بيه.. بقا كيفر فاصباعو بعصبية ورجع دار امارش وكمل الطريق.. طه: لا ماشي ديالو المفترس هو نامبر تو فالمافيا نامبر وان حتا واحد ماعارفو حتا المفترس براسو وهو صاحب القصر والحفلة السنوية.. هي اللقاء الوحيد لي عندو برجالو وهي لي كيتخطط فيها اش غادي يدار فالعام كامل...وكيختارها بالظبط تكون تنكرية باش حتا واحد ميعرفو حيت كيكون داير.. ماسك مغطي وجهو كامل..وكيلبس لباس الراهب.. هو خطير جدا جدا جنة: بشرى لنا الا كان خطير وجايبنا عندو من الفوق حنا عاد ماهربنا عافاك الميمة البزيزيلة ماحطني هنا..انا مزال بغيت نعيش وندير وليدات غير رجعني طه: ههههه غتديريهم غتديريهم.. ولكن دابا ضروري تمشي معايا... ومعندك مناش تخافي هانا معك ..وزيدون 12 دليل نرجعو وغدا فالصباح بكري ناخدو اول طيارة بالهويات الجديدة غير تهدني وحاولي مايبانش عليك التوتر قبلت مكرهة ختكم لا بطلة... وصلنا بعد مدة وقف الطوموبيل فمكان بعيد شوية مور شجرة بلاصة مظلمة وجرني معاوني فالكسوة حتا بان لينا مجموعة كبيرة من العيالات والرجال داخلين وجرني بخفة جينا وسطهم دخلنا وانا حالة فمي بحال عمري شفت النعمة هو ليا يقرص.. قصر ولا ديال الاحلام هالاميرة كاينة والامير شادة فيه خاصانا غير الساحرة الشريرة ههه ديكورات تحف ثريات.. موسيقى ازياء كلشي كيخليك تعيش اللحظة وتدخل للحلم توصل لبلاد العجايب وتنسى الخوف تنسى الدنيا كنا ديما كنوقفو فيما كانو ناس كثار.. شوية كيبان لنا مجموعة دالرجال مقدمهم واحد خارجين من واحد الباب كلشي وقف وسكت حتا الموسيقى سكتات حتا ععاود عطاهم الاشارة.. يعزفوا.. كان النامبر وان اكيد من لبسو ومن البيروك المرولي لي كان باللون الابيض لي داير. والماسك لي معندو حتا معالم ولاشبه.. بقا كيدور من قنت لقنت يهضر مع الناس ويشوف فساعة حائطية.. سولت طه علاش كان مهتم بديك الساعة كثر من الناس لي كيهضر معاهم.. قالي بلي منتصف الليل كيهبطو للطابق التحت ارضي هو والريوس الكبار فقط كيديرو اجتماع سنوي مدة ديالو نصف ساعة وكيطلع ينهي الحفل ويختفي من جديد.. كان طه كيمنعني نبقا نحدق فهداك باش مينعيقش حيت عارفو ذمي ونبيه.. خفتو الاضواء تغيرات الموسيقى.. وعمرت باجة الرقص بالثنائية كان طه واقف مورايا نسل وجا قدامي زولي كاس العصير من ايدي وحطو فوق الطاولة. وجدبني لعندو قبل منهضر ايد وحدة حطها علا صدرو اما يدو فكانت فخصري وايد لاخرة شاد بيها ايدي.. همس فوذني: نتمنى اميرة هاد الحفل مترفضش..هاد الرقصة جبدني وانا مازال مسخورة بديك الهمسات.. دخلنا فرقصة... رومانسية... كان مركز عينيه فعينيا وحنا كنتمايلو على علا انغام الموسيقى الجاية...من الزمن البعيد... قرب اكثر واكثر.. وكل مرة انفاسو كتحرق وجهي طه: واش نتي ديما زوينة هكذا ولا سحر القرون الوسطى القى تعويذتو.. معرفتو غزل ولا سبان المهم اني حشمت وغرقت فحوايجي وشفايفي كترعد بابا تضحك وماباغاش حتا صرفقني بيها.. طه: كنبغيك اجنة ..من صدمتي حبست الرقص وتنثرت منو بقيت مسمرة جنة: اشنو! ؟؟ طه: كنبغيييييك... كملها وهو يتقطع الضو فهمت انه اشارة لنزول الريوس الكبار ولكن ملي رجع الضو طه مكانش حدايا بقيت كندور ونقلب بين الناس كلشي كيتشابه نفس اللبس وكلشي داير اقنعة..وانا قلبي كيضرب من الصدمة ومن الخوف عليه شنو زعما شافوه وشدوه ولكن كن شافوه كن داوني معاه.. يمكن هو من الريوس الكبار ورجع لعندهم وليوم جابني يسلمني ليهم ولكن هو قال بلي كيبغيني ميمكنش...حرت وخفت بزاف ملي شفت مجموعة من الرجال كيجريو وطلعو مع داك الدرج الكبير الذهبي خفت وعطيت رجلي للريح.. وقفت فالظلام برا قلبي كيضرب ودموعي كينهامرو حيدت الماسك ضربت بيه بعصبية... حتا جرات ايد بقوة كنت غنطيح علا وجهي
نثرت ايدي بخوف..كان طه عرقان وعينيه حمرين.. هاز مانيطة صغيرة فايديه مخلاليش فرصة نهضر او نعاتبو سد لي فمي وتخبينا مور شجر حتا دازو دوك الرجال وجرني للسيارة لي كانت بعيدة شوية طلعنا بالزربة وانا مافاهمة مزال والو ..كسيرا.. وخلا غير الدخان موراه ...مقدرت لانسول لانهضر بقيت غير كنتلفت ياك ماتابعنا شي حد ونشوف فيه هو كان عرقان وكيسوق غير بزز وجهو صفر وعينيه حمرين يمكن من الخلعة.. حتا واحد فينا مكسر صمت الطريق غير تنفسو العالي. .. وصلنا للدار...وعطاني الساروت نفتح ...فتحتلو الباب وملي دخلنا عاود سديتو هو تلاح فوق الفوتاي ...انا محاولتش نهضر.. دخلت للبيت.. بدلت ديك الكسوة لي ولات حالة بالتراب حفل من القرون الوسطى حفل من جهنم السفلى هذا سخفت خلعة وجرا. ولكن تفكرت اعترافو ليا وتيقنت انه كيبادلني نفس الشعور.. جمعت شعري ولبست بانطوفتي وخرجت عندو لقيتو مازال فين خليتو كيلتقط انفاسو.. جلست حداه.. طه: محملتينيش جنة: اااا ..!!؟ شنو مفهمتش علاش كتقول هكذا طه: لا والو غير تسنيت الجواب علا كلامي مقلتي والو نفهم راسي يمكن متحتاجيش تضغطي علاراسك... هذا مالو ياك هو لي معطانيش فرصة فالحفل واختفى ودابا قمعني بلا منهضر مشا داخل لبيتو.. قبل ميسد لباب طه: المانيطة فيها شي حاجة ديالك.. وغدا نوصلك لفرنسا ومنها للمغرب بون نوي خلاني بحال الا صرفقتيني هذا مالو فزعي كثر مني كنت غنتبعو غير الفضول مخلانيش بغيت نعرف اش فالمانيطة ...حليتها بالزربة وحليييت فمي لاااا ميمكنش الحجر الكريم... كيف دار ليه وانا بغيت غا معلومات عليه ماشي كلو... اندفعت كيف البهيمة حليت الباب مصدومة لقيت صدمة قدامي السيد كان متكي غير بالشورط.. فقط شافني وقفز.. ولكن مورا وقفتو تالم وبان علا وجهو هبطت بعيني كنلقا ذراعو كلو عامر بالدم
كنلقا ذراعو عامرة بالدم وجرح عميق...طبقات الجد ملفوف بدم ملكد من جناب.. بلا منهضر قربتلو وبلا منشعر نزلو دموعي كنشو فيه وكنشوف فالجرح ..هزيت ايدي غنقيسو هو يبعد طه: جنة خرجي جنة: علاش هئهئ اش واقع لك جنة: سيري فحالك ماراكش مجبرة تبقاي معايا جنة: حرام عليك كدير فيا هكدا علا الاقل قولي شواقع لك..متخلعنيش عليك اكثر.. قرب ليا وعلاني من ذراعي طه: علاش غتخافي عليا ممحتاجش لشفقتك وهادشي انا مولف بيه..جنة: علاش منخافش عليك وانا مدينة لك بحياتي.. اكثر من مرة انا مكنشفقش عليك.. انا بصح مخلوعة عليك كثر من اي واحد ومن اي مرة.. طه: بلا متحتاجي تديري بحال المرة الفايتة وتضغطي علاراسك باش منتجرحش راك غتعذبي غي راسك.. وجودك معايا ونتي مكتبغينيش غيكون حار اكثر من صوص وضحك باستهزاء.. رجع تكى فبلاصتي تماطى لمعقم وخواه فقطن وكيقرب يقيس الجرح كيغوت ويتالم منظرو ضرني فقلبي ولكن كلامو اكثر واش ماحسش بيا بلي فعلا خايفة يتاذي نظف الجرح وانا كنشوف فالجرحة لكبيرة باين بالسكين..خنزر فيا زعما خرجي.. قطع طرف ديال ثوب كيحاول يعقدو مخرجتش كيفما قال قربت لعندو..باش نعاونو لكن دفعني طه: جنننننة برا.. نضت بالخلعة .واقفة فرمشة العين وصلت حتا بغيت نخرج وحاولت نرد باسلوبو حتال اخر لحظة ونسمم بدنو كيف كيديرلي.. جنة: نهار جيت لايطاليا جيت علاقبل معلومات فقط.. معندي مندير بديك الحجرة... مكانش عليك تخاطر بنفسك.. حيت انا نسيت علاش جيت اصلا.. نسيت اهلي وقرايتي وبلادي من ديك ليلة لي نقدتيني فيها... الا كنت سكت قبيلة فانت لي مخليتيليش الفرصة وملي جيت نهضر طرتي ومعاودش لقيتك.. كنت غنكون فرحانة نعترفلك فظروف اخرى.. ولكن كيبان لي مكيهمكش تسمع وانا غنعفط علا قلبي وغندير بحال عمري شفتك اوعرفتك...ودابا متحتاجش تعذب راسك اكثر غدا غنمشي بوحدي وانت الله يشافيك خرجت وزدحت.. الباب..
خرجت وزدحت الباب وديك القوة لي مثلث الداخل سرعان متلاشات... تحنيت.. وايد شادة بيها قلبي وايد سادة بيها فمي باش مايسمعش صوت بكايا..هئ هئ علاش ياربي معنديش الزهر حتا بغيتو.. وتعلقت فيه بلا قياس.. عاد هو نفر مني وانا مدرتلو والو.. بالعكس كنت غنجاوبو بحتا انا كنت غير كنجمع كلماتي ونحاول نفيق من الصدمة حيت عمري مكنت نتوقع ان شخص فوسامتو وقامتو وشخصيتو وشهامتو يشوف فقزيقزة بحالي.. وجهي عمر خناين ودموع عمرهم ماكانو سخيين قد هكذا.. حسيت بالباب مورايا كتحل... مسحت دموعي قبل ميشوفهم وحاولت نزرب ندخل لبيتي ولكن هو بخفة سبقني ووقف قدامي منعني ندخل.. معصب هاد حاجب ومهبط لاخر.. طه: اش قلتي ؟؟ جنة: فين.. امتا.. ماقلت والو.. حدهم ليا بديك الشوفة.. حسيت براسي كنتحاسب فالاخرة خواو ركابيا.. جنة: خليني نفوت عافاك راه عيانة.. دفعني بزربة باش
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)   السبت يوليو 29, 2017 8:13 pm

مندخلش طه: هضرت واقيلا جاااوبيي. جنة: هئ هئ مقلت والو عافاك طه: قلتي قالك كيفاش غنمشي بوحدي ودير عمرك شفتيني وعرفتيني وهادا شنو نديرلو كيضرب بقوة فصدرو متاكدة غيجيه السل موراها مافيهاش... نتي غتبقاي هنا كتفهمي حتا نديك بنفسي...لداركم ونتاكد انك وصلتي بامان وموراها غنجي ناخدك من عندهم بغيتي ولا لا.. وحتا لو مكنتيش كتبغيني غتولي تبغيني مع الوقت كيفما كنبغيك... جنة: ششش كتقول نتا.. طه: كيف سمعتي.. واش صماكيتي جنة: انا كيبانلي نتا لي صمك.. ماسمعتيش الموشح ديال الطرب الغرناطي لي فيما معناه..طه: محاملانيش ومنستاهلكش وزيد وزيد جنة: مكلخ طه: شنو"! جنة: اه مكلخ حيت معناه اني كنبغيك ونتا ماحاسش واني كنت غنجاوبك ونتا لي ختافيتي..طه: كيقرب لعندي الا ختافيت وخاطرت بحياتي باش نحقق لك مرادك وغايتك ونجيبلك الزمرد جنة: وانا ماباغاش لازمرد لا ياقوت انا باغاك انت..طه: عاودي جنة: كيفما سمعتي كنبغيك.. هوابتسم حتا بانو حلاقمو... وانا حشمت جيت نهرب ولكن قرب لعندي وقبلني... بشوية فشفايفي.. بعدت وانا كنعدل شعري لي لصق فلحيتو.. شفتو كان راسم ابتسامة خلاتو اكثر جاذبية.. وانا العيا باين عليه واليد لمضروبة فيها غير مهبطها مكيحركهاش... حسيت بحاجة تحركت فيا مبغيتوش يبعد ومابغيتوش يكملها دغيا ..قربت عندو وهو غارق فنظرات هايمين بيا تعليت وحاولت نقربو لعندي انا لي قبلتو... وهو مصدوم ولكن سد عينيه من بعد وعاش معايا... منتقل بين شفتي الفوقانية والتحتانية كل وحدة عذاها حقها ووقتها كانو خايف تقلق وحدة ..منهم دفعني تبادلنا الاماكن وليت انا لمسندة علا لباب وهو قدامي ..كيتوقف ينهج ويتفحص ملامحي كانو ممتيقش....اما انا فايدي كانت كتسارا فصدرو الفولادي العاري لي بمجرد مقستو حسيت اني غنطيح لكن مد ذرااعو السليم طوقني بيه ...وهو زايد مقربني ومعلي وثيرة التقبيل انا كنت كنحسد عضلاتو السداسية كنتاكد ياك ماناقصة شي وحدة ..هو توقف همس فوذني : كنبغيك جنة وعمر نخلي حاجة تاديك ..جنة: حتا انا عمري نفرط فيك ..هز ايدي قبلها ..وراجع لفمي كيشوف فيه حتا سمعنا..
سمعنا طرقات خفيفة فلباب... مشا جاب سلاحو وانا مخبية مور ظهرو.. من خوفي وليت كلشي كنرجف طمني بعينيه دخلني لغرفتي وسد الباب وانا كندعي الله ميتاذاش وايدو اصلا ضاراه.. وانا عرفة ومتاكدة ان المافيا هادي جبدونا.. ولكن معندي مناش نخاف هو وعدني يحميني الله ياربي تحميه هو غي واحد وهوما بزاف والحمية كتغلب السبع... بقيت واقفة شادة قلبي... زوج دقايق مكملتهاش سمعت صوت رجالي من غير طه هزيت واحد ثمثال... وفتحت الباب وانا نخرج موقفت حتال حداهم... كان طه...مخبي سلاحو فسمطة دشورط مور ظهرو وكيهضر مع واحد الراجل كبير بواحد الخاطر فشكل اما الرجل فكان كيوريه فواحد الورقة....تلفت ليا لقاني موراه.. هازا ثمتال فوق راسي في وضعية رمي الجلة شفتو وسمعت موسيقى اللحظات الحرجة.. فوذني.. خبيتو مور ظهري بخفة وابتسمت بغباء وبعبط شديدين اما الراجل فطلعني وهبطني وشاف فطه بدورو كان عريان وانا بيجامتي كالعادة من نوع حبيبي قرب بص وبص بص... وضحك كنبانو عاد كملنا..حصة التوالد عند الانسان.. بقيت كنرمش فعويناتي اما طه فكان وصل لتفويرة الاخرة قريب يتسگا.. خنزر فيا طه: بيييبتك جيت نهرب تهرس الثمثال...غوت الرجل: اووووه..!! شفت فيه وشفت ففتات التحفة وانا نهرب سديت عليا مكنتش عارفة ان هداك هو مول الدار لي كارين عندو وانا قلبو نشتت مع التحفة باين طه غيغرمها ليه اما انا مابغيتهمش يكملو الهضرة باش مايجينيش.. وفعلا جا كيخبط فالباب: اديك اااه حلي جنة:سير فيا النعاس طه: وقيت النعاس هادي وقيت تاحرايميات..حليي. علاش مكتسمعيش الا شي نهار عوقتك فحيت مكديريش بالهضرة قلتلك متخرجيش لنفرض كان الخطر.. بابا دازت سالمة ومرة اخرى اش غيوقع وزتيدة خارجة برجليك ذراوعك.. صدرك عريانين... هو بقا يغوت ويغوت انا داويتها بالسكات.. خليتو حتا ليا جنة: اش بغا مول الدار فنصاصاتون من الليل..طه: انا لي قلتلو يجي ونسيت جا شحال من مرة مالقاناش بغيت نعطيه سوارتو ودابا خرجييي متنسينيش جنة: ولا مخرجاش غتضربني طه: مضاربكش غا خوورجي جنة: حلف طه: والله منضربك... فتحت لباب كان تهدن شوية طه: يالاه غادي ومكيشوفش فيا جنة: فين طه: نعسو غدا فايقين بكري جنة: واسير انا غنعس فبيتي.. طه: لا مافيك امان زيدي بغيتك تكمليلي شنو كنا كنقولو بابتسامة ماكرة وغمزة خفيفة.. شافني تحرجت.. جرني.. واستلقينا فوق السرير هاد المرة بلا بسالة حطيت راسي علا ذراعو لي ممصابش ونعست.. وانا كنفكر كيفاش غندوزو غدا فالمطار بالهويات الجداد وكنتمنا منحصلوش
ضربتني الفيقة في ساعة متاخرة من الليل ...على صوت انييين دورت وجهي جيهت بلاصة طه لقيتو ناعس على ضهرو ...شعلت الاباجورة لي حداية ...كان شاد في دراعو لي مضروب وعروقاتو شلال وانينو غادي وكيتزاد قستو في راسو لقيتو طايب بالحرارة ...
جنة : اووفففف اطه علاش مخليتينيش نداويك وكتقول راسي قاسح اش نقول عليك نتا اش ...مشيت كنجري لفارماسي ديال دار خديت معقم وشاش وشي حاجات لسخانة بانو ليا قويلبات سخانة لحتهم ملاااعباش ...
حطيت داكشي فالبيت حداه ومشيت لكوزينة خديت من الفريزر قطع ثلج ودرتهم في شوي دالما في طاسة كبيرة وفوطات ....دخلت لعندو حطيت طاسة ديال ثلج ودرت فيها فوطات حتى بردو مزيان وعصرت غير شوي حطيتهم هما لولين وحدة كمادة في جبهتو بعد ما بستها بوسة خفيفة وتمنيت ليه شفاء ووحدة في كرشو هادشي كلو وهو باقي كينين ...خديت معقم جريت ليه ايدو المضروبة لحسن الحض كان ناعس عريان ....يلاه كيف خويت لالكول عليها غوت غوتة زلزلت دار حتى قفزني من بلاصتي .....لكن سرعان متحولت لانين مرة اخرى مع القفزة وليت كلي كنترعد بقا فيا تحمل هادشي كلو على قبلي خاطر بحياتو وجاب الزمرد ....داويت ليه الجرح خاصو خياطة معندي مندير نصبر حتى لصباح ونحاول نلقا نمرة طبيب لي جاب ليا ديك المرة وعلى الله يفيق ويعيط ليه بنفسو ضروري الجرح ميتخيط ....لويت ليه پونصمون ...حاولت معاه ينوض شوي حتى شرب دوا ديال خافض الحرارة ورجع تكا بقيت كندير ليه فالكمادات حتى انخافضت الحرارة ولكن مرة مرة كتطلع شوي بحكم ان الجرح باقي متخيطش ....ليل كلو وانا كنكمد ليه وهو كينين....
طه : اممممم زمرد ايييييه انا لي كنعطي الاوامر هنا م م ع ع
جنة : طه حبيبي اشنو بيك بغيتي شي حاجة عفاك صبر حتى الصباح ونعيطو لطبيب منقدرش نتصرف اعمري ....
طه : ااااااااه امممم ه هو لي غا...جنة روحي ...
جنة : روح جنة غير نعس دابا حتى يصبح ويفتح....
طه : كنبغيييييك وعمرني نفرط فيك ...
جنة : وانا كنموت عليك واوسي عمرني نفرط فيك (تنهدت) امتا يسالي هادشي ...بعد ما تهدن شوية انخافضت الحرارة تحنيت بستو فمو بوسة خفيفة بقيت شادة ليه فايدي حطيت حنكي على صدرو كنستشعر الحرارة معقلتش على راسي حتى غفيت وراسي فوق صدرو.....

صبح الصباح ...حليت عيني بشوية حتى بدات توضاح الرؤية استوعبت راسي فين انا عاد سرات معايا اش وقع البارح ....هزيت راسي بخفة لقيتني مخشية في طه فوق ناموسية ...اوفف ...بديت تنحس بايد كتلمس في شعري بحنان...هزيت عيني لقيتو طه كيشوف فيا ومبتاسم
طه : صباح نور ااااا..
جنة : صباح الخير بشوية عليك ياكما قصحتك فاش كنت ناعسة معرفتش كيفاش درت حتى وصلت لهنا اه طبيب خاص يخيط ليك الجرح فاسرع وقت وغاناجلو السفر حتى تبرا ميمكن...قاطعني ببوسة بقج ليا شفايفي حتى حسيت بروحي بغات تخرج متلقني تا وليت انا وياه نهجو....كن مدرتش ليك هكا معمرك تسكتي ....عيطت ليه ملي كنتي ناعسة وشوية ويكون هنا ...
جنة : انا نمشي نبدل حوايجي ...
طه : شوفي سيري بدلي ولبسي حوايج ديال خروج وجمعي ما تبقى من حوايجك في باليز حيت بعدها غنمشيو باش نقضيو شي حاجة ومباشرة لمطار اوك.... ااه لمك منبغيش داك لباس المقزب بحال ديال لبارح ولا هاد المرة نعطي لمك لعين منعقلش عليك...
جنة : واااصاافي ياااء
طه : جنااااااااا ...
مشيت نجري لنجيبها فعضامي واخة عيان يفوتني لهيه ... داكشي لي كان مشيت دوشت هو لول ....بدلت حوايجي وجمعت كلشي في فاليز فهاد الفترة كان جا طبيب نفسو ديال ديك المرة عاينو الحمد لله لولا تنضيف لي نضفتو ليه البارح والادوية ساعداتو باش ميتعفنش خيطو ليه غرزات خفاف ..ساعدتو ناض بدل حوايجو وصاه ميدوش هاد اليومين عالاقل ...عاونتو بدل طبعا غير الفوق والتحت خليتو منو ليه هههعع ...كان هو ديجا موجد باليز ديالو جمع الاوراق ....قاليا غنمشيو لعند شي صالون يتكلفو بيا باش نبدل لوك تماما وندير لوك لي فالوراق ديال عبور ل بوردو (مدينة في فرنسا في حدود فرنسا اسبانيا ) ...وجد راسو هاد المرة لابس سبور وشعرو زاد طلعو الفوق اكثر هو مبدلش لوك ديالو بدل غير شي حاجات خفيفة بحال اللحية خلاها كثيفة هاد المرة محسنهاش من نهار شفتو ....وحنا كنتاكدو من كلشي فدار هو هداك.... مشا هو لدوش فين كاين فرماسي لقا باكية مشتتة هزها....
طه : علاش هدي مشتتة اممم جنة جنتي ...
جنة : وي حبيي ( كان هاز بكية القويلبات ديال سخانة ) اه نسيت هدو طاحو ليا لبارح فاش كنت بغيت نجبد ليك خافض الحرارة وبدعقة لحتهم ارا انا نردهم (حيد ايديه)
طه : هدو حسن من خافض الحرارة لي درتي ليا علاش مدرتيهمش ليا بنضرة ماكرة ...
جنة : هااا مكاين لاش هادوك قضاو الغراض وزايدون نتا دابا وليتي لباس علاش كتسول عليهم ارا ارا لهنا رجعهم...
طه : وكن كانو غير هما وحدهم وملقيتي حتى بديل كنتي غديريهم ليا ...
جنة : طططططططهههه ...دفعني وحاصرني مع الحايط ايد هنا وايد لهيه ...
طه : هننهه اشنو ...
جنة :كن ملقيتش لبديل كنت غنشربهم ليك ههههععع دفعتو وهربت ...بااااسل...
طه : غديريهم ديريهم اعمري ...
جنة : سكوووووت ...
طه : ها انا
سدينا الدار بعدما ما تاكدنا منها عطا لمول دار ساروت تاكدنا من اوراقنا ..ومشينا ديريكت لصالون داكشي لي كان بدلوني كلي كانت عندنا طيارة حتى ليل ...بدلو ليا لون شعري صبغوه في الاسود ودارو ليا مكياج خفيف زادو ليا شعر من تحت وبوكلاوه بخلاصة رجعوني وحدة اوخرا نفس الملامح لكن بحلة جديدة ...بعد ساعات كملت خرجت لقيتو كيتسناني واقف متكي على طوموبيل غير شافني خارجة حل فمو
طه : اووووه me amore معشوقتي ومن غيرها اخذت قلبي واستولت على مملكتي من غيرك يا جنتي ...
حدرت راسي خجلا حسيت بحناكي بغاو يطرطقو كيف لا وعنتري يغازلني ....ركبت حداه فسيارة وهاد المرة كانت الوجهة لمطار fiuomicino(فيوميتشينو) لي نزلت فيه اول مجيت من ايطاليا و لان روما فيها جوج مطارات .....اكبر واحد هو لي fuiomicino اختاريناه حيت غيكون عامر ونسبة اننا نتكشفو غاتكون قليلة بزاف لذالك قطع فطيارة لي غادي دير اقلاع من روما مباشرة لبوردو بعد ساعة ديال طريق وصلنا ....ركن سيارة فبارك ديال مطار وصا صاحبو يجي من بعد منقلعو ياخذها يرجعها فين كانت ...دخلنا سجلنا الامتعة دفعناهم مع الباگاج لي غادي ....خداو بيي ديالنا تاكدو منهم بلغونا على انه بعد ساعة غادي يتم نداء على الركاب ...توجهنا لكافيتيريا ...دازت ساعة تماما بدا النداء باش نتوجهو لبوابة رقم 13 المؤدية لطائرة ديالنا كان صف ديال ركاب بقينا شحال عاد وصلت نوبتنا شاف فيا طه وزير على ايدي كيطماني ان كلشي غادي يدوز بيخير....وصلنا عطا لشرطي اوراقنا لي كانت كتحمل اسماء اخرى ...بقا كيشوف فينا مدة شوية عطاهم لزميلو لي حداه ومشاو غبرو شي خمسة دقايق ...صافي انا هنا فشلو ليا ركابي الى عرفونا مزورين غادي نمشيو فيها اولا سجن وبعدها تعرفنا المافيا واكيد غادي تصفيها لينا فيه ...بقيت كنتسنى واحد الوقيتة معرفتش كيفاش طرا واش وقع ملقيتش طه حدايا بقيت كندور ونقلب عليه كي لبهلة يلاه بغيت نطلق لعنان لخنايني حتى سحبني من لور وغنس راسو في عنقي قدام ناس وهمس في ودني ....حبيبي هاني ....درت غير مكالمة كناكد على شي حاجة في بوردو وجيت متخافيش عاد طمانت حتى جاو البوليس عطاونا وراقنا طلبو منا سماحة على تعطيلة ...واخيرا .....مع بقينا حنا لاخرين دزنا من الممر وتسد من ورانا الباب مشينا ديريكت لطيارة يلاه حطيت رجلي فطيارة حتى كنسمعو في الغوات والبوليس كتجارى في اتجاه طيارة ديالنا.....غوات وصفارات الشرطة ....
رجليا فشلو وليت كلي كنترعد كيف حطينا رجلينا عند باب الطائرة حتى سمعنا غوات الشرطة تم جاي واحد الشرطي وصل حتى لعندنا طه دور ايديه على خصري وقربني ليه اكثر ...دقات قلبنا كتسارع انا كنترعد اكثر وكل مكنترعد كيقربني طه ليه اكثر ....وصل لعندنا شرطي حتى ضرب فينا وزاد دخل لطائرة شي خمسة دقايق حتى كيبان لينا مخرج واحد شادو من قفاه وداير ليه لمينوط ...سولنا على مقالت لينا المضيفة انو جات عليه شكاية في اخر لحضة داوه وطلبت منا المضيفة ندخلو ناخذو مقاعدنا بسرعة حيت مبقاش بزاف على اقلاع الطائرة....داكشي لي كان دخلنا لكن لسوء الحض مقعد ديال ماشي حدا طه انا جيت حدا سيدة تكون فعمر الخمسين دايرة نضاضر وكتقرا في مجلة ابتسمت ليها وكلست في بلاصتي وحتى هيا بدورها ردت ليا الابتسامة تقاديت فبلاصتي مزيان دورت وجهي نشوف طه حتى لقيت اخونا في الله مجييييييييمع ليا مع راسو تيفرنس كي راس المشوط مع وحدة غير شفتها ااااا اش نقول وااااااش منقولش انا وتزعطت فيها كانت فتاة سمراء اللون شعر اسود عينين لوزتين وعسليين ....باينة غتكون برازيلية من طريقة لباس ديالها وفورمتها واحد الصدر عندها مشدود وسيكسي بزاااف انا وتزعطت ...ولد الهجالة نساني واش كاينة من اساسو ....جنون خرجو فيا وسيد ولا على بالو...اقلعت الطائرة ورسات في الجو درت نشوف واااالو واش داها فيا بالمجوط لاخور واخة على مك ....
يلاه بغيت نعيط ليه حتى تحطت ايد على دراعي ....
Vous serez traités également
دورت وجهي كانت المراة لي حدايا لي خاطبتني يضهر انها فرنسية ....
انا : quoi ??
السيدة : يجب عليك ان تعامليه بالمثل وغمزتني..
فهمتها اش قصدت ...
انا : mais comment ولكن كيفاش...
السيدة : مجاوبتنيش طبطبت على ولد كان گالس قدامها هضرو بشوية ابتاسم ...تم جاي لعندنا ناضو تبادلو البلايص وهيا تجي حتى لعند ودني وهمست...
السيدة : رايتكما قبل دخولنا الى الطائرة كيف ينضر اليك ...ادرك تماما من عينيه انه يحبك حبا مجنونا لا بل يعشقك حافضي عليه مهما كان الثمن لكن في بعض الاحيان حركي غيرته انتبهي لحفيدي منه ابتسمت ومشات حتى جا حفيدها گلس حدايا وابتاسم ليا بدورو كان حتى هو عضااااامة طويل ومبودر فطول طه تقريبا جا حتى لودني وشوش ليا فهمت المقصود فرنست حتى بانت ليا ضرصة العقل ....
دورة لي دورت وجهي لقيت البنت كتعاود لطه وهو وجهو مفيكسي فيا ومن المنضر لي حداه ... مديتيهاش فيا وبلاتي عليك الى مخرجت منك زيت الهندية بالغيرة راني ماشي جنة بنت الزياني....
جيت حتى لودن الولد وشوشت ليه ضحك عاود وشوش ليا حتى هو طلقت واحد مولاتي ضحكة تا لي فطيارة كلهم دارو لي ناعس قفز هههعع اما واحد مولاي طه ولا تنين خارج منو دخان ناض وقف حجبانو رسمو 11 قابط في ايديه مزير عليهم هنا عرفت البولة الحمرة شعلت ....حبيبي غار ....

تم جاي بخطوات سريعة وصل حتى لعندي وهبط وجهو تالودني كنحس بانفاسو الملتهبة بغات تحرقني....
انا درت فيها مشتوش فالاول وانا الله لي عالم بيا نخاف منحشم ولكن يستااهل يلاه وجمع ليا وخليني كي الحمار ...حذر راسو لعندي وهضر معايا بالدارجة ....
طه : غتحركي لمك من هنا وغتهزي بلا كلمة بلا جوج غاتبدلي لبلاصة وغاتجي تبتي حدايا لارض ...وهضرتي منعاودهاش عندك جوج دقايق....تگلعي (بتخنزيرة )
انا : ابتاسمت لهذاك لي حدايا ابتسامة ساحرة شكرتو واستادنت منو هو بدورو ابتاسم ليا وغمزني لغمزة الي من حسن حضي شافها طه ديريكت برك ليا على ايدي حتى زگيت كي دري صغير من لي يلاه تزاد وتشدو وجعة على غفلة هرسني بالكيدار ....جرني من ايدي غادي بيا بسرعة كي شي بنية صغيرة وانا غادية لمحت سيدة لي كنت حداها غمزتني حتى هيا وضحكت ....ملقيتش هديك نيسكافيه لي كانت حداه على مافهمت جات بلاصتي وانا غادي نجي حدا صعصعي ....خبطني تا حسيت بضهري تزعزع...الحفيض الله ...
.......
بعد ساعتين من الزمن اعلن ربان الطائرة وصولنا الى الاراضي الفرنسية بسلام ... كيف العادة هبطنا في مطار بوردو ميرينياك ....خدينا امتعتنا دزنا من الجمارك بدون اي مشاكل الشي لي وغوشني....لقينا سيارة من نوع رينج فانتضارنا ومباشرة لدار فين غنبقاو ريثما تيسر الامور ونمشيو لمغرب ....
وصلنا لدار لي كانت في حي راقي قدامها جريدة كاع ديور لي حداها من نفس تصميم عندها طابق واحد ولكن روعة بزاف وحتى من لداخل كانو جوج بيوت نعاس وصالون وبيت فيه فوطويات وقدامهم بلازما كبيرة وفي كل بيت نعاس دوش وكوزينة كبيرة من تصميم فرنسي ...كل حط حوايجو فبيتو انا دخلت دوشت وخرجت نشفت شعري ودرت كريم ليلي لوجهي ودهنت لحمي ولبست بيجامة بيتوتية حد الركبة فالاخضر درت مرطب الشفاه .....تخشيت في فراشي بغات تبدا دوز بيا عيني مشييييت حتى حسيت بايدين على كرشي وهوپ جرني تا تزدحت مع صدرو ضهري على كرشو دفن راسو في عنقي ..
جنة : هييييه سير تنعس فبيتك لاش جاي مزاحم شكون قالها ليك
طه : انا مجايش باش نتشاور معاك واش نعس حداك ولا لا نعسي وسكتي راني منسيتش داكشي ديال طيارة غير حتى رتاح وصباح نتفاهم معاك على داك ضحك شيخات مع هداك
جنة : اييييه ونتا هديك خيتي لي ملي كلستي ونتا مجمع معاها فين كتعرفها مخليني كي الهبيلة اه ولا حلال عليك وحرام عليا طه طططططططططه واااععععع نعس وخلاني كنهضر بقيت نتنتر تا عييت ونعست بلا منحس
...حتى اصبح الحال على مفاجئة لم تكن في الحسبان ....
صباح يوم جديد اول صباح لينا في مدينة بوردو الفرنسية ...شميشة صافية.... الحال دافئ ..صوت دراجات هوائية ساعي البريد ....موزع جرائد ...صباح باجواء فرنسية بامتياز ...فقت ناشطة تحسست بلاصة في ناعس طه ملقيتوش جبدت ايدياتي وتشبحت نضت ...دخلت لدوش غسلت وجهي وحكيت سنيناتي ...خرجت من دوش تقابلت مع مري مشطت شعري درت ماسكارا وايلاينر وكلوص طخونسباغون وعطر ديالي درت بونضو فاخضر بحال لون بيجامتي يلاه حطيت رجلي فالكوزينة حتى كنسمع تكركير وهضرة قدام الباب قربت لمصدر صوت حتى كلقا سي سيد خدام عالتقشاب وضحك تا كيبانو ليه الحلاقم كيشطحو ...بلاتي بلاتي يا ربي لا كنحك فعيني ونعاود شكون شكوون mais nooooooooo قربت حداهم دارو بجوج شافو فيا ...(كان طه وديك نيسكافيه لي كانت حداه فطيارة )
طه : احم حبيبة (انا : يعطيك حبة في في لا لا انبقا بلى ولاد ...) ههه كنقدم ليك ايما جارتنا جديدة او حنا جيرانها جداد ...
جنة : بابتسامة فالگرونة بارد ههعع... هيهي متشرفين....
ايما : بابتسامة عادية ...ههه ليا شرف دوموزيل جنة اسمك زوين ..
انا : خشيت ايدي فدراع طه وعنقتو وشابكت صباعي مع صباعو بقا غير يبرق ...ميغسي ايما..
طه : بالصدفة عرفتها ساكنة حدانا هنا فعرضتها تجي تشرب فالعشية ايييي اممم هههه (بركت ليه على صباعو بجهد)
جنة : ههه ايه مرحبا بيك تعشاي معانا حنا فانتضارك اكيد...
ايما : هذا يسعدني وانا اكيد مغاديش رفض ...يلاه نخليكم دابا نشوفكم فالعشا ومرحبا بيكم مرة اخرى في بوردو ...
طه : ب ااااااييي...
جنة : شكرا غير مشات حيدت ايدي من ايدين طه ودخلت ديريكت لبيت وسديت عليا حتى جا بدا يدق...
طه : اش هاد تصرف حلي لبااااب جنة جنة حلي ...
جنة : سيييير بعد مني محاااالااااش.. سير عند هديك لي كتعرض عليها بلا شواري عاجباك سير عندها وبعد مني انا لاش جاي كدق ياااه....
طه : فرنس حس بنار الغيرة شاعلة فيها.. ايييه تا هذا نضر ها دارها ملاصقة معانا نقز غير جردة لي حدنا وهاني عندها يلاه تهلاي اصلا هيا عرضت عليا نشرب معاها كاس القهوة يلاه هاني مشيت...
تقطع الحس سمعت باب دار تسد ...ناري ولد الهاترة دارها بصح ماشعرتش حتى حليت باب بيتي بجهد حتى لصق مع الحايط ...هذا بغا يدير فيا سكر نااااااري ...طه ططططططه يلاه وصلت لعند الباب تاترفعت عالارض خشا راسو فعنقي ...كشمشم ...
طه : هننممم حبيبي كيغييير فين غادية فين ...
جنة : حطني حطنيييي من ضحك الباسل ...بعد مني عاجباك هممم عاجبك داك لبس لي لابسة
طه بغا يستفزها ) هو فالصراحة فورمة واو بيليييييسيمة ...bellisima
جنة : يااااك واخة دابا نوريك بيليييسيمة ...
طه : اجي لمك هنا فين غادية جنة جنة جنااااا...
جنة : سيفحااااالك
دخلت معصبة... لبيتي وردختو حتا تزعزع الحيط باش لاصق... سمعتو كينگر مديتهاش فيه.... جلست فوق السرير كنغزل وكناكل فظفاري... عاد فهمت داك الديسك ديال جرب نار الغيرة..
تحلفي شعلات فيا الحريگة.. عجبو العرا بلاتي والله تنديرهالك علاقد فمك.. دخلت خديت دوش باعشاب عطرية ..تهدنت وتجبدت فالسرير كنفكر كيفاش نرد ضربتي هو دق حتا عيا باش نخرج نتغدى متسوقتش ليه... مافقت حتا ظلام الحال سمعت الدقان خرجت راسي من البان نشوف شكون.. ساعة كان الاكل وصل من المطعم شفتو كيخلص.. سديت الباب والله تا دارها بصح وهاديك جايا تعشى هئ هئ.. جبدت حوايجي كاملين..كنقلب منلبس... لقيت كسوة فالبيض هابطة علا الخصر بشوية تحناي يبان ماعطى لا لله النص فالظهر عريان والصدر نصو باسن هو ليستفزني ..يالاه .صاوبت شنتافتي... وجبتو جنب باش يبان الضهر... لبست صباط عالي فالابيض مع سليسلة رقيقة فالرحل علاشكل خلخال درت فوندايشن بودر ايلاينر وماسكارا اما تعكيرة درتها ديال الشيخات حمر ماط وماشي بالعقل نخلط ونجخلط ونعاود كملتو.. بالغدايد.. هزيت العطر لي عزيز عليه خويت نصو... ووقف مور الباب كنمشي ونجي ..مابغيتش نخرج دابا حتا توصل باش مايقدرش يقولي اش هادشي نحطو قدام الامر الواقع.. سمعت الدقان فالباب عاد حليت كان لابس شورت فالكحل مع تيشرت مزير علا لحمو فالغري ...مبين عضلاتو... عير انا خرجت حل فمو كان محني كيوجد طابلة دالعشا تخطيتو بالزربة فتحت الباب.. ايما: هاي.. جنة: هاي مرجحبا تفضلي طه طه ها الضيفة ديالك جات..فين طه كان مغزف عليا سنانو كيصطكو غير بوحدهم وعينيه كيقولو لي بدلي لنجي لمك.. ولكن متسوقتش جلسنا فوق الفوتاي... درت رجل علا رجل فخاذي كامل كيبانو كثر منها هي لي لابسة شورت جينز قصير.. طه: اجي عاونيني نجيب المشروبات جنة: لا غير جيبهم انت نيت ..شاف فيا وخنزر وذخل الكوزينة لاياروحي كان غيرك اشطر باغي تدخلني للكوزينة تدير مابغيتي والله لاكانت ليك تعطل الداخل ولكن هاد المرة خرج بابتسامة ماكرة عرفتو فكر فشي بارتية باش يفقصني...وفعلا متعطلش فالرد جا جلس حدا ايما رجلو ملاصقة مع رجلها كيهضرو ويوشوشو بشوية ويطلقو قهقهات منكدبش نقول متعصبتش خصوصا ملي هي كتضربو لصدرو وهو كيقيس رجلها وكتفها فنطاق المزح وكيشوف فيا بمعنى موتي بالسم.. نزلت علا كاس دالعصير دقة وحدة وجمعتالوقفة ايما: غادة تنعسي مازال الحال... تنعسي فقبرك هاد الليلة يابعيدة .طه: خليها تمشي خلينا نتشاو بزوح ههههه جنة: هو فعلا ناوية نخليكم تعشاو بزوج حيت خارجة واصلا بقيت غير من الادب حتا نسلم عليك... هزيت بوشيط فالاحر من فوق سريري.. وخرجت هكاك وزذحت الباب... هو تزير ولا حمر كي الجمر الزاند... وانا بقيت كنتمشى فالاقامة واخا جاني البرد مابغيتش نرجع غنقلب علاشي كوفي نجلس فيها حتال من بعد وناخد تاكسي نرجع وانا كنت كنموت باافقصة وعقلي كيصور لي شنو كيديرو دابا...وكنحس بالخنقة خرجت نقلب علا تاكسي مابانلي والو بقيت كنتمشى والشارع خاوي من المارة غير شوية ديال السيارات.ندمت علاش خرجت كاع وضرني البرد... حتا وقفت عليا طوموبيل ونزل منها واحد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)   السبت يوليو 29, 2017 8:55 pm

السفريط كيضر بالاسبانية لي فهمت انه يسحاابلو انا من بائعات الهوى كيف لا وانا لبسي شوهة .حيدت طالوني وانا نعطيه لجبهة... خليتو شادها وكيغوت ..حيدت الفردة لاخرا ورجعت كنجري للاقامة... اللهم بعدا هنا مسدودة فالامان ودايرين بيها العساسة خفت غير هداك يموت ويقلبو علا مولات ديك37 لي تصورات فجبهتو.. بقيت كنجر فرجلي حتا قربت للبيسين ..جلست حداه ودرت رجلي فيه وبقيت كنبكي حسيت بالحگرة... حتا تحطات ايد علا كتفي .
درت بالزربة... كان العساس شاب اسباني مزال صغير يمكن شافني ملي دخلت مفزوعة مدليا قرعة ديال الما بلا مايهضر... شديتها من عندو وابتسم.... شربت جيت نردهالو.. حتا جاطايح فالبيسين مسكين فداك البرد... اما انا فتجريت من شعكوكتي كلشي رجليا تحردو.... عرفتو هو الديناصور تاع بوه.... شطب بيا الاقامة... جنة: طلق مني طلق راك وعتيني ..طلقني بجهد طه: مقدرتيش تصبري ..دغيا خرجتي تضبري جنة: بزاف عليك الحيوان نتا لي مفكرتيش فيا معرفتيش مالي خليتيني نخرح حتا كملتي مع ديك العوجة علا خاطرك عاد جيتي تغوت وتضرب تفو ..سكتاتني واحد الطرشة ..نساتني جدول الضرب.. طه: انا حيوان اه حيت ماخليت فيما قلبت عليك.... انا حيوان لي خليتك بخاطرك نتي ميصلحلك غير العصا.. كنقولك متخرجيش راك عارفة بلي حنا متبوعين ولكن عقلك شنو فيه شنو.. جرني هاد المرة... تنترت ودفعتو بحر حهدي واش انت مسطي باش من حق كتعاملني هكدا وكتحكم فيا مانتا بابا مانتا خويا مانتا راج طه: تكمليها تحسبي سنانك الا بقات فيم ديك الورقة من غدا نسنوها.. راجلك حيت درت لي ميذيروش اي راجل دافعت عليك ضحيت بحياتي وبموقعي لي بنيتو سنين.... ووليت هارب ومخبي من قنت لقنت بحال الفار .جنة: موقعك كنتي سيناتور فالكونغرس حمد الله درت فيك خير راك كنتي غير مجرم ورجل عصابات... هاد المرة حدة التصرفيقة اكبر نسيت سميتي ..جرني من شعري للدار ودخلني كانت ديك ايما مازال تماك بقات كتشوف بالصدمة فيا... فمي ونيفي عامرين بالدم... طه: خرجيييي نتي... تبعها وسد الباب.. سورتو ولاح الساروت من السرجم طه: هاهو خرجي الا سميتك لالة جنة: غنخرج ..بغيتي ولا كرهتي...شوية شفتو جاي عندي بحال شي ثور كيسوط وانا نضربها بجرية لبيتي قبل منسد تفزعت انا والباب تلحت للجيهة لاخرا وانا نتقلب ضريفة.. جنة: ياك ياك حگرتي عليا حيت انا بنت ومامعايا حد حگرتيني حيت انا فغربة هئ هئ كتبين ضلوعك عليا.... طه: عاد كنتي كتغوتي جنة: امتا.. شكون.. انا بالعمى يعميني وعافية تشويني ما انا ..طه: غلبو الضحك.. سكتي.. هه جنة: احم ميمتك ماجمع ايديك مور ظهرك ..راه طبزتي لي المعالم.. طه: كيقرب اش درت جنة: مممم مخلاني نكملها كان بدا كيلتهم شفاهي... عگرني اوهت ودفعتو كنمسح الدم بصبعي ..حتا ترفعت
طه وهو هازني وكارزني مع الحيط لاخر مرة نقولهالك ملي نبدا شي حاجة اعدى حاجة عندي تحبسيني كتسمعي.. جنة: وراه قصحتني. هئ هئ طه: سكتي واش ناوية تجهليني جنة: واععاااافاااك.. طه: نتي لي بورشتيني وجنيتي علاراسك لطخني فوق الناموسية وتلاح عليا... كيبوس ويمص فشايفي ولساني حتا حسيت فمي نشف من الريق.... وايدي كتسارا علا راسو شاف فيا... وفلحمي ..طه: مازال تخرجي بهاد اللبس... نقطع لك رجليك.. باش يسكت انا لي جريتو هاد المرة ورجعنا للتقبيل.. كانو قبل طوال كنوقفو غير نستارحو وناخدو نفس... حيد تيشورت بخفة وبقا بشورت تماك حسيت باكثر لحظة ضعف فحياتي ..ملي حطيت ايدي علا صدرو لي من الحديد... اما هو فكان دافن وجهو فعنقي كيبو ويعض عضيضات كانو كيقسحوني مرة مرة وكنين تماك جهل وهبط لي ليبروتيل ديال الكسوة... من كتافي وصلات لكرشي بقيت بسوتيان ..انتقل من الرقبة لي خلاها كتوزوز للصدر .مع خداه ففمو دفعتو ..طه : كنبغيك ..غطاني .وناض ..وانا كنشوف فيه الله الله ماهذا ياهاذا ..السيد كان سخن واخا ابتسم اكيد كيلعني فنفسو خرج من البيت وانا كملت الكسوة نزلتها وجريت الكوفرلي وتغطيت ..حيت لابسة غير دوبياس كنفكر فشنو وقع ليوم لهاد الدرجة كنضعف قدامو وكيغيب عقلي حتا كنقرب نسلمو نفسي متاكدة انه كيبغيني كيفما كنبغيه ولكن مبغيتش نزيد نرخص راسي ..عاد بدا كيديني نعاس وهو يدفع الباب كان غير بشورط اخر فالازرق قصير والفوطة علا كتافو ههههه مدوش.. هههه طه: اجي فين كنتي قبيلة... دزت من حدالبيسين فلول مشفتكش وشنو كان كيقولك هداك ..جنة؛ اوف منك اوف هادشي علاش مفيقني والو كنت كنتمشى بوحدي وخفت فالظلام شافني السيد مخلوعة جابلي قرعة دالما.. ماقال حتا كلمة مسكين ونتا دوشتي ليه طه: مزيان فيه.... باش ..يتعلم يهضر..كن غا خلاك تماك يخرج لك شي جن.. باش عمرك تخرجي جنة:اصلا ماخارجة لا انا لا انت نتا لحتي الساروت طفي ضو خليني نعس وسد الباب معك طه: هي لولة هههه سد الباب من الداخل وطفا الضو وتخشا حدايا.. تلفت فيه نوض سير فحالك واش مكتسمعش ..ضمني تالصق ظهري مع صدرو وايديه طوقهم عليا وحطهم فوق كرشي وتنهد بزوجنا كنا عريانين والشحنات الكرهبائية كتمر منو ليا ومني ليه
طه: متتعرفيش تسكتي نعسي وسكتي ..بقينا ساكتين بدا كيرجعلي النعاس طه: كنموت عليك اجنة... ماتبقايش تغيري علا والو العالم الله شنو كان غيوقع لك قبيلة ..ممكن نكونو مراقبين متنسايش.. جنة.. حبيبة.. واجنة.. عمري..
فين جنة مشات.. تبني معك اسرة فالاحلام ضحك وزاد ضمها ليه وابتسم وهو كيطبع قبلة فرقبتها... فالصباح .فقت ..لقيت طه مازال ناعس ..وانا راسي وق كرشو.. احساس زوين حلفت منوض حتا ينوض هو حتا يدو المحطوطة فظهري كانت عاطياني احساس بالدفئ فشكل ولكن يافرحة متمت فيقو رنين هاتفو.. خلاه يهز راسي ويردو يحطو بشوية فوق المخدة ويتسلت من السرير... فلول يسحابلي مبغاش يفيقني ..ولكن ملي نضت لبست بينواري باش ندخل للدوش وسمعت جزء من مكالمتو.. حسيت بخليط من الاحاسيس اغلبها خايب.. علاش اطه علاش هئ هئ

علاش علاش...
حسيت بخليط من الاحاسيس اغلبها احاسيس خايبة شعور لا بل صدمة مكنتش متوقعة هادشي منو من حب حياتي الحب لي نبض ليه قلبي لي كنت على وشك نعصي الله ونسلمو راسي علاش اطه علاش....لو خليتي رودريكو يغتاصبني ولا نسمع منك هادشي ...
طه : وي تماما رد بالك خاصني نسلمها بايدي الى. مسلمتهاش منكونش انا المفترس وي ...
طراااااخ.....
استغليت انشغالو وتسلت خرجت وصلت عند الباب نسيت انه مسورت الباب ولايح ساروت بقيت كنقلب عليه تماك لمحتو مليوح بين كوافوز لي حدا الباب والحايط خشيت ايدي وجبدتو لكن لسوء الحض طاح واحد الفاز صغير....
طه : قطع دابا من بعد نهضر معاك... جنة عمري جنة....
وصل عند الباب لقاها في حالة ذهول ما ان شافتو عطات رجلها لريح ...
طه : جنة جنة فين غادية جنة .....
بقات كتجري في الشارع بالخلعة والصدمة مشعرتش براسها خارجة ببيجامة حتى شدها فاخر لحضة لكن سرعان ما حيدت ايديه بالجهد ودفعاتو صرفقاتو حتى دار وجهو تزير وحمار وعروقو خرجو هز ايديه تالسما وبسرعة رجعهم....
جنة : كدااااب بعد مني متقيسنيش اهئ اهئ يا ريت لو مبغيتكش ولا نتصدم فيك يا ريت لو سلمتيني من شحال هادي ...
طه : جنة نتي فاهمة غلط ميمشيش بالك بعيد عفاك ماشي كيف فهمتي ....
جنة : اش نفهم اش كلشي واضح كلشي سمعتو علاش اطه علاش كن قتلتيني ولاّ خليتي رودريكو يغتاصبني و....مجيت فين نكمل حتى جمعها معايا بطرشة وضرتني عالقبلة وشدني من دراعي عروقو بغاو يطرطقو كنحس بيه شاد راسو بزز...
طه : اااااخر مرة نسمعك قلتي هكا اخر مرة سمعتيني كنبغيك كنموت عليك كنعشقك نتي روحي الهوا لي كنتنفس نتي الضو لي نور ليا حياتي نتي لي حييتي قلبي وخليتيه يدق من اول نضرة مستحيل نغدرك مهما طال زمن مستعد نضحي بحياتي ومتقمشيش حتى ...نهار نسمعك كتقولي بحال هاد الهضرة متلومي غير راسك سمعتييييني بصوت كيخلع....
انا : بقيت كرمش الصدمة والهييستيرية مزالين مسيطرين عليا وزادت حتى الخلعة من صوتو ومن ملاميحو لي تبدلت ....نطقت بصوت كيرجف اذن شرح لييا داكشي لي قلتي فتيليفون معامن كنتي كتهضري
طه : منقدرش نشرح ليك دابا والو
جنة : اش لي يضمن ليا نامن ليك...
طه : حدر راسو بعد صمت نطق.....
اشنو لي يضمن ليا نتيق فيك ونتاكد من هاد الهضرة ...
طه : معنديش ضمان ومنقدرش نشرح ليك دابا لي نقوليك هو من بعد غاتفهمي كلشي تيقي بيا (كيشوف فيا بعينين مترجيتين كانو فيهم دموع لكن رجولتو وصرامتو متسمحش ليه)
جنة : منقدرش منقدرش خليني نمشي فحالي اهئ اهئ ....شدني من ايدي كيبوس فيهم بحنية ...
طه : عمري تيقي بيا منقدرش نآدي روحي كن بغيت نسلمك نسلمك من شحال هدي ...خلينا رجعو وكنواعدك غانوصلك لبلادك بدون اي اضرار...هانتي عندي حل خلينا نديرو هدنة حتى نمشيو لاسبانيا وديري بحثك على الموضوع لي جيتي على قبلو..... الحجر معاك حتى تكملي ونمشيو المغرب سلميه تما لسلطات....
جنة : كيفاش غنسلمو لسلطات غادين يشكو كيفاش غنقوليهم منين جبتو وكيفاش غادي يدوز فالجمارك وهو حجر ثمين وعليه العسة ومطلوب سنين هدي ...
طه : كنتي قلتي ليا عندك شي ولد خالتك مفتش شرطة ...
جنة : وي طارق...
طه : اذن قوليها ليه وكوني اكيدة هو غيتصرف اتافقنا دابا...
جنة : بعد تردد ...اوكي تافقنا ....
طه : يلاه رجعو .....و بعد اسبوع من دابا غادي نتاجهو لاسبانيا بالضبط برشلونة...
يلاه بغا يعنقني ورجعو بعدتو ومشيت سبقتو حسيتو تزير من تصرف لي درت واخة حتى انا ضرني مجرد مقاسني حسيت بالامان لكن فور تذكري لي سمعت قبيلة واخا عطاني الامان و واعدني انه يرجعني لبلادي ....الى ان فداخلي خوف سبقتو لدار وخليتو مورايا....

رجعنا لدار وحنا عند الباب تلاقينا بايما خارجة شافتنا ابتاسمت ليا وغمزت طه هزيت عيني فيه لقيتو خشا راسو في الباب كيحل زفرت ودخلت لبيتي ديريكت مشيت لدوش حيدت حوايجي ودخلت تحت رشاشة كانت كتلق ما سخووون على ذاتي وانا كنفكر....
معرفتش واش نتيقو ونمشي ورا قلبي ....تضارب الاحاسيس معرفتش نتيقو ولا منتيقوش تخربقت من جيهة كنبغيه واكد ليا ومن جيهة خوف كبيير ....كيف مكان الحال كيبقا مافيوزي والاهم وصدمة عمري انه هو
#المفترس

بعد مدة وانا فدوش كملتو وخرجت لبست بينوار الحمام ودرت فوطة فوق شعري ..مشيت لمراية ديال دوش هزيت سينيال بديت كنحك فسناني وكنتفكر الاتصال وكنتفكر رحلة لقادمة لي غتكون في برشلونة وزمرد كيفاش غنتصرفو عوتاني وندخلوه من حدود بوردو اسبانيا...تفكرت ايما والغمزة مشعرتش حتى دقت طعم الدم في فمي خويتو لقيتو دم كتير ....مع لحمي باقي سخون من تاتير دوش دغيا تجرح مع الحكان مضمت فمي مزيان حتى مشا دم وخرجت من دوش توجهت لماريو خديت كسوة في بلوغوا بسميطات وفوقها جاكيط دجين قبل نشفت شعري ودهنتو بسيروم معالج وخليتو حتى لبست عاد مشيت سرحتو بالبلاك درت ماسكارا وايلاينر كالعادة وغلوص في غوز بارد وعطر ديالي لبست صندالة ديال صبع فرجلي حيت كان الحال دافي ليوم وخرجت لقيت طه فالكوزينة كيتسناني في الفطور....
طه : احم عمري بصحة جيتي زوينة اجي تفطري..
انا : شفت فيه بنضرة باردة...كلست وبدا يحط ليا مخليتوش حطيت لراسي كلشي وبديت كناكل في صمت...حتى كسرو هو...
طه : احمم نتفرجو فشي فيلم ليوم ...
جنة : الصمت...
طه : هيهو كنهضر معاك...
جنة : الصمت...حتى خبط الطابلة ...
طه : كنهضر معاااااك ابنادم علاش ساكتة...
جنة : نو مبغيتش نتفرج بيغت نخرج نشم شوية دالهوا بووحدي عفاك...
طه : معندك فين غادية هنا غاتجلسي مغتخرجيش معطيتكش الاذن وزيد وضعنا حساس ماشي ديال لخروج فهمتي ...
جنة : انا متشاورتش معاك باش...
ناض وقف بسرعة وتم جاي عندي وشرار كيطلع من عينيه...انا مقلتش ليك تشاوري ومكنتسناكش تشاوري مغتخرجيش هيا مغتخرجيش وهضرتي مكتعاودش ...بصوت خشن اكثر من اللازم ...سمعتييييي
مشا حتى الباب ونطق...
طه : انا غنضرب حتى لعند ايما نوصيها على شي حاجة ورجع غنسد الباب ومتحاوليش حيت كلشي مسدود وكاين لي مشفر يعني بالكود...تحركي لمك من هنا نقطع ليك راسك ...خرج وزدح الباب وسورتو...
انا : عاااد طلعت معايا ايما ...ايماااا وااااااخة ...يومييييك قول امين...
طه : من عند الباب ....سمعتك...
هزيت صندالة وشيرت على الباب بالغدايد والفقصة وشمتة زدحت رجلي ومشيت لبيت حيدت الكسوا وبدلت لبست بيجامة في الغوز بيبي بسروال ومشيت لبيت نتفرج ...
داز اسبوع كلشي وجد عاود جمعنا رحالنا وسدينا دار لي شهدت على احلى ايامي مع طه ونفوري منو بعد صدمتي فيه حتى ليوم سدينا لباب ودعنا ايما سلمت عليا بلابيز وحتى طه لكن فاجئني انه صدها وسلم عليها بايدو حاولت منبتاسمش لكن بنت لحرام زلقت وخرجت ...مشينا ديريكت لمطار بوردو ميرينياك وها نحن اليوم نودع التراب الفرنسي فالاتجاه نحو التراب الاسباني بالضبط برشلونة.....
وصولنا لبرشلونة.. تزامن مع كلاسيكو.. الشوارع عامرة... والشعارات.. وخصوصا ملي دزنا بجنب النيو كامب... كنت مبهورة اشياء كنت كنشوفها غير فالتيفي.. وصلنا.. لعمارة ..هاد المرة.. نزلنا... هو نزل الباغاج وسبقني وانا غير تابعاه .
طلعنا للدور الاول فتح الباب هاد المرة شقة صغيرة غير دخلني وطلب مني نبدل حوايجي ونكون موجودة...معرفتش علاش خرج وسد عليا من برا دخلت قلبت علادوش زولت لعيا فتحت الفاليز هزيت سروال جينز وتيشرت بلو سيل لبست كونفرس.. وبقيت كنتسناه ..امتا يجي وضرني الجوع والثلاجة. كتصفر
حتا رجع علا خاطرو حل محمل ومجمل خدا داكشي للكوزينة تبعتو بلامنهضر كنبقشش وننتش فالميكات.. كنسرق من السقاطة .هز جاكيتي دالكوير من فوق الكرسي فايدو وجرني جنة: فين غادي خليني غاناكل طه: سربي ماكينش الوقت.. جنة: ومازال حتا مرتاحينا ..مدوانيش اكتفى يسد الباب وانا غاحسيت بالبرد دالزنقة ونثرت منو جاكيتي ..هاد المرة مركبناش فالسيارة شد فيدي وضربناها بجرية وانا مافاهمة والو واهيا والويل والتايكوكة راني سخفانة بالجوع راه ماتبعنا خد مالك كتجري ماهضر حتا وصلنا للكامب نو.. كانو الناس كتدخل افواج افواج شفت فيه كنلهت وعاود شفت فالناس بمعنى شنو. طه: غنتفرجو... فرحت معرفت كيفاش عنقتو ولكن غير تنادم معايا الحال وطلقت منو اما هو تزير وكمدها فقلبو .طه: بزز باش لقيت هادو وشريتهم غا عند ناس كانو غيدخلو يتفرجو غير حيت شفت فعينيك حماس وفرحة مجاوبتوش واخا بقا فيا دخلنا كنتفرجو نسينا نقاشنا لمزة45 دقيقة مع هو ريالي وانا برصاوية بقينا نتناگرو حتا ربحات البارصة بواحد هوتفقص ..ملي سالا الماتش انا بقيت كنتصور سيلفيات.. بعدا بعدا نلقا باش نفوح ..واحد الوقت بعدت ومعرفت كيف دار حتا معاودتش شفتو والناس بدات كتخرج وبنادم كثير.. بقبت خارجة معهم وكنقلب بعينيا مخلوعة .خرجنا للبوابة... ديال الستاد والناس حتافلات ومشات وبدات الدنيا كتخوا حتا الظلام قرب يطيح وهو مابانش تخلعت عليه كثر ماخفت منو يغوت عليا ولكن ملقيتوش ومعندي حتا ساروت الشقة ومنعرفش نرجع الشوارع هنا كيتشابهو ...معرفت مندير جلست ع الرصيف ضميت رحلي لعندي وطلقت لعنان لسيول الدموع.. حتا تضرب فران قوي حدايا ..هزيت راسي كيبان لي...
كيبان لي البيبان بزوج تحلو القدامي واللوراني نزلو زوج دالاشخاص والسيارة تحركات... بلاتي بلاتي كان.. طه.. حوايجو مخربقين وفوق حاجبو غادي بالدم. وفيه ضريبة حدا فمو وقفت بالصدمة نتاكد من اشنو شفت.. الشخص التاني كان مراد .حوايجو كلهم دم. وايدو هازها باينة مقصح فيها من خوفي مشيت كنجري وكنبكي طه حل ايدو لاستقبالي ولكن انا عنقت بلهفة.. مراد.. مفكرتش حتا شنو كيديرو بزوج او شكون دار فيهم هاد الحالة.. عنقتو واخا تاوه باينة عگرتو.... غافلة علا البركان الي كيثور مورايا وحممو حسيتها فتنفسو مور عنقي.. طه بعصبية: الا ساليتو خلونا نتحركو من هنا دغيا..
تفارقنا.. وتمشينا برجلينا حيت السيارة لي وصلاتهم مشات..انا شادة فمراد وطه سابقنا .وصلنا للعمارة حل الباب... وقال للمراد.. الدوش من هنا دخل دوش وارتاح . مراد غادي وانا مكرهتش نشد ففيه ونمشي معاه .حيت عارفة غيغوت ..غير بان لي مراد دخل للحمام مشيت للكوزينة كنخربق فديك التقدية.. حتا دورني طه: اش كتحسبيني دوي ؟ اشنو داك التصرف لي درتي هنتي كرامتي ورجولتي
.جنة: شنو درت بالسلامة السيد بحال خويا ودار فيا خير كبير وانا بغيت نطمن عليه وزايدون لي خصو يتقلق هو انا مخليني بوحدي تماك منشورة بالخوف والبرد والجوع علا الاقل قولي راك غادي مخفتيش نتجلا او توقع لي موصيبة وانا معارفة لامنين نجي ولافين نمشي طه: مابقيت كنفهم فيك والو انا كنهضر علا عناقك مع راجل غيري... جنة: لي حقو يفهم هنا هو انا اش جابك لمراد وشنو كيدير فاسبانيا بغيت نفهم.. طه: مراد مراد.. امم هو دراعي اليمين ولكن فالسر دسيتو.. فالبار باش يجيبلي خبار .الاجتماعات ..لي كتدار تماك ولكن ملي هربنا مابقا عندو دور حيت هو لي خدمك وتوسط لك اكيد غيعدبوه باش يعرفو شكون نتي ومن طرف من طلبتو يتخبى حتا نلقا طريقة نخرجو بيها من ايطاليا.. واليوم ملي كنت معك فالستاد جاني مسج بلي راهم مراقبينو ..ملي دخل لاسبانيا وبقاو مراقبينو باش يوصلو لك.... انا مشيت باش نحاول نهربو ظنا مني غنلقا زوج دالرجال دغيا نهربو منهم والامر غياخد عشر دقايق.. بلا منخوفك ولكن كانو كثار.. واضطرينا نتواجهو معاهم ..كنت خايف عليك اكثر متصوري وبقا فيا الحال حيت نتي بوحدك ولكن ماشي لخاطري كنا كنواجهو الموت وعوض نسنع منك نص كلمة مزيانة تنسيني لي عشتو اليوم كتشعلي فيا نار الغيرة جنة: انا منويت والو هو بحال خويا وانت الغالط كان عليك تشرح لي كلشي ..دابا خليني نمشي ناكل ونبدل حوايجي ندفى راه النهار كلو ماكليت.. طه... ضمها من خصرها ودفن وجهو فرقبتها ..علاش كتعامليني هكدا احياتي والله حتا كنبغيك ومستعد نضحي بحياتي علاقبلك شنو ندير باش تيقي.. جنة: تخليني ناكل. زولات ايدو.. وهزات علبة بيسكوي ومشات لبيت لي فيه حوايجها وسدات عليها.. قلبها كيتقطع ولكن مقادراش تيق فيه..

خديت حتا انا دوش سخون ولبست بيجامة دافية اصلا اطرافي كانو مجمدين بالبرد سمعت صوت مراد وطه كيهضرو علا الامل لي وصل من برا وريحتو سبقاتو لعندي .نشفت شعري غير بالفوطة .درت مرطب شفاه وشيت بارفان خفيف.. مع حليت الباب سكتو وشافو فيا ...مراد ابتسم اما طه رمقني بشرارات ماشي نظرات ودخل للدوش... انا ميكت وجلست حدا مراد بغيت نفهم اش واقع عاد بدا كيعاود لي..وهو يشوف الفوطة ديال طه طايحة مدخلهاش.. مراد: السي طه نسا الفوطة واخا تديهالو .جنة: ديهالو نيت انت لي راجل بحالو اش لحقني انا ليه مراد: ولكن نتي صديقتو واقربلو كثر مني انا كبيري معاه الخدمة هاكي ..يالاه سربي حطيها وخرجي ..شديتها عندو بتافف ...كنقرب للدوش خطوة وكنرجع زوج... قربت للباب فتحتو بشوية مكانش سادو مزيان ..هو كان ورا الستار البلاستيكي كيبان جسدو الضخم.. تبعتو لاشعوريا بعيني من الفوق للتحت.. ملي وصلت.. للتحت كيبان لي الدم مخلط مع الما نازل بلا منحس نطقت او بالاحرى نطق قلبي لي خايف عليه..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)   السبت يوليو 29, 2017 8:59 pm

جنة: طه منين جا هاد الدم... طه زول الستار: جنة شنو كديري هنا جنة: جبتلك هادي علقات الفوطة بلاصتها وعينيها كيتفحصو جسدو الحمد لله كان بالبوكسر طه: والو جنة: لا شو الدم الجرح عاود تفتح لك... حيد الما سخون عاد يزيد لك.. بقيت كنخربق ونقلب فادراج الدش والرفوف كنقلب علا شاش وضمادات ومعقم.. اما طه فكان مركز معاها ومبتسم حيت حس بخوفها عليه..خرج من ورا الستار ووقف حداها... دورها لعندوو وشد ايديها لصقهم مع الحيط ...وتابع طبع قبلات كثيرة ففمها ووجها اما هي مقاومتتش بعد عشر دقائق.. طه: كل مرة كنشوف هاد الخوف فعينيك كنزيد نبغيك .جنة: طه حيد حيد عافاك ماشي بوحدنا معنا مراد طه مكمل تقبيل عنقها واستنشاق عطرها: ويكون.. خليه يجرب يحل فمو ..دفعتو وخرجت.. اما هو رجع كمل دوش علا خاطرو وخرج...
طه: مراد غير تعشا ودخل ترتاح سبقنا .جنة تبعيني ضمدي لي الجرح تبعها بغمزة حشمني ..اما مراد حمار وصفار تنحنح بلا ماياكل دخل لواحد الغرفة صغيرة وسد عليه.. طه: تحركي غتبقاي واقفة تماك.. تبعتو كنزفر هو تمدد علا ظهرو كان غير بشورط هاد المرة... جلست جنب السرير باش نقادلو الضماد ولكن مقدرتش نخدم فراحتي..وقفت وتحنيت... هو كان ساد عيونو حلهم بقا كيتمنضر ففتحة صدر البيجامة.. وكيزول الشعر ذيالي من علا وجهو كان كيحجب لو الرؤية.. طه: جلسني فوق كرشو هكدا تقدري تخدمي حسن.. جنة: طه طلقني خليني نمشي فحالي بالناقص لي يحن فيك... طه: متبتها عليه.. هي لخاطرك بزز تحني الا ماحنيتي فراجلك فمن غتحني ..جنة: اولا انت ماشي راجلي تانيا انا كنكرهك ومابقيتش كنتيق فيك قلت هاد زوج كلمات وهربت لبيتي وسديت.. الحافيظ الله كنت خفيفة اما تبعاتني واحد الاباجورة جات فالباب كن جات فيا كن افقدتني البصر.. "تحية لصفا"
ديك الليلة حتا واحد فينا منعسش او غير انا وطه.... حيت كنت كنسمعو خارج داخل... حتا انه جا طل عليا شحال من مرة... كنت كنتظاهر فيها بالنوم يمكن من تصرفي او متايقش فوجود مراد... معانا... ماغفيت حتا بدات البيت كتضوا بنور الشمس... مقدرتش نحل عينيا بعدها وانا كنسمع الحرجة فالشقة وريحة القهوة معبيا الاجواء.. نضت بزز توضيت وصليت ...غسلت سنيناتي وجمعت شعري مع لمسات... مايكاب... خرجت.. كان مراد جالس كيفطر.. صبحت عليه ورد التحية ودخلت نجيب لي كاس القهوة باش نحي نفطر ..لقيت طه فالكوزينة بسروال بيجامة كارو بالگري ولكحل مع سوڤيتمان فالگري وشعرو فازغ... كيشرب قهوتو ومركز عينيه فالشرجم ديال الكوزينة... كانو مراقب شي حد.. سلمت مجاوبنيش حتا شكيت انه كيشوف شي حاجة.. مشيت وقفت حداه بديت كنطلل مكان والو الدنيا خاوية... بالعكس غير قربت انا وخرج هو مور مالاح الطاس دالقهوة فالشاريج بالزعاف حتا شكيت واش تهرس عرفتو كيتجنبني وانه معصب من كلامي دالبارح ولكن معرفتش علاش تقرصت وقلبي ضرني واخا انا لي ختاريت هاد الجفاء وانا لي طالبة عليه..شغل يخ منو عيني فيه بدا معايا... دوزت النهار كنقرب لو ونقلب عليه وهو مكشر وانا عاد ماحلالي وديك التكشيرة وداك الحاجب طالع ولاخر نازل هو لي زايد مزينو فعيني... المشكل ان الامر مابقاش لليوم واحد فقط... هانحن نكمل العشرة ايام فبرشلونة..وهو مكيدوينيش لا لا ياربي الكدوب حرام وفا بوعدو وجابلي كل مغنحتاج باش منضيعش الوقت..ونوجد البحث.. ديالي لاب توب مراجع معلومات سرية... وكيخدم معايا بايدو عدا القراية مكيعبرنيش ومكيحاشيهش ليا ومكيهزنيش من ارضي هضرت مع صافية قالتلي بلي الناس بداو كينزلو البحوث وبلي هوما رجعو من وليلي وقالت بلي شافت طارق مرة وحدة هو معصب مني حيت مكنهضرش معاه وحيت فوتت كثر من الايام باش واعدتو بزاف وهو ليا يكدب علا ماماه حيت مكنزورهاش ..وباش يسكتها داها عند ماما غيبقاو تماك سيمانة ...قطعت معاها ..وانا كل ماقالتي ماهولنيش قد ماهولاتني معاملة طه معايا ...زعما نكون كنخسرو.. دابا هو فالواقع انا خصني ندير منو اتونسيون حيت خبا عليا ولكن هو خصو يبين لي حبو ويبقا بحال النهارات اللولين يحزر وانا نتعفر هئ هئ علاش تبدل هئ هئ مالي حمقة مالي حتا هو بكرامتو وانا مهليتلوش وكملتها بكنكرهك ..ولا كيخاصم عليا مؤخرا باش نبقا تسد عليا البيت بليل ههههه مسكين ولا كينعس فالصالون خايف مراد يدخل عليا هههه وانا غنستغل غيرتو للصالحي ونستخدم خطة ب ب 3

(63) sima wise & sana mina
يوم جديد كباقي الايام ...نضت كيف العادة غير ليوم نضت ابكر باش نوجد الفطور ....درت روتينياتي من وضوء صلاة ولباس ...توجهت لمطبخ بذيت فتوجاد الفطور وانا كنوجد طاحت في بالي فكرة علاش منفيقش مراد ونخلي داك صنديد ...توجهت لبيت مراد دقيت لحسن الحض لقيتو فاق هو الاول
جنة : صباح نور مرمر...
مراد : مرمر جنة
جنة : يلاه انا كنتسناك الفطور واجد تحرك خلاص...
مراد : وسي طه فاق ولا ...
جنة : منعرف يلاه يلاه خلاص...
مراد : (بتعجب) وا واخة ...هدي مالها...الله يحضر سلامة من داك الراس ...
مشيت لكوزينة كملت ماتبقى من توجاد حتى لحق عليا مراد كبيت ليه قهوتو ويلاه بديت كنحط حتى سمعت تقرقيب عرفتو طه فاق وجاي فاتجاهنا ...احم احم...
جنة : ميمي (بدلع) اش نحط ليك پان كيك ولا كريب بشكلاط ولا ندهن ليك خبيز بشي حاجة...
مراد : هااا ميمي جنة يرحم بيها الوليدين عضامي يلاه بداو يتجمعو مقاد على مشاكيل مع سي طه...
طه : سمعت سميتي صباح الخير اش كاين مالك امراد ...
مراد : واااالو اجي تفطر...
جنة : احم اممم غادي نحط ليك على ذوقي...
طه : نو مبغيتش غنحط لراسي....حتى تفاجئ بيها مكانتش قاصداه مشات لمراد وحطت ليه كريب وكتكب ليه شكلاط بطريقة سيكسي طاح واحد شوية من شكلاط في جنب طبسيل هزاتو بطرف صبعها ولحساتو بلسانها بطريقة مثيرة الكل مدهوش طه مراد حالين فمهم وحتى حاجات اخرين حلو فمهم ههههع .....مشيت لبلاصتي حطيت ليا حتا انا اما داك راس الطنگ خليتو حط لراسو ياك قال غنحط لراسي ايوى حط لراسك دابا...بقينا كنفطرو وانا ومراد شااابعين ضحك لدرجة مراد نسا راسو ورجع لعادتو بدا يضرب فيا لضهري وكتافي ولكن مسكيييييين تم مسكين زغبو الله شدني من حناكي وبرك يجبد فيهم غافلين على البركان لي ثار حدانا خبط طابلة تاقفزنا ومراد سما الله ههههههه.....
طه : نتي غتنوووضي تگعدي تكملي حفاضتك وبحثك وانا شوية ونوصل عليك يلاه بييييييتك....
جنة : قمم معاودتش الهضرة مشيت بجرية لبيت خديت الحجر ولابتوتب وشي كتوبة واستانفت الحفاضة....
طه : ونتا ...دار لعند مراد لقاه مكاينش صرطاتو لارض
توالت الايام وانا كنوجد وطه كيعاوني في فترة قصيرة كملت البحث ديالي واصبح في اتم الاستعداد للاستلام طفيت لابتوب ديالي وجمعت كتوبتي خديت البحث درتو في بلاصتو جمعت كلشي وساليت حتى دخل عندي طه وفاجئني بخبر لي بقيت حتى عييت ناسياه حتى جا وقتو وهو اننا في ضرف يومين غرجع لبلادي المغرب .....
تقرقيب تقرقيب الهضرة كتيرة اووووف اشنو هادشي ...طليت على الساعة لقيتها 5 ديال عشية اووه شكون نايض في هاد الوقت هذا صوت جنة اووف منك يا هاد البنت....
اكيد كلكم كتسائلو شكون لي كيهضر معاكم نعم نعم طه بشحمه ولحمه هههه واخيرا حصل ليا الشرف انني نهضر معاكم بلساني شخصيا اكيد كلكم كتعرفوني شكون واكيد مزال غامض بالنسبة ليكم لكن خليو كلشي لوقت المناسب لي نقوليكم هو انني المفترس لكن.... حبي لجنة لا بل عشق غنسميه عشق لانني كنبغيها لدرجة الجنون من اول نضرة غيرتي عليها يمكن نسميوها غيرة عمياء مجرد مكتمسني ضو كيضربني كنصبر راسي بزز باش منغلطش معاها نقولو ان لمساتنا تخطت الحدود تقبيل احضان عناق لكن فاخر لحضة كعيق براسي يا اما انا يا اما هيا ....وحتى هيا كتغير عليا لدرجة الجنون وكلشي كان واضح ايام ماكانت كتجي عندنا ايما وبمجرد مكنهضر معاها او كنقيسها كلقا تنينتي اشتعلت نارا هههه اه يا بلسم قلبي ....دازت اسابيع وحنا مع بعضياتنا يا ما مشاكل وقعو بيناتنا يا ما تصالحنا...هاد الايام كنشوفها مع مراد بزاف كيضحكو وكيتمازحو داك المزاح الباسل بغاتني نقطع ليها راسها ونتهنى ...نعم مراد قرا معاها من صغر صديق طفولتها وكتر من خوها ولكن غيرتي عليها كتخليني نشعل حتى الى قرب ليها خوها الحقيقي .....ملي نقذتها من بين يدين رودريگو وحنا في حرب مع العصابة اضطرينا نعبرو الحدود لفرنسا باسماء مزورة حتى وصلنا لاسبانيا وهانحن ذا بعد يوم سنودع التراب الاسباني في اتجاه بلدنا المغرب كل مكنتفكر الموضوع كنتازم حيت غادي نرجع حبيبتي لدارهم سالمة غانمة وكلشي غادي بنتهي لكن بلاتي بلاتي غادي ينتهي كلشي لكن غادي تبدا مرحلة حياتي انا وياها مغنخليهاش في اقرب وقت غادي نخطبها من دارهم مستحيل نفرط فيها لكن كلشي بوقتو ....
شوية بديت كنسمع ضحك كتير وشحك هاد المرة قهقهات ...كضحك ليا ضحك شيخات هدي ياك وصيت مها متبقاش تحادي مراد واش هدي بغات طرطق فيا شي عرق ...نضت بجرا دخلت دوشت ولبست حوايجي رجعت شعري لور درت بارفاني وساعتي وخرجت فاتجاه صوت القهقهات لي كان فبيت البلازمة... توجهت ديريكت ليه ...
طه : مزياااااان تبارك الله ....لقيت الانسة المصون متكية على كتف مراد ومخدمين فيلم وباركين عالضحك ونشاط
مراد :قفز ناض وقف .... شاف ...
طه : تحرك نتا دير داكشي لي قلت ليك صباح ..
مراد : واخة نعماس...
جنة : (الصمت ) كتبلق فعينيها...
مشا مراد يقضي داكشي لي وصيتو عليه وانا بقيت مع هاد قاصحة الراس ....شديتها من ذراعها ضغطت عليهم حتى بدات تاوه ....
طه : غادي تجمعي ولا نجمعك بطريقتي بتخنزيرة قاصحة سمعتينييييي.....
جنة : لا مسمعتكش ومغنسمعكش وشكون نتا باش تحكم فيا شك... طار عليها بقبلة يبوس ويعاود تكاها على الفوطوي هز ليها ايديها وخشا راسو في عنقها كيشم فيه بطريقة مثيرة رجع لفمها استمر في تقبيل حتى دفعاتو وصرفقاتو تا دار.....ناضت ....اخر مرة تمسني اصلا هادشي لي فبالك هذا هو الاثبات عندك باغي غير حاجتك....محست
حتى بان ليها الضو نتيجة تصرفيقة لي عطاها خماسية تا تصورت ايدو فحنكها ....شدها من فكها ...
طه : باقي نسمع جدك قلتي هاد الهضرة متلومي غير راسك كن بغيت حاجتي ناخدها منك بطريقة ساهلة ولكن انا مخليك لحلال نتي مكتفهميش ومبغيتيش تفهمي ومبغيتيش تيقي بيا غنقوليك جوج كلمات غدا فليل عندنا طيارة مباشرة لرباط ومن هنا لديك ساعة متبقايش تحاديني ولا دوزي جيهتي ...دفعها حتى طاحت ومشا خرج وزدح الباب بجهد من وراه خلاها طايحة وشلال دموع هابط على وجنتيها....

Mesdames et messieurs , s'il vous plaît attachez vos ceintures ,, l'avion va atterrir après cinq minutes de territoire marocain . Merci
سيداتي سادتي المرجو منكم ربط الاحزمة،، الطائرة ستهبط بعد خمس دقائق إلى التراب المغربي . شكرا
هانحن اليوم نحط رحالنا الاخيرة في بلدي الحبيب اللي مشيت منو وانا عازمة ومصرة نلقا الحجر لي عليه بحثي ولي تخاطرت انا وعماد الوكيلي على ودو ها انا دا راجعة بعد مكملت عليه البحث اللي كان الفضل الكبير كلو لطه هاد الاخير لي ملي قال كلمتو ووفا بيها زاد جفاء على جفاء وهذا لي قتلني من لداخل حتى الهضرة قطعها معايا حتى من مراد الى شافو معايا كيضحك مبقاش كيدوي لا معايا لا معاه اي حاجة بغا يقولها ليا كيوصلها ليا عبر مراد حتى شوفة مبقاش كيشوفها فيا...عندو الحق الشي لي درت ليه ميتحملو حتى حد كسرتو وهو دار لي ميدار على قبلي سري...دابا حنا في طائرة فرنسية ( air france) متاجهة لرباط عاد غادي تاجه لامريكا مباشرة ....كالسة حدا مراد اما طه فبلاصتو جات بعيدا علينا في الصف لاخور ....
مراد : عندو الحق ...
جنة : كفاش ...
مراد : عندو الحق يتصرف معاك هكا عندو الحق ينكرك گاع لانك ببساطة مدرتي فيها ميليق دار عليك لي ميدار ونتي معفرة ...جنة انا مغنجي لا من جيهتو لا من جيهتك لكن لي نقوليك هو نقصي من العجرفة لي فيك و(ضرب ليا راسي ضربة خفيفة) وقصوحية هاد الراس لي غتجيب ليك غير المشاكيل واول مشكيل كان ملي فكرتي تخاطري مع داك عماد حتى فكرتي تقصحي راسك مع طه ...
جنة : الصمت...
مراد : اذن عرفتي غلاطك ...خاصك تصلح داكشي لي افسدتي بايدك ولكن صعيبة...
جنة : علاش ...
مراد : هههه ببساطة بحكم انني كنعرف طه من زمان وعاشرتو لي نقوليك هو انك غادي تاخذي وقت عاد باش ترجعيه كيف كان معاك وترجعي تصلحي الكسر لي تسببتي ليه فيه ..يعني خلاصة القول طه الى تقلق وخدا على خاطرو كيتقلق مزيان هو راجل وهو من نوع ديال رجال لي طبعهم صعيب صارم كرامتو بالدرجة الاولى اول مرة كنشوفو كيدير لخاطر لجنس اللطيف بهاد الطريقة لي كيدير معاك نتي ...
جنة. : كانت شي وحدة فحياتو ياك...دويييي
مراد : واهليييييي مشكيلة هدي ونتي حنا فين ونتي فين باغة تصلحي غلطك ولا باغة تنكشي ليه فماضيه معامن كان تي مالك مالك فزعية ...
جنة : اوووف معرفتش معرفتش
مراد : عرفتي اشنو خلينا تانهبطو بسلام وديك ساعة ندويو فهادشي دوري جيهة شرجم يرحم باك ...
بعد وقت وجيز واخيرا حطت الطائرة رحالها في مطار "الرباط سلا" هبطنا مشينا لجيهة الجمارك عطينا اوراقنا كملنا الاجراءات يلاه غادي نمشيو ناخذو حوايجنا حتى لقينا مفاجئة لم تكن على البال ولا على الخاطر.....

(66) sima wise &sana mina
كنت انا ومراد واقفين بزوج كنتسناو في باگاج ديالنا يبان ...اما طه فكان بعيد علينا شوية كيف قلت ولا داير مسافة بيني وبينو ولا كيحاول يتجاهلني قدر الامكان وميحادينيش قال كلمتو ووفا بيها....وانا كل مكيتجاهلني نار كتشعل فيا قلبي كيتقطع...عقلي كيوقف عن تفكير الا في حاجة وحدة برود وجفاء طه حبيبي روحي وعمري ...يا ليت زمن يرجع بيا لور ومنتصرفش هداك تصرف او منطقش بدوك الكلمات لا بل جمل جارحة قاهرة لرجل احبني اكثر من نفسو ضحا بحياتو عرض نفسو لخطر ولدابا باقي معرض لخطر فاي لحضة تلقاه المافيا وتقتلو ....ااااه...
يلاه خديت انا ومراد بگاجنا حتى كنسمع صوت كينادي باسمي كان صوت مالوف جدا كيف لا وهو من تكلف بمجيىئي لايطاليا ومصاريفي فيها ورجل لي كيبغيني من طفولة ....
طارق : جنة جنة ....
جنة : طارق ...
طارق : ويييي حياتي ( جا حتى لعندي هزني وعو معنقني ودافن راسو في عنقي كيستنشق عطري ) توحشتك توحشتك ....
جنة : اا ههه حتى انا (بعدتو من عليا ...) احم طارق نقدم ليك مراد رافقني في طول الرحلة وهو لي وقف معايا هو و....(طليت على طه ملقيتوش حدانا نهائيا ولا حتى في داك المحيط،..) اممم
طارق : شكون...
جنة : امم كان غير هنا معر...
طارق : متشرفين مراد ...
مراد : ليا شرف سي طارق ...
طارق : امم جنة يلاه مشينا حتى لمنبعد وعرفيني عليه يلاه دغيا..
جنة : ولك...مخلانيش نكمل جرني بزربة غادي بيا وسيد لي هاز لينا باگاج ورانا كيجري ...شفت في مراد ودرت ليه اشارة بايدي بمعنى فين هو ....غمزني ودار اشارة ديال هاتف بمعنى من بعد ونهضرو ...استسلمت لهاذا ومشيت معاه وصلنا لسيارة ركبت ومشينا طول طريق وطارق كيشوف فيا وكيبتاسم ابتسامة معرفتش المعنى لي كتحمل طياتها وانا تفكيري كلو كان فيه نعم في طه ومن غيرو لي ولا شاغل بالي وتفكيري معرفتوش فين مشا مكلفش راسو حتى يودعني لهاد الدرجة صافي لهاد الدرجة هز في قلبو واخة نكون قاتلة ليه علاش هاد الجفاء الحار اه ولا يمكن حيت شاف طارق عنقني اوووووف...
طارق : مالك حبيبتي
جنة : امم ؟
طارق : مالك تاففتي ...
جنة : والو فين غنمشيو دابا...
طارق : امم غنديك دابا لدارك حتى تستراحي وبعدها غنمشيو ديريكت لعند خالتي والوليدة عندي ليك مفاجئة تما ...
جنة : اشنو هيا...
طارق : بغمزة من بعد...
وصلنا لاقامة فين كاينة داري لي ساكنة فيها انا وصافية بغيت نحيد سانتير حتى قرب طارق لوجهي حسيت بنفس ديالو كيضرب بالجهد استنشق ...
طارق : هههممم توحشتك (يلاه بغا يحط شفافو على شفافي حتى سمعت طرااااخ..).....
حتى بغا يقرب ليا ويحط شفافو على شفافي كنت غندفعو حتى سمعنا صوت شي حاجة تخبطت ...حتى مشينا وجينا...
طارق : اش واقع ...نزل يشوف...
درت نشوف اش واقع لقيت سيارة ضرباتنا من لور ومشات ركنت في جيهة لوخرا ...طارق مشا لمول سيارة ....بقا مدة وهو خاشي راسو فزاج ديال ديك سيارة معرفتش اشنو كان كيدور بيناتهم حدي كنشوف في طارق كيشير ويشالي بايديه ...بقا جهد نص ساعة حتى تشوشت بغيت نزل بان ليا جاي وديك سيارة مشات كتجري بسرعة البرق خلات غير العجاج كيطاير وراها....
جنة : اش واقع ...
طارق : والو غير قاليك ضربنا كان عندو مشكيل ومعرت اش بقا كيخربق عليا تم عطاني كارت ديالو باش يتحمل مصاريف تصليح البلاصة فين ضربت طوموبيل...مهم ماعلينا يلاه نزلي باش طلعي تستراحي وموعدنا فليل ان شاء الله...
جنة : اوك ...اجي صافية كاينة...
طارق : معرفتش غير هيا مفراسهاش بالي جايا مبغيتش نقولها ليها بغيتك تفاجئيها...يلاه ...اجي هداكشي غنديه معايا...حط ايدو على فاليز لي فيها الحجر....حتى حطيت عليه ايدي...
جنة : معليش تخلي حتى دوز ليه باليل ...شفت فيه بعيون مترجية هو مفهم والو لكن مبغاش يخسر ليا رغم ان الوضع ميسمحش يكفي انه تكلف انني ندخلو لمغرب بدون ميلقاوني لبوليس وياخذوه مني ونديرو اجراءات وبلا بلا لكن تصرف بنفسو بحكم المركز ديالو....
طارق : بتردد ...واخة ولكن ضروري يكون عندي باليل باش صباح نسلمو وبعدها نساليو الاجراءات اوكي لانه ضروري خاصنا نمشيو لعند خالتي ...
جنة : اوك مي علاش زربان نمشيو حتى نعطي بحثي ونسلمو و...
طارق : بحثك الالة حتى لنهار الاثنين وسلميه وزايدون حنا غادي نمشيو غير ويكاند ورجعو...
جنة : اوك ...يلاه اندخل دابا ...
طارق : منسيتي والو...
جنة : بتساؤل ...اش ..
طارق : حط ليا الباليز قدام الباب ديال دار وتم جاي كيقرب جيهتي وانا كنبعد حتى حاصرني بايديه بجوج مع الحايط ....هبط راسو لعندي كيشوووف فيا وانا في نفسي كندعي ربي ميديرها حتى هبط راسو لعندي باسني لكن هاد المرة حدا ودني بوسة خفيفة غمض عينيه وهمس ليا ...
طارق : كنبغيييييك وكنحماق عليك وهادي متنسايهاش ومتحيديهاش من بالك شاف فيا غمزني ...عاود رجع عنقني حتى سمعنا ...
تصفااق طاق طاق طاق ....مزيااااان تبارك الله ...
جنة : Embarassed

مزيان مزياااان تبارك الله معندي ميتسالكم...ونتي الالة جنة ...
جنة : صافية ....
تسلت من طارق جات في وقتها اصلا محملتوش يقرب ليا وفي نفس الوقت مقدرتش نقمعو مزال خاصني نهضر معاه ونصارحو بمشاعيري اتجاهو كيفاش دايرة وانه مجرد اخ لا غير ونقدم ليه اعتذار على الاستغلال لي استغليتو واخة عارفة صعيب بزاف انه يتقبل وهو كيبغيني من صغر هففف مجرد تفكير كيقهرني من جهة هو ومن جيهة اشتياقي لطه لي معرفتوش فين غبر توحشتو بزاااف ...
مشيت كنجري تعلقت فيها مع هيا برج خليفة وانا دنينو ...توحشتك توحشتك بقيت نبوس ونقول مابست بقينا نتعانقو خلانا طارق وهبط ودخلت انا وياها كلسنا نتحتو ونعنقو بعضياتنا نحيدو الوحش توحشتها بزاف بغات تشدني باش نعاود ليها ونخوي ليها المزيودة بزز باش قنعتها حتى نستراح ومن بعد نعاود ليها كلشي حتى على طه ااااه هاد الاخير لي غبر غبرة وحدة يا ترى واش توحشني واش البعد غادي يخليه يعيد النضر في قرارو واش غينقص منو الجفاء لي ولا فيه من جيهتي واش حن ليا ولا لايامنا لي كنا فيها بزوج تحت سقف واحد ذكرياتنا في ايطاليا في بوردو في اسبانيا ..حن لتناگيرنا لعناقنا لغزلنا ببعض لدقات قلبنا لي كتسمع الى قربنا لبعضياتنا ..حن لوجودي بجنبو وحاطة راسي فوق صدرو تارة نضحكو وتارة نتعانقو واش واش فينك اطه غير بان حتى نمرتك ديال هنا بلاصتك تا حاجة معارفاها املي الوحيد نوصليك هو مراد ...سست افكاري وخرجت من تحت رشاشة ديال دوش بعد ما دوشت لبست حوايجي تكيت وغفيييت حتى فيقني صوت الهاتف ديالي كيصوني حاولت نتجاهلو لكن بقا كيصوني حتى جاوبت طليت لقيتها نمرة خاصة...
جنة : الو شكون معايا...الو الو الوووو افففف قطعت ورجعت نعس حتى صونا تاني جاوبت بلا منشوف...وابنادم شكون معايا ...ها طارق امم والو غير معرفتش شكون صونا ليا امم اوك ساعة غتلقاني واجدة ..اجي واش ضروري نتلاقاو برا...همم اوك اوك...قطعت وانا كنتافف معرفتش علاش مصر يشوفني ليوم بقيت متكية حتى نضت مشيت نشوف ملبس ...اختاريت كسيوا في الكري مغلوق طويلة بسميطات وفوق منها جاكيت كوير فالكحل قصيرة وصندالة بلا فلون جاكيت درت ميكاب خفيف ماسكارا وايلاينر وكلوص في غوز وبارفاني المعتاد جمعت شعري كعكة مهملة وخرجت خصلات من شعري لقدام مافيا ميصايبو باقي لونو اسود من ديك المرة فاش بدلت لوك سولتني صافية بدلت المرضوع قلت ليها غير تشهيت نديرو في ايطاليا...وصل طارق قاليا انه كيتسناني لتحت في طموبيل خرجت سلمت على صافية وهبطت لعندو لقيتو كيتسناني للحضة وانا غادية لعندو حتى طلعت مع نيفي ريحة عطر غمضت عيني وحليتهم عطر رجولي شكيت انه ديال طه درت بجنابي ملقيت حتى حد ولا حتى دليل لوجود شي حد عينيا تغرغرو توحشتو بزاف ...مشيت لعند طارق ديمارا ومشينا داني لواحد المطعم رومانسي بقا كيتغزل بيا حتى تعشينا وفاجئني بموضوع لي فشل ليا ركابي وسرع دقات قلبي وهو انه فاتح ماما في موضوع زواجنا انا وياه وهاد الويكاند غنديرو خطبة رسمية .....
الخبر نزل عليا كالصاعقة. .. الطريق كامل.. وانا مغيبة كنفكر فبزاف دالحوايج انه هادي اخرت لعبي ..وتهوري ..استغليتو اه. استغليت مشاعرو ولكن هاني غنخلص وغنودي، ..خصوصا دابا وصل الخبر لاهلي ..ماما صعيبة فاي حاجة كتعلق بعائلتها وخصوصا حاجة بحال هادي من ديما كتلح عليا فيها فنظرها طارق عريس ميتعوضش.. وهادشي غيقربها اكثر من ختها ..اما بابا الا مشات حتا قنعاتو غيولي طارق او الموت... وانا عقلي وقلبي وكلي ملك لواحد واحد فقط طه...لزرعتو هاني غنحصدو ..حتا هو خسرتو ياريتو كان فصفي بابا كان يهون عليا وانا غير بكلمة هانا معك ولكن انا لي خسرتو بتصرفاتي وغبائي..وصلني طارق... للدار... وحاول يودعني بطريقة العشاق واي زوج مخطوبين لكن انا صديتو.. ونزلت خليتو فذهول ..وصلت باب لموبل ..غمضت عيني من جديد... كنحاول نستنشق نفس العطر لي شميتو قبل منخرج مع طارق.. ولكن ماكان والو يمكن مجرد تهيؤات .لقيت صافية قدامي كانها كتسناني باغاتفهم وتسمع كلشي لكن تحججت بالتعب... دخلت بدلت حوايجي..وهربت من الواقع للاحلام عل الاقل تماك نقدر نكون مع طه بزوجنا ..الاسبوع كله.. قضيتو فالنعاس حتا جات نهايته ونهايتي فنفس الوقت نهاية احلامي وقصة حبي مع طه..اليوم غيكونو اهلي كلهم وصلو واهلو ..قررو يديرو خطوبة عائلية. . بلا مايشاوروني حتى بفف هالي قلنا انا عارفاهم مصدقو فاتحهم طارق فالموضوع واكيد قالهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)   السبت يوليو 29, 2017 9:01 pm

واكيد قالهم بلي هذا قراري حتا انا غير حشمانة.. هاد النهار بزز باش نضت. لصافية ..حتى عيات مسكينة متجبد فالغطا وتغوت وتهزهزني.. خديت دوش ...ولبست كسوة طويلة فالكحل كحلت باباها من اللول انا گاع ..ولبست صباط بلا بحال الا غادة للقراية ومشيت هكاك صفرا.. مدرت والو ..خدينا طاكسي مبغيناش نعيطو علا طارق ..مافيا ميشوفو... نزلنا قدام دار خالتي... الهرج والغوات والضحك وصوت الناس.... مع دفعت باب الجردة مع تعرمو عليا ماما تبوس وتعنق وبابا خالتي حتا هي وبنات العائلة كلهم حاظرين.... وحدة تشدني لوخرا تطلقني ..شككوني فراس واش جاو علا قبل العرس ولكن قالك طارق اصر تكون خطوبة كبيرة..حتا تدفعي البحث وتكملي السنة الدراسية عاد نديرو العقد والعرس هادشي طمني نسبيا... مانا بدات تخاصم عليا فين مشا لون شعرك ضعافيتي كحاايتي ممدياهاش فراسك بحال الا ماشي عروسة ..حتا سكتاتها مامات طارق.. قالتلها دابا تعجبك شيرات لواحد البنت براسها هاديك وقفات وتبعاتها وحدة اخرى... جراتني بلطف من ايدي بقيت كنشوف فيها حتا حطات خالتي ايدها علا كتفي قالتلي سيري معهم.. ًطلعوني لبيت خالتي...وبداو عليا وحدة شدات الشعر ولوخرا الظفار ....من بعد بداو يلعبولي فوجهي ولكن النتيجة كانت مرضية وتفرحني كثر لوكان طه هو خطيبي حلات خلاتي بدات تصلي علا النبي وتزغرت اما ماما كانت هازة قفطان فالسومو ايفازي كلو منبت ..بدات كدمع ..سكتناها بزز.. لبست القفطان.. مع سندالة.. عالية فلون الحجيرات لي فالقفطان ..اما المايكاب والمشيطة جاوني ..واعرين... البنات كل وحدة تجي طلل عليا نوبتها ويتصورو معايا الا صافية كتشوف فيا وساهية عارفة لي كاين بقيت حتا سمعت صوت الموسيقى... طليت من البالكون كانو العائلة كلهم جالسين فطبيلات فالجردة والديجيت بنت.. مخدمة الضواو والدخان.. اما بلاصتي انا وطارق اونفاص معاهم فوتاي بالجلد البيض..مدور بالورد .تدق الباب كان طارق بكوستيم... فالاسود وپابيون.. الفرحة كتنقز من عينيه... قبل ايدي وجبيني وبعيون معجبة كيهزني ويحطني ..قالي نزلو موجودة حركت راسي باه وحنا هابطين مع الدروج قلت واش لي شفت غير خيال او من كثرة ما كنفكر فيه حتا قربت لعندو الصورة تابتة مامشات ولي زاد اكدلي العطر الخاص بيه لي عمري شميتو فغير ..ركابية خواو ..كنت غنطيح ..ولكن شدوني بزوجهم طارق... وطه

احساسي ميتوصفش عاد فهمت معنى بين نارين لي ديما كنسمع ..كان كيشوف فيا بعيون ممحية من التعابير ..بقينا فوضع صامت ...وانا دموعي بداو كيشقو طريقهم... مسحت بسرعة قبل ميشوفهم طارق.. اما ..طارق: جنة خطيبتي وحبيبتي والانسانة لي نورات قلبي وحياتي ..وهذا طه صديق جديد.. ولكن حسيت ان وجودو معايا هنا ضروري.. هنا حسيت بالضو ضربني ..مد ايدو صافحني وانا بقيت مزيرة .علا ايدو حتا نثرها طلب منو طارق ياخد راحتو ..وجرني للجردة فين مقيوم حفل الخطوبة.. انا كنتمشى بحال فيا الكساح ركابيا وحدة كتخبط فلوخرا..غادة مع طارق ووجهي ملافت لطه لي كان كيهضر مع بنات خوالي لي تجمهرو ..عليه ..جلسنا فبلاصتنا وبداو كيجيو الناس يسلمو علينا ويهنونا ..نوضونا نشطحو وانا عيوني مركزين.. فطه ...واحد الوقت شفتو كيهصر مع صافية... واش عرفاتو بلي هو ولا غير عجبها بحال لاخرين نار الغيرة بدات كتاكل فيا.... حسيت براسي تزيرت بغيت غي نغوت بحر حهدي لعل وعسى نرتاح.. وكملات الباهية ملي بداو يصليو علا نبي وجابو بلاطو دالزاج فيه الحليب والتمر والخواتم ..ملي لبسني هو وصلات نوبتي قلبت بعيني عليه بغيت نشوف ردة فعل كيف دايرة ولكن مابانش ليا لاهو لا صافية.... لبستو بزربة.. باس ايدي وراسي ... وخالتي لبساتني براسلي وبداو كيتصورو معايا ..طارق باغي يطير بالفرحة وانا عمري تمنيت الموت بحال اليوم شريط قصتي نعاه بدا من اول يوم شفتو كيفاش كان كيعاملني وكيفاش ضحى بوقتو وحياتو ..علا قبلي اكثر من مرة... دموعي مقدرتش نحبسهم هوما يسحابلهم من الفرح وانا ربي لي عالم لي بيا..مور الحفلة اصريت نرجع للدار فين كاينة انا وصافية رغم ان طارق بغاني..هو البنات نمشيو نكملو السهرة علا برا... ولكن تحلونت عليه بغدا قارية وعييت خصني ندفع.. البحث.. وقبل ولكن يوصلنا ..الطريق كلها وهو يبوس فايدي ويعنق ويبني لي قصور من الاخلام الوردية وكيفاش غتكون حياتنا وانا مرة مرة كنبتاسم لو بفتور ..وصلنا نزلات. . صافية... هو حاول يبوسني ..طارق: مالك اجنة علاش دفعتيني واش مفرحاناش ..جنة: بتدارك فرحانة فرحانة نيت غي مور حتال مور الزواج طارق: بغمزة عقلي كلشي غتفديه ..وتحرك... دخلت وصلت للدروج.. نفس البلاصة.لي مولفة نتخيل ريحتو فيها اطلت الوقوف.....دخلت لقيت صافية... بغات تنعي انا هاد المرة لي حاولت نجبد معاها الهضرة ولكن تحججات بالنعاس والعيا مابغات تقولي والو علا الحفل والسيد لي كانت كتهضر معاه... بقلة حيلة زولت دوك الحوايج ودخلت تحت الرشاشة كنحيد اي اثر يفكرني بلي ليوم تخطبت لغيرو... خرجت لبست كسوة دالنعاس قصيرة نشفت شعري... وبقيت كنشوف فداك الخاتم... وكنتمنى نعس ونفيق ونلقا كلشي غير حلم.... فواحد الوقت من اليل ..تحل الشرجم ..وضربو البرد بجهد خلاني نوض مفزوعة ...نضت نسدو حتا درت فلمح البصر... معرفتش كيفاش تسمعات واحد الصقلة فوجهي فيقات سكان العدوتين ..وگضاتني بلهلا يطريه لي... اول حاجة فكرت فيها المافيا تتبعات الحجر ولقاتني ..

مازال كنستوعب كنتحسس ..مكان قابص دالكهرباء ..حتا نطق وعرفتو شكون.. طه: هادي وحدة حيت معاودتيش ليا كلشي ..جنة: كيفاش دخلتي لهنا ...تشعل الضو ودخلات صافية....انا لي عاودتلو ميمكنش نشوفك كتبدالي قدامي ونسكت .علا هاد المنكر الجسد لواحد والعقل مع غيرو ..طه كان مازال بالكوستيم الزرق لي حضر بيه... دار لها اشارة وخرجات خلاتني مازال فذهول وفمي مترع ..غير استوعبت وطلقت العنان لدموعي ..نزلت علا ركابيا . جنة: اش غنقول اش غنعاود وانا اصلا حشمانة من راسي عطيت للسيد امل باش نحقق طموحي وبالتالي هو فاتح اهلي انا كنت ناوية نصارحو ولكن هو زرب عليا... وانت تخليتي عليا خليتيني بوحدي ..حسيتو تعصب هاد المرة كان فعلا المفترس ..هزني من الفك ديالي عينيه حمرين عروقو بارزين وعروقاتو كتقاطر كيهضر مغدد ومن تحت سنانو طه: انا لي خليتك دوي مخليت مدرت باش تيقي فيا بالخفة ديالك خليتيني نجهل ونكره حتا راسي ماشي غير نكرهك ولكن ياعة الغضب وفاتت ولقيت راسي كنبغيك وكنغير من لمسة او نظرة من طارق دفعني للارض تاني... انا مافهمتش واش معندكش فمك قولي لا قولي مكنبغيهش رفضي ديري شي حاجة.. ولا عجبك دور عروسة .عجبك حيت هو احسن تكوني حرم المفتش طارق... ماشي المفترس المافيوزي لاول مرة نندم علاش مرديتكش مرتي لهيه ودخلنا للمغرب مزوجين ..مشا جلس كينهج ..شاد فراسو ..جنة: هئ هئ كلشي كردلي اللومة انا عييت والله حتا واحد ماحاس بيا ولي انا فيه ماحيلتي للسيد لي غنحطم امالو.. وهو من كنت صغيرة داير معايا كثر من جهدو وماشفت منو غير كل خير ماحيلتي لماما وخالتي لي غيتخاصمو ويخسرو بعضياتهم ولا العائلة لي غتشتت ولا بابا لي غيقتلني الا عرف .وماحيلتي لقلبي لي كيموت كل لحظة هو بعيد عليك.. شنو ندير هئ هئ ..مور النتائج غنتزوج بشخص مكنكش ليه تكثر من مشاعر الاخوة شنو ندير انا حسن لي نموت ونرتاح.. بقيت كنضرب فوجهي ونغوت دخلت فنوبة من الاعصاب.. معرفتش حتا كيف حليت الشرجم بغيت نتلاح ياربي تسمحلي من غير عقل حتا تجريت من كرشي وتلرحيت فوق السرير بعنف حسيت بظهر عواج ..هو بقا كيمشي ويجي يشد فراسو يتنفس بجهد لاح الفيست فك.. الگرافات طه: واش معندك غير التهور واش مكتعرفيش تفكري بالعقل وتناقشي غير مقدمة شوفي شنو درتي فيا لمجرد تفكير فعاقبة شنو كنتي غاديري اوف منك اوف. .. نضت كنهبط فالكسوة لي طلهات مع اللوحة كنزول شعري علا عيني كنشوف فيه من تحت لتحت... بغيت نعرف واش تهدن ولا لا دار لعندي بجهد وهزهزني من كتافي طه: سمعي نقولك زوج كلمات.. اختاري دابا وعطيني شنو باغا ..اذا بغيتي طارق وعائلتك من دابا نمشي فحالي كنتي باغاني ..هاد الزواج غنوقفو من غدا اش قلتي .جنة: هئ هئ طه: دويييي جنة: ان ان انتااا هئ هئ هنا تبدل 180 درجة عنقني بحنية وحب حسيت بدفئ وامان طه: ملي نتي باغاني انا كنواعدك قدام الله عمري نفرط فيك او تكوني لغيري ..واخا نعرف نموت جنة: ششش حطيت صبعي علا فمو الله يحفظك.. قبل صبعي ..ورجع ضمني وهو دافن وجهو فعنقي.. استلقينا علاسرير... وانا فحضنو دفيت وكملت نعاسي عل الاقل عرفت شنو بابا وارتاحيت نسبيا. .. الصباح حليت عيني ماكانش حدايا ..ولكن كانت ورقة مكتوبة"صباح الورد اميرتي هذا رقم تلفوني ملي تخرجي من المعهد غنتسنا اتصالك ..وداك الزبل لي فيدك راني زولتو لحتو غنجيبلك ماحسن كنبغيك" ضحكت واخا تخلعت ملي قلبت صبعي ملقيتش .الخاتم دالخطوبة ..غنحاول نتفادى نشوف طارق حتا نشوف اش غيدير طه... فقت بفرح كنقلب علا صافية كانت خرجات عرفت تعطلت علا موعد تسليم الابحاث.. حليت البلاكار لبست سروال اسود... مع شوميزة .فالبلو كاناغ مع صبيبيط اسود.. هزيت بوشيطي ..وصاك دلاب توب والملف... والسيدي دالبحث.. قلت نطلل علا الحجر... لي خلاه ليا طارق بزز نزيد هاد اليومين ويبقى عندي اصلا كان هداك النهار فرحان يمكن من فرحتو مدا مجاب وخلاه ليا ...بغيت ناخدلو صورة ..بالتلفون باش نوريها للبروف ...حليت المانيطة الصغيرة لي فيها وانا نتصدم.. لا لا لا ميمكنش
اشنو ممكن ندير وفين مشات شكون دخل لهنا من غير صافية وطه... شنو زعما يكون هو لوكان غادي ياخدها ماكانش يعطيه لي من اساسو.. هزيت البطاقة لي خلالي فيها الرقم..كنتصل والو كيصوني حتا كيعيا.. لا مجيب..معرفت مندير من غير اني..نهز حقيبتي وننزل .نسول صافية وندفع البحث...نزلت ناخد..تاكسي وهي تبان لي طوموبيل ديال طارق جاية رجعت كنجري تخبيت تحت الدروج..حتا طلع للدار وانا نضربها بجرية قبل. مايشوفني لا الوقت يسمح ولا المزاج لي انا فيه... خديت تاكسي... للمعهد.. سلمت علا البنات طلقني وحدة تقبطني لوخرا وانا غير كنحرك فراسي ونبتسم ببرود عقلي ممعاياش سولت علا صافية قالولي بلي دخلات مع الجروب ديالي اليوم غيسلمو .البحوث... طلعت كنجري للقاعة دفعت الباب ودرمت بحال شي ثور.. البروف: انسة الزياني معلموكمش الدقان فبلادكم ..هادشي ماشي ادب وشنو هاد الوقت زعما هذا غير اول نهار مور العطلة.. جنة: ديزولي موسيو اخر مرة.. اذن لي بالدخول.. وانا كنقلب بعيني على..صافية .ملقيتهاش اواه ياك عاد قالولي شافوها دخلات.. تصيدت تصيدت وجبتها فراسي ودخلت للحصة دالخوا الخاوي علا والو ..صبرت ديك ساعتين ماسمعت فيها غير تاريخ دمناقشة البحث لي غيكون من هنا اسبوعين... وحطيت بحثي تحت انظار من الدهشة والذهول دالبروف... وخرجت كنجري .منخرج غير فشي حد حتا طحت ....سمعت الضحك.. من شلة البنات لي دايرة بيه عرفتو هو ومن غيره سبابي فعذابي عماد الوكيلي..عماد: مالك مراجلة.. جاية بالجرا وخارجة بالجرا ههههه متقوليش ليا حشمانة مني حيت مدرتيش البحث ميبقاش فيك الحال..غنعطيك خريجة دساعة دالماگنة باليخت ديالي.. الكل: هههههههه كان الكل كيضحك.. عليا وانا لاول مرة منحاوبش ومنردش حقي... بلساني ولكن لوهلة شفت نظرة ممفهوماش صدمة فعين عماد بقا مركز مور ظهري ..مدة تم انسحب وطلب من الكل ينصرف موراه... كنحاول نفهم علاش دار هكذا.. حتا تمدات لي ايد باش تنوضني..
حطيت ايدي فراحة اليد لي سحبتني... اول مشفتو هبطو دموعي فحال شي بنيتة كانت مجلية على ماماها.. ولقاتها .طه .بخفة مسح دمعتي. وجرني لسيارته... طه: وهو كيفتح لي الباب اخر مرة نشوفك كتهضري مع داك خونا او داخلة معاه فجدال ولا مراهنة... شش رمبي دابا بلا متجاوبيني... سكت.. فعلا... حرك .السيارة.. وانا الصمت والخلعة قاتلاني الا مكانش هو لي خدا الحجر..شكون غيكون.. منقدرش حتا نفكر فيها حيت هو خاطر باش يجيبهالي وانا فرطت فيها... والمشكلة الكبيرة مع طارق... لوكان غير ممنعتوش ياخدها داك النهار وتهنيت ..حمارة انا كيفاش قدرت نحط عندي حجر ثمين قيمتو تعادل ملايين الدولارات... توقفنا.. فمكان عالي.. خالي تماما من المارة.. ترجل هو وتبعتو انا المنظر كان زوين بزاف ..سهول ومروج خضراء.. طه: كتعجبني بزاف هاد البلاصة من ديما كنجي لها ملي كنت صغير ..وكنعتبرها مكاني السري.. وهي...لاحظ سهوتي ونطق مالك جنة مامعاياش واش مقلقة حيت غوتت عليك. علا قبل زميلم.. حركت راسي بلا.. طه: واش حيث مجاوبتكش الصباح سمحيلي كنت ناعس ولكن اول مافقت اتصلت بيك لقيت رقمك مخدامش.. وجيت نقلب عليك فالمهد عاود حركت راسي بلا وغلبوني الدموع شفت فيه بعيون مترجية كنتمنى ميتعصبش اذا عرف طه: نطقي مالك.. جنة: الحجر اختفى هئ ..هئ طه : كيفاش اختفى... !؟؟ جنة: بصوت كيتخنق بالبكا.. والكلمات كيتقطعو بالشهيق.. معرفتش معرفتش كنت حتطاه فالبلاكار باش ليوم نسمو لطارق ولكن مكاينش هئ هئ.. طه: سولتي صاحبتك.. جنة: لا واكيد معندها مادير بيه هي كبرات معايا وانا كنتيق فيها..طه: ششش عنقها.. بقوة باش تهدى متخافيش الحجر كيفما جبناه المرة الاولى غنعاود نجيبو مرة اخرى.. جنة: بسرعة..فالجواب.. ميكونش طارق... طه: لا لا ماشي طارق جنة: علاش متاكد هكذا طه: حيت كنت مراقبو كن هو لي داه كن عرفت.. صافي نساي بابا... عندي لك..مفاجاة ..جنة: شنو هي.. طه: اليوم.. غنتزوجو
جنة: ككيفاش! ؟؟ طه: علاش بدلتي راييك جنة: لا ولكن زربتي عليا... طه: لا غنزربو عليهم هوما باش حتا اذا غفلونا وعجلو بالعقد ديالك مع طارق.. نكونو سابقينهم بخطوة وميمكنش لك تتزوجي ونتي اصلا مزوجة هاذشي غيبقى غير بيني وبينك بيدما نقنع عائلتك.. بلي انا الزوج المناسب لك ماشي طارق... جنة: ولكن حنا ماوجدنا والو لا وراق .لاحتا حاجة.. طه: عيب تقولي هكذا زعما انا مكلخ حتال هاد الدرجة كلشي موجود احياتي باش تولي حرم السي طه.. جنة: تلاحت فحضنو.. بالعكس انت اذكى شخص عرفتو وانا كنبغيك بزاف كثر من راسي طه: وانا كنموت فيك وبيك عايش..بقينا هكداك انا مخشية فحضنو كل واحد منا كيستمد من الاخر.. طاقة تخلينا نواجهو لي جاي... واكبر قوة لي هي قوة الحب... بعدني عليه ورتب خصلاتي لي لصقو فذقنو.. وجرني للسيارة.. ركبت... وتحرك...بينا انا بصدمة كنشوف فيه فين غادي حيت غادي بينا للمنحدر... غمضت عيني بيدي.. كنخاف من الاماكن الخطرة بحال هكذا... مافقت حتا سمعت قهقهاتو.. شفت مابين صباعي كانت السيارة توقفت فوسط.. السهل لي شفنا من الفوق.. حل لي الباب.. طه: مرحبا بك ملكتي فمملكتي.. نزلت... وانا نتصدم كان كوخ صغير غالبا غرفة خشبية وحدة وقدام بابو كانت شجرة كبيرة بل عملاقة باينة عمرها مئات السنين ..تمركزت تحت ظلها طاولة مستطيلة بغطاء ابيض منثور عليه اوراق ورد زهري اللون... اما اغصان الشجرة فكانو معلقين فيها شرايط بالابيض والزهري .وبالونات بنفس الالوان وقلب كبير من الورد مكتوب فيه.. مبروك طه وجنة.. غمضت عيني كنحاول نتنفس من صدمتي ..تلاحيت عليه ودموعي نازلين هاد المرة دموع الفرح. هو طوق خصري بيد وحدة... وبقا كيلف بيا... حتا دخت ..عاد نزلني...كنت دايخة.. علا وشك نطح.. لكن تبتني بدراعو من جديد ودخل ايدو فالجاكيت.. وجبد ..خاتم سوليتير.. شيك.. باين غالي بزاف .طه تحنى على ركبتو وانا جربت احساس نكتم علا فمي بيدي من الصدمة.. كيف كنشوف فالافلام قلبي كيفرفر.. طه: جنة... تقبلي تتزوجي بيا... وتكملي معايا حياتك ايدك في اديا... علئ الحلوة والمرة والصعبة قبل الساهلة.. حركت راسي للاعلى والاسفل اه اه... وزادت وتيرة البكاء وقف.. وركب لي الخاتم قبل راسي.. وايدي ..ومتوجه... للفمي.. قبل.. مايقاطعنا وصول سيارة... سوداء... خلاتني نلتفت بسرعة ونبقى مبرقة نتسنى شكون هذا
وصلت سيارة ذات الدفع الرباعي سوداء فرانات بجهد تا طارت الغبرة جيت نتخبا من ورا طه حتى جرني ودارني قدامو ودار يديه على خصري....
بقينا واقفين حتى هبطو..كان راجل تكون في عمرو ديك خمسين او اكثر وهاز فايدو شكارة سوداء ....وجوج رجال باقين شباب وولد هو لي كان سايق بيهم ....تلق مني طه ومشا لعندهم رحب بيهم مشاو گلسو في طابلة لي كاينة تما وتم راجع لعندي ....
طه : حبيبة يلاه كلشي واجد ااه عطيني كارت ناسيونال ديالك اتكوني جبتيها منضنش انها تخطاك فينما مشيتي ياك...
انا : اوحيت ليه براسي بمعنى اه ...جبدتها من صاكي وعطيتها ليه قاليا تسناي هنا .....وتوجه هو لطابلة لي فيها هادوك ناس عطاهم كارت ديالي وشوش لداك سيد لي عرفت انه العدول وهدوك هما شهود فودنو جبد شي حاجة عطاها ليه وتم راجع لعندي
طه : دار ايدي فدراعو ...واجدة عمري...
جنة : واجدة حياتي ... توجهنا لطابلة كلست وكلس هو بجنبي شاد فايدي ...بدا داك الموال ديالو سولو على صداق باش يحطو الى جانب شروط دار لعندي وابتاسم ..."مفاجئة" خليه بلاصتو خاوية حتى ندوز عندك ونقوليك اشنو هو ....سولني على شرطي قلت ليه انه يكون واضح معايا فكلشي وميخبيش عليا هنا حسيت بطه تقرص وتزنگ ....شوية عطانا نسينيو في السجل ...طاحت فبالي عدة تساؤلات نعم كلشي غامض بالنسبة ليا .....لكن انجرافي نحو قلبي خاصة ملي هزيت عيني وشفتو كيشوفيا بديك الابتسامة لي ذوبتني وزادت كملت عليا الغمزة الخفيفة لي دار ليا لقيت الكتاب عندو سنا حتى هو كيدرت تاسنيت ولد لحرام دار ليا تنويم ميغناطيسي....شوية سناو هدوك شهود ورجعو السجل لعدول سدو واعلننا زوج وزوجة ...سلم علينا ومد لطه العقد ...سلمو علينا بعد ماتمناو لينا السعادة والبنين رجعو مع الولد لي كان جابهم وانا بقيت مع صعصوع طيط ا طيط يااا حبييبي اجي لهنا بغيتك ....
طه : جاي لعندي شد ايدي وباسها ...واخييييرا وليتي مراتي وحرمي وعرضي وشرفي وحياتي وغتكوني ام ولادي احبيبتي ان شاء الله
جنة : احم بغيت نسولك علاش معطيتينيش نسخة من العقد وخليتي غير نسخة وحدة...
طه : حبيبة اولا هداك لي خديت ماشي عقد هداك توصيل كيعطيه لعدول حتى يوجدو لينا العقد وبعد ايام قليلة كنمشي نستالمو نتي معندك مديري بيه انا لي مكلف وزيد العقد ملي يخرج غيبقا عندي نتي فهاد الحالة ريثما يتوضح كلشي مخاصش يبان عندك ولا نتكشفو واخة حبيبة....
انا : واخة ...ودابا اشنو....
طه : احم هبط راسو شوية طلعو وعلى وجهو ابتسامة غرييييبة كانها توحي او تشبه ابتسامة ابليس الملعون ...يلاه غانبدا نحلل حتى...
هووووپ....
هيييي اش كدير فين غادي بيا ...والو هازني وغادي بيا فاتجاه الكوخ لداخل وانا كنسول فيه والو واش بغا يجاوب ...وااااسي واسي طه وااابنادم بسسس خونا ..عمو ..خالو واتا غير هضر يناري هذا مالو تزنزن....يلاه بغا يدخل شديت ليه في الباب وبلوكيتو خهههخخخ ....
طه : غاتحيدي ايديك لا نقطعهم لمك ....
جنة : وقول اش كاين فين غادي بيا مغترجعنيش ...
طه : لا مزال حتى نساليو ...
جنة : هاا اش نساليو ياك سالينا وتزوجنا اش بغيتي اخور ...
طه : حيدي ايدك ونفهمك بعدا...
جنة : اهاء اهاء حركت راسي بلا ديال دراري صغار...
طه : قلت ليك ح ي د ي اييييدك...
جنة : الصمت...
طه : مبغيتيش ...حطني ..اوكي غنشرح ليك ..دابا الي كيتزوجو حديثا اش كيديرو شهر العسل ياك؟
جنة : اهاه...
طه : هممم وفي شهر العسل اش كيكون بيناتهم يعني في اول زواجهم اشنو اول حاجة كيفتاتحو بيها زواج وباش يكون رابط زواجهم اقوى اكثر؟؟ .....نعم الحب والتفاهم والاخلاص هما اساس زواج ولكن كاينة حاجة اخرى فهمتي...
جنة : (فهمتو اش كيقصد ولكن اصطنعت الغباء قلبي خرج من بلاصتو كنصرط في ريق) مفهمتش...
طه : جنة توحشتك...
جنة : حطيت ايدي على حنكو...يا عمري وحتى انا توحشتك...
طه : ايوى بيني ليا...
جنة : كيفاش نبين ...
طه : اجي نفهمك مالك بليدة ...عاود هزني هاد المرة على كتافو حتى كيبان ليا راسي طايرة في سماء مع الطيور ههععععه اكيد مع هو طويل العجلات وانا قصيرة الپيدالات ....وانا كنتركل ليه برجليا ...واععع واحطني الزمر...كنضرب فيه حتى كنحس بايدي طارت ونزلت مع داك الضهر الصلب ....دخلني لواحد البيت ديال نعاس مفرش زويين فيه ناموسية عامرة ورد متناتر وشموع معطرة ...اووه هذا امتا صايب هادشي ...حاطني ...
طه : حبيبتي نورتي بيتك...
جنة : وااااو هادشي زوين ام...مجيت فين نكمل حتى لقيت فمي ملاصق مع فمو دورني ليه بخفة وقربني لاقرب حايط ...هز ايديا لفوق وشرع في تقبيلي او نقول شرع فالتهام شفاهي بوتيرة زيادة مطلقني حتى جر نفس لي فيا كلو...حتى ولينا نهجو....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)   السبت يوليو 29, 2017 9:05 pm

جنة : بالمكبوت لاخور خنقتيني مالك مالك....باقة كنهج....
طه : بنينة بنيينة اش كديري لفمك ....اممم
جنة : اا....والو عاود رجع تاني لتقبيل ولد لحرام سخفني هذا علاش ناوي ...اممم اممم دفعتو ...طه عفاك ماشي دابا اهئ اهئ....خايفة ...
طه : مناش خايفة واش انا هبيل ناديك ونتي عارفة ومتاكدة وعارفة انني كنبغيك كتر من راسي ...اجي قربي قربي ...ضمني ليه وبدا يدوز ايدو على راسي بكل حنية حتى جاب ليا نعاس...كنبغييك احياتي اكتر مكتصوري ومنقدرش ندير شي حاجة لي تخلعك او تاديك او ضرك وماشي حسوان باش نجارف فقط وراء رغباتي الى كنتي خايفة حتى تولي مستعدة المهم انك وليتي مراتي وملكي ديالي بوحدي صافي...يلاه نرجعك لدار اعمري...
تلقني وتم غادي ...يلاه غيحل الباب حتى جريتو دار لعندي ...وهاد المرة انا لي بادرت جريتو من عنقو نزلتو لعندي ....حطيت شفافي على شفافو معلنة على بداية زواجنا بشكل تام....
هاد المرة انا لي عطيتو الضو الاخضر وكانت المبادرة مني صحيح انني قصيرة عليه موصلتش ليه ...هو مفهمش لذالك جريتو من الكول وحطيت شفافي على شفافو وباشرت في التهام شفتيه بكل حنية في الحين فهمني وتجاوب معايا كلتاهمو فشفاه بعضنا بكل حنية وسلاسة حسيت براسي منعزلة على العالم الخارجي كاننا في كوكب منعزل وحدو ..... فيه غير طه وجنة بقينا هكا لبرهة حتى همس ليا فودني بصوت خفيييف...
طه : مستعدة !!!
جنة : مكايناش في هاد العالم اكتفيت بالايماءة ...ورجعنا لتقبيل هاد المرة تزادت سرعة تقبيل وتحولت لقبل فرنسية كيجر لساني وحتى انا مقصرتش من حقي كاننا كنتسابقو على شكون كيبوس اسرع واحسن من لاخور ....هزني حتى لعندو ودور رجليا على خصرو دورت ايدي على عنقو ...هبط لعنقي وبدا كيبوس فيه ويمص وصل حتى لشحمة ودني لي مسلمتش منو فجاة تم غادي بيا لناموسية وحنا على نفس الوضعية والخدمة هههه حطني بكل حنية ...كان لابس قميجة مزيرة عليه فالاسود وسروال كلاس في نفس اللون ....حل صدايف القميجة بسرعة حيدها وهنا انا غير بان ليا داك صدر جعرت واحد الجعرة هبطتو لعندي وبدون سابق انذار ترميت على شفافو للمرة ثانية مقنعتش منهم ...عارفة راسي تسرعت واخة حنا مزوجين وحلالو ولكن تسرعت انني نسلمو نفسي عالاقل حتى يتوضح كلشي مزال كلشي غامض بالنسبة ليا ما عارفاش اشنو مصيرو هو كيف مكان الحال مفيوزي وفي هاد الميدان كيف قلت داخل مفقود والخارج مولود ...معارفاش حتى عائلتو اسمو كلشي فيه غامض لي عارفة انه طه كيبغيني لدرجة الجنون حب كبير ...خلاصة القول ....مشيت وراء قلبي وسلمتو نفسي ....
بقينا على داك الحال في القبل ولمس والمداعبات حتى ولينا صولو كاع حوايجنا مرمييين في الارض كل حاجة فجيه ....بعدما عراني لاول مرة غادي يشوف جسمي الناصع البياض وقوامي بقا مدة وهو كيشوف فيه وفعينيه بريق حتى حشمت وبغيت نبذا نغطي فراسي جر لكوفرلي ولاحو ....انقض عليا كيبوس في جسمي وانحائو كاملة كيبوس ويعض ويمص حتى كيخلي بلاصة كتنمل ....الى ان وصلنا لمعقول ..حط راسو على راسي وشد ايدي شابكهم مع ايديه هنا عرفت راسي بعدها غنولي مرتو فعلا ويكتامل زواجنا ...
زميت فمي وكزيت غمضت عيني حتى حسيت بروحي بغات تخرج مشفتش هذاك كيداير مقدرتش خليتها على الله ...حسيت بالم في الاول فضيع حتى بديت كنين منكدبش عليكم ونقوليكم غوت مغوتش كتمتها وترجمتها لانين....كان هو حنين في الاول لكن سرعان مانسا راسو وغلباتو شهوتو وزاد في سرعة الخبيط حتى مبقيتش كنحس بلي عندي شي والدة ...جهازي تناسلي تزعزع (ههههه تحية لي فهمتها) بقا على خاطرو حتى كمل عاد وعا شاف دموعي باس ليا راسي طلب مني سماحة ورجع تكا حدايا...وانا رجليا باقين مفرقين مقدرتش نجمعهم ....دار ايدو تحت راسي وجرني ليه ضمني باسني فمي ورجع طلب سماحة تاني بقيت هكاك كنحس بحريق كتير حتى دازت مدة وطلبت منو يرجعني رغم انني مقادراش نمشي لكن خاصني رجع باش ميردش ليا طارق البال ...وقفني بزز داني لدوش بغا يدوش ليا مخليتوش
مزال حشمانة منو واخة اطالع على كلشي
طه : عمري دوشي انا نجمع هنا مهم راكلشي في دوش هنا وحتى حوايج الى بغيتي تبدلي خديت ليك شحال من حاجة كلشي غتلقايه في ماريو هنا بصحة عمري....
دخلت دوشت وخرجت لاوية عليا فوطة لقيتو مكاينش امكن خلا ليا مجال فين نبدل بوحدي تميت غادية وكندير مشية ديال البجعة خاصني غانقول ويييط وييييط ولد المكبوتة شرگني ....لقيتو شاري ليا حوايج جداد لبست سروال دافي شوية حيت مع هادشي لي دار غيلقا البرد الباب مفتووح قدامو يضربني على خاطرو وحتى الهضرة يخسرها.....ولبست كابيشو في البلومارين ودرت شال على عنقي ضرگت بيه خريطة جيبوتي لي فيه وشعري تلقتو على راحتو باش ينشف دغيا درت غلوص وماسكارا وايلاينر كالعادة وبارفاني ...خرجت لقيتو كيتسناني حدا طوموبيل باس ليا راسي وركبني ...ديمارا مباشرة لدار سلمت عليه ودخلت جاب الله صافية مزال مدخلت دخلت ديريكت لبيت بدلت لبست بيجامتي وغفيييييييت من كترة العيا وتسخسيخة حتى ضربتي لفيقة على شي حاجة كتخرشش حدايا...دورت عينيا حتى كنتصدم....
جنة : نتا
بدلت حوايجي ولبست بيجامتي لي كانت دافية بسروالها ....باقي كنحس بالحريق مزال تحتي ...حطيت راسي على المخدة بعدها مبقيتش عقلت وغفيييت... حتى ضربتني الفيقة باليل على تخرشيش ...شوية حتى حسيت بشي حد تخشا حدايا ...دورت وجهي ...

جنة : نتا اش جابك المسخوط ....
طه : توحشت مرااتي وجيت منتوحشكش وزيدون متخافيش داير بحسابي ....هممم...خشا وجهو فعنقي ....هممم ريحتك ..
جنة : طه طه يرحم باك لا الوقت لا المكان يسمح لينا عفاك وزيد باقي باقي...صمت...
طه : باقي اش ههه منم متخافيش مغنقيسش نهائيا حتى لمنبعد ...عرفتك باقي مقصحة و (حابس الضحكة ) وفركة هههههههههههههههههههههههههه
جنة : طااااااااااهاااا
جنة خشا ايدو تحت خصري وجرني لاصقني معاه ضهري على كرشو ...متحشميش مني ومتبقايش تحشمي نتي دابا حلالي اي حاجة ديالك ديالي وديالي ديالك نتي ديالي وانا ديالك ميشاركني فيك حد والعكس صحيح....
جنة : ولكن انا مزال معارفة عليك والو عطيتك راسي ونتا مزال غامض بالنسبة ليا ....تلفت لعندو تقابل وجهي مع وجهو كيفصلنا سنتمترات فقط....شكون نتا ا طه....
طه : بقا كيشوووف فيا ...جرني ليه وغصنا في قبلة طويييييلة ...شوية بعدني وعقدت غوباشتو...اجي اش بغا هداك منك قبيلة فاش حطيتك ...
جنة : شكون...مبغا والو...
طه : جنة هضرييي...
~~~~~~~~
طه : يلاه اعمري نزلي ...باسني فمي ...متنسايش تهلاي فراسك حتى نتسامعو...كنبغييك
جنة : كنبغيك...هبطت...مشا هو تحرك ...تميت غادة عند باب لموبل حتى بان ليا طارق جاي وعينيه حمرين قبط في دراعي بجهد ....
طارق : فيين كنتي علاش تيليفونك مكاتجاوبيش فيه ستين مرة وانا نعيط دويييي...
جنة : نترت ايدي منو .... اولا بشوية ..تانيا انا مكنت فين ملي مشيت لمعهد سلمت اوراق بحثي وخرجت نقلب على صافية ودزت قضيت شي غراض ..تالتا خلي من بعد ونهضرو عيانا دابا...مشيت غادة وكنتعوج فالمشية رجليا باقين مفروقين...طارق : علاش كتمشي هاكا...
جنة : هااا غير اممم غير طحت على حديدة بجهد..
طارق : هممنن اوكي ردي البال هاد المرة ...بغا يطلع معايا الموبل حتى قاطعنا صوت الهاتف ديالو ....على مفهمت طلبو منو يلتاحق بيهم في المركز ....باسني في حنكي ومشا ......
~~~~~~~~~
طه :وعلاش مقلتيش راه باسك في حنكك .... لمك باقة تمدي حنك نعوج ليك الفك سفلي سمعتينييي....اجي بصح طحتي على حديدة عههههههههههههههههههههههههه
جنة : شات اپ......

يوم جديد....
فقت على شعا في عيني بزاف ...اففف دخل وخلا شرجم محلول ....دورت وجهي ناحيتو كان في سابع نومة بقيت كنتلمس في لحيتو شوية هبطت لغمازة دقنو شوية طلعت صبعي كنتلمس فمو حتى عض صبعي ...
جنة : اييي يعطيك الدل خلعتيني...ناض وطلع فوقي كيبوس ويهضر...
طه : صباح النور اعمري ....ورجع لبلاصتو...
جنة : صباح الورد كيف... جنة جنة وا جنة جنة وااا....
جنة : نااااري صافية واااعععع جايا تخبا تخبا...
طه : خليها تشرفنا مالنا...
جنة : طه بلييييز تخبا ماشي دابا اجي اجي....بالدعقة طلعت فوقو ونعست وغطيت راسي بالكوفرلي....حتى دخلت ...
صافية : صباح الخير ..باقة ناعسة...اجي مالك ناعسة فشكل كاين شي حاجة ...
جنة : ااا لا والو صباح نور انا شوية ونخرج نوجد الفطور ... صافية : لا بلاششش انا غ....
جنة : هههههه اححح هههه
صافية : اويلي اش كيضحكك ...
جنة : والو غير تفكرت شي حاجة من بعد ونعاود ليك( ولد لحراام خشا ايدو تحت فخاضي ) عععاههههههههننخخخ ومااما ...
صافية : الله يبقي ستر ...مهم ..واتي ماالك وااه شي حاجة تم ...
جنة : اااا والو قولي اس كنتي كتقولي...
صافية : مهم قولي ليا عقلتي على مراد المتوكل لي كان معانا من ايام ليسي ...
جنة : مراد اه مالو اش فكرك فيه ...
صافية : محتاجة رقم تيليفونو ضروري ولا عنوان ولا اي حاجة توصلني ليه ...
جنة : علاش بغيتي...صافية : من بعد ونقوليك...
جنة : اوك نقلب ونشوف ليك... صافية : شكرا يلاه انا خرجت عندي شي غراض في الادارة ديال المعهد ...
جنة : اوك ...مشات نضت وقفت... واش حشمتي ولا لا مالك مفروش ...وقف وجرني لحيط ...
طه : كيبوس فعنقي وفمي ...خليتو تا كمل على خاطرو...امم يلاه انا مشيت نشوفك ليوم بليل شوفي كيف ديري قولي ليهم غادية عند شي حد قولي لصافية ضرگ عليك اه ومنساش نوصيك تخليه هداك ولد خالتك يمسك عينييك نجبدهم ...باس راسي يلاه باي وخرج من الشرجم ....فتى الادغال صافي...
مشيت لدوش دوشت ملي كملت مشيت لبست حوايجي كانو قميجة طويلة في الابيض مع سروال سليم فالاسود وايرماكس في لون القميجة وسروال جمعت شعري لفوق بمقبط ودرت مكياجي المعتاد وبارفان ...هزيت صاكي لي فيه مستلزماتي وتيليفوني خرجت لكوزينة شربت حليب بارد وكرواصون سخنتها فالمايكرويف كملت وخرجت والوجهة كانت المعهد ....

اعشقك اعشق كل مافيك اعشق ضحكتك قلقك عنادك عصبيتك عفويتك كلشي فيك كنبغيه لمساتك شفايفك ااااه وداك القلب لي كل مكنقرب ليك كنحس بيه وصل لابعد حدود كلك على بعضك حلوة ورقيقة يا فاتنتي يا معشوقتي ....يا رب قدرني على اسعادها ونبعد الادى عليها غندير لي فجهدي باش متقاصش شعرة منها اي نعم انا كلي خطر عليها ولكن مدام هيا روحي وحياتي وملكة عرش قلبي كنواعد راسي مية مرة في اليوم باش نحميها حتى من راسي....مزال الاتي غيكون صعيب بالنسبة ليها اما بالنسبة ليا فانا اكيد من كل خطوة كنخطيها كل خطوة والا كنحسب ليها الف حساب بكلمة مني كلشي يتقاد في رمشة عين لكن كيبقى الخطر كيلاحقنا بجوج لا انا لا هيا ...واعدتها في اقرب وقت نعلنو زواجنا ويتوضح كلشي ويكونو دارهم راضين عليها لكن العقبة الوحيدة هيا طارق هاد الاخير لي خاصني نتصرف معاه ....
طيييط ....الو...
طه : عندك نص ساعة غاتگلع ليا من تما وتبان عندي في العنوان لي غرسليك في ميساج دابا سمعتيني نص ساعة بالحساب تعطل دقيقة منضمنش ليك وراك عارفني ....
طييط طيييط....
ركبت في سيارة وديماريت كانت لوجهة لدار ديالي نص ساعة بالضبط كنت تما لقيتو كيتسناني في الوقت بالضبط لانو لو تعطل هو بنفسو عارف اش غيوقع ...
مراد : وي شاف ...
طه : حل زاج دسيارة ...طلع سبقني بيدما بلاصيت طوموبيل...هاك ساروت...
مراد : واخة شاف...
بعدما بلاصيتها...طلعت لقيتو گالس فوق الفوطوي حاط ليا بالكيدار رجل على رجل ....مشيت بسرعة شنقت عليه مفهم والو هزيتو وعطيتو بونية حتى طار دم من منخرو...
مراد : س سي طه علاش اش واقع...
طه : انا غنوري لمك الكلب اش واقع ...عاودت عطيتو بروسية هاد المرة حتى تواطا لارض بقيت نعطيه حتى سخف وفهم راسو ونطق ...
مراد : صافي صافي اشاف غندير لي بغيتي ...
طه : دابا مزيان وتدريبي ممشاش فالخوا الخاوي...جيييييني من الاخر وقوليا ااااش بينك وبين صافية...
مراد : ص صافية شكون صافية....
طه : مرااااد (بتخنزيرة) تميت جاي ليه...
مراد : احح صافي صافي صافية امم صافية صديقة قديمة من ايام ثانوي كنا اصدقاء انا وهيا وجنة وملي شدينا الباك كل مشا شاف مستقبلو هيا وياها دارو معهد الاثار وانا راك عارف....
طه : ماشي هادشي لي بغيت نعرف ...مراد ملي سولتك جاوب عالسؤال وراك فاهم اش قصدت غاتهضر بداكشي لي بغيت انا ولا نهضرك بطريقتي ...جبدت تيليفون حتى حبسني ...
مراد : ص صافي صافي....صافية ..حذر راسو ....بيني وبينها علاقة ....
طه : البارح كانت عندك ....
مراد : هاا...
طه : البااااااارح كانت غايبة نهار كلو وليل كلو وليوم بانت في الصباح بغات نمرتك وعنوانك علاش بغاتهم هضر ...
مراد : ل لبارح كن كنا بجوج ...باتت معايا ...
طه : وملي باتت معاك علاش معارفتش رقمك علاش بغات عنواانك هضر....
مراد : معرفتش اشاف...
طه : هممم مزيان ....
تم غادي حتى وصل لعند الباب بسرعة البرق جبد الفردي من وراه كيجري جر مراد عطاه براسو حتى طاح وحط عليه الفردي ....
طه : جووووج كلمااااات منعاودهمش ولا هذا نخوي لمك في راسك كلو بلا رحمة بلا شفقة سمعتيييني ....
فين هو حجر الزمرد .....
وصلت لمعهد... دخلت لبيفيت كنقلب علا صافية عاودتاني مكايناش هاد البنت معرفتش فين ولات كتغبر... هملات قرايتها مسولتهاش حتا انا شنو دارت فبحثها يمكن مازال متعثرة... فيه... اوف لا ماشي تاني كليك ديال عماد غادي تبدا تستفزني ..ويدوروني بيناتهم بفف.. حليت تلاجة المشروبات نهز قرعة صغيرة دالما وهو يدوز شي حد خبد فيا ونع كنت محنيا جيت طايحا على قاعي حتا ضربني ضو ..غرفرو عينيا ..بالدموع طلعت راسي هالي قلنا صحاب عماد وصحاباتو كانو ميتين بالضحك وهداك لي دفعني: اوهو مسكينة بقيتي فيا... ديزولي مشفتكش.. لكن طبيعي منشوفش حشرة بحالك ..حسيت بشي حد هزني من ظهري نوضني ..وعطاني صاكي ..مشا لهداك. صرفقو حتا دار خلا كلشي مصدوم ..نو واي عماد الوكيلي ..دافع عليا... شد مرفقي ..وخرجني انا كان ظهري باقي مقصح من الاصطدام كنتمشى ونوقف... خرجنا للجردة ..ونطق عماد: واش نتي بيخير... حركت راسي باه... عماد: هاكي قرعتك ..وسيري من هنا... لقاعتك كنواعد ميعاودوش يقربو لك... وسمحيلي.. مقدرتش حتا ننطق بقيت كنحرك راسي كنحاول نحرر ابتسامة... ولكن هو رجع... للمقصف ..وبقيت كنسمع الغوات.. والصداع يمكن تضارب مع صحابو سبحان مبدل الاحوال زعما يكون طاح فيا لا لا منضنش.. وعلاش مالي ممكن يكون طاح عليا السر.. ملي تزرجت.. الله يستر الله يستر... حاولت نطلع... للحصة ولكن... ظهري كان ضارني وكملات عليا صافية مكايناش ..وجيت خارجة وهو يصوني لي طارق اوف ياكما كاين هنا ياكما شافني بقيت كندور فعيني واش كاينة سيارتو قطعت ورسلتلو ميساج ..سمحلي انا مشغولة فالحصص من بعد نتصل بيك ورسلت لو ايموشن كيس باش نبتو ومنعيقش وانا كن شافها طه يقطع لي الشنايف ..ركبت رقم طه ولكن مكيجاوبش ..هو قالي بغا يدوز معايا النهار فين يكون مشا اتصلت مرة وزوج ..والو ..قررت نسبق صافية فبحثي ..اتصلت بيها قالت بي باقي ليها شي اوراق تطبعهم.. وصيتها تغطي عليا حيث غنخرج مع طه ووافقات.. خديت طاكسي .للخارج المدينة وصلاتني للتل..فين كنا داك النهار... خلصت وكملت علا رجلي للكوخ ..مكانتش سيارتو.. عرفتو مكاينش...رسلتلو مسج باش ملي يفتح التلفون يلقاه ويعرف فين كاينة ..قلبت علا المفتاح تحت الدراسة مكانش ..نماك بقيت كنقلب فالنوافد واش محلولين ..بان لي واحد مبسم شوية تعاقرت حتا دخلت ايدي وفتحتو ..جيت ندخل ولكن شوميزتي تشدات فيه... وتشرگات وسروالي كلوعمر غبرة ويلي علامن صبحت انا هئهئ... مشيت نيشان للدوش باش نمسح سروال ولمن غير درتلو الما والغبرة ولات غيس مع كان كحل مفضوح ..زولتو وصبنتو.....ودرتو ينشف ..لقيت واحد تيشرت مليوح تماك باقي فيه ريحت طه يمكن كان لابسو ...زولت القميجة لبستو وبقيت كنقلب.. علا شي ابرة نخيطها ...عل الاقل نرقعها.. حيت سوتيانات ولا كيبانو ..كنت لهية مع المجور.. كنبقشش حتا تحطات شي حاجة صلبة علا راسي ماشي اول مرة وليت خبرة... هئ هئ فوهة مسدس صوت رجالي: Non cercare di spostare or'll soffiare il cervello **متحاوليش تحركي ولانطير دماغك**

طه:نسيتي اهم حاجة الحيوان بلي انا المفترس بمجد كتقال كلمة كنحللها دابا عاد فهمت.. عاد عرفت علاش لصقتي فينا ومابغيتيش نهربم لشي دولة اخرى بغيتي الحجر ومقدرتيش تاخدو ملي كنت انا مع جن حتال نهار باش ولات بوحدها عاد..تقربتي من صاحبتها واستغليتيها فعلاقة باش تولي تدخل وتخرج فدار بكل سهولة.. فين حجر زمرد.. مراد: ايي اح غير بلاتي نفهمك غير نشرحلك.. طه: انت خاين وفشرعي الخيانة كتساوي رصاصة الموت... مراد: عافاك انا گاع معندي الحجر مقدرتش نخرجو من شقة البنات حيت كانت صافية معايا خبيتو غير فالمطبخ..باش من بعد نرجعلو هذا ماكان ..ضربتو ضربة حتا طار الدم من فمو طه: دابا نشوفو .. كتفتو مزيان مع الكرسي... ايديه باصفاد ورجليه حتا هوما وسورت عليه الغرفة وباب الدار وخرجت باعصاب الدنيا والدين..... مشيت نيشان للدار دالبنات ...تضاربت مع الباب بزز...حليتو ودخلت كنقلب واستغليت غياب البنات فعلا مكدبتش لقيت الحجر فواحد البلاكار ..خرجتو وسديت الباب بحال مكاين.. والو ...تقريبا باقي نص ساعة وتسالي حصة جنة غنمشي للكوخ فين خليت حوايجي نغسل ونبدل عليا باش ندوز موراها.... وصلت للكوخ كنتفاجئ بالشرجم مخلول وانا متاكد بلي مخليتوش هكدا ..دخلت منو باش منديرش الحس بسوارت كنسمع التخرشيش والتقرقيب ..ظنيت انهم المافيا لقاونا ..ولكن لا... كانت حياتي كتضحك لابسة تيشرت ديالي جاها بحال الكسوة وكتنگر غابوحدها... قررت نشد فيها... حاولت نلعب علاصوتي ..وهضرت بالايطالية حطيت فوهة المسدس علا راسها.... طه: متحاوليش تتحرمي ولا نطير دماغك.. فين طه... جنة: شكون نتا انا مكنعرف حتا واحد باسم طه... هئ هئ بعدو منو متادوهش عافاكم هئ هئ.. عزات عليا وضرني قلبي نقدرتش نكمل التمتيلية ..عنقتها.. رجوعا للجنة..... * طه: حياتي الخويويفة ديالي ..جنة: انت هذا تفو عليك كنكرهك هئ هئ بعد مني.. كنت غنموت بالخلعة .طه: اجي لهنا قبل منبعد منك اري تيشرت ديالي... جنة: بلاتي ينشفو حوايجي لي توسخو ونردو لك... طه: اري لهنا ..زولولي بزز وانا كنتجابد معاه حيدو وجرني من خصري طه: واش زدتي زيانيتي مور الزواج ولاغير كيجيب لي الله حشمني ولد الحرام جيت نتنتر وهو يزير عليا وضغط علا ديك البلاصة... لي طحت عليها وخضارت جنة: ايييي طه: بوحاطية لهاد الدرجة ضريتك جنة: ايي طلق... ضورني بتخنزيرة .ديال السلامة ياربي طه: مااالك!؟؟ جنة: والو طه: شكون ضربك نطقيي ..جنة: الا ممضربني حد طه: ولد الوكيلي؟؟؟؟؟؟؟؟ جنة: لا لا لل ابدا. انا باش نقزت من الشرجم طحت وتقصحت هانتا شوف حتا حوايجي تقطعولي هئ هئ ..طه: ششش انا غنعطيك السوارت ديال مخبآنا السري بيدما نعلنو زواجنا ونمشيو لدارنا ..تحنى لعندي ودخلنا فقبل... جامحة... كيبوس ويعاود نزل للعنقي ..كل مرة كيبوسو وكيمرر لسانو انا كنزيد نشعل .زعمت وليت كنزولو الحوايج ..گاع ..وحتا هو مقصرش ولينا صولو بزوجنا ..تكا فوق الناموسية وطلعت انا فوق منو كنبوس ونعاود..فجميع انحاء وجهو عنقو صدرو... تنهد حسيتو شعل مابقاش قدر يتحكم فراسو ..قلبني ...ونزل لصدري كيرضع... ويبوس ...نزل لكرشي ..كيبوس يرتي ..تاوهت ...من النشوة... هو وجد المستر.. كيحاول يقربو كنرجعلو بلور.. ايي مرة لولة التانية الخامسة جهلتو وهو يشدني بزز وطلع فوق مني... وجهو.. للداخل بزربة حتا ضربني الضو... قمشتو فضهرو ولكن مدار حتا ردة فعل بقاتابث حتا تهدنت وبدا كيبوسني وهو كيتحرك بشوية مرة مرة حتا تحول الالم للنشوة.. وه يزيد الوتيرة... وبشكل كبير... كيتمتم وهو فعالم اخر.. مغمض عينيه... حتا فاض الخير علا الزعير الداخل... وهو يتكا حدايا ..طلعت علا كتفو وخشيت وجهي فعنقو وهو ضمني من ضهري جنة: علاش.... درتي.. علاش خليتي .اوف معرفت منقول المهم خصنا نديرو احتياط وناخد البيلول... علا راسو بالزربة مابقاش عيان... كشر.. وهز الفوطة من حدا راسو وغادي للدوش طه: لا جنة: كيفاش لا واذا وقع حمل غنتفضحو طه: لا هضرنا اذا وقع هضرة اخرى هادي المهم عنداك تفكري تديريها وتشربيه ورا ظهري نشرب من دمك اجنة ..ودخل يدوش وخلاني .هذا مالو واش مسطي ..تفو معرفت كيفاش كيفكر ...نضت لويت عليا ليزار نقلب منلبس ...حليت الماريو اوبس طاحو شي حوايج ..ومنهم باس طه... حليتو كنشوف فالصورة.. سارحة وكنبتسم حتا طاحت عيني علا الكنية لااا... محمد طه الوكيلي.. فشلت وجلست علا ركابيا
الرباط.. فباب المطار توقفات سيارة سوداء نزل شيفور شد شنط .. من عند ثلاثة دالرجال ..لي طلعو معاه وتحركات بسرعة.. دار فداخلها هاد الحوار... جوزيف: واش كتشوفو اا مجيتنا بثلاثة علا قبل برهوش بحال مراد انقاص لينا... رودريغو: انا بعدا ادا مقجيتوش بيديا.. منبردتش لوكاس: حتا انا منقدرش نكلف شي حد بقتلو.. يكفي انه دخل غريبة وسطنا ماشي بعيد تكون بوليسية... وخلا المفترس يغسلنا كاملين ويردنا تلاميد ..جوزيف: ارا العنوان دالمطعم فاش كيجلس ..باش نتبعو بلمابس ..رودريغو: مقهى باريس... لوكاس: طلع لك... جوزيف: ا مابعيدتش من هنا... بعدة مدة وصلو وبقاو عاصرين .عليه تماك نص نهار.... حتا عياو ..وفاخر لحظة شافوه داخل يالاه غينزلو يتبعوه شافوه كيهضر فالفون ..وبزربة خرج كيجري تغامزو بيناتهم ورجعو للسيارة تتبعوه باش يشوفو فين غادي... خدا سيارة اجرة ودخل لاقامة... وبقا كيهضر مع شي حد من السيارة عطاه مفاتيح وطلع للعمارة.. ولكن صدمتهم اكبر ملي نزل المفترس ..كيفاش عاد الصباح.. كيغوت عليهم باش يجيبوه... وهو اصلا معاه... دخلهم العجب... وشكو وقررو يدوزو النهار مقابلينهم... بعد ساعة نزل... المفترس كيمسح ايديه من الدم... وركب فسيارة.. خلاو لوكاس حاضي الباب لاينزل مراد... وكملو موراه ..لخارج المدينة حتا دخل للمنزل خشبي بقاو واقفين بعيد... حتا... شافووه ..خارج كيجري... وتابع جنة... هنا شكوكهم تعززات بلي قدام عينيهم المفترس مقتلش الجاسوسة.... رجوعا للجنة وطه... بقيت مصدومة ..رديت داكشي لبلاصتو ونضت سمعتو كيحل الدوش ..خارج ..حاول يهضر معايا بتعابير ممحية تجاوزتو ...دوشت ولبست سروالي وانا مازال منشف مزيان.. ولحت عليا ديك الشوميزة المشروطة وخارجة.. طه: هييه نتيا فين غاديا. جنة: لاجواب ..طه: هادشي كلو حيت ماباغاش تحملي مني ولاشنو راه كنهضر معك... جنة: هدشي حيت انا حمارة سلمت قلبي وجسدي وحياتي لشخص مادب عليا هادشي حيت ماباغاش نحمل من ولد الوكيلي كيفما كتسميه تصدم وعينيه خرجو.. خرجت كنهرول وهو بقا مدابز مع حوايجو تابعني ...طه: جنة وقفييي جنة تسناااي.. جنة: بعد مني كنكرهك.. طلقققني طلقني ..طررراخ ......صرفقني حتا درت..
طحت للارض... وهو ونزل تحنا.. علا ركابيه... طه: سمعيني علا الاقل للاخر وحكمي... هزني..حطني فالسيارة سد باب الكوخ ..وطلع حدايا... طه: جنة.. انا مكدبتش عليك.. انا خبيت حقيقة براسي كنكرها. انا محاملش نكون ولد هاداك الاقطاعي ولكن لللاسف حنا مكنختاروش واليدينا والعائلات لي كنتولدو.. فيهم....كان كلشي مزيان باش كانت الوالدة ديالي مازال عايشة وانا هو كان هاملنا وكيفكر فشركاتو كثر منا ولكن هي كانت معوضاني بالحب والعطف والحنان... ملي درت عشر سنين هي كانت حاملة بخويا... ولكن نهار المخاض كانت بوحدها ..اتصلت بيه ولكن تعطل باش يجي.. حيث كان مشغول ملي نقلها للمستشفى توفات مباشرة بعد الولادة... ولكن البيبي عاش وجابوه للدار يوم عن يوم... كرهي ليه كيكبر كنت طفل.. وفاهم بلي هو لي قتلي ماما حاولت.. نقتلو ملي كيغفلو عليه المربيات او مرت با..ولكن ديما كان كيفلت تحولت لولد عدواني بزاف... لدرجة.. انه كنت كنحاول نضرب الاب ديالي وانا مفتش 12 عام.... واخر نهار لي فالفيلا ديالو.. نهار عيد ميلاد خويا... خليتهم منشغلين ورميتو فالمسبح... ولكن الاب ديالي شافني.. عتقو.. ومن تما ولا هو. المدلل المحبوب ولي بغاها يلقاها وانا المنبود العصا والعقاب... متعاملش معايا علا اني طفل مريص جريح فقد امو وداني نتعالج.. قالي غنعالجك بالعصا.. ولكن متغير والو واضطر يصيفطني لاعدادية داخلية.. ومن تماك معاودتش شفتو.. العطل والويكاند الناس كيخرجو.. يمشيو لديورهم وانا كنبقى بوحدي فالداخلية حتا نهار خديت الباك ديالي... وخدمت بكتافي وقريت 3 سنين بجهدي ومجهودي بوحدي ونهار درت 21 عام مشيت لاول مرة نرجع مور ديك السنين طالبت بالتركة لي خلات امي.. وفعلا خديت نصيبي وانا مكانش باغي... وتماك غنشوف اماد لقيتو كبر وملامحو تحولات كلشي لامي ولا بحالها بزاف حنيت واخا مابينتش.. ..وملي جاني عرض ايطاليا وافقت باش نمشي.. حيت. الاب ديالي قااي نهار تكمل دوك الفلوس ترجع بحال الكلب... وانا كنت خايف كلامو يصدق... شريت منهم عقارات باش منخسرهمش وخليت غير شوية فالكونت.. ملي دخلت للمافيا.. كنت داير واحد يراقب عماد ويحميه.. وانا كنت محاملوش..فلول...كان كلما كيطيح فمشكل كيلقاني معاه وكنخرجو.. من المصايب لي كايدير...ولكن عصبني ملي عرفت شنو كيدير لك... تعصبت عليه وكنت غنضربو ولكن فاجئني ضمني وقالي خويا كنواعدك مابقيتش ناذيها... خليتو وهربت...قبل منضعف..فهمتي علاش مكنتش كنهضر لك علا عائلتي...جنة.:انا اطه تاثرت بزاف من شنو عاودتي وطبيعي نحس بحال انا لي عشتو.. ولكن..هادشي ميعطيكش الحق تخبي عليا الا كنتي كيفما كتقول انا ونتا واحد.. هز ايدي بقا كيبوس فيهم طه: سمحيلي احياتي عافاك.. نتي الوحيدة لي عندي فهاد الدنيا معنديش من غيرك.. كنترجاك احياتي... جنة: امم سامحتك ولكن باش ننسى صعيبة.. غنحاول... طه: ضمني بقوة كيضحك الله يخليك ليا يااجمل زوجة فالعالم... بابا قولي لي فين بغيتي تمشي... جنة: جوعتيني شويش ونسخف لم بغيت ناكل.. طه: وو...واخا..جنة: طه مالك طه شنو شفتي.. لقيتو مكشر فالمراية تلفت كيبانلي رودريغو.. نازل مسند علا عكاز فالاسود والذهبي وسلاحو فايدو.. )عطبو طه..هههه)()جنة: طه طه عتاق رودريغو وجوزيف غنموتو... حل الباب طه باش ينزل.. بلا يدير فيها شجيع ولكن وابل الرصاص... خلاه يرجع يسد..الباب ويدير امارش.. ويطير.. فداك البيست.. وهوما بقاو تابعينا.. كنت غنموت بالخلعة جنة: طه هههههه مبغيتش نموت هئ هئ طه: تهدني اجنة.. مستحيل يشدونا شوفي بشحال بعدنا عليهم...دخل من طرقات فرعية.. وشوارع.. ممنوعة... حتا وصلنا لسنتر ڤيل فعلا تجلينا لهم مابقاوش مورانا.. طه:دار حل لي الباب.. نزلي!
نزلت بلا منهضر حيد القبية ديالو لبسها لي.. مع كانت كرشي كتبان شد لي ايدي.. ودخلنا لبوتيك دالحوايج... اخترت لبسة قريبة لديالي باش منعيقش.. خلص.. وخرجنا.. طه: شنو بابا تاكلي جنة: هو لي بقالنا اطه.. واش مخايفش هادوك عرفوني عايشة اكيد غيقتلونا...طه: مدام انا معك متخافي والو دابا كولي بعدا باش نعرف لشنو نتفرغ ماشي تمرضي لي ونبقا ماحيلتي لك.ماحيلتي لهم.. جنة: كتزيد فيه طه: هاد المحل زوين اجي ناكلو.. فيه..جر لي كرسي.. ومشا يغسل ايدو.. انا بقيت كنقرا فالموني حتا وقف عليا شي حد عليا.. راسي.. كان عماد وواحد البنت... عماد: كيف بقا ظهرك من قبيلة.. تهناي مبقاش يقربلك.. كنت غنجاوبو ولكن فقدت السيطرة علا احبالي الصوتية.. طه.. كان موراه وسمع كلشي من لول طه: شكون هاد الحمااااار لي ضربها؟؟ عماد: خخ.ويا طه: شكووون هاد الحمار لي ضربها سولتك ..عماد: راه دافعت عليها وضربتو وواعدني مابقاش يقربلها غي هدى.. طه: اذا تيقتيه انتا انا لا.. وناي الالة زيدي ورينا هاد الشرجم لي طحتي منو جنة: ططه.. طه: تحركي ..اسميتو انت اش كيقولو لهاد الويل... عماد: ادم.. جرني.. كيهرول للسيارة. طه: ياك اجنة ياك عاد عطيتيني مخاضرة فالكدوب... ياك.. جنة: ومابغيتش المشاكل طه: شبينو وبينك يحط عليك يدو ..جنة: والو هو هكداك داير ومضربنيش انا كنت محنية نهز القرعة وهو دفعني طه: كيضرب فالفولون ..يعني لصق معاك تحكك عليك.. الحمار انا نعلمو يقرب لعيالات الرجال.. جنة: طه كتبالغ طه: سكتي انا كنغلي ونتي كتقتليني بهاد البرود.. راك مرتي ابنادم كتعرفي شنو مرتي يعني عرضي ولي قربلك قاس شرفي.. وصلنا قبالة المعهد.. كان خاوية الدنيا بقينا ساكتين حتا بداو كيخرجو..طه: غير يبان هاد بنادم وريهلي جنة: امكاينش مكاينش ..طه : بتخنزيرة جانننا جنة: مول ال اير 6...الابيض كنقولها وانا مغمضة عينيا وسادة ودني حيد القبية.. ولاح التلفون ...حدايا..خرج وسد عليا الطوموبيل... من برا.. وهو يوقف عليه..طه: انت هو لي داير فيها رويجل وضربتي مرتي؟؟ ادم: شكون هاد مرتك...شنق عليه وعطاه بروسية خلات نيفو يسيل بالدم جنة يالكلب... بدا كيضرب فيه والناس كيفكو فيهم لي قربلو كيخلطو معاه وبنادم شي كيغوت شي كيصور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)   السبت يوليو 29, 2017 9:07 pm

وانا غنحماق بغيت نخرج ولكن كان ساد عليا..بغيت كنتحرق بوحدي...حتا خلاه مجبد مع الارض ودفل عليه طه: بالغواتت.. اي حمار سخن عليه راسو.. وفكر يقرب منها اويضايقها غيكون هذا مصيرو وكثر... حل الطوموبيل وطلع تحرك... جنة: شنو درتي درتيلي الشوهة وغدا ولا بعدو يجيو البوليس يقلبو علينا اذا مات واش حنا ناقصين هاالمافيا ها البوليس طه: بابتسامة بابا بردت غدايدي ارا متغوتي احبيبة والله منتعصب.. انا كنغلي وهو كينغز فيا ويقيس فصدري وفخادي مرضني... نزل جاب لنا اكل اومبورتي كليناه.. فالسيارة ....وبقينا جالسين بزوج... جنة: ظلام الحال وصلني للدار.. طه: جنة... خصني نقولك شي حاجة..وتواعديني تنفذيها..بلا مناقشة
جنة: واخا شنو كاين!! طه: اليوم غتمشي تباتي فدار طارق... جنة: شنو شنو عاود...طه: جنة واعدتيني متناقشينش انا عارف شنو كندير....جنة: اذا بغيتيني نمشي قولي غير علاش طه: وصول رودريغو وجوزيف للمخبآنا لي فالسهول.. عندو تفسير واحد اما تبعوك..نتي او انا واغالبا انا.. حيت مابانو حتى الاخير...وانا كنت فدارك.. قبل منجي للكوخ.. يعني غيمشيو لتماك وغتكوني فخطر.. جنة: شنو كنتي كدير فالدار. طه: لا والو... غير ملي ملقيتكش فالمعهد قلت نمشي للدار نشوفك واش تماك حيت تلفوني طافي... المهم دابا غتمشي تباتي عند طارق اولا حيت هو وباه بوليس... مغيقدروش يغامرو... هذا ادا قدرو يوصلولها من اساسو.. جنة: ولكن احبيبي واش واعي باشنو كطلب مني.. راه طارق هداك غيحاول يتمادى هكا ولا هكدا ونتي طلبتي مني نتجنب علا قبل خفتو.. طه: متخافيش كاينة خالتك..وراجلها. وماماك..ونتي غتمتلي التعب غير تعشاي ودخلي لشي بيت وسدي عليك.. يستحسن يكون فالسفلي مافيا لي يحنقز.. جنة: كيفاش.. طه: هههههه اه غنجي عندك ولكن حتا ينعس كلشي مغنتيقش تباتي عندهم بوحدك... جنة: طه نخاف غير نحصلو طه: ثيقي فيا حياتي... عنقني .وقبل خدي.. وحرك السيارة وحنا مازال مشادين...وصلني للدار عند خلتي ومشا وانا مافيا مايشوف دوك الكمامر.. اوف فتحات لي ماما عنقاتني... ماما مالك.. ابنتي صفرا جنة: والو اماما غير العيا والقراية جيت نتعشى معكم اليوم.. خالتي: مرحبا ببنتي هادي دارك تعشاي وباتي وضلي.. طارق: خارج ببينوار الدوش ممتيقش..: حبيبة جيتي جنة: وي ياك واعدتك فميساج.. ماما: هانتي تشوفي الدراري مابقاو يحشمو خالتي: ايوا هادي وقت اخرى انا نوجدلكم شي كاس داتاي جنة: اه اخالتي وديري لي فيه الاعشاب ..اخالتي غنموت بالعيا.. خالتي وماما دخلو للكوزينة طارق: مال حبيبتي جنة: والو اطه..اطارق غير غير البريباراتيون.. وانت كيف غادي مع الخدمة.. طارق: جنة انبدل حوايحي ونحي بغيتك فموضوع مهم..حركت راسي باه ...حطات خالتي وماما اتاي.. خالتي اجي نعطيك شي بيجامة ابنتي طلعت معاها لبيتها ..جبداتلي وحدة فالغوز علا شكل فراشة...خالتي: جنة بنتي مال عنقك.. جنة: ا اا فين شفت فالمراية ويلي. ويلي علا شوهة.. زرررق... هبطت راسي بالحشمة والخلعة. خالتي: تهههه وانا كنقول مال الولد زربان بالعرس ههههه الله يكمل عليكم.. اوف الحمد لله يسحابلها طارق.. غطيت داك العجب ونزلت شربت اتاي.. طارق جا وانا نوقف بغيت نخرج معاه للجردة نهضرو... ولكن طارق: جلسي نتعشاو بعدا... سكت وانا كنخمم شنو باغي هذا...تعشينا فجو..العائلة وماما وخالتي غير يتغامزو ويشوفو فينا طارق بلا ياكلني بعينيه وانا بغيت غي فوقاش يساليو الماكلة.. نضت استئذنت بلي شبعت.. والله يخلف دخلت.. للكوزينة. نشرب..وانا نلقاه مورايا كيف الزلط..جنة: ششش كادير هنا ياك قلتي حتا ينعسو طه:مصبرتش الغيرة كتاكل فيا.. احياتي.. بلاتي نشوف واو جاو معاك هاد الحوايج جيتي مراة ديال الدار جنة: طه... سكت... شوف انا غنعس وانت دوز للبيت للول علا اليمن هو باش كنعس ملي كنجي هنا طه: بتخنزيرة مولفة كتجي تباتب عندهم جنة: لا وملي كنت صغيرة مملي كنت صغيرة... يالاه دخلتو للبيت وهو يوقف عليا طارق كنسد فالباب طيرني بالخلعة .طارق: حبيبة مكليتي والو.. جنة: لا الحمد لله عيانة غندخل نعس انمشي نقولهم بون نوي طارق: والموضوع جنة: حتال غدا.. طارق: لا دابا الصباح خدام بكري... جنة.. فالصراحة انا عجلت باللعقد وراك عارفة اللوراق موجدهم شهر هادي... ملي كنتي مازال فايطاليا... وقلتها للعائلة وباباك نهار السبت يكون هنا.. جنة: اااشنو.. وعلاش معلمتينيش وعلاش هاد الزربة ياك قلنا حتا يكمل العام.. طارق: العام مابقالو والو ويكمل ماشي مشكل العرس حتال من بعد المهم نتزوجو باش تقدري تجلسي هنا وفامان الله منقربلك حتا يفوت العرس جنة: وعلاش نجلس هنا طارق: ثلاثة من افراد المافيا الايطالية دخلو البارح التراب المغربي وخفت تكوني نتي الهدف...وانا درت طلب للادارة باش يتعين لك حارس... المهم هو الحجر واش مغتجيبيهش ندفعو لهم.. جنة: طارق عافاك من بعد نهضرو انا عيانة وكنحس غنطيح.. بالعيا.. طارق: اوك حبيبة دخلي تنعسي انا نقولهم راك مرهقة.. باس جبهتي ..ومشا انا دخلت وسديت عليا الباب من الداخل جيت ندور وهي تجي فيا روسية دوخاتني طه: اش قلتلك ميقربش لييك جنة: ااش طه سكت غيسمعونا... واش سمعتي غي هادي مسمعتيش المشكل لي انا فيه غيراقبوني يعني غيشوفوني معك تانيا زواجي مور خمس ايام واش مدرك حجم الكارثة لي انا فيها.. طه: كلشي خليه عليا وزايدون نتي مزوجة علاشمن زواج كتهضري.. كندفع فيه وهو رامي بثقاو عليا وملصقني مع الباب.. جنة: اوف منك اطه اوف جا بلا يبوسني فعنقي.. جنة شد سنانك عندك شوهتيني مع خالتي.. طه: ههههههه انشوف... انشوف فين كيحيدلي فالكسوة ويهر فيا... حبسنا غير دقان فالباب..
كيهر فيا هنا ويشد هنا ويحيد فالكسوة من هنا ولد الهاترة مكيقاداااش...قاطعنا الدقان ..هنا ركابيا فشلو عليا...ش شكون....
ماما : هادي انا ابنتي حلي الباب نعطيك دوليبران شربيه على قبل صداع لي فراسك....
جنة : واخة اماما تسناي هاني غنحل...
جنة : ط طه سير تخبا تحت نموسية ...
طه : نعام اشنو شنووو هاد القامة كلها تخشى تحت نموسية المفترس بقدو وقامتو صافا با نتي ...
جنة : يصفيها ليك بغيتي تشوهني ....
طه : هففف هاهو غادي....مشا..تاكدت حتى هبط تحت ناموسية جاب الله قداتو مع ديك الكسدة لي عندو مااشاء الله....قديت حالتي لي رونها وحليت الباب على ماما...
جنة : احم اري اماما لهلا يخطيك عليا ازين صافي...
ماما: اجي قولي معامن كنتي تهضري دابا...
جنة : انا مامعا تاحد اراك عارفاني هبيلة ديما كنهضر مع راسي عاد غاتعرفي هادشي ...
ماما : همم واشربي دوا وسيري تنعسي ومتنسايش غدا كيف ترجعي من المعهد وجدي راسك باش نوجد ليك حمام ديال العروسة مبقا والو على تكاتيبتك نتي وطارق ونتي وجهك صفر مسقوط من دم وملي تسالي جربي شي قفاطن شراهم ليك طارق نشوفو لي يقدك فيهم باش تلبسيه نهار العقد ...
جنة : امتا خداهم علاش مشاورنيش....
ماما : قاليا هاد الايام بلا متخرجي حتى يكون هو وهو لي غيبقا يديك المعهد ويجيبك
جنة : ( بحزن ) واخة اماما....
ماما : بنتي ردي البال لراسك انا تايقة فيك وعارفة اش ربيت .....نبغي ملي يقيسك يلقاك نقية شريفة عفيفة طاهرة ( ايه الحاجة متخميش بنتك نقية وشريفة تاقربت تولي والي صالح هخخههه) الله يرضي عليك ابنتي ....يلاه تباتي في راحة الله...
جنة : ونتي من اهل الخير...بست ليها راسها ...مشات غير انا سديت الباب بساروت...لقيت بگيرة واقف وتم جاي ليا بخطوات بنضرة ممفهوماش...عنقني ...
طه : عمري انا عارف صعيب عليك هادشي ولكن كوني متاكدة كلشي غادي يتقاد تيقي بيا اي حاجة لي تسبب ليك الادى منخليهاش تاديك ولو كان على حساب حياتي ....قاطعتو...
جنة : ششش بعيد البلى والباس عليك ...انا ماقبلت نتزوج بيك ونسلمك راسي حتى تاكدت انني مستحيل نتفرق عليك واخة مكنتش عارفة تاحاجة فقط عارفة انك المفترس عضو من اعضاء المافيا هذا اخطر شيء بالمقارنة مع المواجهة لي غتكون مع دارنا ...شديت وجهو بين ايديا...واخة تشوفني خايفة ومرعوبة ملي جاي وملي يعرفوني مزوجة بيك واخة غادي نواجه مشاكل مع دارنا وبهادشي كامل لي قلت ليك الخلاصة هيا نبغيك تاكد انني عاطياك كامل ثقتي ....
طه : ابتاسم ابتسامة فرحة ضمني ليه حتى ضلوعي سمعتهم طرطقو وبعدني بقا كيشوف فيا ...وهاد المرة انا لي خديت البادرة وحطيت شفافي على شفافو بدينا في القبل لي وصلتنا لسرير ...
صبح الصباح حليت عيني تحسست بلاصة طه ملقيتوش ولكن لقيت ورقة في بلاصتو مخلي ليا فيها بلي مشا يقدي شي حاجة مهمة وفور ميسالي يعيط ليا طلب مني نرد البال لراسي طويت الورقة يلاه غنوض حتى صونا تيليفوني كان طارق بلغني انه على برا كيتسناني باش يوصلني المعهد ...افف ياك قال خدام واش غنبقى نمشي ونجي معاه يا ربييي على وحلة .....
في ماكن اخر وبالضبط في واحد الاقامة منعزلة على الاحياء ...خبط ايدو على الطابلة ....
جوزيف : مفهمتش علاش مقتلهاش وعلاش كان تابعها في الكوخ شي حاجة كاينة تما ....
لوكاس : سي جوزيف الوحيد لي يقدر يجاوبنا هو Leone Predator ( السيد المفترس)
ردوريگو : درنا خطا كبير اننا اطلقنا عليهم الرصاص كان علينا نفهمو منو اشنو كاين وعلاش مقتلهاش وعلاش طلب منا نجيبو ليه مراد وهو عندو اشنو زعما يكون سبقنا ولقاه ...
جوزيف : حنا كان الهدف ديالنا نقتلوها هيا .. ...كان عليك تقتلها فور ملقيتيها جنب المغارة لي فيها الحجر ...اي واحد كيقرب العلبة السوداء كيكون مصيرو الموت ...ومكناش غنوصلو لهادشي كامل ومكانش غيعرف بوجودها نهائيا ....خاصنا نبلغو Mr. Mysterious.... (السيد الغامض) هو لي غيقولينا اش نتصرفو معاه كيف مكان الحال هو كيبقى المفترس الشاف ديالنا....
رجوعا لجنة ....
بغيت نمشي لدار نجيب حوايجي وداكشي ديالي وبغيت نشوف صافية اشنو غدير من بعد منمشي انا منقدرش نخليها بوحدها تما حتى هيا عليها خطر....
طارق : متخافيش انا هضرت معاها وقلت ليها تجي لعندنا حتا هيا ...
جنة : هاااكاك علاش تصرفتي من راسك وعلاش ومصر على انك توصلني وتجيبني علاش ديما كتصرف وتعطي من راسك كن مسولت على صافية امتا كنت غنعرف واش انا معنديش الحق نقرر فتاحاجة ...
طارق : مالك على هاد الانفعال كلو انا مقصدت والو انا قلت ليك بلي هاد الايام نتي فخطر تلاتة من افراد اخطر مافيا في ايطاليا دخلو المغرب والهدف من هادشي انني نحميك غالبا غتكوني نتي لي مستهدفة وضروري خاصني نتصرف فاسرع وقت لانه ماشي فصالحنا حتى باش نعلمك بان صافية غاتجي كنت بغيت حتى نرجع لدار ونقولها ليك ....واجبي انني نحطك فعينيا ونسد عليك ماشي غير نحميك وخاصة ان الحجر مزال ماعطيتيه ليا معرفتش علاش كتاخري فالموضوع جنة جيتيني حبيبتي وخطيبتي مبغيتش نخسر ليك خاطرك الحجر خاص في اقرب وقت يكون عندي ومكرهتش يكون ليوم تسلميه ليا ...
انا : غير سمعت الحجر ضربتها بصقلة يا ربي طارق : دابا سيري دخلي تقراي اه ومنساش واحد السيد غادي يكون ديما فجنبك راه كيبان ليك واقف انا غنحضيك حتى تمشي لعندو متفرقيش عليه سمعتيني...
جنة : اوووففف مشكيلة هدي
طارق : هاد المشكيلة الالة حذرتك منها نهاااار اللول فاش ضربتك ملي تخاطرتي مع عماد الوكيلي ...يلاه نزلي...اجي لهنا ...منسيتي والو ...جاي بغا يبوسني غمضت عينيا سعاك باسني في حنكي حليتهم بان ليا ابتاسم يصحابني حشمت وانا را غير خفت لا تجيني شي دقة من حيت لا ادري من عند بگيرة هتهنههه...هبطت وهو مشا بسرعة البرق لقيت هذاك الحارس سلمت عليه وبدات مباشرة مهمتو فحمايتي ...وصلت لبيفي كنقلب على صافية لقيتها كالسة دايرة ايدها على حنكها ومهمومة سولتها مالها مبغاتش تقوليا اكتفات انها ضمني طلبت مني سماحة عييت معاها تقول علاش قالت ليا من بعد خليتها على خاطرها دخلنا لونفي ....
دازت هاد اليومين كاملة كنتسنى طه يعيط والو غبر ليه الاثر حتى من تيليفونو طافي تشوشت عليه ...قلت منديرش فبالي اكيد هو غيتصرف واعدني ولكن كل مكيقرب الموعد ديال العقد كيتقبط ليا قلبي خايفة لا نواجهم بوحدي ومكاينش لي غينصفني فيهم وكيفاش غنواجه طارق لي طول هاد اليومين وهو كيهتهت غير باليوم الموعود وكيفاش غنولي مرتو ومحسوبة باسمو وهو معارفش انني سلمت روحي وقلبي وجسمي لواحد اخور من شحال هدي ...فينك اطه فييينك ....

وصل اليوم الموعود بالنسبة لطارق اما بالنسبة ليا فهو اليوم لي غيتكشف فيه كلشي سواء بوجود طه او بعدم وجودو هاد الاخير لي معرفتوش لدابا فين غبر زعما يكون هرب اففف لاا منقدرش نفكر فهادشي مجرد تفكير فيه كيخلي قلبي كيضرب بالجهد منتوقعهاش منو ومستحيل يديرها او حتى يفكر فيها هو واعدني وانا تايقة فيه لاخر نفس ...ولكن فينهو مبقا والو على العقد شوية وغتجي الكوافورة ويقادوني ويجي العدول بقيت كنمشي ونجي فبيتي نمشي ونجي حتى دخلت الصافية ...
صافية : متاصلش ..
جنة : اهاء اهاء وكناكل في ضفاري ..اشنو زعما هرب لا لا ميديرهاش ميقدرش مستحيل اهئ اهئ...
صافية : والى مدارهاش صافي مبقاش بغاك لي عليك درتيه تسنيتيه غادي تستسلمي وتزوجي بطارق...
جنة : كيفاش نتزوج بيه كيفاش مستحيل...
صافية : وعلاش مستحيل داركم باك مك كلشي كاين كيفاش مستحيل كيفاش غديري حتى ترفضي ماعادا الى كانت شي حاجة اقوى من هادشي...جنة علاش مستحيل...
جنة : حيت ببساطة انا حرم طه على سنة الله ورسوله حنا مزوجين بالقانون وبالشرع وب ...حدرت راسي ...وبكلشي...
صافية : شدت على فمها...كيفاش وامتا وعلاش مقلتيهاش ليا...
جنة : لمن نقولها لمن لعززين لجنون فين لقيتك انا فين بقيت لقيتك وليت كنشوفك ساعة فنهار والبقية غابرة دالحة دوي لمن نقولها هااا...
صافية : سمحي ليا ولكن كان عندي سبب قوي لي خلاني نغبر عليك ..اهئ اهئ...جنة : ششش مالك علاش كتبكي اش وقع ليك حتا نتي دوي تكلمي هاد الايام ماشي على برجك ماشي صافية لي كنعرف جيني نيشان بلا مقدمات مالك...
صافية : غاد نقوليك الحقيقة ولكن واعديني تسمعيني حتى الاخير... جنة : همم قولي ...
صافية : درت علاقة مع مراد اهئ اهئ
جنة : اشنووووووو ... صافية : خليني نكمل حتى الاخير... جنة : اوك هضري من بعد ونتفاهمو...
صافية : تلاقيت بمراد بعد ماعرفتو انه جا معاكم سلمت عليه وبقينا مرة مرة كنتلقاو وكل مرة كيبين ليا انه معجب بيا حتى تعلقت بيه وليت كنبغيه لدرجة الجنون وواعدنا بعضياتنا نتزوجو ....طلب مني شحال من مرة نمشي معاه لدار كان كيتلقا مني رفض ديما حتى الاخير معرفتش كيفاش حتى قنعني تقت ومشيت معاه لوطيل وقع ما وقع....هبطت راسها...ومن داك الوقت فاش اختفى الحجر وهو غابر ليه الاثر هيا فاش جيت سولتك على رقمو او عنوان دارو...
جنة : حمااارة علاش هزت ايديها تالسما بغات تنزل عليها حتى سمعت دقان وتحل الباب كانت مماها والكوافورة جايبة معاها قفطان باش يوجدوها....
جنة : بالحس ...سيري من قدامي دابا حسن ليك وحريرتي نفكها راسي ...ومن بعد نشوف حريرتك حمااارة مشات صافية وهيا حادرة راسها وخرجت...
ام جنة : بنتي ها البنت جات غتكلف ليك بكلشي الله يسهل عليك وفكي ديك الغوباشة معرفتك واش عقد ديالك هذا ولا عزا ...
مشات ماما والكوافورة تكلفت ليا بكلشي دارت ليا سوان فيزاج فالدار ردات وجهي كيشعل هادشي كلو كديرو وانا مرفوعة دموعي شاقين طريقهم في خدودي بقا فيا راسي وكيفاش غنرتابط بواحد وانا مرتابطة قبل باخور ياربي فينك اطه ملقيتي امتا تغبر يا ربي يكون عارف اش واقع ليوم ...داز الوقت لي محسيتش بيه حتى لقيت راسي واجدة
فابهى حلة شعري ومكياجي وتاج فوق راسي كلشي مقاد ...دارت ليا مكياج غالب عليه الاسود وفيه لمسات من بوردو و الذهبي لان القفطان كان في البوردو مطرز بالصم فالذهبي ومشطة شوية هابطة طلعت واعرة بمعنى الكلمة لكن ما فائدة هادشي ولي كنبغي مكاينش وماشي هو لي غنعقد معاه حتى الى محضرش انا غنوقف هادشي بنفسي ....جات ماما بلغتنا بان العدول وطارق كاينين وصلو باست ليا ماما راسي ودعات معايا وعينيها مغرغرين...خرجوني بالصلاة وسلام حتى لعند لعدول قشعت صافية كالسة بعيد غير شافتني هبطت راسها ...وطارق لي كان في ابهى حلة هو الاخر كان وسيم لدرجة كتفتن اي وحدة تمناه لكن خسارة قلبي عمر بغيرو ....جلسنا عند العدول بدا فخطابو كان كلشي عادي وحتى العدول كيهضر عادي بحكم ان طارق كان دافع الوراق ديال زواجنا شهر هادي مكانت كدل تاحاجة على انني على دمك واحد اخور ....سول طارق على صداق خلاه مفتوح نحط المبلغ لي بغيت ...كان عند راسي بابا ملي كمل العدول الاجراءات سولني واش موافقة بقيت مدة من زمن كلشي كيتسنى فيا هزيت عيني فطارق شفت فيه بمعنى سمح ليا يلاه بغيت نرفض جتى سمعت...
كيفاش غتزوج وهيا على دمة رجل اخور....كلشي دار جيهة الصوت....
انا : ططه
كلشي دار جيهت صوت من شدة الصدمة ديال شكون لي دخل ونطق في اخر لحضة مركزوش على اشنو قال بالضبط ....
جنة : ط طه
طه : وي طه راجلك على سنة الله ورسوله ..
طارق : كيفاش كيفاش اش كتخربق جنة اش كيقول ...
جنة : اه انا مرتو تزوجنا اكثر من سيمانة هذي ...
طارق : كيفاااش وهاد العدول ياك كنا غنتزوجو دابا....
طه : حنا مزوجين وكلشي موثق ...وزواجك بيها حتى ولو تم كان غيكون باطل الى بان العقد ديال زواجنا يعني جنة مرتي شرعا وقانونا ...
طارق : جنة قولي هادشي كدوب عفاك قولي راه كدوووووب كدوووووووب....
جنة : الصمت ...
طارق : ونتا درتك صاحبي وتقت فيك امنت ليك وحسبتك راجل ودخلتك لعائلتي كيفاش عطاتك خاطرك....
اب جنة : ياك ابنت لحراام هادي هيا اخرت تربيتي وتيقتي فيك تقة تامة لي عطيتك...
جنة : اهئ اهئ بابا انا ماعمرني بغيت ولا نبغي طارق طول حياتي كنت معتابراه خويا لا اقل ولا اكثر...انا كنبغي طه وهو لي بغيت نكمل معاه حياتي .....
اب جنة : معندكش الوجه علاش تحشمي كتقولي هاد الهضرة في وجهي ..جبد صمطة بغا يضربها هزها حتا لسما وشدو طه من ايدو ...
طه : مدام هيا مرتي ماعند الحق لحتى واحد يمد ايدو عليها ولو على حساب حياتي خليني محتارمك
طارق : ( دار ايديه على ودنيه كانه كيرفض يسمع اش كيتقال حس بماس كيضربو فيه من حر الالم طاح على ركابيه ودموعو شلال)....كيفاش قدرتي كيفاش عطاتك خاطرك توهميني وتستغليني علاش اجنة علااااش ..
جنة : اهئ اهئ سمح ليا ....
طارق : سكتييي
ام جنة : الى سمح ليك هو حنا عمرنا منسمحو ليك حطمتينا حطمتينا الله...اهئ اهئ....
جنة : ماما عفاك لا لااا...
ام جنة : حيدي من قدامي ....مشات طلعت لفوق ...اما خالت جنة فمن صدمتها بقات غير كتشوف بان ليها ولدها طاح مشات تجري لعندو .... قربت ليه جنة...
جنة : طارق اهئ اهئ عفاك سمح لي...
خالة جنة : خرجي عليا من هنا خرجيييييي منبقاش نشوف كمارتك كيف حطمتي ولدي منسمحش ليك الى يوم دين خرجييييي...دفعتها حتى طاحت ...
طه : مشا يجري لعندها وقفها...يلاه اجنة نمشيو بلاصتك معايا وفجنبي غايجي واحد نهار وكلشي يتقاد ....يلاه ...جرها غادي بيها حتى وصلو لباب خلاها واقفة ورجع لعند طارق...
طه : انا جنة بغيتها ملي كانت فايطاليا يعني قبل مديرني صاحبك ودخلني لعائلتك جنة اعتابرتها ماشي غير حبيبتي هيا روحي وجيت باش نحضيها ونكون معاها وفجنبها مهما طال زمن فقط لا غير ونتمنى مع الوقت غادي تفهمني والى فعلا كتبغي جنة فغادي تفهمني وملي تشوف فعينيها غادي يبان ليك الفرق ولي كيبغي الطرف لاخور فكيبغيه يكون سعيد حتى ولو كانت على حساب تعاستو....مشا جر جنة وخرجو خلاو الكل في حالة ذهول لي محطم ولي مصدوم ولي مقهور ....
بعد يومين ....
جنة جنة عمري فيقي ..حبيبي فيقي تفطري حتى لين غتبقاي سادة عليك واش انا واعدتك كلشي غيتقاد وانا عند وعدي ووعد الحر دين عليه وكلمتي كلمة رجال ونتي عارفاني مغانخدلكش ...غير مسالة وقت اعمري حلي الباب ها الفطور واجد واش هكا غاتبداي اول ايام ليك فدارك ...جنة جنة شوفي بلا متعصبي ديلمي حتى انا كتر منك لي يمسك يمسني ولي يضرك يضرني بالضوبل عليك حليييي....غانحسب حتى لتلاتة محليتيش غنهرس جد مو انا كاع وحلي واحد جوج....تحل الباب ...
طه : مالك على هاد الحالة كلها يومين ونتي مكتاكلي مكتشربي خليتك على راحتك ولكن حتى لين اجنة حتى لين....
جنة : حتى يسمح ليا بابا وماما وطارق اهى اهئ...
طه : انا مغنتعصبش عليك نهائيا لانني مدرك ان طارق كيعني ليك وعارف انك خطاتي من الاول باستغلالك ليه حتى رسلك لايطاليا ولكن نتي كتقتلي راسك واش مهامكش انا مبغيتيش تكوني قوية باش ملي تصالحي مع داركم يلقاوك بيخير مبغيتهمش يقولو ديتي لينا البنت وجوعتيها تا ولات كي سفود خاصك عا خروف يديروه فيك وارا برع لشوا...
جنة : هههه ....
طه : ايوى هكاك ضحكي مبغيتش هاد ضحكة تفارقك نهائيا اجي اعمري لعندي....عنقها وخشاها بين ضلوعو قبل راسها وخشا نيفو فشعرها ...هز عينيه بنضرة كتحمل معاني كتييييير ....
طه : كنواعدك في اقرب وقت غادي نصلح كلشي وصل لوقت لي نحصد فيه داكشي لي زرعت لسنين.........يلاه فطري ووجدي راسك باش نديك المعهد الفنكوشة يومين ممشيتي ليه ....
جنة : احم نسيت طارق قبل العقد طلب مني نعطيه الحجر في اقرب وقت فاي لحضة يقدر يطالب بيه وانا شاكة ان مراد يكون ليه علاقة فاختفاء الحجر ...عاودت كلشي داكشي لي قالت ليا صافية ...
طه : الحجر مقدرش ياخدو مراد بقا غير عندكم فدار انا استنتجت هادشي فاش جات صافية عنذك وطلبت عنوانو...ديك ساعة جبتو واعتارف ليا ولكن مقدرش ياخذو ...الى بغيتي نمشي معاك تعطيه ليه...
جنة : انا نوريه فين كاين وياخذو راسو معنديش استعداد باش نواجهو ... ...
طه : هز ليا راس وباسني فمي بوسة خفيفة...عمري يكون خير....والحجر هاهو جبتو معايا مقدرتش نخليه تما بعد مامشيتي عند خالتك اضطريت ندخل لدار وناخدو....
مشيت فطرت بزز كليت باش نوقف على رجلي ونكمل داكشي لي قاليا طه انا تايقة فيه وعارفاه عند وعدو هداكشي علاش سمعت ليه من الان غانتخلى على العناد القاسح لي فيا لانو ادى ناس كتيرة وكانت اقرب ناس ليا....بدلت حوايجي قاديت حالتي جمعت شعري ودرت ميكاب المعتاد ديالي وبارفاني بغيت نبان ليه قوية باش حتى هو يستمد قوتو مني فور ميشوفني فرحانة....خرجت لعندو لقيتو حتى هو موجد راسو وكيتسناني حدا طوموبيل خرجت لعندو حتى كنتفاجئ جاب معاه شي تلاتة من رجالو كل واحد كد طه فالعرض والطول لكن شوفتهم فشكل تقتلك بالخلعة واقفين حدا طوموبيل كحلة دات الدفع الرباعي من نوع hummer H3 جا لعندي باس ايديا وركبنا فاتجاه المعهد ....غير وصلنا بقا يوصي فيا خرجت بان ليا داك سيد لي عينو طارق حتى هو كيتسنى قاليا طه خليه حتى هو مزيان يكون ووصى هدو يحضيوني من بعيد ....سلمت عليه ومشيت دخلت المعهد حتى لقيت مفاجاة قدامي .....

لقيت مفاجئة قدامي ...معرفت نتوخر ولا نزيد ..التقت الاعين....
جنة : طارق !!!
طارق : حدر عينو ونطق بلا ميشوف فيا ...احم ممكن نهضر معاك جوج دقايق ونمشي فحالي...
جنة : و و واخة احم اجي لبوفي ونهضرو...
مشينا كلسنا في المقهى ديال المعهد ...بغيت نطق حتى قاطعني...وعينيه مكيشوفوش فيا...
طارق : جيت نقوليك خاصني ناخذ الحجر نسلمو ويفضل تعطيه ليا اليوم ...معاش غندوز ناخذو...
جنة : واخة ليوم غانجي انا وط.. احم ليوم غانجيبو ليك لدار...
طارق : لااا لا انا ملي تخرجي من المعهد نعيط ليك وندير معاك فين تعطيه ليا ...بغا يوقف حتى شديتو من ايديه...
جنة : اهئ اهئ طارق عفاك سمح...
طارق : جر ايدو بجهد تزير ولاو عروقو خارجين وعينيه حمرين حتى بانو عينيه زرقين بشكل مثير ...ملي ناخذ لحجر نساي شي واحد اسمو طارق سمعتيني متخلينيش نخرج عن طوعي وندير فيك شي عاهة...هز جاكيط وساروت وتيليفون وزاد خلاني غير حالا فمي وعينيا دايزين بدموع...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)   السبت يوليو 29, 2017 9:11 pm


في ايطاليا.....
الشخص : Quali sono i vostri ordini, signore ماهيا اوامرك سيدي....
Mr. Mysterious (السيد الغامض): Ti dirò in seguito, non faccio qualcosa adesso ساخبركم فيما بعد لا تفعلو شيئا حياله الان...
الشخص : Signore, come si desidera كما تريد سيدي...
السيد الغامض : Vai ora انصرف الان....
~~~~~~~~~
كملت الحصص ديال اليوم فالمعهد،،، طول اليوم ملمحتش عماد الوكيلي اما الصافية فجات ولكن كلست بعيد عليا مبغيتش نهضر معاها مزال حتى نشوف اشنو غيدير طه مع مراد واعدني انه يحل مشكلتهم في اقرب وقت...كملنا حسيت براسي ضارني بزاف من كترة البكا .... مشيت لطواليت غسلت وجهي وحطيت ايدي على قفايا عاد حسيت براسي شوية ....خرجت من طواليت غادية حادرة راسي كنقلب على تيليفوني فصاك معرفتش كيفاش حتى خرجت فشي حد لولا لطف الله وايدو لي حاوطت خصري فالدقيقة 90 كنت غنجي على راسي جرني ليه وهمس ليا فوذني....
هادي المرة الثالثة لي انقذتك فيها واش انا غنبقى غانقد فيك...هههه...
جنة : المرة الثالثة ....رجعت بيا الذاكرة لور ....هيييي صاحب الضل الطويل
نعم هو بشحمه ولحمه ههههه....
جنة : كيفاش نتا هو لي كنتي داك اليوم فنادي ليلي ديال موريس....
طه : وانا لي كنت خليت الكوف ديال سيارة محلول حاولت ما امكن باش نخليك تنجحي فانك تبعي رجال ديال مويرس حتى وصلتي لعلبة سوداء لي كاينة فلعبة الماء لي هيا....
جنة : الميناء الصغير لي فيه المغارة ...
طه : تماما ....
جنة : وعلاش ماقلتيش ليا هادشي حتى لدابا ....
طه : هممم جنة انا قبل مكنتش كنقوليك لانني كنت خايف عليك جنة انا بغيتك من اول مرة شفت صورة ديالك نهار جابوها ليا رجالي فالملف ديال تقرير عليك كامل تما شي حاجة فنفسي كتقوليا هاد البنت فيها شي حاجة وكنت فور مكنعاود نحل الملف ديالك كنحس بقلبي كيضرب ،،،وفاش عرفتك كتحومي عالحجر درت عليك تحريات سرية يعني كلفت رجال غير لوكاس ورودريكو يبحثو عليك فالسر تما عرفت انك كتبحثي عالحجر لغرض القراية انا عارف عليك كلشي قبل متعرفيني وتما واعدت نفسي نحميك من هاد الذياب ديال المافيا...ودابا كنقوليك كاع الالغاز لي فيا والغموض كنوضحهم ليك شوية بشوية ....هز ايديا حط وجهو بينهم ...انا واعدتك تعرفي عليا كلشي وهانا عند وعدي فقط خلي الوقت لي يبين ليك وانا اكيد ماحتال تصالحي مع داركم تكوني عارفة عليا كلشي واخة اعمري....
جنة : شفت حتى عيييت ....بقيت مدة مركزة فعينيه لي كيبان فيهم بريق الصدق والحب الدافئ والعشق .....مكان في ايدي غير نبتاسم ليه ابتسامة رضا وابتسامة ثقة لي كنعطيه كل نهار....هو فهمني واكتفا انه يضمني ليه ونكملو طريقنا لبرا ....حتى قاطعنا صوت تيليفونو شاف فيه ....
طه : جنة سيري سبقيني دقيقة ولحق عليك...غمز هداك ومشاو معايا....طلعت لسيارة ...بقيت فيها مدة جاني الملل حتى ملقيت مندير جبدت عكر احمر هبطت مراية السيارة لي قدامي عكرت عجبني العكر معرفتش علاش داكشي لي جاني جاني عالعكر بقيت عكر يا متعكر حتى فمي ولا يشعشع ....عجبني وخليتو رشيت بارفاني قاديت شعري ورجعت داكشي لصاك حتى بان ليا بگيرتي جاي ....ركب...
طه : اممم يلاه مشينا ....
جنة : اه مشينا اه باش منساش جا طارق صباح عندي بغا الحجر...
طه : كان حادر راسو مضارب مع سانتير...حتى هز راسو ...طارق كيفاش امتا...بقا مكوانسي ...لمك اش هداكشي فداك الفم ...
جنة : زوين احبيبي ياك موااح ...اشنو نديرو مع طارق...
طه : دار ليك نتي وياه اجي لمك هنا غاتمسحي عليا داك زبل فزنقة ممنوووووع ديرييييه سمعتيني...
جنة : اهئ اهئ ولاااش كتغوت عليا معنديش كلينيكس ...
طه : واش كندير انا حسن من كلينيكس خيرنا ميديه غيرنا اجي لمك...طار عليا بقبلة جبد ليا فيها ريقي وبقج ليا فيها شنايفي حتى حسيت بفمي هاجر ....ودابا ولا ناتيريييل بيبي...مرة جايا لقاه في فمك نطيرو ليك....
عئ هئ ولا ناتيرال.. وليت كلون محيط فمي كلو تخلط.... وحمار.. وهو شابع ضحك.. فيا ولكن غير عليت راسي فيه وفقصتي تحولات هستيرية ضحك.. وهو كتر مني شوهة شوهة ..مع اللحية والحمورية منظر كيخليك تضحك بلامتحس.. مقلتلو والو كيتلفت يشوف فيا ويكشر بمعنى شنو.... كنحرك راسي بمعنى والو وندور جيهة الشرجم نموت بالضحك... فوج عليا وخا فغمرة داك الضحك كنحس بدميعة كتشق طريقها كلما كنتفكر ان فرحتي مكملاش بلا اهلي.....
غادين في طريق حتى سمعت تيليفوني كيصوني لقيتو طارق ...وريتو لطه اشار ليا براسو زعما جاوبي...
جنة : الو طارق وييي اه انا غادية لدار دابا ...واخة ندوز لدار نهز ديك الامانة يعني ساعة تلقاني عندك فين لقاك...ها اااه اوك اوك...ان...طييييط...
طه : اشنو قاليك...
جنة : قاليا بعد ساعة يدوز عندنا لدار يفضل نعطيوه ليه فدار ماشي فمكان عام ...
طه : اوك مبقا والو ونوصلو....
بعد ما وصلنا لدار طلعت ديريكت بدلت حوايجي ولبست بيجامة طويلة ...جبد ليا طه الحجر وصلت ساعة بالتمام حتى سمعنا صونيت....
مشيت حليت لقيتو هو...
جنة : احم طارق دخل...
طارق : لا عطيه ليا غير هنا...
جنة : ولكن غير دخل ونعطيه ليك فصالون ...
طارق : لا قلت ليك عطيه ليا هنا صافي متعاوديش معايا لهضرة...
جنة : واخة واخة...مشيت بجرا خديتو من بيت نعاس لقيت طه كيلبس فحوايجو ومقاد الحالة ريحة بارفانو عاطيا اجلت نسولو فين غادي حتى نعطي لامانة لي كانت كل هاد المدة على عاتقي وسبابي فكل المشكيل الا حاجة وحدة لي زوينة بيها تعرفت على طه....هزيتها وديتها ليه خداها من عندي وهو ينطق...
طارق : هههه مبروك عليك زواج ...عالاقل هو غيكون حسن مني مكفيك وموفيك من كل جوايه....
جنة : شديت ليه فايديه ...طارق اهئ اهئ عفاك سمح ليا من....نتر ايديه مني بالجهد حتى كنت غنطيح ....
طارق : متمديش ايديك عليا العاهرة ح.....مع الكلمة الاخيرة سمعها طه ....بان ليا طارق مجبد في الارض وطه فوق منو....
ناض طارق لي لا يقل على طه فالقوة طيحو وردو تحت منو نزل عليه بالونية كيعطي وانا كنغوت كنا في اقامة خاوية فيها غير حنا كانت كلها لطه مخليها خاوية ....بقيت نغوت ونفك فيهم وهما والو بقاو يعطيو لبعضياتهم حتى كل تلاح فجيه...
طارق : ناض وقف كيلهث...من هاد الدقيقة متبقايش تجبدي سميتي ولا تشوفي كمارتي نساي شي عائلة عندك مك ولا خالتك ولا باك نتي والو بالنسبة لينا ميتة سمعتيني غانحاول نساك باش مكان غانحاول نزعك من هاد القلب كان فيا ميقتلك ولكن منوسخش ايدي فوحدة بحالك...كان جاي ليه طه رديتو....
طه : غبر من هنا قبل مندير فيك شرع ايديا ...
مشا طارق لي فلداخل ديالو كيف الطير الجريح المكسور صدقوني الى قلت ليكم متقلقتش من الهضرة لي قال نعم نستاهل كل كلمة قالها وبلا منقوليكم نتوما بنفسكم حضرتو لكلشي وشاهدين بالي انا سبب الاول في هادشي الخلاصة نخليها الايام لي غادي تداوي الجراح....دخلت طه لي كان نيفو دايز بالدم ووحدا فمو مجروح ....داويت ليه في جو غالب عليه الصمت ....حتى كسرو صونيت تيليفونو شافو قطع...درت ليه سبارادرا...
طه : انا غنمشي جهد ساعة ورجع منتعطلش...
جنة : فين غادي...
طه : حتى نجي وتعرفي....
اكتفيت بالايماءة....مشا هو وانا مشيت جمعت روينة وطيبت العشا ...دازت ساعة حتى كنسمع تقرقيب سوارت في الباب عرفتو غايكون طه ما ان قربت الباب حتى كنسمع في الهضرة وضحك.... مشيت ناحية الصوت حتى كلمح شخص لي ماضربتش ليه نهائيا وابدا الحساب انه يجي لعندنا....اااش هاد الزبل تاني
اوففففف هادي لاش جات تاني لااااش يا ربي صبرني........ولد المجوطة داخل يفرنس معاها شاف فيا وجاي حال ليا دراعو زعما فاجأتك .....يعطيك الحكة في المعلم وقلت ضفار وقلت الحيوط حرشين والفراشط وقلة الدوا ويتسدو الصيدليات وتجهل يا ربي وتندم على نهار لي فكرتي تفاجئني انك تجيب ايما يوميييييك بغيت ليك العذاب نتا وياها ....
طه : حبييبة مفاجاة فالصراحة كنت بغيت نقولها ليك مي ايما مبغاتش قالت ليا بغات تفاجئك ههه...
ايما : paradis او جنة هههه جات عنقتني...شفت في طه مورا ضهرا بشوفة واخة على مغميتك...
طه : بالاشارة ...شدرت انا ....
ايما : لباس عليك ...مبروك زواج...
جنة : اااههههه شكرا الله يبارك فيك ...
طه : اممم كنشم ريحة طياب بنينة اشنو دارت حبيبتي العشا...
جنة : اههه ايما تفضلي مرحبا بيك انا نمشي لكوزينة نوجد اتاي بيدما وجد العشا كلسي دار دارك....
ايما : ميغسي بوكو ما شيغي...اوووه داركم زوينة ...
جنة : ميغسي دار دارك..احم طه اجي معايا عفاك...
طه : الصمت...
جنة : اههه طه طه اجي معايا...
طه : و واخة...عذرا ايما...
ايما : خذو راحتكم...
مشيت انا لكوزينة ولهيب خارج مني ....مشيت بان ليا واحد الموس ديريكت هزيتو دورة لي درت ديريكت تحط ليه على صدرو...
طه : هيييه هييييه بغيتي تقتليني...
جنة : اش بان ليك مكرهتش ونكدب عليك هااا...
طه : قرب ليا وتسخاي بحبيبك...همممم...
معرفتش كيفاش حتى حيدو ليا وهوووب انقض عليا بقلة يبوس ويمص ويجر وحتا انا تجاوبت معاه لويت ايدي على عنقو بقينا بوس يا ماتبوس حتى هزني فوق بوطاجي ونزل لعنقي كيبوس فيه ويعض عضيضات خفاف حتى بديت نتاوه ونين نسينا لعشا واتاي وسيدة لي جات ونسينا الوقت ...عشنا فعالمنا زكل نقلبوها جهاد النكاح لولا تحنحين لي سمعنا....دفعتو عليا....
جنة : هه ايما
ايما : جوسوي ديزولي غير بغيت نعرف الحمام فين جا ...
طه : اجي معايا نوريه ليك....
جنة : انا شوية ونحط اتاي ...
وجدت اتاي لقيت طه وهيا مجمعين عالضحك وتقشاب حطيتو ليهم بغيت نمدو ليها حتى خطفو ليا من ايدي وعطاه ليها وحط ليها الحلوة وحط لراسو وخلاني انا بلاكة مفكرش يعطيني حسيت بدموع واقفين ليا فعينيا على وشك يهبطو وغصة في حلقي كمدتها وكبيت ليا كلينا فجو الضحك بالنسبة ليهم هما اما انا طول الكلسة متحشاهش ليا وصل وقت العشا تعشينا تعاود نفس سيناريو معرفتش علاش حسيت بغيرة مضوبلة على العادة بغيت نكون المدللة الوحيدة بغيتو يقيسني انا يضحك معايا انا فقط وعاد كمل عليا انه عطاها هيا الوقت الكامل كيقوليا عقلي شي حاجة وقلبي كيقوليا حاجة وانا وسط هاد الصراع ....
صباح يوم جديد اليوم الموالي لي تلى يوم مجيئ ايما فقت لقيت طه مكاينش كانت ساعة سبعة ديال صباح ....نضت دوشت وتوضيت وصليت مشيت لكوزينة لكوزينة نطيب الفطور وجدتو وحطيتو قلت اكيد غايكون خارج يقضي شي غراض مشيت لبيت ايما دقيت مجاوبتنيش اضطريت نحل الباب لقيت بيتها مجموع...مشيت لكوزينة حسيت بجوع كتير مقدرتش ناكل قررت نصبر حتا يبانو بقيت كنتسنا ساعة حتى جاني نعاس فوق الكرسي مشعرتش براسي حتى غفيت ما وعيت الا على لمسات طه كيفيق فيا حليت عيني شفت فيه...
جنة : شحال هادي فساعة...
طه : اممم هدي العشرة علاش مفطرتيش علاش تسنيتينا حنا فطرنا خليتها ليك فورقة فوق الكوميدينو....
جنة : صافي انا هنا القردة طلعت....فطرتو واينا كوميدينو هااا اينا كوميدينو وعلاش تفطرو وانا لا علاش خليتيني بوحدي علاش متفيقنيش حتى انا نفطر معاكم...هممم
طه : حنا مشينا درنا سبور برا ملي كملنا قلنا نفطرو برا ونرجعو لدار مفك...
جنة : هههههه سكت صافي سكت مبغيت نسمع منك والو سير فطر ولا كلس حسيت بدوار خفيف نضت من الكرسي بحال سكران حاول يشدني طه بعدتو عليا...ههه حيد ايدك متقيسنيش اصلا انا حاسة انك معندكش سوق فيا نفطر ولا نموت انا كاع براكة غير نتا دي عليا هاد صفريطة ( كنهضر بالدارجة هيا مفهمتنيش حدها شافتني كنتناقش معاه انساحبت انها عندها شي غرض برا خلاتني انا وياه بيناتنا) دورها وفطرها وانا خليني اه اه ههه ياكما نخلي ليكم دار ديرو فيها مبغيتو اااه اجي علاش منخليش ليكم حتى لبيت تولي تجي تنعس فيه معاك و....محسيت براسي حتى نزلت عليا صفعة بان ليا ضو والبرق فيها ماعقلتش على راسي حدي سمعت طه كيغوت وكنشوف فمو كيتحرك موراها فقدت الوعي....
حسيت براسي ممدة ففراشي وشخص حدايا كانت جبهتو علا جبهتي وايدو مطوقة ..كرشي ..تملمت بشوية.. طه: حبيبتي.. فقتي.. جنة: ايي تقاديت فالجلسة حيت غنبدا اطلاق النار خصني نكون مستعدة... لا مافقتش وياريت كن مافقت باش منشوفش حقيقتك وكل مرة نتصدم بحاجة... بسبابك خليت كلشي ونتا قلتي هادي عزلتها علا اهلها الا ندير فيها مبغيت وليتي تخوني فقلب داري وتضربني علا قبلها هئ هئ كن غامت ..طه: سكتي سكتي كيسد فوذنيه معمرك تقولي هاد الهضرة اوتدعي فراسك.. كتقطعيني بيها انا والله ماخنتك... والله مخنتك ثيقي.. فيا... مكنتش ناري نضربك بغيت نسكتكت بشوية ..ولكن معرفتش كيفاش مشات بداك الجهد.. جنة: جهد نيت لي خلاني نفقد الوعي من الصباح حتال العشية
طه: مغيبتيش من دقتي غير جبتي السبة عليا كيهدر وكيبتسم حسيت بيه كيستفزني
جنة:..حيد من قدامي انا غنمشي... لدارنا واخا نعرف نطلبهم ونبوس ايديهم ورجليهم باش يدخلوني
طه: جلسي فين غادة تبتي شوية وزايدون هادي دارك نتي اذا مابغيتينيش نبقى نمشي... جنة: هاذشي نيت لي بغيت... وقف بلا يمشي جنة: جلس الارض ونتا باغي غافوقاش تمشي معاها.. طه: جنننااا وراني حلفت ليك... هههه دبا واش ننشي ولا لا؟؟ جنة: جلس هنا متخرجش من البيت ولكن متهضرش معايا ..طه: نجيب لحبيبتي تاكل ..جنة: محبيبتكش... طه: نجيب لحياتي تاكل جنة: لاا محياتكش ..طه: صافي هي نجيب لمرتي تاكل.. جنة: انا ماشي مرتك يالاه.. طه: هههههه صافي انا غادي نجيب لمامات ولدي ياكل.. حل لباب وخرج للكوزينة... كيضحك.. جنة: لهلا يخييك صافي انا قررت قرار لا رجعة فيه... معمرك مازال تحلم تقربلي او نحمل من..منن...منك...اش قال هذا.. شفت فوق الكومودينا بزاف دالادوية والفيتامينات مازال جداد... وحداهم كارت فيزيت ديال دكتورة نسائية... فزيت من بلاصتي... وقفت عليه فالكوزينة كيدندن.. جنة: شنو هذشي.. طه: حبيبتي علاش نضتي من بلاصتك..الدكتورة قالك خاصك الراحة... وهاديك كارت فيزيت ديال الدكتورة لي اقترح عليا تابع حالتك.. جنة: كيفاش تتابع حالتي مالي مريضة وعلاش هاد التخصص متقولش ليا.. بلي.....طه طلق لي فيديه... وجا لعندي فتح ايديا بزز وعنقني... عنقني مزيان وعلاني لعندو.. وهمس فوذنيا.. طه: تماما حياتي.. جاينا بيبي.. غنوليو اب وام.. فالقريب ..وياريت هاد الخبر يفرحك قدما فرحني... ياريت منسمعش حاجة منك تخسرلنا النهار... بعدتو.. عليا. .. وانا دايخة.. جلست علا الكرسي حطيت ايدي فوق الطبلة وشديت بها راسي.... هو جر الكرسي لي حدايا وشد ايدي لاخرة.. كيدوز ايدو بشوية عليا وعينيه مراقبيني بحنان...ممزوج بتخوف.. كبير من شنو غنقول.. جنة: طه ميمكنش ..طه: علاش ميمكنش حنا مزوجين جنة: ولكن احنا مازال هاربين وملاحقين من المافيا... وقريب يوليو البوليس اذا تشدو وعتارفو عليك ..وانا مازال مكملت قرايتي وعايشة تقلابات نفسية من جيهة عائلتي حنا ممستقرينش غناذيوه وغنظلمو طفل معندو حتا ذنب غير انه ولدي وولد المفترس.. طه: جنة.. جنة شوفي فيا... واش كتيقي فيا.. تعطلت باش نجاوبو حتا حسيتو تحبط.. ولكن اوميت براسي بمعنى اه فالاخير.. طه: بابتسامة كنواعدك منخلي حتا حاجة تاذيك اوتاذيه... قرايتك مابقاش بزرف وتساليها ..وعائلتك قريب نصالحكم كنواعدك... اما المافيا كيفما ماخليتهاش توصلك مرة.. منخليهاش فاي مرة... فمابالك ..ونتي حاملة بولدي درجة خوفي وحرصي غتضاعف.. نتي فقط ديها فصحتك.. حتا يستقر ويتبث الحمل... وموراها نديرو لي بغيتي.. جنة: لي بغيت لي بغيت.. طه: اه اه.. جنة: جري علا ديك الزبلة ديال ايما.. طه: بلا يهضر وهو يتصدم... بقا كايشوف مورايا عرفتها مورايا.. وانا نحول الحوار للغة بيضاء تخليها تفهمني.. جنة: حبيبي فالصراحة انا فرحانة لي حاملة فكرشي طرف منك.. احبيبي. كنموت فيك.. طرت علا بمو.. ببوسة وهو تجاوب معايا عادي هتهه.. بعدت عليه وانا نقول: فوقاش غتمشي ديك ايما طولات عندنا.. طه: الصمت..
ايما من خلفي: قرييب.. ومبروك..
ايما: قرييب.. ومبروك... موسيو طه ومدتم جنة.. جنة: اوه نتي هنا سمخيلي مقصدتش اجي تاكلي معانا.. ايما: لا لا سبقتكم.. انا غننتقل لاوتيل اليوم حبيت نخبركم.. جنة: اوك احبيبة لي يريحك... طه: للااا ماعندك فين تمشي.. جنة: كيفاش لا.. انا خاصني الراحة ماشي عاد نشقى علا ضيفة.. ذه: جنة سكتي ايما غتكون فخطر كبير اذا مكنتش قريبة ليا.. جنة: اششش كتخربق كيفاش ..قريبة لك وقفت بالجهالة ..كنت غنطيح .كن مشدنيش ..وزير عليا...جنة: طلق مني هئ هئ طلق مني... طه: جنة سكتيي..وزيدي لبيتك ترتاحي... جنة: مغادة فين بعد عليا زول ايدك.. متقيصنيش.. ايما: موسيو طه كنشوف ان ماشي غير وجودي هنا لي خالق مشكل... ولكن طبيعة العلاقة بيني وبينك مدام مشرحناهاش لها..عمرنا مغنتفاداو هاد المشاكل.. جنة: اشمن علاقة الغدار هئ هئ كتخوني بعد مني انا غنمشي بحالي وعمرك تحلم مازال تشوفني لا انا ولاهاد البيبي.. طه: جنااااا باركا من الافلام خصك تفهمي.. ايما هي سكرتيرتي الخاصة....جنة: سكرتيرتك نتا هو ...هو كاع معرفت شكون ..عمري شفت مفيوزي عنده سكريتيرة كطنز عليا حسبالك انا غبية.. طه: هههههه لا حبيبتي بعقلها.. غير الوحم اثر عليها انا... هو هه انا هو مول ماركة..پرانسيس للمجوهرات...وصاحب شركات عندها علاقة بمحال المعادن النفيسة.. بايطاليا وايما كتعاوني... وفغيابي هي مكلفة بكلشي... جنة: والمافيا...واشمن خطر.. طه: جنة معندي منخبي عليك واعدتك نوضح لك كلشي بشوية بشوية ..وحنا بابا كنتسناو ولد... غيزيد يجمعنا اكثر واكثر... داكشي علاش مابغيت نخلي اي حاجة..مخبية بيناتنا.. وحيت وضعك حساس بهكذا غنخليك تتفاداي التوتر...الي عندك علا مصيري... غنبدا معك من فين وقفت اخر مرة ملي خديت ميراتي.. استثمرت فمجال العقار فديك الفترة كانت انتعاشة كبيرة فهاد المجال خلاتني نضاعف... رصيدي اضعاف مضاعفة.... سافرت لايطاليا... وفكرت فمشروع... تلاقيت بصديق مصمم مجوهرات.. ولكن ملقاش فرصته.. وكان كيستغلوه ..كيبيع التصاميم بملاليم... وكيتنسبو لاسماء اخرين كيربحو موراهم الملاين... فركت نخدم فهاد المجال بدينا بشركة صغيرة.. والشركة ولات زوج.. ومن بعد مجموعة وولينا ماركة نشهورة فاوروبا... ومؤخرا ولينا فالعالم.. انا زدت درست هاد المجال..حيت من قبل كنت دارس غير المال والاعمال حبيت هاد العالم ووليت متضلع فيه وكنفهم فيه وفالاحجار الكريمة بالشوفة قبل الملمس نقولك واش حقيقة واش اصلية ولا غير ميوتاسيون... حياتي كانت طبيعية.. حتال للنهار لي حاني اتصال من كلينيك فالمغرب قالولي بلي عماد دار حادث وحالتو خطيرة جيت ملهوف ..اول منزلت فمطار خاص برجال الاعمال.. تعتقلت او كان كيتسحابلي فعلا تعتقلت غمضولي عينيا وكتفو ايديا حيت كنت كنقاوم بشراسة.. حليت عيني فشخصية كبيرة فالبلاد منقدرش نقول شكون.. ولكن فهمت انني فمبنى سري تابع للبوليس المغربي.... طلبو...يجندوني.. ونعمل لصالحهم.. ونخدم فالمافيا..... رفضت ندير هاد المغامرة... ولكن الشاشة لي خدمو فيها شريط قدامي خلاتني نرجع نجلس ونقبل التفاوض..
كان.. شريط للاب ديالي وهو كيطلق النار..علا شخص.. لي طاح فبلاصتو.. ميت.. وحطو قدامي ملفات وتجاوزات ديال بابا وعماد...فديك الوقت زدت كرهتهم بزوج... ولكن تفكرت الام ديالي وهي حاملة بعماذ كانه علمها خاطرها كانت كتوصيني عليه بزاف... قبلت مقابل هاد الدلائل يتحرقو قدامي.... ووافقو... وقدمت مقابلهم خمس سنوات من عمري... عاونتني فيه ايما وصديقي المصمم.. هوما تكلفو بالشركة...فغيابي.. اما انا فبحكم تجربتي ومعرفتي بمجال الاحجار.. قدرت نرجع اكثر من نصف لي تشفر معادا الزمردة الكبيرة حيت كانت تحت يد الرجل الغامض... كل ماكانو كيقلبو ..علا تاريخي كيلقاو اني.. كنت رجل اعمال وصديقي وسكرتيرتي نصبو عليا كيفما تافقت معاهم يقولو ويبينو للموظفين لي كيتسالو علا غيابي.. فكرة البوليس كانت ذكية انهم يدربوني ويجندوني انا لي معنديش علاقة بيهم احسن ميجندو شرطي بمجرد ينبشو موراه يعرفو انتماءه ليهم حتا المدة لي قدمت كانت طويلة خلات الكل يتيق فيا والولهم.. السيد الغامض لي كنت غنشوفو... لاول مرة ليلة حفل من القرون الوسطى ولكن وجودك معايا خلاني نتخلا علا مهمة عمرها خمس سنوات باش نحقق رغبتك ونسرق الزمرد
ولكن باش منخليهمش يشكو فيا ونتفادى بحثهم عليا... قلت بلي قتلتك... ولكن.. تقفيهم اثر مراد خلاهم يعرفو الحقيقة.. اما الخطر لي علا ايما.. هي انها كانت مكلفة تصاوبلنا الباسبورات والهويات الجديدة.... وقدرو يوصلولها داكشي باش... طلبتها تجي تخبا عندنا ولكن.. غيرة حبيبتي فسدات مخططاتي هاد المرة.. دابا انتي فالصورة.. وفهمتي انه.. انا محمي من قبل الامن المغربي... وملفي فارغ من اي اتهام..او متابعة قانونية غنتسنا غير يتشد الزعيم ...ونرجعو لحياتنا.. فهمتي علاش كنت مصر نولدو.. ونتي كتقولي اننا ممستقرينش وهنا ولهيه.. انا كنت باغي الولاد حيت عارف انه قريب نحصد شنو زرعت فخمس سنوات الماضية... ونرجع لعملي... ونديك معايا تكملي دراستك برا ولكن مخطذاتي تزاد فيهم هاد البطل..... كيقيس فكرشي.. كنتمنا ماتكونيش مقلقة حيت خبيت عليك اساس نجاح مهمتي هو الكتمان احياتي ..وقريب يسالي كلشي ويتشدو المجرمين.. وتتصالحي مع اهلكم.. شوفي مورانا القسم الاكبر من الرحلة دوزناه وصول الحجر للشرطة.. اول انتصراتنا.. اومازال يتعاقبو موريس جوزيف.. لوكاس رودريغو والزعيم ورجالهم... عاد نقدر نتهنى.. قولي شي حاجة حبيبتي... متبقايش ساكتة.... واش مقلقة مني انا شرحت لك كلشي.. جنة: هئ هئ هئ طه.. طه: مالك كتبكي بابا جنة.. متخلعينيش.. سمحيليا والله.. جنة: هئ هئ هئ.....طه: نعم.. !!؟؟؟ جنة: عنننننننقنييييييييييييييييييييييييييييييي
طه: حميقة ديالي اجي عندي... عنقتو... وتعلقت.. فيه.... ايما: سمحلي موسيو.. انا غنمشي ..طه: اوك بلاتي عل،الاقل ندبر لك.. مكان آمن وحراسة... عطيني شويش دالوقت ...خرج كيهضر فالتلفون فالصالون... وانا وياها مازال فالكوزينة... بقينا صامتين حتا وحدة مقدرت تهضر....حتا قررت انا جنة: ايما.. ايما فالصراحة انا كنتآسف على اي تصرف بدر مني.. ايما: شش متقوليش هكذا انا عاذراك اي وحدة فبلاقتك غتخاف علا راجلها وتحاول تحمي دارها.. وزايدون الحمل كيرفع حساسية المرآة وكيخليها تشوف حوايج منظورها هي..جنة: فايتة حاملة؟؟ ايما: وي زوج مرات..وبفضل اسي طه.. جربت احساس الامومة والاستقرار العائلي.. جنة: شنو... هاء هادي عاوتاني.. ايما: هههه سناي نكمل انا كنقصد انه بمساعدته لينا انا وانطوان الزوج ديالي... عمرنا كنا نقدرو لانتزوحو ولانكونو عائلة.. انطوان هو المصمم الرئيس فالشركة...جنة: هاااااا دابا فهمت.. اجي نسولك دبا نتي حبلتي زوج مرات ومع ذلك طايتك غزالة تبارك الله.. ايما: هههه لا فوقيتة دالحمل غنتزاد فالوزن... وهادشي كيآرقني بمجرد مكنولد كنرجع للرياضة والحمية الصحية حتا كنرجع كيف كنت.. جنة: واش الحمل شعيب ايما: هو كيختلف من وحدة لاخرى وحسب ظروفها وانا كنشوف ان حملك غيكون ساهل خصوصا ان الظروف جد ملائمة عند راجل كيبغيك.. وكيموت عليك وهادشي كيقولو فغيابك.. ديما كيخاف عليك وغيديرك فعينيه وحتا نتي حافظي عليه.. طه: شناهو؟؟ جنة: اا لا والو تذكار منها.. باش نتفكرها بيه.. طه: هههه علاش غتفكريها ونتي قريب تسكني حداها فايطاليا.. ايما وزوجها انطوان هم اقرب اصدقائي فايطاليا.. جنة: مقلتيش من قبل راها مزوجة طه: مكنتش نقدر نفوت نظرات الغيرة ونحس بمرتي شحال كتبغيني.. ايما وجدي راسك الحارس والشيفور كيتسناوك علا برا... ايما: باي جنة متنسايش علاش اتفقنا غمزاتني وخرجات... طه: كليتي؟؟ جنة: مازال بغيت ناكل برا طه: جنة حبيبتي هاهو الاكل وجدتو ليك فكرة ناكلو برا ماشي امنة هنا فالاقامة حنا مسيطرين عل الوضع اما الا كنا فمكان مفتوح... مكنظنش... اذا معجبكش الاكل نطلبو من برا.. جنة: كنجبد فخدودو حتا تفكات غوباشتو كان كيهضر بجدية بزاف ...ههههه غير كنضحك معك.. بغيت نبدا نتفشش عليك... طه: تفششي اميرتي... واذا طلبتي الدنيا كلها نجيبها لك.. جنة: انا مابغيت من الدنيا... والو بغيتك غير انت واهلي.. طه: قزيب ترجع الامور لنصابها ..حياتي ...جنة: كتبغيني... طه:سؤال بليد.. جنة: اووووف... جيت نتخطاه.. طه: رجعني لصدرو ههههه وليتي دغيا كتنرفزي ..كنبغيك وكنموت وعليك ونتي وهاد البيبي هوما حياتي.... جنة: واعدني انه الا تقادات اموري مع دارنا حتا انت تزور باباك وخوك الدنيا والزمن هاديك.. طه: جننااا.. اجي تاكلي ..غتسخفي بالجوع.. جنة: شحال قدك متهرب... طه: من الصباح مكليتي والو.. شربي الحليب هو اللول ..جنة: طه كنهضر معك.... طه: من بعد اجنة من بعد... مشا تابع صوت رنين تلفونو.... لي جاي من الصالون.. سمعتو قال فين واخا ...لا مبغيتش حتا حاجة... تعرف بخصوص هادشي... شوية ونكون انا... دخل للبيت... سمعت... البلاكار... خرج.... مبدل وباطلالتو.. الجذابة معرفتش واش هو ديما هكذا وسيم ولا انا لي غيشدني الوحم عليه.. ههه جنة: فين غادي... طه: عندي شي خدمة.. مغنتعطلش ..جنة: فين وامتا غترجع طه: خليك بعيدة احبيبتي من بعد تعرفي كلشي فوقتو... قبل جبيني... ودفن..انفو فعنقي بخيت هو كان واقف وانا جالسة كيشم فشعري... قبل جبيني موراها.. طه: كولي مزيان.. احياتي ..وارتاحي فالبيت انا غنجيب معايا امل واجد للعشا... ونتي اهتمي بالبطل ..جنة: اوك.. رسلتلو قبلة طايرة وهو خارج... كليت مزيان.. جمعت داك الرواين وانا مازال فيا السخفة... شربت زوج حبات من داك الفيتامين ..لي وصف لي الطبيب... دخلت للدوش تخشيت فالبانيوم.. درت مركز...الاعشاب العطرية واسترخيت حيت كنحس كل عظم فداتي مدگدگ عليا. ملي حسيت بالراحة... خرجت.. لبست.. بيجامة..دافية.... حسيت بالعطش صاوبت عصيير ..وشعلت التيفي تقابلت معاها.. ولكن قبل منكمل كاسي. كان النعاس.. داني.... فقت ..مذعورة علا...صوت...فرامل سيارررات.. قوية...وصوت اطلاااق.. نار... متبادل..
مور ماوضحت كلشي لجنة.. حسيت براحة كبيرة بحال شي حمل كبير وانزاح علا عاتقي انا معاها بابا علا بياض..طه الوكيلي زوجها فقط.. ماشي المفترس المافيوزي..دابا..حسيتها غتكون مرتاحة.. معايا.. كثر...كنت مغنعاودش لها ولكن مفلتش فرصة اليوم خصوصا انها كانت كتطالب بتوضيح علا خروجي ودخولي مع ايما واختفاءنا بالسعات غيرتها عماتها.. خلاتها تتطاول وتجرحني.. بكلامها حاولت نسكتها.. بصفعة ولكن غابت بين ايديا خفت بزاف ..وعلمت دكتوز من معارفي ..جا فيساع.. حملتها حطيتها عل السرير.. فحصها.. وعطاني اهم واحسن خبر سمعتو فحياتي جنة.. حاملة..طرت عليه عنقتو.. من فرحتي ..ولكن كان وجهو فيه قلق سولتو.. قالي انه ضغطها نازل بزاف .واحتمال تكون عندها انيميا...حيت جسمها هزيل خصوصا من نهار تفارقات مع اهلها وهي مكتاكل مكتشرب .غير كتخمم ومكتنعسش مزيان... عطاني نشوف دكتورة نسائية وهي غتعطينا تحاليل نديروهم باش نتاكدو ونطمنو عليها.. وعلا ولدي..لي كيتكون فاحشاءها... من ديما كنت كنمنى ايمتا ننطق هاد الكلمة ولدي ..لكن دبا فرحان كثر انه جنة غتكون ماماه وام ولادي لاخرين داكشي علاش غنحاول نخليها...تهتم بصحتها وبيه وتمشي علانظام غذائي...وراحة نفسية وجسدية حتا يشرف...ولي العهد...)**(ملي رجعات الامور لمحلها... ورسلت ايما لمكان امن رحعت باش نخلي جنة تاكل اكلها وترتاح... ولكن وصلني مسج.. عكر صفو. نهاري... خديت... سيارتي ووصيت الحراس يخليو عينيهم ..علا جنة... وميخلوهاش تخرج من الدار...وصلت للمستشفى... وطلعت لقسم الانعاش ...وقفت.. امام...غرفة من غرف العناية المركزة.. كنحاول نتاكد واش هو ولا لا معالمو كانت ممحية كلو مضروب ومخمج... تمحاولو المعالم.. ماحسيت الا بوقوف الدكتور المسؤول علا حالته..... طه:دكتور اش وقع بالضبط.. الطبيب: ..فالواقع جانا البارح باليل..فوقت متاخر بين الحياة والموت كلو كسور وجروح غائرة تعرض لتعذيب كبير وكبير بغرض القتل ديالو... وتلقى مرمي من فوق شي منحدر...هاد السقوط بسبابو جاه نزيف داخلي فالرآس حاولنا نوقفوه ولمن قلبو توقف لنصف دقيقة كاملة.. قبل منزجعوه بالصدمات.. اذا تخطى هاد 48 ساعة الجاية بسلام كنظن غيقدر يعيش.. طه: عافاك كيف تافقنا هدشي يبقى سر بيني وبينك ..الطبيب: اكيد اسي طه البارح ملي جابوه رجالك علموني بكلشي وحتا الاستمارة دخولو تعمرات بهوية..شخص .اخر كون هاني..طه: شكرا بزاف تقدر تفضل والي تافقنا عليه غيدوز لحسابك غدا فالصباح بالدوبل.. دعي غير هو يعيش.. الطبيب: ان شاء الله بقيت مركز فيه مور الزاج يمكن ربي انتقم لصافية وجنة لي استغلهم هاد مراد ولكن منكرش انه كان خادمي المطيع لسنوات.. وكيبقى ولد بلادي وانا غننتقم من لي دار فيه هكذا... خرجت من الكلينيك ودزت لمطعم... لي كيعجب جنة تاكل فيه.. خديت اكل باصناف متنوعة... ورجعت للاقامة... سولت الحراس ان كلشي هو هذاك وبلي جنة محاولاتش تخرج.. ابتسمت لانها ولات كتدير بملامي ..ولكن اول محليت الباب... باغتتني.. اصوات سيارت..شرطة.. واطلاق النار مازال كنستوعب اش واقع.. حتا كنشوفها وقفت قافزة من فوق الكانابي لي كانت ناعسة... عليه... كانت مخلوعة.. بزاف ..جريت ضميتها ونقصت من التلفازة لي كانت جاهداها علا حدها ونعسات معرفت كيف دارتلها.. ههه مقدرتش منضحك وخا كنت كنحاول تطمنها. جنة: هئ هئ تخلعت.. طه: جنة حبيبتي تهدني مكاين والو انتي نعستي وخليتي تلفزة شاعلة.. جنة: انا خايفة طه: مناش غتخافي هانا معك.. جنة: خايفة علا ولدي ماما كنقولي بلي المراة الا كانت حاملة مخصهاش تتخلع ولاغتنزل البيبي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)   السبت يوليو 29, 2017 9:16 pm

.. طه: بقح هادشي شنو نعيطو للطيب نمشيو لعندو.. يالاه اجي نديك..ولا نهزك للمستشفى اش ندير.. جنة: اوووف هههههههههخهخ اي اماما جنبي قتلتيني بالضحك رجعات جلسات ههههه غير ضحكت معك مابيا والو ..شوف كيفاش تخلعتي.. اما كن قلتلك غنولد غتسخف بحال حسام... طه: شكون حسام.. جنة: ظابط.. مو. هداك هاداك لي فلفيلم.. دابا فين الاكل باش واعدتيني ولدك جاع..
تخطاتني.. للمصدر.. ديك الرائحة الزكية
هربت قبل مايشدني كنحل فليبواط ولكريطنات ...حتا جا حط الطباسل والفورشيط فوق الطابلة وهمس.طه: دابا تخلصي هادشي كلو... انا نبدل ونجي.. ناكل معك.. جنة:،هاء متعطلش ههههههه واتعطل ولاقعد ولاموت انتا گاع اكلي لن يشاركني فيه احد ..عمري حسيت بالاكل.. بهاذ البننةة ممم يم يم.. قالك البنت ملي كتحمل كتروع خاطرها وكتعيف انا الحمد لله.. دوزت النهار كلو كناكل شنو زعما ماحملاش غير غلط الطبيب هههه مكيهمش انا عاجبني الحال زاد طه كيهتمبيا اكثر من قبل.. طه: كيلبس سوفيتمان ديالو: كليتي بلا بيا جنة: كتمضغ شنو نديرلك ولدك جاع.. واصلا هادشي لا يقاوم.. طه: بصحة ولدي وانا وليتو كاديرو عليا التحالفات من دبا.. جنة: حبيبي هو طه: انا خليه يشرف بالسلامة وتشوفي..الاغراءات لي غنقدم ليه باش ميوليش يتفارق معايا.. ونتي الا بقيتي فيا نعطيك شي بنيتة تلعبي فيها.. جنة: ضربتو بالمخدة.. الله يمسخك ياربي يحنتك وتكون شي بنوتة.. طه: عادي كل فتاة بابيها معجبة.. غتولي متفارقش مني. جنة: ططههه كتعصبني طه: كنموت فيك ونتي معصبة... بدا كيقربي لي... ادخلني معاه بلا مقدمات فقبلة رومانسية سرعان متحولات لاعنف قبلة فرنسية فتاريخ فقدت الاحساس فيها بلساني اما ريقي نشف ..وشفايفي ماتو عليا حوالي الربع ساعة وحنا فوضع التقبل.. حملني .ومددني علا الكانابي لي فالليفنغ معندوش الوقت لي يديني للسرير السيد..متسرع... زول البيجامة.. بطريقة...مثيرة.. خلاني نطلب قربو اكثر... تلاح علا فمي من..جديد..ووزع قبلات خفيفة علا وجهي ومور وذني انتقل لرقبتي .لي تعطل فيها.. تقبيلا.. وقبل.. عضان وعض.. حوايج اخرين ودار.. خلاني نعاونو يزول..سوفيتمان والبوكسر....ونزل.. كيقبل.. ذاتي كلها من رجلي.. فخادي.. سرتي ..انتقل لصدري.. منساهش.. من حقو.. انيني كان.. كيخليه يزيد يشهل.. وصل لاوج عطائو.. وجه المدفع... ولكن رجعت.. تعليت شوية.. باش نهضر معاه شديت وجهو بين ايدي. طه: بشوية وغير ديك الطريقة... الاولى دبا ماشي بوحدي كان ساد عينيه مكاينش معايا حرك راسو اه اه وتبتني .وبحال الا كنت كنهضر مع الحيط... باشرني... بقوتو المعتادة... كيتسمع غير صوت الخبيط جنة: طههه هضرت معاك بشوية هئ هئ وابشوية.. فين طه مرفوع ..محبس حتا حمل علا خاطرو تمدد.. فوق الكنابي وجرني.. فوقو.. طه: ممم توحشتك دغيا كنتوحشك ومكنشبعش منك.. جنة: متهضرش معايا.. طه: ششش متقوليش هكذا.. وانا نبغي منقدرش.. انت لاتقاومين...... حملني هاد المرة للسرير بحنية اكبر وبتغزل اكثر.. سايرتو لكن للاسف نعست ليه قبل ميكمل ههههه.. فقت علا لمساته ودغدغاته.. وقبلاته الصباحية دوشنا بزوج.. ههه بلا بسالة.. حيت عدنا موعد مع الدكتورة...لبست.حوايجي صاوبت شعري وحطيت شوية مايكاب بلا عكر وخا وليت نموت عليه.. درتو ومسحتو.. فطرنا بزوج.. قبل مياخد بايدي.. ونتوجهو للدكتورة النسائية.. فحصاتني ..وطلبات مني ندير تحاليل من هنا ساعة نرجع عندها.. تسنيناهم فالمختبر ورجعنا لعندها.. وصفاتلي دوا جديد.. وعطاتني نصائح.. ووصاتني نتبع تغدية صخية حيت عندي فقر دم ونبعد علا التوتر.. حتا يستقر الحمل لي فعمرو اسبوعين فقط.. شفت فيه بزربة بمجرد ماقالتها لقيتو.. حابس الضحكة.. ويلي من نهاري.. حملت.. هدشي شغل الاشهارات قوي وفعال..... خرجنا وهو طاير بالفرحة... جنة: طه سمعتي شنو قالت يعني من اول او تاني يوم.. حملت...طه: هههه اصلا عادي. جنة: طه ..علاش كتضحك.. احي لهنا تسناني علاش كتضحك ..نزل سبقني فالدروج حل سيارته باش.. يركب.. انا كنت كنشوف فيه تعكلت كنشوف راسي طايحة مابغيتش نفكر فالعواقب غمضت عيني كنتسنا نطيح لكن طحت فحضن شي حد منعني السقوط
غمضت عيني كنتسنى نطيح...حتى طحت في حضن شي حد منعني من السقوط...حليت عيني كلمح راجل كبير سكون في الستينات من العمر الضاهر عليه شيب كثير وعياء...
الشخص : الحمد لله كن ماجيت فالوقت المناسب كنتي غاطيحي ردي البال هاد المرة...
انا : احم شكرا بزاف الحمد لله ...
الشخص : العفو ابنتي..غ..
طه : جنة اش واقع مالك...
جنة : اووف طه تعكلت في درجة كنت غنطح لولا هاد السيد لي انقذني فاخر لحضة...دار عندو هداك الراجل حيت فالاول كان عاطيه بالضهر وخوف طه عليا خلاه ماينتابهش ليه...
طه : نتا!!!!!
جنة : كتعرفو...
طه : جنة يلاه نمشيو بحالنا ونتا اااااخر مرة نلقاك في وجهي سمعتيني بعد مني بعد منا كنكرهك اخر مرة ...
جنة : شرح ليا اش واقع شكون هذا...
طه : مكيهمش يلاه ...
الشخص : انا عبد الرحمن الوكيلي اب طه و...
طه : سكت سكت انا مولدكش عماد ولدك بعد مني انا ومرتي والا غادي نضطر ندير تصرف خايب...يلاه...
جنة : لا مغنمشيش اطه .....حشومة هادشي حتى لين حتى لين نسا وفتح صفحة جديدة مع باك كيف مكان الحال كيبقى باك.....هو انقدني فاخر لحضة والا كنا ممكن نفقدو ولدنا ...وزايدون نتا قريب تولي اب يعني غادي تحس وتجرب وتعرف انه مهما درتي ولدك كيبقى فلذة كبدك هااا...
طه : جنة يلاه نمشيو صافي لي عندي قلتو ...مشا سبقني وانا تابعاه حتى وقفت ورجعت لعند باه...
جنة : عطيني كارت فيزيت ولا نمرة ديالك..
عبد الرحمن: نعام ابنتي..
جنة : سربي معنديش الوقت ...ولكن كنواعدك غادي تصالحو فاقرب وقت داباا عطيني نمرتك ...
اب طه : واخة ابنتي الله يرضي عليك ...عطاني كارت فيزيت ديالو خديتها دغيا خشيتها فصاكي ومشيت نجري لعند طه لقيتو جاي راجع ليا بغا يخلطني يلاه بدا يغنغن سكتو بوسة فمو سكت بخطرة ...ركبنا وتوجهنا لصيدلية هيا لولة باش ياخد ليا الدوا والفيتامينات لي وصفت ليا طبيبة ...طول طريق وهو عاقد غوباشتو مبغيتش نهضر معاه او نفتح معاه الموضوع حتى يتهدن ونفاتحو بطريقة طبعا حتى يكون بين ايدي ....خدا ليا دوا وبعدها مشينا لدار كيف دخلت مشيت ديريكت لبيت بدلت حوايجي...حيت جينا معطلين على الغدا خديناه معانا فاش كنا جايين ...دخلت لكوزينة حطيتو ووجدت كلشي عيطت ليه باش نتغداو ....سالينا مخلانيش نجمع جمع هو وانا مشيت لبيت نتفرج ...حتى دخل لعندي ...حسيتو تهدن شوية من نضراتو....
طه : جنة اجي علاش حتى لدابا معيطوش ليك البوليس باش يكملو اجراءات ديال تسليم الحجر !!!
جنة : معرفتش على حسب مكان قاليا طارق بلي هو غيتصرف ملي نعطيه ليه ولكن...
طه : هممم صافي صافي....مهم انا غادي نخرج ورجع فليل....بغمزة تسنايني بغيتك في واحد الموضوع مهم خاصو مناقشة وتطبيق...
جنة : كن تحشم
خرج هو وانا بقيت كنتفرج حتى نضت نوجد منتعشاو وجدت كرتان بالكفتة وعصير الحامض كلشي وجدتو وحطيتو حتى سمعت صوت ساروت فالباب كان هو تعشينا ودخل هو لبيت بدل ولبس غير شورط ولفوق عريان تم جاي لعندي كيبانو ليا دوك العضلات وداك الصدر ضخم بقيت سارحة فيه .....تاعت لي يطير على مو وهو واقف نري داكشي لي جاني جاني عليه تاهو وبدون سابق انذار هزني بين دراعو فاتجاه البيت ديالنا قاليك وقت المناقشة وتطبيق.....هنا دارت ليا طن فراسي علاش منستغلش الضرف ونهضر معاه على باه كيف كيقولو بالي الى بغيتي تقنعي زوجك حتى لاثناء المعاشرة عاد طلبي منو وهو فورا كيدير ليك لي بغيتي ....وملي كيواعدك راجل مكيبغيش يخلف وعدو وخصوصا لكان بحال طهطوهي ...بدينا فالقبلات وتسخينات من مص جر عض احيانا قرص مع هاد الهبيل حتى حسيت بيه زند يلاه بغا يبدا فالمعقول ...وانا نهز ليه راسو بين ايديا....
جنة : بلاتي بلاتي حبيبي بغيتك تواعدني بواحد الحاجة ...
طه : واخة واخة ولكن بلاتي...
جنة : لاء دابا دابا تواعدني ...
طه : المرض هذا تي مالك عزيز عليك تقطعي ديلمي من رزقي هضري قولي كنواعدك يلاه غا هنيني...
جنة : تعيد نضر فمسالة باك وتحاول تنسى....ناض من فوقي بنترة ....يلاه بغا يبدا يعرعر قاطعتو... هانتا فكر فولدنا لي جاي ودير راسك بلاصتو انا منضغطش عليك ولكن بغيتك تواعدني انك تفكر بلييييز...
طه : جنة هاد الموضوع سديتو وحتى نتي سديه...
جنة : اوكي لي بغيتي...غطيت راسي بليزار ودرت لجيهة لوخرا ...حتى سمعتو قال ...كنواعدك...(درت عندو وعينيا فيهم بريق ديال لفرحة)...يخلي ليلي العمر انا يلاه اجي تنعس ...تصبح على خير...
طه : اجي لمك هنا اشمن نعس غادي نكمل داكشي لي بديت ونزيدك حيت نتي كطيري وفيك الخفة غادي نضوبل ...
جنة : هاااا نضوبل...
طه : داااانتي حاتموتي يعني حتمووتي...هوپ....
يوم جديد...في الصباح حليت عيني دوزت بايدي على شعري حتى توكضت دورت وجهي لقيت طه غارق في نعاسو ناعس على كرشو حال فمو...وحاط ايدو على كرشي وحنا عريانين من البارح اصلا متلقني حى بدا الحال يصبح تا طلبتو بحجة انني عييت اما ميتلقني تالدابا المسعور لاخور...طليت على الساعة لقيتها ستة دصباح ....سميت الله ونضت لدوش دوشت وتوضيت لويت عليا فوطة وخرجت مشيت لمريو لبست حوايج ديال الخروج ...تريكو طويل حد ركبة في الاخضر ملكي وكولون اسود ...مشطت شعري وجمعتو كعكة ودرت بانضة فلون تريكو درت ميكاب ماسكارا وايلاينر مبغيتش ندير غلوص مافيا لي يتشارع معاه اكتفيت بمرطب شفاه...اما بارفان اجلتو حتى نبغي نخرج المعهد ...مشيت لكوزينة كنوجد فالفطور مدازش بزاف حتى سمعت صوت بابا دوش تسد يعني فاق...دازت ساعة لاروب بالضبط حتى وجدت كلشي وحطيتو فالطابلة ...بان ليا طه جاي ولابس مسكسف كاعادة ببرفانو لي كيحمق....باقي حتى حاجة مكتاثر عليا في الحمل ماعادا العامل النفسي لي متغير بحال كنبغي قدر الامكان نكون حدا طه وفجنبو كنبغي نبقا معنقاه وحتى المعاشرة مكنكرهش.....شي حاجة فوق طاقتي داكشي لاش كيشوفني ديما كنتجاوب معاه ومكيلقاش مني رفض ....اما فيما يخص التقيا وداكشي لي مصاحب اعراض الحمل مزال مبديت نشعر بيه...دخل باس راسي وصبح عليا...فطرنا فجو فيه الدفئ حتى وصل وقت يوصلني لمعهد مشيت لبيت خديت مستلزماتي وصاكي ورشيت بارفاني وخرجت لعندو سدينا دار ومشينا فاتجاه المعهد غير وصلت ودعتو طبعا مع توصيات ردي البال وعنداك وبلا بلا خلا معايا رجالو ومشا هو بعد ما بلغني انه غايتعطل هاد النهار وطلب مني كيف نخرج نمشي ديريكت لدار ..............
اليوم كيف ودعت جنة ديماريت ديريكت وانا مقرر قرار واحد هو ليوم نصلح كلشي والوجهة كانت عند الاب ديالي واعدت جنة انني نفكر في الموضوع وفعلا فكرت انا جايني ولد عما قريب يعني غانكون حتى انا اب ونقدر نطيح فنفس مشكيل لي فيه الاب ديالي لذالك كان خاصني نهضر معاه هو الاول ونفهم منو ونشوفو واش فعلا نادم واش فعلا يستحق انني نفتح معاه صفحة جديدة لا هو لا عماد ....كانت عطاتني جنة رقم الهاتف ديالو ترددت فالاول نتاصل بيه فالاخير تشجعت واتاصلت دار معايا نتلاقاو فواحد الريسطو قريب من البحر وهاني انا دابا قدامو بلاصيت طوموبيل ردخلت لقيتو كيتسناني....جلست...
طه : كنتسناك...شرح ليا قوليا هضرة لي تخليني نعطيك فرصة ونسمح ليك...
اب طه : ولدي انا عارف راسي غلطت عارف راسي ضلمتك وضلمتك الام ديالك وضلمت راسي معاكم وضيعتك مني بطيشي وبجبروتي ولدي صحة كتخدل الواحد واخة يكون جبل من المال انا عييت ومبقا عندي جهد لي نزيد نكمل فهادشي انا نادم بزاف وبغيت نصلح غلطي مستعد ندير اي حاجة لي تخليك تسمح ليا ونبداو صفحة جديدة...انا خديت عقابي اولدي براكة عليا من العذاب...
طه : ........
كنت متكية....طيبت العشا وساليت كنتسنى فيه يجي تعطل على الوقت لي موالف كيجي فيه حتى بدات تديني عيني سمعتو دخل لكن على ما اضن ماشي بوحدو نضت لويت عليا بينواري طليت عليه حتى بان ليا جاي وموراه الاب ديالو ...اشنو زعما ايكون تصالحو شاف فيا طه ابتاسم ليا وغمزني جا تالعندي باس ليا راسي رديت ليه الابتسامة ومشيت لعند باه بست ليه ايدو رضى عليا قلت ليهم يمشيو لصالون بيدما سخنت لعشا لي كان برد ونتعشاو جميع ...الحمد لله ربي استاجب لدعائي واجتامعو ببعضياتهم ...يا ربي يكمل ليا رجايا وتكمل فرحتي ونتصالح مع دارنا...
واخيييرا شفت جزء بسيط من فرحة جنة في عينيها في صراحة انا مكنبغيش نخسر ليها خاطرها مكنبغيش نشوف دمعة حزن فعينيها مكنبغيهاش تقلق وخصوصا في هاد المرحلة الحساسة بالنسبة ليها كتستلزم الراحة وتبعد على توتر...البارح شفت فعينيها لمعة ديال فرحة انها وصلات لداكشي لي بغات وهو انني نصلح علاقتي بالاب ديالي وفعلا تصلحت علاقتي بيه كيف مكان الحال كيبقى الاب ديالي مهما طال زمن ومهما كانت الضروف هو خطا عقابو وندم على داكشي لي دار وتواحد فينا ممعصوم عن الخطا كلنا خطاؤون ...علاقتي بعماد حتى هيا غادي تحسن كنشوفو ديما كيبغي يتقرب ليا وانا كنصدو وخا كنت مراقبو من بعيد لكن ديما كان بيناتنا حاجز لي انا كنت بانيه...دابا باقي علاقة جنة بواليديها هما المهمين خالتها ميهمش اصلا عادي لانها غاتكون في صف ولدها طارق شيء طبيعي ....هاد الاخير لي اثار تساؤلاتي على الحجر كيفاش موصلني حتى خبر على انه تسلم وداز اسبوع على باش عطاتو ليه كان ولابد ميتخادو اقوالها على الاقل لانه واعدها انه يتصرف والاكثر الاكثر انهم ياخدو اقوالها...كلفت احد رجالي باش يتبعوه ويعرفو اش تحت راسو ...طلبت منهم يجيبو ليا شريط فيديو ديال كاميرا المراقبة لي كاينة قدام الاقامة لي ساكن فيها ديال ليلة لي خدا من عندنا لحجر وخديت انا بدوري شريط ديال قدام الاقامة ديالي وفي الاجواء ديالها...جابو ليا شريط تفرجت فيه هو ولاخور ...فديك اليلة خداه ولكن شريط ديال قدام اقامتو اتاضح لينا فليل ملي رجع لدارو هبط معاه المانيطة لي فيها الحجر وطلعها والغد ليه فالصباح ملي كان خارج مخرجهاش نفس الشيء واضطريت باش نتاكد بمعاريفي خديت كاع الاشرطة ديال الاسبوع كلو كلهم مابانش فيهم انه خرجو....وهذا هو لي جعلني نتصرف تصرف وحيد لي غايخليني نعرف اش تحت راسو والى كان غرضو شي حاجة تادي جنة غايكون اكيد انني غانفرمو بايدي.....خليت جنة فالدار كالعادة لكن كانت كتحفض لان الامتحانات قربو وكانت كتراجع حتى البحث ديالها ماقلت ليها والو على موضوع طارق لانني بغيت نحلو بنفسي بلى ماتعرف هيا....توجهت مباشرة لواحد المكان لي فيه غانعرف ونتاكد...بلاصيت طوموبيل قدام الكوميسارية فكرت ندخل عندو لكن مدام هو محقق ماشي فصاليحي نعرف منو بطريقتي في هداك المكان .....تسنيتو حتى بان ليا خارج وركب فطوموبيل تبعتو حتى وصلنا لخلا وكلاكسونيت عليه يوقف ....بقا مدة مبغاش يوقف حتى اضطريت انني نزيد فسرعة ونسبقو حتى دورت طوموبيل قدامو فرانيت على غفلة مكان فاستطاعتو غير يوقف بالجهد حتى بانت الغبرة فالاجواء كلها ....نزلت لعندو وخرج حتى هو...
طه : اوووه سي طارق همممنن مرحبا مرحبا...
طارق : اش بغيتي مني
طه : هههه فين هو الحجر لي عطاتك جنة....
طارق : ونتا مالك شغلك هادشي خاص بالبوليس...
طه : اه شغلي طارق فين هو الحجر علاش مسلمتيهش البوليس ممكن نفهم اشنو من ورا هادشي ....
طارق : بففف مضيع وقتي معاك حيد من قدامي ممساليش ليك حيد حسن مندير شرع ايدي...
طه : هههه شرع ايدك لاا خلعتيني ...مشت كنجري لعندو بسرعة بداكشي لي دربت عليه لويت ليه ايدو بغفلة منو حتى واطيتو لارض وبلوكيت الحركة ديالو....دابا كي جاك شرع ايدي دوي اسيادة المحقق عندي اشرطة لي تخليك تفاهم نتا ولبوليس وتشرح ليهم حتى هما علاش مسلمتيش الحجر اش بان ليك....
طارق : هههه خلعتيني ماشي قبل مندي معايا حتى جنة فالخط بغمزة...
طه : جن جنونو ونزل عليه بروسية تا دوخاتو عالقبلة جبد الفردي من وراه وحطو ليه على راسو...جنة متجبدهاش على فمك سمعتيني ويااااك تم اياك يقوليك راسك تفكر تاديها سمعتيني نحرك من دنيا...
طارق : هههننن العاشق الولهان خلعنيييي اووو شوف شوف كنترعد ....اجي اجي بعدا قوليا عجباتك جنة ههه لمساتها وقبولاتها اكيد حتى انتا دقتي منهم اممم وفي الفراش منقوليكش ههههع ...
طه : الحمااااااار غادي نقتلك بايدي حمااااار....طراااخ.....
داز يوم طويييل ملي خلاني طه فالصباح وانا فدار مابين حفاضة وشقا ومراجعة كل مرة كناخذ وقت كنرتاح فيه مكنبغيش نضغط على راسي وقت القراية في المعهد تقريبا سالا كاين غير مراجعات اختاريت راجع فدار والى شي حاجة مهم نمشي لمعهد خاصني نحاول اقصى جهدي باش نجيب اعلى نقطة لتستحق المجهود لي بدلتو من اول مامشيت لايطاليا لي داز عليا فيها ماشي لكن ربي فالاخير جازاني بروح قلب واب طفلي طه عمري....وصل ليل.....جمعت كتوبتي ومشيت لكوزينة نشوف اشنو ندير لعشا بقيت كنفكر فالاخير قررت ندير شي حاجة خفيفة حيت هاد الايام ولا طه كيحس مرة مرة بعسر الهضم الى تعشا عشا تقيل فقررت ندير شوربة ديال الخضر....بديت فتقطاع الخضرة كنوجد حتى سمعت صوت ساروت ديال باب اكيد غيكون طه ومن غيرو...حطيت داكشي لي فايدي مشيت بجرا لعندو عنقتو حتى بعدني بلباقة تزيرت ولكن لعنت شيطان اكيد عيان ابتاسم ليا.....
طه : اممم انا غنمشي لبيت نعس عيان تصبحي على خير...
جنة : ولكن لعش....ماعطانيش فرصة حتى نكمل هضرتي خلاني كنهضر ودخل لبيت ...اوه هذا مالو ...سست راسي ومشيت لكوزينة رديت هديك الخضرة لي بديت نقي فيها اصلا معنديش شهية لشي شوربة تشهيت غير شي حاجة باردة واكثرية لي فيها الغاز مبانت ليا غير فكانيط ديال كوكا تكيت عليها دقة وحدة تا خرج ليا الغاز من مناخري وعينيا هههه ...دخلت لبيت عند طه لقيتو داير ايديه تحت راسو كيشوف فسقف دور وجهو شاف فيا ورجع شاف فسقف ....
جنة : منعستيش فاش كتفكر ملي دخلتي قبيلة ونتا ماشي هو هداك ياك مكاين باس ...
طه : نو غير عيان وصافي بغيت نبقا بوحدي اجنة ممكن...
جنة : تقرصت...ها اه واخة سمح ليا انا نمشي نتفرج شوية ورجع باش نعس تصبح على خير...مجاوبنيش ..عينيا غرغرو خليتو ومشيت لصالة شعلت تيفي او هيا لي شعلتني كتفرج فيا وانا سارحة معرفتش مالو دخل ماشي هو هداك ياك مايكون وقع مشكيل مع باه ياكما خوه ياكما ياكما مبقيتش عرفت فاش نفكر...بقيت مدة تا بغا راسي ينفاجر...شفت فساعة لقيتها 11 دليل جاني نعاس رجعت لبيت لقيتو كيفما خليتو فنفس الوضعية مبغيتش نضغط عليه اكيد لواحد كتجي واحد الوقيتة الا وكيكون باغي يبقا بوحدو او كيتضغط من جميع جوايه وكيبغي ينفارد براسو حتى يتنفس داكشي علاش محكرتش واخة فنفسي بغيتو يشاركني همومو كيف ماكان الحال انا وياه واحد....حيدت لبيجامة بقيت غير بديباردور وشورط وتخشيت ففراشي استغفرت الله وقلت لي ليها ليها بغيت نعس على صدرو حتى صدمني دار لجهة لوخرا وخلاني بلاكة منكدبش عليكم حسيييييييت بسطل ديال ما بارد نزل عليا مرضيييييتش عينيا وساعو طه لي موالف هو الى شافني غير متكية ولا كنفكر كيقوليا فكري فوق صدري مهم متخليهش خاوي بلاصتي هيا صدري وفجيهة ديال قلبي فينما حطيتي عليه راسك كيحس بالامان.....شفت حتى عييت ودرت حتى انا لجيهة لوخرا غير حطيت راسي عالمخدة اطلقت العنان لدموعي كبكي ونتنخصص بالحس ماعرفتش علاش حسيت بيه كيتهرب مني او ياكما يكون عادي وانا لوحم كيبين ليا هكا مبقيتش عرفت مبقيييتش فهمت...بقيت كنفكر حتى لقيت راسي سافرت الى عالم الاحلام ...حتى فقت على صدمة لي خلاتني نعيد حساباتي من اول وجديد....
اصبح يوم جديد....يوم حمل معه صدمة مفكرتش فيها نهائيا او يمكن اني ثقت فيه متوقعتش يوقع ليا منو هادشي او يوصل بيه الكره والحقد والغل والانتقام انه يغدر بيا وميسلمش الحجر ويتصرف تصرف محقق كيقوم بواجبو...في صراحة توقعت منو يكرهني يدير اي تصرف الا انه يغرقني ومعاه انا مزال ممستوعباش ان هذا هو طارق ولد خالتي صديق طفولة لي بغاني من طفولة انا كنعرف لي كيبغي خاص يشوف حبيبو فرحان اه من حقو يكرهني ميهضرش معايا يضربني لانني مدرتش معاه المزيان ولكن توصل بيه لهاد الدرجة يدخلني الحبس الا هادي لي مطاحتش ولا كانت على البال
.....في مخفر الشرطة .....
جنة : انا عطيتو الحجر وهو قاليا انه غيتصرف اهئ اهئ ماعرفتش انه مغيسلموش....
طه : هففف الكلببببب حسابي معاه خايب خايببب...
جنة : شديت ليه فايدو ...مغيوقع والو ياك اطه واعدني راني خايفة اهئ اهئ...
طه : بغا يحط ايدو على راسها لكن دغيا رجعها...يكون خير انا غنتصرف بطريقتي ...بقاي نتي هنا واحد جوج دقايق ورجع متحركيش ...
افف ياربي يا ربي اطه اش كيوقع ليك اش ااااش علاش مبقيتيش قادر تقيسها علاااش علاش خوي راسك من هاد الافكار اكيد هيا مغتكونش خلاتو يقيسها كيفاش نعست معاه وهيا مزال بكر في اول ليلة لينا فزواجنا ....ولكن مجرد تفكير انها خلاتو يقبلها كتير جنوني حتى ولو لمسة من ايدو ياربي يااا ربي اووففف ...طيييط
طه : الو .....
بقيت كالسة كنتسنا في طارق يخرج من تحقيق وندخل انا حتى كلمح اشخاص لي توحشتهم بزاااف وتقطعت علاقتي بيهم نعم كانو بابا وماما وحتى خالتي ام طارق جايين كيجريو غير شافوني...بابا وماما هبطو راسهم ووقفو كيتسناو بعييد ...اما خالتي فغير شافتني كحلت بالعمى بحال الى شافت جن كانت جايا ليا ماعرفتش واش بغات ضربني ولا اش حتى وقفتها ايد كانت ايد طه ...
طه : هيييه حدك تم هاد الايد خاصها تمد على ولدك ماشي هيا ...
خالتي : كيفاااش اش كتخربق نتا ...
طه : ملي يبان ولدك سوليه هاد السؤال هو لي خربق ماشي انا ودابا الى سمحتي مرتي بغات دخل حيدي من طريق....
خليناها كتغلي شفت شوفة اخرى فماما وبابا....لي بان ليا كيشوفيا وفعينيه بريق يمكن دموع او معرفتش حسيت بيه باغي يقوليا شي حاجة ....خليتو ودخلت فممر لي كيدي لبيرو ديال تحقيق انا غادية وطارق كيبان ليا خارج مع بوليسي شاف فيا بشوفات قاسحين بزاف لكن فور مشاف فطه ابتاسم ليه ابتسامة استهزاء حتى زير طه على ايدي شفت فيه ...
طه : جنة يلاه دخلي بيدما كملو معاك غادي نقضي شي غراض مهم لكن كنواعدك انك فور ماتخرجي غاتخرجي ديريكت لدارك كنواعدك ...
ابتاسمت ليه ودخلت لبيرو....دازت ساعة وانا في التحقيق حتى عفا عليا الله جا المجامي ديالي بقا معايا حتى كملنا وتبتو اني معندي حتى علاقة زيادة على اشرطة الفيديو لي تقدمت ليهم وخصوصا ملي جا المحقق تيليفون من وراها طلب مني نسني على شي اوراق زدنا ساعة ديال الاجراءات ديال خروجي واتبت ان طارق بوحدو لي مذنب وهو المسؤول الوحيد على عدم تسليم الحجر لسلطات مبغيتش ليه هاد المواصيل كيف مكان الحال دم عمرو ميولي ما وخا كان ناوي فيا شر متقبلتش انه يضيع راسو بهاد الطريقة واخة مكنتش كنبغيه لكن كانت عندو معزة كبيييرة فقلبي ميمحيها لا زمان ولا حتى الضروف كان ولا زال طارق لي مكانتو نفسها متغيرتش واخة انتاقم مني بهاد الطريقة لكن منساش انني حتى انا ساهمت بشكل كبير فانه يوصل لهادشي لي وصليه.... ياااه لهاد الدرجة الحب كان عاميه ....عيييت بزاااف وانا في الكوميسارية والاجراءات حتى مبقاش عندي سوفل ولا طاقة باش نزيد نتحمل....واخيرا خرجت حليت الباب وتوجهت لممر فين كاين قاعة الانتضار حليت الباب مع مفاجئة اخرى من نوع خاص ....مع ضلام طاح على عينيا بعدها مبقيتش عقلت على راسي حتى طحت وفقدت الوعي اخر حاجة سمعتها هيا غوات ماما وطه كيجري لعندي بهلع .....
حليت عيني في غرفة غريبة عليا ضبابة على عيني مزال ماثرة ليا على عيني ...حسيت بايد كدوز عليا بحنان كانو لمسات مختالفين على لمسات طه كانت لمسات ماما الحبيبة ...شفت فيها فبلاصة منعقنها عطيتها لبكا وتهرنين نهرنن ونقول مهرننت حتى تحل الباب ودخل طه مفزوع جا كيجري حط ايدو على راسي وعينيه كيتفحصوني.....
طه : جنة مالك اش واقع ....
جنة : اهئ اهئ م ماااامااا حلمت بيها توحشتها اهئ...
طه : ههههههه ناري على هبيلة عطاني الله ....حيد من قدامي وبانت ليا ماما من وراه كتشوفيا كتبكي وكضحك على هبالي ههههه
ماما : بنتي بسم الله عليك هاني انا كاينة ماشي كتحلمي...
جنة : ماماااا تلحت عليها كنعنق ونبوس ليها فايديها وراسها ونبكي كان منضر جد جد مؤثر ...ماما سمحتي ليا ياك اهئ اهئ ...
ماما : بنيتي شحال قدني نبقا مقاطعاك الكبدة الوحيدة لي عندي قد ماجلست منفرطش فيها ايه نتي كسرتينا وحطمتينا فالاول ولكن بعد ماعرفنا داكشي لي كان بغا يوصلك ليه طارق وشفنا كيفاش طه متشبت بيك وخايف عليك لا فالكوميسارية ولا هنا فالسبيطار وملي طحتي عرفناه هو المناسب ليك واخة ماشي طريقة هديك باش تزوجتي وهو لي اقنعنا باش نساو ونسمحو ليك دار مافجهدو باش يصالحنا وزيد عليها لي شفع ليك شفع ليك هو هاد ولدي لي جاي فطريق ...هههه
جنة : ولدك ياااك اماما ولا ولدك وانا اهئ اهئ صافي مابقيتش بنتك نسيتيني ياك اهئ اهئ انا عارفة معندي زهر عارفة ...
طه : ههه الله يستر...
جنة : غوبشت فيه ...اجي وبابا فينهو مبغاش يشوفني باقي مخاصم معايا ياك
بابا : شكون هدا لي يتخاصم مع فنكوشتو شكون غير شفتك وكان نسيتيني وبانت ليك غا ماماك قلت نخليكم بوحدكم...
جنة : طرت عليه حتى هو نعنق ونبوس طلبت منو سماحة جريت حتى ماما عنقتهم بجوج...هزيت عيني شفت في طه ابتاسمت ليه بمعنى لهلا يخطيك عليا ....كمليا سيروم وسمحو ليا نخرج حيت كان ضغط نزل ليا وزيد مكلت حتى حاجة ملي جات شرطة داتني وانا على جوع اصلا جات فصباح مزال حتى مافطرت ...خرجت وهاد المرة غاديا لداري ومعايا اعز معندي فهاد الدنيا واليديا وروحي وزوجي ....وصلنا لدار دخلت ماما لكوزينة توجد شي حاجة مناكلو توحشت طيابها لهلا يخطيها عليا والله يخليها ويخيلي ليكم وليديكم تعشينا فجو عائلي دافئ وصل الوقت بغاو يمشيو بقيت نتغبن ونتخنن شافوني جاهم ضحك مكان فايدهم غير يقبلو ديتهم لبيت ديالهم باش ينعسو وانا مشيت لبيت لقيت طه متكي بدلت حوايجي وهاد المرة لبست بيجامة مغرية ( هداك سيروم لي دارو ليا فسبيطار فيه شي حاجة كنحس براسي بحال الى شاربة ريد بول ههخخ) قديت حالتي ومشيت لعندو ....
جنة : حطييت ايدي كندوزهم على عضلاتو سداسية لي بارزة بشكل مثيير ومع ايديا كانو باردين قفز...شاف فيا ...هممم توحشتك اعمري...
طه : بقا كيشوف فيا وكيصرط فريقو...
طلعت فوق منو كندوز بايديا شوية هبطت كنبوس ليه فصدرو بطريقة مثيرة حتى بدا صدرو كيطلع ويهبط ويصرط ...طلعت لعنقو لحستو ليه بشويية وكشيت لشحمة ودنو غير وصلت لفمو كيف حطيتو عليه دور وجهو وحيدني من فوقو ...انا مفاهمة والو...كنشوفيه معصب وعروقو بارزين اويلي هذا مالو ....
طه : جنة سيري نعسي ...
جنة : كيفاش !!! طه مالك اش واقع ليك علاش كتهرب مني يومين هادي ونتا ماعلى برجك كنقول من توتر من ضغط من من ولكن بزاف فينما نقيسك طير لسما وتنزل اش كاين ياك مكاين باس هااا...
طه : بلا بلا بلا مكتسكتييش خليني قلت ليك سيري تنعسي هيا سيري تنعسي متعصبيش ديلمي فهاد ليل..
جنة : لا لا كاينة شي حاجة طه جيني نيشان راك عارفني مغنسكتش ومغاديش نتفرق عليك حتى تقوليا اشنو لي خلاك تنفرني هضر ...
طه : اووووففف منك اش بغيتي تعرفي اش هااا بغيتي تعرفي ان طارق قاليا انك كنتي مشبعاه بوسان وتعناق قبل متعرفيني هااا وفالفراش...طراخ ...
جنة : مكنتش متوقعة هاد الهضرة كلها دسها في قلبك لو كان جيتي سولتيني حسن مضن فيا هادشي ولا نسمعو منك بهاد الطريقة انك تشك فيا ومتسولنيش هادي لي معمرني توقعتها منك انك تشك فيا اهييييئ اهئ ...
طه : عاد وعا براسو اش قال..ج جنة سمح...
جنة : بعد مني ...مشيت لويت عليا بينواري ودخلت لبيت المجاور لي درناه بيت البيبي وسديتو عليا طحت بوقفتي كنبكي ونقول مابكيت ...حتى جا بقا كيدق حتا عيا خاف لايفيقو وليديا وخلاني على خاطري ومشا.....عرفتي ملي كيتجمع عليك سكون الليل وظلمته صمت الناس... وخلودهم للراحة... لي انت بعيد عليها بسبب النار لي شاعلة فقلبك مكتقدش توصف احساسك... عينيا طابو بالبكا... وهو معلابالوش.. جا قال زوج كلمات ومشا نعس كآن شيئا لم.. يكن.. كنت شاكة انه معنديش زهر ولكن كل مكتقاد حاجة.. ويخسرو عشرة كنتآكد..فهادي حقدت بزاااف على طارق كثر من محاولته زجي بالسجن... الم غريب كيعتصر قلبي.. ..بغيت نغوت ونبكي بالجهد باش نرتاح ولكن خفت اهلي يفيقو.. اش غنقولهم الراجل لي بعتكم علا قبلو شك فيا خايبة حتال المعاودة.. نضت جمعت عليا..بينواري. وهزيت بانطوفتي لي كل وحدة بالاعصاب لحتها فبلاد... تسلت بشوية.. حليت باب الدار وانا نتلاقى مع زوج حلالف لي كيعسو فاليل.. قبل ميتلفتو لجيهتي رجعت سديت الباب... ومشيت للكوزينة.. حليت الباب ديالها قليل باش كنحلوه..تعكس معايا.. ولكن ممليتش حتا حليتو.. كنت كل ماكنعيا كنتخيل راسي مسجون وخصو يتحرر ...غير حليتو.. وجريت لبرا غير ضرب الهو.. وجهي وطير شعري عاد حسيت بالحياة... حاولت نبعد ماامكن... علا الدار باش نغوت.. براحتي.. وصلت بلاصة خاوية.. وجلست علا ركابيا... كنتنخصص.. علاش اطه علاش؟؟ شكيتي فيا.. انا من نهار عرفتك عمري فكرت نخونك وانا فخيالي.. ةاما حياتي قبل منعرفك.. باخطاءها.. بمحاسنها فهي ملكي بوحدي.. اه انا غلطت واعترفت بغلطي فاستغلال طارق.. ولكن خديت جزائي وعذباتني الدنيا مزيان.. وندمت..بزاف... علاش حتا قربت نقيس السعادة بايدي وتلاحت بعيد عليها باميال... علاش فرحتي مكملاتش بصلحي مع والديا... بقيت كنبكي.. ونغوووت.. حتا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)   السبت يوليو 29, 2017 9:33 pm

حتا حسيت بشي حد وقف حدايا بلا منشوف فيه: سير فحالك شنو نسيتي ماقلتيهش.. هئ هئ وجاي تابعني باش ..تقولو.. الصمت لا رد تلفت بشوية وشفت بنص عين وياريتني ماشفت...
حذاء اسود كيبري.. وعكاز

من العكاز عرفتو هو.. رودريغو.. وقفت كنستجمع قوتي باش نجري.. ولكن انا لي جبتها لراسي وبعدت علا منطقة.طه وحراسه جرني.. من شعري.. حتا تزدحت مع صدرو وبقا كيشمشم فعنقي.. بحال شي كلب..
دور وجهي بعنف باش نشوف فيه وزير عل الفك ديالي ..حتا مبقيتش كنحس بيه..
رودريغو: طحتي فايدي ...
وحتا واحد مايقدر يفكك مني
جنة: طلق مني طلق مني عاااافاااك.. عافاك..
بقا جارني وانا مابغيتش نتجاحد معاه خوفا علا ولدي حتا وصلتي لسيارة.. لصقني عليها بعنف وكيكتف ايدي مور ظهري بحيوانية..
جنة: عافاك بشوية عليا.. هئ هئ... ضورني لعندو وقجني حتا بغات تخرج روحي رودريغو: سكتي عندي معك حساب قديم... جمع ايدو هو يضربني لفوق كرشي حسيت بكبدي وصلات لفمي تعوقت.. تماك وكنين.. وايدي معذبيني مور ظهري جنة: بعد مني راني حاملة الحيوووان ..طلع راسي بجهد..: وهو كيحل باب السيارة رودريغو: احسن حاجة.. لا المافيا ولا المفترس غيمنعوني نتلدد بتعديبك.. ونجبد هاد الجنين بيدي من احشائك. باش نبرد النار لي فجوفي...
جنة: ايييييييييي

جنة: اييييي طلق مني بعد مني..
صوت: المافيا يمكن.. ولكن ماحد المفترس حي حتا واحد مايقدر يآذي لا مرتو ولا ولدو..
رودريغو جرني قدامو.. وحط المسدس علا كرشي...
كنشوف قدامي طه.. حتا هو مسدد سلاحو...
رودريغو: ودابا كنظن غتغير راييك..
طه: انت اكثر واحد عارف اني مكتقول الكلمة الا وكنوفي بيها..
رودريغو:ملي كنتي فالمافيا كان يتخاف منك اما دابا وانت برا اضعف بكثير انك تحمي عائلتك...
كنشوف فطه..تزير وعروقو خرجو..
جنة: طه طه.. هئ هئ عافاك عتقنا طه.. متخليهش يدينا معاه. هئ هئ..
طه: حياتي جنة كنبغيك بزاف وبغيتك تسمحيليا انا مقصدتش ناذيك هداك الشيطان ديال طارق لعب بعقلي ومع الضغط لي كنا فيه زاد اثر.. وحبي وغيرتي عليك مكنتحكمش فيهم.. سمحيليا.
جنة: طه واش كتفلا عليا انا كنموت وانت كتقوبي الشعر طه عتقناااااا
رودريغو: باراااكا من الهضرة صدعتوني.. رمي سلاحك انت..
طه: انت سك.. جنة جنة. حبيبتي قولي سمحتلك..
جنة: واااااع واماتسمحلك لي ماتعتقك.. وعتقني راه غيقتلني انا ولدك..
طه: قولي سمحتيلي دغيا قولي.
جنة: واسممممحتلييييييك..
صمت طوييل..
طه طلع السلا بيدو التانية للفوق.. سد عيني وفتح وحدة.. تمتم بسم الله... وورك علا الزناد انا غمضت عيني كنتسناها تخشخشخ ليا الجمجمة.. حتا حسيت بشي حاجة ثقيلة تزدحت فالارض تلفت مورايا.. لقبت القرطاسة جات فوسط صلعة الراجل.. شفت فيه ورجعت شفت فطه حتا هو كثر مني بالخلعة تصفط من الدم.. جنة: قتلتيه ؟!!" طه: جنة نتي لاباس
جنة: لا لا واش.قتلتيه ؟
طه: جنة بسم الله عليك..
جنة:قتلتيه ؟
قتلتيه ؟
قتلتيه ؟؟ .
من صدمتي بقيت فمحلي.. حتا جا كيجري عندي طه كيحرك فيا طه: جنة حياتي متخلعينيش عليك..
جنة: هئ هئ هئ ولد الحرام كان غيصفيها ليا.. علاش تعطلتي علاش تعطلتي. بقيت نضرب ونغوت عليه. ونقرص. حتا سخفت.. عنقني طه كيمرر ايدو علا شعري: ششش احبيبة انا معرفتش كيف درتي خرجتي بلا ماشافوك الحرس انا خليتك شوية حتا تهدني ونرجع نهضر معك.. دخلت نتوضا ونصلي... خرجت نقلب عليك لقيتك طراي مكايناش بان لي..الباب الخلفي محلول هزيت السلاح وتبعتك كنجري.. بلا منعلم لا داركم ولا الحرس بانت لي سيارته من بعيد.. ماجيت فين نقرب كان شدك..الحمد لله.. لي متاذيتوش.. جنة: طه انت حمار وحيوان هئ هئ معندكش القلب ورجعت كنضرب فيه وهو مركز مسكين فيا محبسني ماوالو.. جنة: وماتسواش وكنكرهك وكنبغيك.. هئ هئ.. شد ايدي وقابلني معاه طه: دابا واش كنكرهك ولا كنبغيك رساي علا كلمة وحدة. جنة: كنبغيك وراك عارف وكدير هبل تربح.. طه: كنهبل عليك.. جنة: يالاه نحيدو من هنا لايعاود ينوض هذا.. طه: مسطية.. ههه سايني خمسة الدقايق توصل فرقة من الشرطة.. مازال... كنهضرو كنسمعوهم.. بحال الا كانو مراقبينا .دغيا وصلو... مهضرش معاهم طه هزني.. وغادي بيا.. جنة: ويلي حطني.. طه: لا حتا انا عندي حساب معك.. شعلتيني واحد الشعلة قبيلة.. دابا نفديها فيك.. جنة: حرام عليك ماكفاكش اش داز عليا... طه: فهادي مكاتبقايش فيا ابدا.. جنة: نزلني بدلت راسي مازال مسمحتلك.. طه: اسمحتيليا.. والمرحوم كان شاهد.. جنة: هاديك تحت تهديد السلاح. . طه: غنضطر نستخدمه .جنة: هههههه حطني حطني ههههه طه: سكتي وصلنا للدار غتفيقيهم.. دخلنا هاد المرة من الباب الرئيسي.. الحراس تصدمو ولا واحد يشوف فلاخر ويحكو فعينيهم.. هههههه معرفو منين نزلنا عليهم..

بعد ثمان اسابيع..

لاجديد حياتي حب فحب... كندوزها..بين داري ودارنا...انا نجحت فقرايتي وتصالحت مع صافية...مراد مازال فرحلة العلاج التقويمي..مازال ماستردتش لا لياقته ولا عافيته كاملة.. كنت باغية نزورو ولكن زوجي العزيز منعني... طه مازال مارجعش لشركته كيتسناو يتشدو باقي الاعضاء لي دخلو للمغرب وتتسد القضية.. لي فهمنا داك النهار انه رودريغو تصرف من نفسو وهجم عليا.. مادام المافيا مابانتش للان.. فهادا كيدل علا انه الرجل الغامض مازال معطاش اوامره.. بذلك.....
اليوم انا كملت اسبوعي العاشر وعندي موعد انا وطه عند الطبيبة.. ولكن لقينا قدامنا مفاجآة..لم تكن فالحسبان..
جنة: طه طه.. طه: طوق خصري مالك اجنة باش كتحسي. جنة: واش هاد الكلينيك.. فيه شي تخصص اخر من غير الحمل والولادة.. طه: لا شوفي راها مكتوبة الفوق قداش علاش هاد السؤال.. جنة: والو والو.. طه: شنو واقع مالك صفاريتي.. جنة: اوف ا طه واش مشفتيش شكون دخل دابا.. طه: لا شكون دخل؟؟ جنة: صافية.. طه: عادي ممكن كتزور شي حد هنا.. جنة: طه اش كتقول اش كتزور وعلاش كدبات عليا وعلى دارهم قالت بلي غتمشي تدوز العطلة عند ختها فمراكش.. وهي هنا فالرباط.. طه: باش باغية توصلي... جنة: معرفتش والله.. مشا بالي لاحتمال واحد.. انت عارف بلي هي ومراد دارو علاقة.. ممكن يكون نتج عنها حمل.. لي ضارني فخاطري كثر انها عاد مابدات كتنسى شوية انه عمرو بغاها فقط استغلها باش يوصل لشنو باغي.. طه: ممكن نتي ماتكونيش عارفة بزاف دالحوايج وانا يكون مراد نذل لابعد حد فهادي كنضنو غيترجل الا عرف يالاه غيفوتك موعد الدكتورة... تابطت ذراع طه.. لي مبانش عليه اي تأثر اما انا .ضرني راسي بالتفكير
..توجهنا للاستقبالات... سجلت حضور فالموعد.. وطه خلص مقابل المتابعة الطبية... وطلب مني نسبقو لغرفة الانتظار على ميجاوب انطوان..فالتلفون.. سبقتو.. حادرة راسي جلست فقاعة الانتظار كانت خاوية.. يمكن انا الاولى هاد الصباح.. هزيت كتيب من فوق الطاولة الزجاجية.. كنتامل صور البيبهات.. وكنتخيل كيفاش غيكون شكل ولدي او بنتي غيكون مطيبز بحال هاد البنوتة.. مازال مكملت 3 شهور وكريشتي ولات كتبان اذا مكنتش لابسة الواسع.. حتا ماما قالت لي بلي كنت طبيبيزة ملي كنت صغيرة يمكن كيشبهلي ههه وانا بغيتو يشبه لباباه حروفو زوينين ..توحشت ماما ودارنا.. وطه... مابقاش بلا يديني قالج ارتاحي شوية من الطرقان كل سيمانة غادين جاين...هسمعت الباب ديال الطبيب تحل..كنسمعها كتقول للسيدة.. لي معاها... اهتمي باكلك..وبعدي علا التوتر..والمراجعة الماجية نعرفو حنس الجنين..
السيدة: شكرا دكتورة ان شاء الله.. غير كملات الجملة عرفتها من الصوت هزيت راسي..
جنة: صافية هادي نتي ؟!!!!
جنة: صافية هادي نتي ؟!!
شافت فيا وهبطات راسها..
جنة: نتي هنا ماسافرتيش علاش كدبتي عليا شنو كنسمع واش نتي حاملة بصح دوي هضري.
صافية والدموع فعينيها: جنة حيدي من قدامي تخطاتني ..ومشات.. سمعت الطبيبة كتعيط بسميتي.. تجاهلتها وهرولت موراها تابعاها..جنة: صافية صافية وقفي غير نهضرو..
ماجيت فين نلحق بيها حتا كان طه شدها.. طه: شواقع مالكم كتجريو.. صافية: طلقو مني بعدو مني متستعرضوش عليا سعادتكم.. بزعطة الا نتوما بزوج.. انا بوحدي.. اه الالة حاملة وبسبابك.. نتي... وبلا راجل.. بسباب راجلك.. الي منعرف شنو دار فمراد.. اه كدبت حيت الا بقيت معك او مع دارنا ساهل تكتسفو حملي ومعندي منقولكم.. جنة: وكتخلي اني ممكن نتخلا عليك.. انا صاحبتك من الصغر كبرنا بزوج وتشاركنا كلشي بزوج ..غنوقف معك لاخر نفس مستحيل نتخلا عليك..
طه: مراد كاين وعايش هو كيتعالج... ولكن اجمالا راهو لاباس ..ويقدر يتناقش معك ويحمل معك نص المسؤولية هذا روح وطفل ولدكم بزوج.. صافية: هذا غلط اكبر غلط.. طه: اذا كنتي كتعتبريه غلط راكم غلطوه بزوج.. صافية: هئ هئ سولوه علاش دار فيا هكذا علاش... اشنو ذنبي انا بغيتو بصدق.. وضحيت بشرفي سلمتو نفسي وهو لعب بيا.. قربت لها اكثر باش تتهدن خصوصا انو الناس لي كدوز ولات كتوقف تشوفينا.. ضميتها لعندي وحتا هي بادلاتني العناق وبكات بحرقة وبكاتني معاها.. طه: هو الوحيد لي يقدر يجاوبك علا هاد الاسئلة.. وانا معنديش مانع نديك لعندو دابا الا بغيتي جنة: طه ولكن هي عيانة واش مكتشوفش.. صافية كتمسح فدموعها اه اه اخويا طه ديني لعندو.. طه: هاكي سوارت سيارتي سبقيني ليها هاني جاية جنة: صافية تسناي تسناي.. طه شنو درتي هادشي يقدر ياذيها سمعت الطبيبة قالت لها بعدي علا التوتر.. طه: جنة متخافيش غنكون معاها.. غير هو احياتي واش تقدري تدخلي بوحدك.. للمراجعة.. جنة: اكيد اكيد احبيبي.. غير خليك معاها.. انا نسالي ونرجع للدار.. طه: لا اعمري راه غنخلي معك الحراس غتلقايهم كيتسناوك.. دابا دخلي نوبتك تعطلتي عليها.. وسلمي لي علا دبدوبي ملي تشوفيه هههه عنكش كرشي.. جنة: هيييه طه: ديزولي باش جبهتي ..وخدي ومشا ..تلفت لعني ودار لي اشارة التلفون بمعنى غنتصل بيك.. وخرج... رجعت عند الطبيبة...مسولاتنيش شنو.. واقع.. سولات علا صحتي.. وشافت التحليلات لي طلبات مني نعاود.. باش تشوف واش نقص مني فقر الدم.. طلبات مني نتمدد باش نديرو الايكو..ولاول مرة تمنيتيكون معايا طه ولكن للاسف حالة صافية شفعات لغيابو عني.. دارت المادة الزجة علا بطني وبدات كتحرك.. وكتشوف فيا وتشوف فالتلفزة لي قدامها... وانا بدوري كنشوف فيها ولكن مافاهمة والو.. كتبان شي حاجة ولكن انا ماشي طبيبة مقدرتش نفرزها.. جنة: دكتورة شنو كاين واش كلشي لاباس واش البيبي بيخير.. دكتورة: وي وي لاباس..
جنة: دابا هذا لي هنا ولدي.. دكتورة: وي هادو ولادك هههه جنة: شنو؟!!!! ذكتورة: كيفما سمعتي هنا كاينين زوج بيبيات.. جنة: اش كتقولي لا ميمكنش.. دكتورة: كيفاش ميمكنش ماشي نتي اول او اخر وحدة حملات بالتوآم..
جنة: تواااام
دكتورة: مالك تخلعتي شي طبيعي.. جنة: لا فرحت وتخلعت نيت وتخلطو عليا..المشاعر..معرفتش اصلا هازة هم واحد كيفاش غنقدر نعتني بزوج وانا مازال غنكمل قرايتي.. دكتورة: حتا انا كنت بحالك.. مع ولدي حملت بيه وانا وراجلي كنقراو فبرا والغربة ومعنديش لي يعاوني واقترح راجلي نتوقف سنة علا الدراسة.. حتا ولدت وكبر ولدي شوية ووليت كنخليه فالحضانة وكنمشي نقرا.. والحمد لله مندمتش... من بعد غتعرفي ان الوليدات اهم من اي حاجة.. هانتي تبارك الله غتجربي الامومة وتفهمي... حطات كلينكس علا كرشي وناضت للبيرو ديالها.. انا مسحتها ومشيت جلست قدامها.. خديت الادوية الجديدة ووصاتني بالراحة... خرجت وانا كنقيس فكرشي ونبتسم لاشعرزيا ههه قاتلك مبطبط نتوما بزوج هنا ياتريكت الوكيلي هههه معرفت كيفاش غيكون وجه طه ملي يعرف.. واحد وكان عقلو غيطير بيه حساك دابا زوج.. هه معرفتش كيفش غنكون ملي غتزيد تنفخ كرشي ..غنولي.. كنخلع.. من دابا تعوجات لي المشية يالاه... زعما قالتها لي الطبيبة ههههههه.. لقيت دوك الغوال كيتسناوني حلو لي الطوموبيل ...ركبت اللور... اتصل بيا طه سولتو علا.. صافية قالي بلي كتهضر مع مراد علا انفراد وصيتو يبقى قريب خصوصا وضعها حساس .مقلتلو والو ملي سولني شنو قالت لي الطبيبة قلتلو كلش مزيان وبدلاتلي الفيتامينات....

قطعت معاه وبديت كنفكر كيفاش غنقولها ليه وصلت للدار... خديت دوش دافي... ودخلت للكوزينة.. وجدت الغداء... وحطيتو فوق الطبلة.. لبست.. بيجامة.. قصيرة مزيرة ومثيرة ولكن فيها كريشتي جات مبزطة... شعلت التلفزة..بقيت كنقلب علا شي برنامج يهضر علا صحة الام والجنين... لقيت واحد..نشوف فيه شوية ونشوف فالساعة قرب العصر وهذا مازال ماجا...مازال كنرددها فخاطري سمعت السوارت.. فالباب.. مازال كيفتح فالباب لقاني موراه... عض علا شفايفو.. بغمزة.. طه: توحشتيني لهاد الدرجة... قربت كنزولو لافيست جنة: اصلا انا ديما كنتوحشك.. ونتا حدايا ..لف ايدو علا خصري وعلاني لعدو حتا تلاصقو شفاهنا وبدا كيلتهم فيهم بنهم نساني نسولو علا صافية ونساني فالغداء... بقينا.. كنتبادلو القبل فالعتبة.. حتا حسيتو شعل وزيرني.. معاه حتا تضغطات كرشي مع عضلاتو ..جنة: ايي طلقني طه: مالك تاني.. جنة: انا لي مالي ولا انت لي جاهل.. ههه حطني طه: جاهل ياك انا جاهل ايوا مبغيتش نحطك شنو غديري كيزيد يزير عليا.. جنة: وطلقني يالمسخوط.. راك غتقج ليا الدراري.. طه: اشمن دراري جنة: من الصباح وانا نوجد فالغدا ونقاد فالحالة باش نقولهالك بطريقة رومانسية ساعة.. هاد الجهالة لي فيك غتقتلهم قبل متعرف ونزلني... حطني وبقا مقابل نعايا كيتسناني ننطق.. جنة: الدوش واجد دوش واجي تتغدا انا نسخنو ..طه: شد ذراعي ودورني عندو ..اش قلتي دابا قصدتي شي حاجة ياك.. جنة: وراه باينة اش قصدت.. طه: اه اه ولكن ديني علا قد عقلي وقولي لي شنو قالت لج الطبيبة.. ديريني مكنفهمش.. جنة: عهههه عاد عرفتي من ديما كنقولهالك مكتيقش.. طه: جننننة. حرام عليك.. جنة: ههه اوك صافي ههههه اوف بلاتي مشفتيش وجهك ناري ملامحك غيقتلوني بالضحك هههههه اوف طه: جنااا كتستفزيني والله.. جنة: اوه اوف هههههه والله مقصدت.. احبيبي.. الطبيبة قالتلي بلي غيجونا زوج بيبيات ماشي واحد.. طه: تواااام جنة: وااااااااع... نزلني وانزلنييييي.. وحتاواحد علا هاد الحساب ماغيجي حتا واحد ونزلنيييي.
يوم مختلف عن باقي الايام يوم خاص كيف لا وهو يوم خطوبة وعقد قران اعز صديقة عندي مع صديق الطفولة "مراد و صافية " واخيرا بعد معانات لي عاناتها صافية من صدمتها ان مراد استغلها ومن صدمتها التالية بحملها بطفل من دمو ومن خوفها انه مايعتارفش بيه وضنها انه مشا وخلاها....لكن كان العكس والحمد لله مراد اثبت انه راجل واخة دار اغلاط لكن تبت رجولتو وتقبل الولد وطلب انه يخطبها في اسرع وقت قبل ميبان عليها الحمل هيا كرشها مكاينتش باينة نهائيا عكسي انا لي بدات في البروز كيف لا وانا حامل بتوام .....غريب بزوجنا حملنا من اول معاشرة بسيف ومراد را تربية هاد الجحش لي عندي ههههع ....
وها انا دابا في البيت كنختار اشنو لبس في خطبة صافية .....حيت تقديت زوج دلقفاطن واحد في صومو بارد واحد في ازرق ملكي بزوج زوينين شي لي خلاني نحتار بيناتهم حتى دخل عليا طه لقاني ......
طه : اشنو كديري اعمري دابا..
جنة : همم والو غير كنفكر اشنو نلبس بين هاد زوج قفاطن ليوم
طه : مع هاد الكرش عههه ..
جنة : طاااهااا حشومة عليك
طه : واهيا ناري غاضحكت اننم بغيتي رايي...
جنة : اكيد
طه : لبسي ليا داك شوميز الكحل كيجيك وااو واجي نبقاو غير هنا اش بغينا بشي عرس...خشا وجهو فعنقي...
جنة : بغدتو عليا ...انا لي حمقة دايرة فيك راسي ..هزيت القفطان كان في ازرق ملكي منبت بحجيرات ومطروز بالصم حطيتو جنب داكشي لي غلبس معاه وهزيت فوطتي ومشيت لدوش وصلت لعند الباب ودرت لعندو...ها انا ختاريت ليا راسي لهلا يحوجني همم ودخلت تحت قهقهاتو ...
طه : الله يستر ياربي اوووفف ههههه ...
دوشت مزيان فركت راسي خرجت ملقيتش طه لكن لقيتو مخلي ليا ميساج بلي مشا يقدي شي غرض مهم يشوف اش كاين ويرجع باش يلبس ونخرجو بزوج لعند الصافية فين كاين خطبتها وعقد قرانها ...داكشي لي كان بدلت حوايجي نشفت شعري وسرحتو بلبلاك عاد درت ليه بابيليز خفيف شوية وخليتو على راحتو ومع باقي لونو اسود هلاه يبان واعر مع بابيليز خفيف ودرت ميكاب دخاني مكترتش بزاف اصلا بزز باش خلاني طه نديرو قاليك ديري حاجة خفيفة ولا بلاش وفمي درت ليه عكر في غوز بيبي ماط ومع كونتورينغ جيت واو واخيرا بقا ليا لبس القفطان لي خديتو شوية واسع على طاي الي كناخد ديما حيت كرشي بدات كتبان وبديت كنتزاد لي الوزن .....لبستو ودرت صميطة رقيقة وسط منها بروش في الارجونتي وصندالة في نفس اللون وكذالك البوشيط رشيت بارفاني ودابا بقا غير سي سيد يشرف ونمشيو مدازش وقت بزاف حتى دخل غير شافني وتم جاي ....
طه : هممم بيبي اش هاد الاناقة هاد الخير ورزق كلو ديالي ...وداك الفم ...
جنة :بغيت نغمق عليه...اجي اجي خير ورزق بقرة انا هاا...
طه : متغيريش الهضرة فمك مسحيه ..
جنة : وا اهئ واععع واحشومة عليك واغير ليوم عفاك اهئ بديت نتغبن ليه...!وا نتا ديما كدير ليا هكا غير مرة الله يحفضك عفاك اهئ...
طه : وصافي صافي صافي غير ليوم ومتعاوديش من فوقو تاني ...
جنة : اكيد غادي نعاودو..
طه : شناهوا ..
جنة : ااا اكيد غادي نعاود قدام حبيبي وراجلي وبو ولادي ..
طه : ومعرت ليك مااعرت ..
جنة :

مشا طه يدوش ويلبس حوايجو لي وجدت ليه ...كومبلي فالاسود اللون المفضل بالنسبة ليه وحتى قاميجة فلون اسود وكرافاط فالكري ....خرج لعندي فكامل اناقتو بلحيتو لي زاد رتبها اكثر من حياتي وشعرو لي رجعو بجيل الور وريحة بارفانو المثيرة جاي كيقاد فساعتو الجلدية من نوع سواتش ....كل هذا وانا سارحة فيه.....تعزلت على العالم الخارجي مفيقني غير بوسة منو في شنايفي حتى تخلعت ....
طه : وجهو قريب لوجهي...ياك قلت ليك لبسي غير داك شوميز واجي نبقاو غير هنا ياك قلتها وعينيك كيقولو باغية ياك ياك ياك قولي قولي ...
جنة : ضربتو ببوشيط لي فايدي ومع قاصحة بزاف ...منقولكمششش
طه : اووووو اييي واخة على مك دابا تخلفي هادشي غابلاتي ...
جنة : الى وصلتي ضهرك بوسو....خرجت ليه لساني وهربت ليه لطوموبيل...
طه : وااخة لمك ضهري غنزيدك نتي تبوسيه غا بلاتي ...قاد كرافاطتو بجنتلمانية ..احم احم ...
مشينا دييريكت لدار صافيا حدا دارنا نيت ممشيتش لدارنا حيت قاليك سي طه مكيرتاح الا فدارو لذالك اضطرينا نكلسو في دارو لي هنا في فاس ...غير وصلنا لقيت مامات صافية عند الباب كتسنا فيا قالت ليا بلي صافية من صباح وهيا تسنا فيا مبغاتش تلبس حتى نكون انا...خليت طه دخلاتو خالتي بلاصة فين كاينين رجال وطلعت انا لعند صفصف ...كيف دخلت بدات كتلبس باش توجد دغيا حيت مراد والعدول مبقا لهم والو ويجيو ...لبست تكشيطة فالبيج مرصعة بالاحجار لماعة وسميطة فذهبي رقيقة وسطها بروش كبييير ودارت مشيطة مع ميكاب جات غير صافية لس كنعرف حمقتني وتاج بسيط خلاصة رائعة بمعنى الكلمة ...بلغونا بوصول العدول ومراد وعائلتو اصلا عندو غير مو واخ صغير اما باه فمات ملي كان كيقرى معانا ....دارت ليها كوافورة طرحة على وجهها وهبطنا معاها..غير وصلنا لعند مراد لي كان كيتسناها سبقتهم انا لعند حبيبي تابطت ذراعو بيدما مشاو كلسو حدا لعدول وتبعناهم ...بداو في مراسيم عقد القران...حتى صونا تيليفون طه وشوش ليا فوذني بانه يجاوب ويرجع طمنتو بعيني ...واخيرا ولات صافية زوجة مراد المتوكل رسميا ...كلشي داز مزيان كلشي بارك ليهم وطول هاد المدة وطه مزال مدخل من برا تشوشت عليه استاذنت منهم وخرجت على برا كنقلب عليه سولت هادوك لبوديكارد نعتو ليا بلي حدا طوموبيل ديالنا هزيت جلايلي مشيت حتى لطوموبيل لقيتو كيهضر فتيليفون وكيعرعر دار شاف فيا معرفتش اشنو قال وقطع ...
طه : حبيبتي اش خرجك هاني شوية وكنت غنجي ...
جنة : حيت شفتك تعطلتي واش مكاين باس مالك وجهك مكيتفسرش واقعة شي حاجة ...
طه : لا غير شي مشاكيل في الشركة و...
جنة : و اش اش واقع قول راك شوشتيني ...
طه : فالصراحة اوففف .....
جنة : اشنو...
طه : .......
جنة : اهى اهئ...
طق طق طق ....صوت خطوات مرعبة كتسمع فداك الممر....بقا غادي حتى وصل لباب البيرو المخصص ليه ولي مستحيل يدخليه شي حد من غيرو والى بغا يدخل حتى يكون هو ميقدروش حتى يدخلو ليه من وراه ومجرد التفكير فذالك ميقدروش كلشي كيحسب ليه الف حساب بمجرد ذكر الاسم ديالو كيتسلل الرعب في نفوسهم كيخليهم يغزلو سواء هو او المفترس هاد الاخير لي واخة هو اعلى منو وشاف الكبير ديال المافيا في ايطاليا ولي الكبيرة وصغيرة الا وتكون في خبارو الا ان طه مكيخافش منو ومكيديرش ليه الحساب وهو اول عضو في المافيا والوحيد لي مكياثرش فيه ولا كيزعزع شعرة منو...اخبار طه كيوصلوها ليه غير رجالو المقربين ....
دخل لبيرو ديالو جلس في كرسيه العريض ودار لجيهة لوخرا خدا سيگار قطع ليه راسو وشعلو بدا كيسوط ضغط على زر لي فالمكتب...حتى دخل واحد من رجالو لي مكيفارقوهش....
الشخص : si signor... نعم سيدي
السيد الغامض Mr. Mysterious : كحز ليه ملف بايدو ...خذ هذا وطبق مابذاخله بالحرف الواحد Prendete questo piatto quello che c'è dentro ogni personaggio
الشخص : امرك سيدي...
شير ليه بمعنى سير دابا ...حذر راسو ومشا وهو رجع دور راسو لجيهة البيرو هز عينيه لي بان فيهم نوع من الشر والقرار لي وصل وقتو وخاص كلشي يسالي...نطق .... Basti qui per voi, il predatore الى هنا ويكفي ايها المفترس....
..........
سالا العرس لي كان حاضر فيه كلشي الا انا وطه لي كنا غايبين او انا اما طه فاتشغل بالو معايا من بعد ما صدمني بالخبر لي قاليا انه غايغيب مدة اسبوعين غايمشي لروما لشركة ديالو جاه اتصال من انطوان خلاه يضطر يمشي يشوف بنفسو ....ودعت صافية لي غاترجع مع مراد لدارهم ومن بعد يرجعو لرباط ....ومشيت انا وطه رجعنا لدار اصبح الصباح لي غادي يمشي فيه توادعت معاه بالبكا وحتا هو مشا وبالو معايا كل مكيوصل لعند الباب كرجع يضمني بقوة كانو حاس بشي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)   السبت يوليو 29, 2017 9:35 pm

حاجة غادي توقع من وراه بقينا بهداك الحال حتى مشا خلاني اسيرة دموعي وكابتي لمدة يومين حتى جات صافية خلاها مراد معايا يومين حتى خرجتني من كابتي....وبعدها انا لي طلبت منها تمشي لعند راجلها خاصني نتعود وحدي .....
....دازت اسبوعين على غياب طه كل نهار كيتاصل بيا وليوم هو ليوم لي غادي يجي باش ديريكت نمشيو عند طبيبة عندي معاها موعد ليوم ...اتاصل بيا بلي راه جاي فطريق باش نوجد راسي ....داكشي لي كان لبست احسن معندي كانت مسوة ديال حوامل فالابض وفيها وريدات خفاف مفخفخة وفوق منها جاكيط ديال دجين وصنيديلة بلا وميكاب خفيف ماسكارا وايلاينر ورشيت بارفاني اما شعري فدرتو كعكة مهملة وخليت خصلات من شعري هابطين لقدام درت صاكي فجنب سمعت صوت سيارة ركنات قدام دار...مشيت كنجري اكسد غايكون طه خرجت سديت دار وهبطت لكن ملقيت والو عجيب !!!يلاه جايا راجعة لدار تا يوصل طه ....حتى حسيت بايد شدت ليا فخصري وجرتتي حتى زدحتني مع شي صدر ضنيت انه طه ابتاسمت دورت وجهي ....تصدمت من المنضر لي قدامي بغيت نغوت لكن كان اقوى مني حط زيف على فمي بدات ضبابة تسيطر على عينيا حاجة وحدة لي عقلت عليها هزني على كتافو وخشاني فطوموبيل اخر ماسمعت هو صوت رصاص وطه كيغوت...
طه : جناااااااااااااااااااااااااا غادي نقتلكم نقتلللككككككككم لاااااااااااااااااا.....
دازت اسبوعين على سفر المفاجئ لي خرج ليا مكنتش داير بحسابي لولا اتصال من انطوان فليلة لي قبل من عرس صافية ومراد...اتاصل بيا كيخبرني انو الشركة عندها مشكيل فاستيراد واحد الحجر الكريم كنا دايرين صفقة مع واحد الشركة اننا نصممو ليها واحد العقد فاخر غادي يدير ضجة على مستوى المجوهرات النفيسة ....فهاد الاونة الاخيرة لاحضنا ان الشحنة تعطلت وكان لازم تدخل شخصي ديالي ...عاود فعقد قران مراد وصافية اتاصل بيا وبلغني بانه ضروري من الحضور ديالي فاليوم الموالي لهذا اضطريت نسافر واخة خليت عقلي وروحي فالمغرب خليت جنة لكن كان ولابد من نمشي باش نخلي الشركة مستقرة علاين نرجع ليها بصفة نهائية .....اليوم راجع كنتسنا فوقاش نوصل لدار ونشوفها توحشتها بزاف واخة بيناتنا اتصال دائم لكن شوقي ليها مايشبعوش تيليفون كيف خرجت من المطار مشيت لبارك خديت سيارتي من تما ومشيت طاير لكن قبل دزت على محل ورد خطيت ورد جوري لحبيبتي وام ولادي وكنت ديجا جايب ليها معايا شكلاط من نوع "رفاييلو " لانها من عشاقو وشي حاجات اخرى حتى لمنبعد وتعرفوها....وصلت لدار غير ركنت سيارة وفرانيت بالجهد ورجعت تخبيت في دورة حيت عرفتها كتعرفني الى جيت حضيتها من بعيد لكن لي تعجبت منو هما دوك لي حاط ليها عند الباب ومراقبينها حتى واحد مكاين قلت اكيد غايكون موراها غير مشفتهمش....حتى بانت ليا نازلة ههه شافت هنا وهنا ملقات حتى حد هبطت باش نفاجئها حتى كلمح شخص من بعييد اكيد ومؤكد ميخفاش عليا كيف لا وهو واحد من رجالي مشيت ديريكت لسيارة هزيت لفردي لي مكيخطانيش وجدتو مشيت نجري حتى بان ليا هازها على كتافو وهيا مرخية منضرها قطع ليا قلبي وشعل فيا العافية جيهتم... منكدبش عليكم مشعرتش براسي حتى خرج مني طه ودخل في بلاصتو المفترس يلاه صوبت الفردي بغيت نضرب لوكاس لي هازها مقدرتش نضربو خفت لا تجي فيها هيا القرطاسة ..... بديت كنغوت باحر من جهدي كنعيط باسمها وجنون والعافية شاعلة فيا... حتى سمعت صوت رصاص من ورايا درت لقيتهم رجالي كيضربو فيهم .....
طه : حبس حبس حبسووووووووو ....وياكم تقدرو تاديرها....مسمعونيش بقاو كيضربو هنا شكيت انهم داروها بلعاني مدام مكانوش اذن تافقو معاهم وبداو كيضربو بلعاني باش يشتتو انتباهي ويهرب لوكاس ورجالو بجنة وداكشي لي كان طوموبيلة لوكاس ديمارات وزادو باقصى سرعتهم...
طه : درت لعندهم وشرار كيخرج مني عافية كطلع من عيني بدون شعور صوبت لفردي جيهتهم واطلقت عليهم رصاص بدون رحمة كنضرب ونغوت نضرب ونغوت حتى طاحو بزوج ...مشيت حتى لعندهم ضربتهم برجلي ودفلت عليهم لمحت واحد منهم باقي حي مشيت ليه نستغلو ماحدو من زهر باقي فيه شوية روح نعرف مكانهم واخة اكيد انترفو باي طريقة كانت لكن هادي من حسن حضي الى نطق غادي تسهل عليا...مشيت ليه هزيتو من كول حتى قجيتو...
طه : غاتقوليا فين داوها حسن ليك...
راجل : ههههع انا ميت ميت معندك ماتدي مني...
طه : هههه ولكن غادي تعذب عاد غاتموت ...بركت ليه على جرحة وخشيت صبعي فيها حتى غوت لربي لي خلقو...ودابا غاتهضر...
راجل : اااااااااااااه امممم ...
طه : زدت خشيت صبعي ...تكلللمممم...
راجل : واخة واخة اممم في في غايديوها ليوم فطائرة خاصة لروما ...
طه : فين غاتقلع هاد الطائرة هضررررر...عاود بركت...
راجل : في في امممم اااه في **** ومن تما غايديوها ل...مكملش ومات... تلق منو طه مشا يجري ركب فطوموبيل وديمارا باقصى سرعتو كتبان طوموبيل كتنقز....
طه : هز تيليفون...طييييط ...الو شوف غاتگلع من تما غاد لقاك في هاد العنوان نتا ورجال سمعتيني ... طييييط ...الو وي شاف .....

اييي اممم اي راسييي اففف...حليت عيني كنحس براسي كيدور ورؤية مرة مرة كضبب...
جنة : امم فين انا اييي راسي اهئ اهئ ...عاودت غفييييت حتى ضربتني الفيقة لقيت راسي في طوموبيل هزيت راسي كنقلب فين انا ...عاد استوعبت وتفكرت اش وقع ملي بان ليا لوكاس وشي وحدين من رجالو واقفين حدا طوموبيل فين انا...... دورت عينيا فالاجواء كيبان ليا خلا كبييير ....
لمحت لوكاس كيهضر فتيليفون وكيهز فايديه هز عينو شافني قطع وتم جاي لعندي وفعينيه ابتسامة شر ...حل عليا طوموبيل...
لوكاس : اووووه سينيورة جنة Mi alzai (فاقت) هممم
جنة : (الحوار بالانجليزية ) اش بغيتي عندي عرفتي ويشدك طه يغززك تلقني حسن لييييك ...
لوكاس : هاحنا غانشوفو ولكن قبل خاصنا ربيوه مزيان يا الحجر يا روحك اش بان ليك في هاد الاتفاق ...غمزني ...اه ومنساش مبروك توينز بيبي كنضن موحالش غادي نحضاو بشرف قتلك حتى يشرفونا الاعضاء الجدد هاهاهاها.....
كمشت في كرشي وكندعي فسري يا ربي تحفض ليا ولادي وتبعد عليهم كل شر يااا ربي كون معانا ......
شوية شاف في واحد من هدوك وعيط ليه يجي عندو...غير جا قاليه شي حاجة فوذنيه ومشا ...عاود رجع لعندو وشوش ليه تاني فودنيه ...سد عليا الباب دازت نص ساعة حتى بانو ليا جوج سيارات سوداء فراناو حتى تسمع صوت الفران في الارجاء....خرجو منهم رجال دوي بنية جد قوية حتى خرج وسطهم شخص كيفاش غانساه شخص لي سمح ل رودريكو انه يغتاصبني لولا تدخل طه فاخر لحضة كان جوزيف .....وصل حتى لعند لوكاس هضر معاه ولي بدورو بلغ رجالو جاو خرجوني من سيارة وانا كندفع فيهم....
جنة : بعدو مني اهئ اهى اش بغيتو عندي....
جوزيف : اوووه زوجة المفترس بشحمها ولحمها عندنا بغيتي تعرفي اش بغينا غادي نستاضفوك عندنا شي ايام في روما عقلتي فلبلاصة لي كنتي شرفتينا فيها اشهر هدي alora مرحبا بيك مرة اخرى حتى نشوفو سينيور طه ههه اه اه نسيت السي المفترس....هممم اش بان ليك الى مشا رودريگو ...غمز لوكاس ..اش بان ليك نمنحك شرف الاستمتاع مع لوكاس ....
جنة : اخخخ تفووو الحمار اهئ اهئ بعذو منيييييي....طراااخ ...
كان جوزيف جمعها معايا بتصرفيقة حتى بانو ليا نجووم فعز الضهر...يلاه بغا يبدا يضرب حتى سمعت صوت هيليكوبتر جايا
جوزيف : هيييه يلاه نمشيو معندناش الوقت ...قول البقية يلقاوني في *** تما فين غالقاو طائرة خاصة كتسنانا اوكييي
لوكاس : بعد ما بلغهم .....جا جرني كنتفركل ليه حتى جمعها معايا بتصرفيقة حنكي من كترت تصرفيق مبقيتش كنحس بيه تكمشت وزدت قدامو شادني من دراعي غادين بيا فاتجاه الهيليكوبتر غير طلعنا قلعات بينا مباشرة فاتجاه المطار الخاص فين غايلقاو طائرة كتسناهم .....وصلنا تما لقينا طائرة فخمة من نوع خاص هبطوني بعنف شادني لوكاس في ذراعي بوحشية ومرة مرة كنتعكس ليه وكيدفعني من ضهري بالجهد حتى كنحس بداكشي لي فكرشي تجمع من كترت الضرب والخلعة شوية بديت كنحس بوجيعات خفاف في كرشي تحملت وحنا غادي فاتجاه فين غالقاو طيارة ......حتا تسمع صوت سيارات كثيرة درنا جيهتهم كيبانو لينا طوموبيلات خرجو من جميع الجوايه من بعيد كانو سيارات شرطة ..... دورني لوكاس بجهد حتى جيت قدامو وهاز فردي .....
لوكاس : سينيو جوزيف مالعمل الان ....
جوزيف : ميييردا كي فيلي د**** شكون قاليهم على بلاصتنا.... شد هديك عندك متغفلش عليها....
صوت شرطة : المكان محاصر من كلشي ممنوع تحليق بطائرة سلمو نفسكم حسن ليكم ....
جوزيف : ههههه ساهل باش نسلمو ليكم نفسنا...نتوما سيرو لهيوهم علينا والى استدعا الامر ضربو بالرصاص ....دابا مكاينش كيف نديرو حتى نمشيو بطيارة ...نتا عيط لماركو قوليه يرجع لهيليكوبتر هنا
واحد من رجالو : واخة سينيور ...
جوزيف : اجيو نتوما من جيهة لوخرا سربيو.....
لوكاس : زيدي نتي قدامي....
انا : اهئ اهئ....مشينا لجهة لوخرا حيت كنا بعاد على سيارات شرطة بزااااف مشاو رجال جوزيف يلهيوهم شوية سمعنا اصوات تبادل اطلاق رصاص كانو رجال جوزيف وشرطة وهنا استغلو الفرصة وداوني معاهم لجيهة لوخرا....
مشاو كيجريو وحتى انا معاهم كان مغلوب على امري مقدرتش نتعاند معاهم مكان فايدي الا نستسلم ...حتى وصلنا لفين ركنو طوموبيلات في الاول
لوكاس : نتي بقاي هنا تحركي منقوليكش اش ندير....
مشا مع جوزيف كيهضرو ويعيطو فتيليفونات حتى شوية تم جاي عندي لوكاس وقفني وحط عليا الفردي تاني على راسي اما جوزيف مبقيتش شفتو ....
.....زيدي مبقاش عندنا الوقت بزاف تلقيني دغيا ....
جنة : لااا مغانمشيش اهئ تلقنييييي الى سميتك راجل .... جرني بجهد حتى تزدحت معاه وقرب وجهو لعندي ....حتى لمن بعد ونوريك راجل مزيان دابا ممساليش....
غادي تحط داك سلاح ولا راسك نشخشخو ليييك يلاه تلقني....
حسيت بقلبي تهز من بلاصتو فور ماسمعت صوت لي نطق دابا كان صوت روحي كيهضر ....
لوكاس : س سينيور...
طه : وهو حاط الفردي على راس لوكاس من لور.....ههههه مزيان بعدا باقي فيك الخوف مني يلاه تلااااق ....
لوكاس : واخة واخة .....دار براسو بغا يحيدو ولكن بغفلة من طه دار وضرب ليه لفردي حتى طاح ....
لوكاس : هاهاها اش بان ليك باقي كنخاف...هممم
طه : لوكاس متهورش حسن ليك كنحلف ليك الى اديتيها راسك غادي نعلقو فواحد من شوارع روما...
لوكاس : اوووه وعلاش منعلقش راسك نتا ...
طه : واخة واخة غير صبر قول لي بغيتي نديروه...
لوكاس : همم دابا بدينا كنتفاهمو وكنتصنطو....
انا : كنشوف في طه لي كان كيلمح ليا لشي حاجة كيغمز ليا كنشوف فيه تانا بمعنى اش
طه : كيلمح ليا بعينيه ..هااا فهمت ....غمزت ليه بعيني بمعنى فهمت...بقا هو كيهضر مع لوكاس وانا استغليت الوقت هزيت رجلي بشوية مع هزيت راسي هزيت رجلي بجهد جبتها ديريكت لمعلم حتى غوت لوكاس وعينيه حوالو قواه فشلت طاح على ركابيه وطيحني معاه....هنا استغل طه الفرصة بخفة هز لفردي صوبو وطراااخ مباشرة فراس لوكاس....
نضت كنجري تلحت في طه عنقتو.....
طه : حبيبي نتي لباس ياكما وقع ليك شي حاجة دوي
جنة : اممم اهئ اهئ لا لا غير غير اهئ ...حبيييبي اهئ اهئ....
طه : متخافيش اعمري كلشي غادي يكون مزيان كالم بيبي....
يلاه نمشيو من هنا ها رجالي غادي يتكلفو وشرطة يلاه مبقاش لوقت قبل ميبان جوزيف....
جوزيف : تتتتتت سمعت سميتي سينيور ....كان جوزيف حط بدورو الفردي على راس طه....دابا نتا لي غادي تحط داك الفردي من ايدك احسن لييييك يلاه .....
مراد : ماشي قبل متحطو نتا اش بان ليك دابا...
طه: هههه حيتي فوقتك.. صراحة مندمتش حيت عتقتك ومقتلتكش بايدي مراد: ههههه انا هنا باش نرد المعروف.. منساش خيرك عليا فالغربة.. وفمرضي.. وفزواجي... هيه دوينا متحركش طلق السلاح.. لهنا.. زولو السلاح وكمل جملتو.. مراد: شكرا بزاف بلا بيك مكنتش نكون عايش.... فلحظة طوقات الشرطة.. المكان... كطلب من الكل يخفض سلاحو... حتا من طه ومراد.... سلمو اسلحتهم... ودار لعندي طه ضمني انا كنت مسالية بالخوف والوجع . وليت كنترعد بحال فيا البرد ولا الثلج كيطيح عليا سناني كيطقطقو فبعضياتهم مقدرتش حتا نهز ايدي نبادلو العناق قلبي مقبوط عليا حاسة بشي حاجة ماشي طبيعية حاسة بشي حاجة.. غتوقع...
طه: كيهضر وهو ضامني ايد حاطها علاظهري وايد كتمسح علا شعري اشش حياتي.. كلشي سالا اعمري... وحنا غنرجعو لحياتنا الطبيعية...ونتسناو ولادنا بامان ياك... حركت راسي وانا ممقتانعاش ..رشعت لحت راسي فحضنو وانا ايدي مازال مرخين . وهو زاد ضمني بزوج ايدين من جديد كنشوف من وراه الشرطة.. جارة.. موريس لي لقاوه مع رجال لي كانو كيتسناو في جوزيف .... وجوزيف والبقية للسيارة..ولوكاس لي داروه فكيس بلاستيكي كبير وهزوه فسيارة ديال الاموات..... ومراد بوحدو فسيارة اخرى تابعة للبوليس.. فجآة توقف الوقت توقف الزمن.. توقف فقلبي فديك اللحظة تمنيت نموت ومنشوفهاش... كان جوزيف... نثر.. من رجل الامن السلاح لي كان متبتو بسمطة جلدية علا وسطو... وعينيه متبتين علا طه.. كل قوتي لي كانت منهارة فداك الوقت جمعت فتاتها باش ندور... ونتلاقا الضربة... فعلا درت ولكن.. حدس طه.. علمو علا درت بديك الطريقة بلا ميشوف موراه رجع دار..كيفما لول ظهرو للعدو.. تسمعت الرصاصة لي انطلقت من المسدس.. لي فايد جوزيف... تبعوها طلقات نارية موجة لهاد الاخير ..تلاتها صرختي .بحر الجهد..: طططططططططاااااااهههاااا..
وسقطنا موراها بثلاثة...جوزيف طه.. وانا معقلتش شنو.. وقع.. من بعد...
ولكن حسيت بدم طه غرق ايدي.. قبل منسقطو..

بعد....اربع اشهر..
فمنزل جنة

الام: بنتي.. فين غادية.. اجي حتا تفطري بعدا وتقوي روحك.. جنة: لا ماما خصني ننشي.. الام: لوكان غير... نقصتي من هاد مشي ومجي ..ونتي رجليك.. ورمو ومابقيتش قادرة حتا توقفي بالثقل والصفورية وشهرك قرب يدخل.. جنة: ماما هضرنا فهادشي واقيلة.. الام: حتا الطبيب هضر واقيلة.. وقالك.. السيد مات مات.. كيتسناو توقيعك فقط باش يفصلو عنو.. السلوكا.. راكي كتضيعي وقتك وفلوس ولادك.. جنة: ماما هاداك لي باغاني نقتل راه راجلي وبابات بناتي... وانا مستحيل نسمح فيه او نسمحلهم يقتلوه واخا يبقى فيا وفيه عرق واحد انا باغاه يبقى هكداك كيفما هو نحس بيه فوق الارض عندي بالدنيا..
خرجت كنتكور.. فكسوتي الصفرا بحال وجهي.. تقلث بزاف وكرشي سابقاني بشحال.. واخا وجهي ضعاف بزاف .وفقد لون الاوادم...
فهاد ربع شهور لي دازت شفت الالم.. والعذاب .كن مابناتي مكنتش نعتبر راسي.. حية نهار فقت فالسبيطار وعرفت ان الرصاصة.. لي جات فرقبة.. ديال طه. . دخلاتو غرفة العمليات 3 مرات ف 48 ساعة.. وكل وحدة منهم كتفوت 3 سوايع.. ولكن الاخيرة لي نجحو فيها يخرجو الرصاصة من عنقو... دخلاتو لكوما.. ومن بعد موت سريري.. الكل كيقولي منعدبوش ونوقع فصل الات الطبية وندفنو ولكن لي عارفة انه الا درتها غنموت معاه... املي كبير فالله انه يشوف من حال هاد البنات لي مازال ماشافوه معنقوه معندهم ذكريات معاه.. ويرجعو لهم كلشي عند الله قريب وانا كنامن بالمعحزات ..وعارفة ان امر الله كاف ونون.. كن فيكون.. فرمشة عين يقدر يرجعلي راجلي واب بناتي.. رغم التعب رغم الحمل والعيا والثقالة ..كنجي..نوقف خلف الزجاج الي عازلو عليا بالساعات.. وادا سمحولي ندخل.. نقيسو.. ونشد فايديه ونحطها علامرشي ونعاودلو شنو طرا وشحال من مرة تحركو وركلوني.. حتا النهار لي عرفت انهم بنات.. جيت بالفرحة.. لعندو وحطيت الايكو فايديه.. وبقيت نقولو شنو غنسميوهم وهاشنو كيعجبني من اسماء.. معمري فقدت الامل فدعائي وفصلاتي كنتمنا من الله يرسلي فقط اشارة ماطالبة غير اشارة وحدة.. نعرفو بيها انه حي ومستعدة نتسناه حياتي كلها...مستعدة نعطي علا قبلها نصف عمري.. كل مكنتذكر ان موعد ولادتي قرب ومابقالو غير شهر.. كنبكي بحرقة بغيتو يكون معايا ونستمد منه القوة..
الاب ديالو عمرو خلاني .يونيا كيجي يشوفني ويطمن عليا حتا من الكلينيك هو لي متكفل بيه..صافية ومراد حتا هوما مرة مرة كيزوروه وكيزوروني اما ماما فجات جلسات معايا مقدراتش تخليني بوحدي وفهاد.. الحالة..

حليت الباب.. كنلقى عماد كيتسناني شافني وجا كيجري سلم عليا.. ضمني وحتا انا ضميتو بعفوية وبكينا بزوج.. عماد كان خارج للبلاد فوقت الحادث والاب ديالو ماقالو والو .حتا يكمل مدة تكوينه... وملي عرف بالصدفة.. من. عدد صحيفة قديمة.. جا فاول طيارة... اتصل بيا ونلي عرفني غادة عندو حيت كندوز النهار فالكلينيك جا يوصلني...
شكون كان يقول انه انا وعماد الوكيلي الاعداء جالسين معانقين وكنتباكاو مور ماكنا كيف المش مع الفار ..شد ايدي وحل لي باب السيارة ركبت.. معاه.. ودار ركب حتا هو.. تعكست لي السانتيور مع كرشي ..وجا يعاوني.. عماد: جنة.. ختي باش حاملة.. جنة: العمى عاد كنتي تهرنن رجعنا تاني.. عماد: لا والله مقصدت غير خلعتيني.. جنة: يعطيك خلعة راه بنات خوك بزوجات تماك.. عماد: هههه زوج.. ههه.. راجل هاد خويا.. جنة: كيفما كان الحال حسن منك.. عماد: مازال متزوجت باش تعرفي.. جنة: سوگ سوگ وسكت راه الراجل هو الكلمة وانت شي كلمة معندك شفنا لويل علاديك الطوبة.. وشي يخت ماشفناه.. عماد: هههه مازال عند كلمتي ومنسيتش والله كنت غنهديه فزواجكم.. ولكن خفت طه ميقبلش نهديه ليك.. نيشان.. فقلت نخليه حتا تولدي ونهدي لولد خويا.. ساعة دابا غنعطيه لبنات خويا. جنة: مسح مسح فيك الدموع مازال.. حتا نتا بحالي مكتعرفش تخبي.. تضحك باش تحبسهم هئ هئ هئ .عماد: واصافي سكتي عاد ماسكتنا ..طه. غيعيش ان شاء الله دوز ماكثر من هكذا وديما كيقاوم وكيتخطا الازمات بقوة فالاخر.. جنة: بصح؟!!عماد: من ديما طه قوي وغيبقى قوي نتي ديري املك فالله وتبعي قلبك ..الا قالك غيفيق فهو غيفيق.. جنة: ياريت.. ياريت يوقع لي متفائل بيه قلبي.. عماد: ابتسم وسكت قبل مايسولني ..ياك هاد الكلينيك.. جنة: وي هو....قاطعنا اتصال... انطوان... كيسولني شنو ممكن يدير.. بالنسبة للطلبات.. لي تراكمات عليهم واش يرجع يصمم او يكتفي.. .فقط..بانه يسوق للنصاميم الموجودين ..طلبتو مايدير حتا حاجة جديدة فغياب طه... عندي امل كبير انه يرجع يفيق ويقابل.. شغلو.. مازال كنتناقشو نزل عماد واشر لي انه غيسبقني.. طلع هو وانا بقيت مسندة... علا السيارة... حتا.. وقفات طوموبيل كحلة رباعية الدفع.. قدامي نزلو منها ربعة دالرجال ...رشو عليها.. مادة مخدرة ..وهزوني.. مرابعة...
بعد مدة.. فقت.. علا ايدين كيحركوني ..حليت. عيني الضبابة قوية. وصوت بعيد فودني.. كيغوت.. افيقي الالة غنباتو هنا.. جنة: اامم شكون نتوما شبغيتو مني... الرجل: توگظي معايا..صرفقني تصرفيقات خفاف ومتتالين فحناكي بزوج توضحات الرؤية شوية قبل ميغرقني بكاس دالما لي خواه علا وجهي ..شهقت ...وشفت فيه بكره..جنة: تفو عليك الحيوان... كان راجل طويل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)   السبت يوليو 29, 2017 9:38 pm

راجل طويل وغليض لباسو كلو كحل... كيبانو غير ايديه وكلي فيهم خاتم... بحجر روبي احمر.. وعينيه الكحلين وحجبانو الغلاض وكان ملثم ..الرجل: زير علا الفك ديالي حتا ظنيتو زول ضراسي من محلهم : هضري بشوية انا لي عندي الحق نغوت هنا.. جنة: شباغي مني هئ هئ الرجل: جبتي المختصر المفيد اش بغيت اش بغيت بلاتي نتفكر امممم.. فظروف اخرى كنت نقول بغيتك نتي ولكن حاليا بغيت الحجر ديال الزمرد.. جنة: ههه كتضحك عليا... الحجر تسلم هادي خمس شهور والزيادة.. للشرطة ورجع للبلاصته الا كنتي باغيه سير شفرو من المتحف الوطني..
طراااااخ.. صرفقني حتا دار وجهي لجيهة لاخرة ..وحسيت الدم غرق فمي.. الرجل: كنتفلا مع مك انا هنا بغيت الحجر الاصلي ماشي المزيف لي حط راجلك والبوليس باش يستغبيونا.. ويشوفو واش غنسرقوه الحجر ماشي فعهدة الشرطة الحجر مازال عند راجلك... ونتي الوحيدة لي غتكوني عارفة فين دايرو ..جنة: بعد مني انا معارفاش والو لي عرفت ان الحجر تسلم فين دايرو حتا يفيق من الغيبوبة وسولو.. جنة: الاماوصلنيش الحجر خلال 48 ساعة عمرو مغيفيق.. عولي غنحيدلو الخيوط لي واصلاه بالحياة بيدي هادو كتشوفي ..جنة: حيد ايدك بعد مني معارفاش معارفاش.. منين غنجيبلك انا هاد الويل منين.. الرجل: بصوت كيخوف مووووشكيلتك هادي ماشي مشكلتي.. متبكيش عليا انا هنا.. وفري دموعك لمور يومين الا موجدتيش الحجر باش تبكيهم دم علا راجلك.. وعلا حياتك حيت الا ديت روحو منخليكش.. نصيفطكم عائلة.. سعيدة مجموعين..
تهزووو لوحو عليا الزبل منين جبتوه...
شمموني نفس المادة.. رجعت.. غيبت..مافقت غير علا ايد عماد كتضرب فوجهي وراسو علا كتفي والناس مجموعين عليا فباب الكلينيك..
كنشد فراسي ونغمض عيني ونحلهم اوف يمكن غير غيبت وجاني هاد الكابوس .دوزت ايدي علا وجهي.. بغفلة مني وركت علا جنب فمي.. وتقصحت....تفكرت الضربة تيقنت انه لي شفت حقيقة ووقع فعلا ماشي مجرد حلم..
اوف امتا امتا نتهنى من هاد المشاكل الفرق كبير بين من قبل ودابا.. هو وجود طه..
بعد ما طمانت عماد بالي انا لباس بقيت حتى ارتاحيت شوية كان بغا يرجعني لكن اصريت نطلع ميمكنش نجي لكلينيك بلى منشوف روحي لي باقة فيه شاف اصراري واستسلم ....طلعنا بزوج لعندو باقي كيف ما هو على حالو نفس الجسد الضخم تلك القوة كلها تضربت في عرض الحائط كيف كيقولو الى خطاتك صحة مبقا ليك تا حاجة ....عجيبة هيا دنيا ....تفكرت عصبيتو لي كتعادل حنيتو كيفاش كيتعصب الى لقاني غير عاندتو فشي حاجة ملي كنتقلق كيراضيني وكيسالي معايا فاش كيقوليا نتي ديالي بوحدي اي حاجة تديريها ديريها ليا بوحدي وكيفاش كنضارب معاه على شوميز دونوي هههه وملي غار وضرباتو نفس عليا فاش قلت ليه كان كيبغيني واحد فايام الابتدائي....
~~~~فلاش باك .....~~~
طه ايه وهداك خينا مزال كتشوفيه ياكما باقي كيقرا معاك لدابا شوفي نحي مك من دنيا هاا ودني منك...
جنة : الله يستر يا ربي ورا سيد مشا لامريكا مشاااااا كيقرا تما مغايجي تال....
طه : تال اش دوي ...وعارفاه لمك فين كاين وامتا غايجي شوفي اتكملي قرايتك وتجلسي قابلي دارك سمعتيني ...
جنة : يااااك حشومة عليك....
طه : لي عندي قلتو...
جنة : مشيت كنخبط فرجليا ...اووففففف لمااارض...
طه : وابقاااي تقلبي عليا بقاااي
جنة : افففف...
طه : طرطقي نتي گاع ...
.......الحاضر ...........
بقيت سارحة فيه حتى فيقني صوت عماد ...
عماد : يلاه مشينا براكة من قبيلة وعينيك محبسوش من دموع متنسايش راك حاملة مخاصكش تقلقي وتوتري غادي تاديهم تبغي الامانة لي خلا ليك خويا كن شافك في هاد الحالة غادي يعجبو لحال ها اكيد غادي يتعصب ونتي عارفاه ملي كيتعصب مكاين غير مك مك كتشاير....
جنة : ههههه
عماد : واخيرا ضحكتي كوني اكيدة مدامك في جنبو وفرحانة ومهتما بصحتك وبصحت بناتك اكيد هو غيحس بيك وغادي يستمد القوة باش يتغلب على الغيبوبة ويفيق ان شاء الله ..
جنة : ان شاء الله...
عماد : يلاه نمشيو...
شفت في زاج كنودع حبيبي وعمري على امل رجع مرة اخرى ولقاه فاق كل مرة طيلة هاد المدة كنتامل انني رجع في المرة الي من وراها ولقاه فاق او كيف نرجع يجيني اتصال يعلموني بذالك وطول هاد المدة ماياستش نفس الامل عمرو متلاشا او حاول ينقص....مشينا كنهضرو انا وعماد حتى فجاة حسيت بدوخة الشي لي خلاني نفقد توازني ونطيح لولا ايد عماد لي شدتني.....
عماد : جنة مالك اش وقع !!!شوية
جنة : اوميت ليه براسي بمعنى لباس ....والو غير كنحس براسي عيانا شوية متشغلش بالك انا غنمشي لدار دابا وارتاح...
عماد : يلاه زيدي نوصلك ..
جنة : لا انا غنمشي فطاكسي ديريكت لدار...بلا منعذبك توصلني حتى لدار وترجع لداركم...
عماد : وشكون قاليك غانديك لداركم غاتمشي معايا لدارنا لعند بابا ولدار فين كبر طه ...
جنة : كتهضر بصح...
عماد : وعلاه اش بان ليك علاش متمشيش معايا دوزي نهار معانا كنبقاو حنا عائلتك تانية وبابا جد بناتك وانا عمهم ومنها تزيدي تقربي مننا اكثر ومنها نديك تعرفي تاني على دادا لي رباتنا وترد ليك البال اشنو بان ليك...
اكتفيت ليه بالابتسام شي لي خلاه يفهم بانني موافقة ...ركبت معاه ومشينا نيشان لفيلا ديال بات طه ولي تزاد وكبر فيها ....وقفنا قدامها كانت فيلا كبييرة بزاف دخلنا.....
عماد : مرحبا بيك...يلاه نزلي..
جنة : شكرا .. نزلت غاديا معاه يلاه بغينا نوصلو لباب حتى كلمح سيارة طه من بعيد... تمشينا ناحية الباب وانا كنشوف وسارحة في هاد الفيلا حتى كلمح سيارة طه مركونة بعيد...لي جابوها مورا الحادث خوفا من انني نزيد نتازم اكثر ...فهديك الوقيتة
جنة : احم عماد عفاك ممكن تسبقني حتى ندير واحد الانصال ولحق عليك...
عماد : واخة انا نسبقك هانتي الباب هاهو غير دخلي غاتلقاينا كنتسناوك ...
جنة : تبسمت ليه ومشا هو استغليت الفرصة ومشيت جيهت طوموبيل حتى وصلت ليها ...غير وصلت دموعي كانو سبقوني وشقو طريقهم قلبي حسيت فيه غصة الم حرقة اشتياق لوعة مشعرتش حتى بديت نتنخصص توحشتو توحشتو بزاف كلشي كيخصو كيخليني نزيد نتوحشو ...الله يا ربي اشنو هاد العذاب لي تكتب عليا ياربي لك الحمد ولك الشكر اعوذ بالله من شيطان رجيم يا ربي تسمح ليا ياربي نجيه وحفضو ليا ورجعو ليا سالم ليا ولبناتو....جربت لباب واش محلول فعلا لقيتو محلول....حليتو ودخلت ليها كان كلشي كما عليه حتى من ريحتو باقة عالقا في الكوسان ...كنتلمس ونسرح بايديا فيها في الفولون لي كيحط عليه ايديه لمستو باقية فيه كلشي حليت الصندوق لي قدام الكوسان القدامي كلشي وراقو فيه هزيت سوارتو بقيت كنشوفيهم حسيت براسي غانتعطل رديت كلشي يلاه بغيت رد سوارت حتى طاحو ليا من ايدي لتحت الكوسان...
جنة : اووفف ...هبطت نهزهم حتى ضربت ايدي مع شي حاجة مع سيارة دات دفع رباعي وزاجها فيمي كانت مضلمة استاعنت بتيليفوني وشعلت لبيل ...كانت مانيطة تارت فضولي ...بمجرد ما حليتها ...كانت عامرة بالكادوات وكان وسطهم علبة كبيييرة هزيتها حليتها حليت فمي معاها كان فيها عقد الماسي بتصميم راائع بزاف فيه خريصة على شكل مفتاح تصميم مميز ...لمحت ورقة صغيورة معاه حليتها كانت بخط طه...
"الى روحي وقلبي والى ملكة عرش قلبي الى جنتي ...هذا العقد هدية مني لكي تمنيت ان البسه لكي بنفسي واطلع قبلة على عنقك ...اذا اصابني مكروه اعتبريه مفتاح صندوق اسراري...احبك" طويت الورقة ودموعي شلال يا ربي كان حاس براسو غادي توقع ليه شي حاجة اهئ اهئ...هزيت العقد وداكشي خليتو حتى نكون غادية ونديه...نزلت من سيارة توجهت لفيلا غير دخلت لقيتهم واقفين كيتسناوني كان اب طه وعماد وسيدة على ما اضن هيا دادا لي قاليا عليها عماد رحبو بيا وزدت تعرفت عليهم هاد النهار اكثر ودادا دور دورة وتطمان عليا سيدة بشوشة كدخل لقلب...
عماد : جنة تبغي تشوفي بيت طه ...
جنة : اكيد...
عماد : يلاه ... كنت نصحابو غادي يطلعني لفوق لكن تفاجئت بيه غادي بيا برا...
جنة : علاه مكاينش داخل لفيلا...
عماد : هههه لا حيت بيتو ...شير ليا بايديه ناحيتو كان بيت حدا لابيسين...طه من ديما كيعجبو طبيعة لدرجة كان كيتمنا ديما يكون عندو كوخ وسط الغابة...
انا : فخاطري وراه عندو وهو لي دوزنا فيه اول ليلة لينا ...احم اه طه من محبي الطبيعة..بجنون...
عماد : تماما... مشينا ليه كان بيت بتصميم رائع متقوليش عليه معزول على الفيلا نهائيا كلشي فيه من اثاث راقي مشيت لناموسية كنتلمس فيها بايدي ولماريو وكان فيه حتى مكتب ...وانا فخضم اكتشافاتي لبيت محبوبي لمحت طابلة كبيييييرة كيضهر على انها صندوق فوق منو ديكورات مصمم بطريقة احترافية بقيت كنشوفيه حتى نطق عماد...تبغي تكتاشفيه...
جنة : مفهمتش ...
عماد : هداك لي كتشوفي فيه...
جنة : علاه اشنو هو...
عماد : هذاك صندوق خاص بطه فيه كلشي على طه وحتى اسرارو يعني بخلاصة هداك #صندوق_اسرار محمد طه الوكيلي...
جنة: ولكن منقدروش نكتشفوه فغيابه عيب.. عماد: انا يمكن ولكن. نتي مرتو.. نتي وياه واحد مكاينش الفرق.. جنة:ولكن مسدود عماد: اه هو الوحيد لي عندو المفتاح كان كيقول بلي صداق الانسانة لي غيختار هنا.. وهي بوحدها لي تقدر تفتحو.. رجعات بيا الذاكرة للوراء نهار تزوجنا.. وكنا كنهضرو علا المهر قالي خليه مفاجآة مع الايام.. تعرفي.. فيقني من سهوتي.. ايد عماد لي كتحرك قبالة وجهي.. عماد: هيهو فين مشيتي.. جنة: امم هنا معك.. عماد: معاه هو الله يردو لك ويشافيه.. جنة: امين شنو كنتي كتقول. عماد: محسيتش مسمعتيش دادا گاع ههه راه جات قالت بلي بابا كيتسنانا عل العشا... جنة: اه وانا.. سبقني انا نتصل بماما نطمن عليها.. خليتها بوحدها فالدار.. عماد: اوك انا سبقتك متعطليش.. حركت راسي باه.... ابتسم وخرج وسد الباب الزجاجي.. من وراه ركبت الرقم الارضي.. ديال داري.. جاوبات ماما مخلوعة حيت تعطلت قالتلي عاد غتلبس جلابتها وتمشي لكلينيك.. حيت مكنتش كنجاوبها فتلفون.. قلتلها.. بلي اهل طه عرضوني مقدرتش نرفض.. بقات كتوصي فيا تعشاي مزيان ونعسي بكري وزيد وزيد من النصايح الله يسمح لنا من الوالدين قطعت معاها بزز... حليت الباب.. وخرجت.. كنتمشى فالممر المؤذي للفيلا.. حتا عاود صونا تلفوني.. جنة: الو ماما اش نسيتي تاني ..الصوت: بقات 40 ساعة. قدامك ولا حتا هاد ماماك غتفقديها عنداك تنساي ..قطع شداتني الدوخة والخلعة تخلطو عليا الامور... سندت علا واحد الشجيرة حتا رجعات فيا الروح... مسحت دمعتي.. تنفست مزيان وشديت علا كرشي كنطمن بناتي.. قبل مندخل.. نمثل الابتسامة باش نتعشى مع عائلة طه.. هوما كيهضرو ويناقشو معايا ويحاولو يضحكوني وانا غير كنبتسم. من فوق قلبي... كليت شوية حيت كنت كنموت بالجوع... واستئذمت نمشي نرتاح اصرو انني نبات حداهم فالفيلا تحت مراقبة دادا وباش يردولي البال ولكن واجهم اصراري باش نبات فبيت طه فبلاصتو ...تمشى معايا عماد حتا دخلت وسد الباب دوزت الستار.. تلاحت فوق فراشو كتبكي... كاني كنشكي عليه.. امتا ترجع امتا اطه علاش خليتيني بوحدي.. دوزنا ماكثر من هكدا وعمري هزيت الهم او خفت قد هكدا... كان يكفيني تضمني ونخس بالامان ويتلاشى خوفي.. كنت متاكدة انك متخلي حتا حاجة تاذينا ولكن فغيابك حسيت براسي ضعيفة ووحيدة ومنقدر نقول لحتا واحد شي حاجة لا باباك لا عماد لا مراد ولاحتا الشرطة باش مياذوكش... ويحرموني منك.. طاحت عيني من جديد علا الصندوق.. نضت كنتمشى بشوية.. وقفت حداه بقيت كنمرر ايدي عليه... بانت لي بلاصة المفتاح.. طاحت فبالي الهضرة لي كتبلي مع العقد مشيت كنجري للحقيبة فتحت بواط الكولي ..زولت الخريسة بحذر باش منخسرش الطوق... تزولات... كانت كلها مرصعة الا داكشي باش دخلتها برفق خوفا تتكسر او تخسر فورمتها الا مكانتش هي لي كتفتح الصندوق ولكن تخميني كان فمحلو... وفعلا المفتاح الهدية فتح صندوق الاسرار..
كنفتح.. الصندوق.. وكنتفاجئ بالكم الهائل من الاكسسوارات..واللباس التقليدي لي فيه...بزاف دالوراق نتائج.. ديال طه ورسائلو لماماه..بعد وفاتها فهمت ان هادو حوايج ماماه وذكرياته معاها... وان مجوهراتها يمكن هما لي قصد بمهري عجبوني بزاف ..مابينينش گاع واش فايت عليهم كثر من عشرين عام...مازال كنبش .فتماك... لقيت بواطة كنعرفها.. مزيان ..حليتها بسرعة نعم هو الحجر الكريم لي بسبابو انا وصلت لهاد المواصيل....رديت كلشي محلو... وهزيت الحجر وتكورت فوق سرير طه ضاماه كيف لا وهو ضمان حياة طه هو لي غيحميه.. خصني نتسنى الاتصال الجاي من العصابة... بقيت جالسة من خوفي حتا طلع الصباح... نضت غسلت وجهي.. ومشيت فطرت معاهم.. وصلني عماد للدار دوشت.. بدلت..حوايجي هزيت الحجر فحقيبة.. وخرجت خليت ماما كتغوت.. وصلت... لكلينيك .باش نطمن على طه... لقيت مراد عندو.. بقينا مقابلين معاه من الزاج لاجديد ولا حراك... بكيت حق هاد النهار.. كنت كنسول مراد علا وضع صافية والبيبي حتا وصلني اتصال استئذنت وبعدت عليه... الصوت: وصلتي لشي حاجة.. جنة: فين نلقاك.. الصوت: برافو.. غنرسلك رجالي للحديقة الخلفية ديال الكلينيك... ومتحاوليش تعلمي البوليس او تلعبي بذيلك.. حيت قبل ميوصلو لنا غيكونو الاجهزة تفصلو عن طه. جنة: لا لا غنجي بوحدي الصوت: من هنا عشرة الدقايق كوني تماك.. قطع قبل منقولو اوك.. جيت نرجع وانا نتزدح مع مراد.. جنة بارتباك: مراد اش اش كادير هنا.. مراد: معامن كنتي كتهضري.. جنة: مع مع ماما.. نخليك دابا عندي موعد مع الدكتور.. تهربت من نظرات التشكيك.. ديالو خررجت كنتلفت فجنابي ياكم تابعني.. مشيت للحديقة مولفة كتكون خاوية فهاد الوقت جلست علا كرسي وضميت الصاك لعندي مراقبة.. شكون لي غيجي.. السيارة لي كنلمح من بعيد كنقول هوما ولكن كتكمل طريقها وكتمشي.. حتا دازت عشرة الدقايق كنت حانية راسي حتا كنشوف زوج بروتكالات فالاسود.. قدامي كنهز عيني كنلقا زوج دالرجال صحاح وقرعين.. واحد منهم قالي اري الامانة.. جيت نمدهالو بادين كيترعدو.. ...قبل ميشدها جا طايح فالارض... لاخر تلفت يشوف منين جاية الضربة كيلقى.. رجال الشرطة ومعهم مراد... كيطلبو منو ينزل سلاحو.. ملقاش قدامو اي خيار رماه ودفعو ناحيتهم برجليه... يالاه كيديرولو المينوط.. جاتو رصاصة اختارقات جمجمتو.. الكل كيقلب من فين مكاين حتا حد... الشاف ديالهم رسلهم للمبنى لي تماك... قالهم بلي الضربة غتكون من سلاح قناص من العلو... خليناهم مرونين.. وكيتجاراو مشيت حتا لوجه مراد وشعلتها معاه.. جنة: الله ياخد فيك الحق الله ياخد فيك الحق بسبابك غيقتلو طه بسببك غيفصلو ..الاجهزة عليه هئ هئ كات طه مات هئ هئ ونزلت علا ركابيا.. تحنى وقفني مزاد:، تهدني راه رجال الشرطة كانو مراقبين اتصالاتك هوما لي رسلوني باش نبقى قريب ليك.. وقبل منخرجو نتبعوك خلينا كثر من هادو لي هنا مراقبين غرفة طه.. جنة: بصح.. مكتكدبش عليا.. الظابط: من ورايا كيهضر وي مدام الوكيلي ميمكنش نفرطو فشخص عاونا كثير بحال موسيو طه.. اتفضلي وقعيلنا.. محضر تسليم الحجر... باش يرجع لمحلو... هاد المرة.. بعد مقتل الرجل الغامض احتمال يكون واحد من هاد الزوج يعني خطة موسيو طه نجحات وسيري الا بغيتي تشوفي الزوج ديالك ..جنة: اه اه وقعت... ومشيت كنجري تابعني مراد... كيطلب مني نوقف... ولكن مقبرتش بغيت نتاكد واش روحي لاباس نسيت نفسي وبناتي وعطيتها للجرا دخلت للكلينيك ومشيت للغزفة لي فيها طه.. كانت مطوقة برجال الامن.. بقيت كنشوف من الزاج الدكتور عندو كيفحصو... ابتيمت.. انه لاباس وبقيت كنهج من فرط التعب.. بداني وجعيات خفاف ولكن متسوقتش فرحتي اننا تخلصنا من هاد الحمل للابد كانت طاغية.. شفت الدكتور خارج لعندي مبتسم.. بوجه متفائل.. حتا انا تعرضتلو كنتسناه شنو غيقولي.. ولكن الام والانقباضات لم تسعفني.. بقيت كنفوت.. حسيت بالماء..دافي هاود مع رجلي ايقننت انه االمخاض لامحالة رغم اني مازال فالثامن ولكن الدكتورة من الدول حذراتني من احتمال الولادة المبكرة وانا مريتيتش علا راسي مع التوتر الجرا.. زدت فالخوات.. جابولي كرسي.. متحرك.... كنت كنحس بالموت ديال الحريق وبغيت غير نشوف طه ولو لاخر مرة فحياتي... دخلوني للقاعة الولادة.. ودارو بيا ..الطبيبة والقابلة.. والممرضتين.. كيطلبو من.. نزحم.. كنت فاشلة ماحاساش اني نقذر ندفع..كنت غنغيب ولكن صراخ وضربات وحدة منهم فوجهي بشوية باش نفيق حيت وحدة قربات تخرح والا تعطلت غنآذيها....... صبرت وتحملت من اجل بنتي استجمعت القوة ودفعت وحيت بتمزق والام.. ولكن صراخ الاولى... نساني وخلاني نستجمع القوة للتانية وبعد خمس دقائق من المعاناة جات بنتي التاني.. حطوهم علا صدري صغيورات.. حميمرات ..حطيت ايدي عليهم... دمعو عيني ومن بعد مبقيتش عقلت... ..كنسمع غير تعياط .الممرضة علا الدكتورة.. كتقول بلي ضغط السيدة نزل بزاف..
فنفس اليوم فالكلينيك كانو اهل جنة واهل طه ومراد وصافية... واقفين فالكولوار بين الغرفتين فرحتهم مكملاتش.. بالبيبيات حيت الام ديالهم جاها نزيف بزز باش نجحو يوقفوه.. اما الفرحة التانية.انه ابوهم... نجحو الاطباء فايقاظه.. وتجاوب لاول مرة معاهم.. استرد وعيه رغم انه مازال مكيقدرش يحل عينيه مزيان ويتحرك لان عضلات تيبست لانو طول فالغيبوبة.. وخرجوه لغرفة عادية.. كينتظرو يشوفوه ويشوفو جنة.. لي منهم كيمشي ويجي باش ميحسش بالوقت ولي منهم كيدعي ولي كيبكي... حتا خرجو الدكاترة من غرفة طه.. تجمهرو عليهم... اب طه: واش نقدرو نشوفوه .الدكتور: اه تقدرو الحمد لله راه واعي وسول عليكم كاملين ولكن متوقعوش منو انه يرجع كيف كان بسرعة مازال خصو علاج ودورات الترويض حتا ترجع كل حاجة للوظيفتها اب طه: الحمد لله لي بقالي ولدي بالروح كل شي يهون.. ربت الدكتور علا كتف الاب: سعداتك بيه معمري شفت قوة عزيمة بحالو رجع من الموت هادي معجزة.. تخطاهم هو فريقو.. لي علامات الدهشة مخلطة بالفرح علا وجوهم.. ملي نجحو فارجاع المريض للحياة.. وضع عماد ايدو علا مقبض الباب وفتحو.. وتابعو فالدخول ..طه كان مبتسم وانا جامد مكيحركش ايديه.. كيقلب بعينيه بيناتهم بلهفة كيتسناها تكون بيناتهم... شاف فماماها بمعنى فين هي الكل خاول ينسيه.. وبداو عليه الحمد لله علا السلامة.. وعبارت الفرح.. والتحميد.. نطق بصعوبة مور مكان كيحرك راسو وكيجاوب بالابتسام.. طه: ف..فين جنة الاب: جنة اه كاينة دابا تجي هاهيا هنا.. طه: بابا. فين مرتي؟ ضافية: ججنة عندها موعد مع الطبيبة ياكو.. اه وكانت بغات تبقى هنا ولكن اصرينا انها متفلتش الموعد ويالا يالاه مشات.. الكل: اه اه بصح.. طه: بتشكيك بوحدها.. كيدور عينيه بيناتهم كلهم كاينين.. عماد: معايا لا زعما بغيت نقول مع خطيبتي.. شاف فيه باه بدهول امتا خطبتي انت عماد كغمز فباه.. خطيبتي خطيبتي ..باه: ااااااااه مشات مع خطيبتو.. طه: ههه بصح خطبتي مقدرتيش نصبر حتا نوض عماد: لا غير هاد الايام زعما شهرين هادي باش خطبت.. طه: علاش شحال بقيت هنا كنت غنسول الاطباء علا التاريخ داليوم ولكن خرجو قبل.. الاب: اربع شهور وانت هنا.. طه: اربع شهور كلها!!! سهى كيحاول يتفكر نهار الحادث...وكيفاش جنة كانت غضحي .براسها علا قبلو ابتسم وشاف فيهم... واش جنة والبنات لاباس عليهم غيكونو كبرو ياك دابا عندها ثمن شهور.. الكل شاف فالارض ومها محبساتش الدموع وخرجات.. طه: مالها.. صافية: والو راه كاع...الامهات ملي كتقرب ولادات بناتهم كيكونو هكذا... انت كتحس براسك بيخير..طه: اه ملي شفتكم اكثر.. ولكن بغيت نشوف جنة اتصلو بيها واش سالات.. عماد: وايالاه مشاو وتهنى راه معاهم الشيفور وزوج حراس.. طه: مراد قرب لعنذي.. مراد: تحنى لعندو نعم.. طه: اش وقع واش داكشي لي توقعنا هو لي كان فعلا... مراد: تماما راه تشدو البقية والحجر سلماتو جنة.. ووقعات على المحضر راني كنت معاها.. طه: ابتسم فهماتني وتبعات التعليمات لي فالكادو ههه ياك مااذاوها مراد: لا لا ابدا.. ارتاح انت من بعد نعاودو لك.. دخلات الممرضة. باش تعطي حقنة لطه.. خرج الكل.. وحتا واحد مابغا يعاود يدخل لعندو كل شوية يسولهم وعياو مايفصلو فالكذوب حتا واحد مازال ماشاف البنات وجنة.. مازال مغيبة. رغم ان ظغطها رجع تقاد نسبيا... فالعشية عيط عليهم طلب منهم يجو كاملين.. وبعصبيتو المعهودة حاول يجلس رغم انه فاشل... ولكن اصر حتا تعلى وتقابل معاهم. طه: فين جنة اش مخبيين هضرو.. الكل كيتمتم شي كيشوف فشي.. تحل الباب ووقفات ممرضة : سيادنا مدام جنة فاقت ..كلهم خرجو وخلاوه مافاهم والو هوما من فرحتهم نساوه.. هو ماقادرش يحرك.. رجليه.. الشي لي ترجم للغوات. طه: جننننة
فغرفة.. جنة..ممدة على السرير الطبي وخيط الاوكسجين متبث على انفها كتحاول تقول شي حاجة.. قربات ماماها كتبوس فايدين بنتها وراسها وكتبكي..حتا اترث فالكل التفو حولها الجميع: على سلامتك.. جنة: بصوت عيان واش بناتي لاباس.. صافية: لاباس عليهم.. دابا يجيبوهم ليك.. جنة: الحمد لله وطه اطمنتو عليه بحال ديما.. ياربتو كان يحس بيا ويكون معانا فهاذ اليوم ويشد معايا البنات لاول مرة كيفما واعدني صوت من الباب: عمرو واعدك وخلف باش يخلف هاد المرة.. الكل: شاف فالباب .ممرض دافع الكرسي المتحرك بطه.. لي مازال بلباس المشفى.. جنة: هئ هئ ههه طه هئ هئ.. غمز الكل خرجو.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
youssra



المساهمات : 184
تاريخ التسجيل : 28/07/2017

مُساهمةموضوع: رد: حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)   السبت يوليو 29, 2017 9:40 pm

لي مازال بلباس المشفى.. جنة: هئ هئ ههه طه هئ هئ.. غمز الكل خرجو. وخلاوهم ..دفع بيه الممرض الكرسي حتا قربو لعندها ولحق عليهم وسد الباب.. جنة: طه طه واش نتا هنا معايا انا ممتيقاش هئ هئ طه: كيحاول يتحكم فيدو ويوصلها ليدين جنة.. نجح بصعوبة.. وقبلها مرات متتالية.. ومقدرش يحبس دموعه.. وينطق بكلمة اخرى.جنة هزات نفسها من فوق السرير وحاولات توصليه... وضماتو... وواصلو بكاءهم.. جنة: مكنتش عايشة بلا بيك ومافقدتش الامل انك ترجع لنا طه: حبيبتي انا معكم دابا قاومت ورجعت علا قبلك نتي وبناتي.. ومعمري غنفرط فيكم او نسمح لشي حاجة تفرقنا.. جنة: كنبغيك اطه طه: وطه كيموت فيك.. جنة: شش بلاش من هاد الكلمة طه: ههه واخا وطه كيعيش وكيحيا بيك اعمري.. شافو فبعضهم بعيون مدمعة.. بقاو كيقربو.. لبعضهم.. تحطو شفاهم على.شفاه بعض.. ودخلو فقبلة شغوفة.. حلفو لاهوما طلقو من بعضياتهم.. حتا سمعو تحنحين موراهم ..كانو زوج ممرضات جايبين الاميرات بزوج.. بلبيسات وغطاوات وحدة باللون الوردي والتانية بالبنفسجي.... ابتسمو.. بزوج وشافو فبعضهم.. هاذو ثمرات حبهم ..ونتاج.. علاقة عصفت بيها العديد من المشاكل ولكن مبعدوش علا بعضهم وبقاو مشبتين ببعض واثقين من حبهم وبيه تجاوزو الازمات وتحداو الناس والموت.. وحدة شداتها حنة.. والتانية الممرضة ولكن قرباتها من طه خاف يفقد السيطرة علا ايديه ويوقعها فالارض.. اذن لهم فوذنهم.. ورضعاتهم بالتناوب جنة...
جنة: اش غنسميوهم اطه.. طه: تخليني نسميهم انا جنة: اكيد احبيبي.. طه: ريناس والماس.. جنة: هههمم هاد المجال غيبقا تابعنا ديما.. طه: ههههه عشق باباهم جنة: وحنا طه: نتوما عشقي الدول نتوما كلشي.. جنة: هكاك

بعد شهرين..

جنة: طه..فين البيبرون.. طه شد ريناس.. واع لهاية ديال الماس مجلية.. طه: هاهيا كرافاتك الموڤ بغيت نقول لگرونة لي كانت مجلية. شهر هذا لقيتها.. وااااااع اتريكت الوكيلي غتسطيوني.. طه: حضنها من الخلف.. كالم توا حبيبة مالك معصبة.. جنة: معرفتش متوترة لي شديتها كتجلالي.. دورها لعندو.. عارف شنو خصك.. الجرعة الصباحية.. هز ايديها لعنقو.. لفهم حولو وسندها عل الحيط ودفنانفو فعنقها طبع قبلات خفيفة قبل ماينتقل للشفاها... يمتص رحيقهم الصباحي.. ويعذب كل وحدة منهم على حدى..
ترن ترن

جنة: شكون هاد الحيوان لي كيصوني دابا..
طه: مابقيتي تحشمي هههههه اجي لهنا فين هاربة اجي ضمها من الخلف كيهضر فتلفون.. وهو كيعنكش.. فيها... كمل مكالمته لي مفهمت منها جنة.. والو..
طه: يالاه حبيبتي سيري رضعي البنات.. انا خارج دابا.. جنة: فين غادي.. طه: نكمل ترتيبات انتقالنا بايطاليا احبيبة يالاه باي. نزل باس بناتو.. وخرج كيلبس لافيست فنصف الطريق..
ركب سيارته وتوجه للمقر السري للشرطة لي تعامل معاهم فالاول..
غادي فالممر وقفو واحد من الظباط سلم عليه.. طه: العميد الممتاز كاين هنا.. الظابط: لا مكاينش.. علاش انت معارفش.. طه: لا ولكن عيطولي باش نجي نتسلم شي حاجة ظنيت واش منو.. الظابط: اه الظرف فيه موعد التكريم ديالك.. هاهو عندي.. اجي معايا نعطيه لك.. طه: شكرا مقلتيش ليا.. فين مشا السي العميد الظابط: هو مولف كياخد هاد النهار من كل سنة كونجي.. وكيرجع يستانف العمل الغد ليه عادي.. طه شحال اليوم فالشهر... الظابط: 03/03

سرح طه مطولا... قبل مايفيقو السيد لي مد ليه.. الظرف..
03/03 نفس تاريخ حفل القرون الوسطى من كل عام طيلة السنوات لي خدم مع المافيا.. وهو نفسه يوم اللقاء السنوي مع السيد الغامض ساس الافكار المسمومة من بالو واستبعد الامر... فتح الظرف ولقى دعوة ليه ولحرمه لتوشيحه ومكافئته على المجهودات ديالو لي بفضلها تصفات وحدة من اهم المافيات الايطالية
اليوم كنعتبرو اسعد يوم فحياتي غتتكلل جهود طه بالتتويج والاعتراف..البنات خليتهم مع دادا فدار والدين طه... كملت لبسي.. لي كان عبارة عن.. كسوة طويلة فالاسود بالكمايم.. من الشهر والصدر علا شكل v صاوبت مايكاب ولبست خاتم زواجي.. وطوق المفتاح...
كنساين فطه يكمل.. لبسو...
طه: شوفيلي شي گرافات تجي مع الكوستيم.. جنة: من ورا الباب وااخا اعمر... فتحت الخزانة.. وطاحو عليها مجموعة اوراق... هزات.. منهم اجندتها.. لي كانت كتكتب فيها من نهار حطات رجلها فالمطار فاتجاه.. ايطاليا..
نسات طلب طه وسرحات فمسارهم.. من اول يوم للان. طاحت عينها علا اخر خاطرة..كتبتها فيه.. كانت قبل حادث طه..
شدني باللطف والاحترام.. فكان خير الاجاويد الكرام هزني شوقا وهيام..من اول امسية من اماسي الغرام اسمعني احلى الكلام فعيشني الاحلام حقيقة.. دمعا وابتسام.. قلبت بعينها علا قلم لقاتو.. وضافت.. وهانحن بعد عام.. نعيش حبا من اواسط القرون.. اعيش في قلبه ويعيش بيا في سلام. ...طارت الاجندة من ايدها.. جنة: طه ارا ارى لهنا.. طه:هاي هاي حبيبتي شاعرة.. جنة: طه صافي بعد مني... طه: صافي هاكي احياتي غير كنضحك معك يالاه تعطلنا.. جنة: باقي الحال.. طه: يالاه
يكفينا الوقت باش نحطو حد لبزاف دالحوايج.. جنة: شنو ؟! طه: هههه لا والو زعما نرجعو بكري ماحد ريناس والماس مع دادا.. جنة: باسل.. طه: زوينة
فقاعة الاحتفال.. كان.. الكل كيسلم علا طه.. ويبار ليه كنت طايرة بالفرح..والفخر نكذب الا مقلتش اني شانتة بيه.... وانا كنشوف كبار الشخصيات.. كتعطيه التحية.. والاحترامات... دازت ساعة واكثر.. جنة: امتا غيتفتح البيفيه.. طه: عهههه وليت كنشك فيك هاد الايام شي بوقوص بحالي جاي فالطريق جنة: سكت بغيتلك ضربة اكيد لا طه: ايي حتال دارنا اجنة طلقي الناس كتشوف.. جنة: كتصنع الضحكة وكتمسح علا بذلتو.. وكتشوف فالناس ياكما شافوها ملي كانت كتقرص فيه.. شوية تركز نظر طه علا الباب ونسا جنة والناس بنظرات هو بوحدو عارف مغزاها.. جنة: هيهو باش كتشوف.. التفت مورايا كنشوف.. واحد السيد شخصية باينة فيه كبير اليلة.. من احترام الكل.. ليه.. داخل مطور بربعة ديال الرجال من فورمتهم باينة خدمتهم... اعتلا المنصة.. واكتفى برد تحية الناس برفع ايدو والابتسام..... بقا كيضر وكيمدح فطه.. اما طه فكان مغيب.. وانا كنشوف فيه..جاني غريب الاطوار هاد اليلة.. فجاة طلبو منو... يعتلي المنصة.. مشا وجرني معاه من خصري رغم اني رفضت فاللول.. طه: موجه الكلام للحظور.: اي حاجة نجحت فيها ووصلت فيها مكانتش تكون لولا ظهور وجود هاد الانسانة فحياتي مرتي وحياتي وام بناتي.. رفع ايدي قبلها تحت تصفيقات الكل.. الشخص الكبير كان باين انه مستعجل وقف كلمة طه وطلب منو يجي يتسلم الذرع الزجاجي لي كان مرصوم عليه الخارطة المغربية وشعار الدولة العلوية كرسي العرش والاسدين..
الرجل: برافو عليك طلعتي راجل ومخيبتيش امل لي اختاروك..
طه: بابتسامة.. شد الذرع ..وقالو شكرا سيادة الرجل الغامض.. وعطاه بالظهر وجرني... التفت كنشوف دوك الربعة لي دخلو معاه فاللول هوما لي كتفوه ودارولي الاصفاد وتهزات القاعة بضجيج التساؤولات..
غادة خارجة مع طه ايدو علا خصري.. طاحت عيني علا ايد السيد الكبير.. فوسط المينوطات...لي لابس فيها خاتم.. خاتم كبير كيتوسطو حجر الروبي.. جمعت الاوراق والاحداث ببعض.. تفكرت الاختطاف شفت فطه بنظرات اعجاب بادلني الابتسامة.. وقبل خدي.. جنة: والبوفيه.. طه: احسن ريسطو محجوزة لليلة لاسعد زوجين فالدنيا..
ونحن ايضا اسعد كاتبتين هاويتين فالدنيا لاننا كنتكتبو لقارئات فذكاءكم.. هاد النهاية المفتوحة ماهي الا بداية..لقصة جنة وطه... وربما يكون عمل ثالث يجمعنا بيكم sima wise و sana Mina شي نهار.. شكرا علا متابعتكم تشجيعاتكم ارائكم.. وصبركم علينا وكيف ديما.. معمرنا نكونو بلا بيكم..
نضع بين يديكم قصة كتبناها بكل حب وود على امل اللقاء القريب... اخر طلب لنا.. هو كلمتكم الاخيرة.. ورايكم النهائي حولو..حب من القرون الوسطى

تحياتنا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حب من القرون الوسطى .. للكاتبات : Sana mina & Sima wise . (سامية اد لامين & سنا بو عبيد)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى سيما للقصص والحكايات المغربية  :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: